رسميا: رفع سعر قارورات الزيت سعة 5 لتر    المنتخب الجزائري يستقر في المرتبة ال 30 عالميا و يتراجع بمركز واحد افريقيا    كورونا: 70 إصابة جديدة، 59 حالة شفاء و3 وفيات    محكمة الجنح بسيدي امحمد.. النطق بالحكم في حق لطفي نزار في قضية تهريب سيارة يوم 4 نوفمبر    سحب قرعة النهائيات يوم 31 مارس بالدوحة    نفط: أسعار خام برنت تقارب 86 دولار للبرميل    وزير الصحة: إنجاز المستشفيات من صلاحيات وزارة السكن    بلجود يكشف تفاصيل جديدة عن مخطط حرائق الغابات    الجزائر تستلم أكثر من مليون جرعة لقاح سينوفاك    نشاطات مكثقة للعمامرة على هامش المؤتمر الوزاري لدعم الاستقرار في ليبيا    توقعات الطقس لنهار اليوم الخميس    البرلمان الأوروبي مطالب بعدم الاعتراف بالضم غير القانوني من قبل المغرب للصحراء الغربية    مذكرة تفاهم في مجال التعليم العالي والبحث العلمي    حان الوقت لأن تأخذ المعلومة حقها باعتبارها ملكا عاما    أول رحلة بحرية من وهران إلى أليكانت على متن «الجزائر 2» اليوم    نقابة ناشري الإعلام تثمّن دعوة رئيس الجمهورية للحوار مع نقابات الصحفيين    إدانة تصريحات الرئيس الفرنسي ضد الجزائر وتاريخها الثوري    حكم الغربلة قبل أسبوعين من الحملة    «أول رحلة إلى إسبانيا على متن شركة «فويلنج» الشهر المقبل»    نتعامل مع القضية الصحراوية على أنها قضية إنهاء استعمار    هلاك شخصين وإصابة سبعة آخرين في حادث سير بتيزي وزو    السباق سينطلق لخلافة شباب بلوزداد على "البوديوم"    غوتيريس يؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    إدانة سياسة المواجهة والهروب إلى الأمام التي ينتهجها المغرب    البرلمان العربي يدين تصريحات الرئيس الفرنسي    وزير الاتصال يُكرَّم في تونس    1000 قرض مصغر لبعث نشاطات الصيد البحري وتربية المائيات    الكونغرس يمنع إقامة قنصلية أمريكية في الأراضي المحتلة    بداية رهان "الحمراوة" من بوابة "السنافر"    محرز يحطم الرقم التاريخي لماجر    الدكتور بوطاجين يتضامن مع أطفال السرطان    يوسف بن عبد الرحمان وأيمن قليل يفتكّان الجائزة الأولى    دعوة إلى التماسك، وعرفانٌ بأهل الإبداع    انطلاق حفر 20 بئرا ببومرداس من أصل 63 مبرمجة    حجز 23692 وحدة من الألعاب النارية    توفير كل الإمكانيات ببرج بوعريريج    أيام إعلامية لأصحاب المؤسسات المصغرة    حجز قرابة القنطار ونصف من الدجاج و«العصبان» الفاسد    إجلاء شاب مشنوق    المطالبة بتشديد العقوبة ضد شقيقين    لا تربص ولا انتدابات ولا تشكيلة واضحة المعالم    مدرسة الغرب تعيش فقرًا مدقعًا    البطاطا تنخفض إلى 50 دج بغليزان    محاضرات تاريخية وشهادات حول جرائم الاستعمار    المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون يكرّم السيد بلحيمر    قطاف من بساتين الشعر العربي    يخافون يوما تتقلب فيه القلوب والأبصار    قواعد السعادة في القرآن الكريم    الجزائر شريك تجاري واستثماري هام لبريطانيا    ويل لأمّة كثرت طوائفها    شنين سفيرا للجزائر بليبيا وسليمة عبد الحق بهولندا    إدارة عاجزة وتشكيلة غير جاهزة    التخطيط للحياة...ذلك الواجب المنسي    لدينا 10 ملايين جرعة من اللقاح و إنتاجنا الوطني متوفر    شرم الشيخ يحتفي ب"سيدة المسرح"    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    من واجب الأسرة تلقين خصال النبي لأبنائها    في قلوبهم مرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



واصفة إياه ب"المذهل"‏
وسائل الإعلام العالمية تثمن انتصار "الخضر" على "الفيلة"
نشر في المساء يوم 25 - 01 - 2010

ثمنت وسائل الإعلام ووكالات الأنباء العالمية فوز المنتخب الجزائري على نظيره الإيفواري القوي بثلاثة أهداف لهدفين. معتبرة أن تأهل "الخضر" إلى نصف النهائي تحقق بفضل تزاوج ذكاء الشيخ رابح سعدان وقوة اللاعبين. وحظيت مباراة "أفناك" الجزائر و"فيلة" كوت ديفوار بمساحات كبيرة من التغطية في مختلف الصحف والمواقع الإلكترونية، التي رفعت وتيرة اهتمامها بكأس أمم إفريقيا المقامة حاليا بأنغولا بشكل غير مسبوق، بسبب مشاركة عدد كبير من نجوم القارة السمراء المحترفين في أوروبا مع منتخباتهم في العرس الإفريقي.
وأكدت وكالة الأنباء البريطانية "رويتر" في تقريرها عن المباراة، أن فوز زملاء بوقرة على زملاء دروغبا في قمة أنغلو ساكسونية مثيرة انتهت بنتيجة ثلاثة أهداف مقابل هدفين، أسكتت المشككين في أحقية تأهل "محاربي الصحراء" إلى المونديال بجنوب إفريقيا الصيف القادم.
وأشار التقرير إلى أن "أفناك" الجزائر ضيعوا فرصا لا تعوض كان بإمكانهم حسم نتيجة المباراة في وقتها القانوني دون الحاجة إلى لعب الوقتين الإضافيين اللذين سال خلالهما العرق البارد لكلا الفريقين، إلا أن رأسية بوعزة في بداية الشوط الإضافي الأول وضعت المنتخب الجزائري في مقدمة اللقاء لأول مرة.
وتناول موقع شبكة التلفزيون الأمريكية "سي أن أن" المقابلة التاريخية تحت عنوان الجزائر في مربع أمم إفريقيا بفوز "دراماتيكي" على كوت ديفوار، أبرزت من خلاله فشل دروغبا وزملائه في إيقاف التفوق الجزائري. وأشاد الموقع بالأداء الفني الكبير الذي مكن "أفناك" الشيخ سعدان من حجز بطاقة التأهل الثانية إلى الدور نصف النهائي، بعدما انتزعوا فوزاً مثيراً على "فيلة" وحيد خاليلوزيتش بثلاثة أهداف مقابل هدفين في ثاني مباريات الدور ربع النهائي.
وأكد تحليل تقني للمواجهة لنفس الشبكة أنه" رغم السيطرة الواضحة لمنتخب كوت ديفوار في بداية المباراة التي شهدت هدفاً مبكراً ل "الفيلة" في الدقيقة الرