الرئاسة الفلسطينية تدين "الجريمة الصهيوينة البشعة"    الذكرى 48 لتأسيس جبهة البوليساريو: المعركة متواصلة إلى غاية استكمال السيادة على كل الأراضي الصحراوية    بن دودة تؤكد على أهمية التثمين الاقتصادي للمواقع و المعالم الأثرية عبر الوطن    الاتحاد الإيطالي يهدد جوفنتوس بإخراجه من الدوري    مواجهة مفتوحة بين الحكومة والنقابات    إسكان مليون و150 ألف مواطن في سنة ونصف    وزارة العمل: الزيادات في معاشات المتقاعدين هو مشروع لم يفصل فيه بعد    «السلطة المستقلة» تنسّق مع الأحزاب لإنجاح التشريعيات    بوقدوم يتحادث مع نظيره الإيراني    مجلس الأمة يدين الانتهاكات الوحشية للصهاينة    عيد الفطر: الأول والثاني من شوال عطلة مدفوعة الأجر    كأس الرابطة: تحديد تاريخ إجراء القرعة    راموس يلمح لانتقاله إلى سان جيرمان برسالة لنيمار    محرز يثير الندم في سانت مارين الأسكتلندي    المنتخب الجزائري رقم تاريخي في انتظار الجزائر وبلماضي الشهر المقبل    هكذا يستعد الجزائريون لإحياء عيد الفطر    الدرك الوطني يضع مخططا أمنيا لعيد الفطر    نقل بري للمسافرين: تكثيف الرحلات خلال الأيام الأخيرة من رمضان وعيد الفطر    وزير الداخلية يشرع في زيارة عمل إلى البرتغال    تتويج بن زخروفة عمر وبلال العربي بجوائز الطبعة الرابعة    لقاء عربي أول للإنشاد والمديح بالعاصمة    وزارة الشؤون الدينية تدعو لتجنب التجمعات    بن بوزيد يلتقي نقابة الممارسين الأخصائيين في الصحة العمومية    بلمهدي: المساجد ضربت أروع الأمثلة خلال رمضان    اقتصاد شفاف…آلية جديدة تسمح بمراقبة انتاج واستهلاك مختلف السلع والمنتجات    تشييع جنازة عون الحماية المدنية عرايسية يوسف    البرنامج الوطني للسكن: الأشغال منتهية أو قيد الانجاز في 70 بالمائة من المشاريع    يقتحمون سكنا و يعتدون على صاحبه لسرقة أغراض    الطوارئ في 18 ولاية أمريكية بعد هجوم الكتروني على أكبر خط للمشتقات النفطية    مجلس الأمن يبحث تصاعد التوتر بمدينة القدس    الشعب الصحراوي يجدّد تشبثه بخيار الكفاح    تعيين محمد مشرارة مستشارا لرئيس "فاف"    رئيس المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يؤكد: إصلاح تسيير المرفق العام «يرفع جاذبية الجزائر كوجهة مستقطبة للاستثمار»    بوقدوم يدعو لبعث روح التضامن العربي والاسلامي لنصرة القضية الفلسطينية    الجزائر:184 إصابة جديدة و7 وفيات بفيروس كورونا    إيطالية تتلقى 6 جرعات من لقاح "فايزر" عن طريق الخطأ    ماذا كان يفعل رسول الله يوم العيد؟    مستغانم: إنتاج ما يفوق 165 ألف قنطار من الأعلاف الجافة والخضراء    السكك الحديدية: انطلاق أول رحلة بين المسيلة والجزائر العاصمة    برقم خارق.. أندي ديلور يعادل إنجاز مبابي    رغم تراجع التمويل..هبات تضامنية واسعة    رياض محرز يتضامن مع فلسطين    السلطات الفرنسية غير مستعدة للاعتراف بجرائمها    تنظيم اللقاء العربي الأول للإنشاد والمديح بالجزائر العاصمة    الوزير بوغازي: قطاع السياحة يولي أهمية بالغة للذاكرة الوطنية    أصحاب المشاريع أحرار في اختيار مورديهم    بن دودة تدعو لمواصلة العمل بالموقع الأثري "مرسى الدجاج" لاكتشاف حفريات أثرية أخرى    بلعيد ينتقد طريقة تفعيل المادة 200 من القانون العضوي للانتخابات    هجوم إلكتروني يدخل 17 ولاية أمريكية في حالة طوارئ    الوقود متوفر أيام العيد ولاداعي لظاهرة الطوابير أمام المحطات    هبوب رياح قوية على السواحل الوسطى والغربية    الغنوشي يشكر الجزائر على دعم بلاده لمواجهة جائحة كورونا    ترك إسما عزيزا    هؤلاء الفائزون في مسابقة جائزة الجزائر لحفظ القرآن    من آيات الله في الكون ...الهيدروجين اسرار و عبر    《ربَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِين》    قل صاموا و السّلام    تكريم المجاهد «عمار سبيع» ومعرض للصور والكتب التاريخية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب يستخدم الطيران المسير منذ 13 نوفمبر 2020
الأمين العام لوزارة الأمن والتوثيق الصحراوية، سيدي أوكال ل"المساء"
نشر في المساء يوم 12 - 04 - 2021

نفى الأمين العام لوزارة الأمن والتوثيق الصحراوية، سيدي أوكال، أمس، أن يكون المغرب قد لجأ لأول مرة لاستخدام الطيران المسير لضرب المقاتلين الصحراويين خلال هجومه الذي أودى الأربعاء الماضي بحياة قائد الدرك الصحراوي، داه البندير.
قال المسؤول العسكري الصحراوي في تصريح ل "المساء" إن "الطيران المسير موجود لدى الجيش الغازي المغربي وموجود بأصناف مختلفة بعضها أمريكي وبعضها إسرائيلي وغير ذلك واستخدامه لم يكن المرة الأولى في هذه الحرب". وأضاف أنه "منذ 13 نوفمبر 2020 تم استخدام هذا الطيران المسير لعدة مرات ولأغراض مختلفة بعضها استطلاعي وبعضها هجومي قتالي...".
ووصف المسؤول الصحراوي، استخدام المغرب لهذا النوع من الأسلحة بأنه "تصعيد لهذه الحرب ودليل ما فوقه دليل على وجود الحرب مستعرة في الوقت الذي يحاول المغرب التكتم عليها ونكرانها لكن الميدان يعبر عن الحقيقة الساطعة ولا شيء غيرها". وهو ما جعله يؤكد أن الطرف الصحراوي لا يخيفه استخدام هذا النوع من الأسلحة ويتوقع كل الاحتمالات، حيث قال "نعرف جيدا معنى الحرب وخبرنا أسرارها ونعرف متطلباتها من تضحية ومعاناة...".
ورغم أنه جدّد التأكيد على أن الصحراويين ليسوا دعاة حرب وإنما فرضت عليهم من خلال غزو بلادهم وانكار حقهم في الوجود، إلا أنه أكد استعداد وجاهزية أبناء الشعب الصحراوي على التضحية ومواصلة الكفاح حتى ينال حقه في الحرية والاستقلال. وقال سيدي أوكال إن "جيش التحرير الصحراوي كله إرادة واستعداد وعزيمة على السير قدما على انتزاع حق شعبه المشروع في اقامة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية على كامل تراب الوطن.. ونحن جاهزون لكل الاحتمالات".
وقال في الأخير إن قائد الدرك الصحراوي داه البندير الذي سقط في قصف مغربي بالطيران المسير "استشهد دفاعا عن حقه وحق شعبه في الوجود ورجل مبادئ تحرري.. كافح من أجل الحرية والعدالة والسلم وبناء مغرب الشعوب الخالي من الاستعمار والاضطهاد والظلم". وكانت مصادر صحراوية أكدت "استشهاد قائد الدرك الصحراوي، داه البندير بعد استهدافه بطائرة مسيرة مغربية". وقالت إنه "استشهد على الحدود مع بلدة أتويزكي جنوب المغرب بعد قصف جوي لقوات الاحتلال" خلف أيضا إصابة أحد زملائه.
واعتبر محللون أن استخدام المغرب للطائرات دون طيار يشكل منعرجا في مسار الحرب المندلعة منذ 13 نوفمبر الماضي في الصحراء الغربية خاصة وأنه يأتي على طريقة إسرائيل التي تستخدمها لاغتيال وتصفية عناصر المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة. وهو ما يدفع للتساؤل ما إذا كان المخزن قد لجأ فقط لاستخدام التكنولوجيا الإسرائيلية والاستعانة بخبراء صهاينة لشن مثل هذه الغارات أم أن عسكريين إسرائيليين هم من يشرفون على تنفيذها ضمن مسعى لتضييق الخناق على المقاتلين الصحراويين وإخماد صوت مقاومتهم عبر تصفية أهم القادة والأصوات الفاعلة فيها.
ويجد مثل هذا الطرح مصداقيته خاصة بعد الجهر علنا بتطبيع الرباط لعلاقاتها مع الكيان العبري بالتزامن مع حديث الصحافة المغربية عن تسلم المغرب نهاية العام الماضي، ثلاث طائرات مسيرة من نوع "هارفانغ" ولكن أيضا عن طلبيات لحصولها على طائرات دون طيار إسرائيلية من نوع "بلوبيرد" وأيضا أمريكية من نوع "أم كا 9 بي" "سكاي غاردين" والتي يبدو أن المخزن لم يحصل عليها إلى اليوم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.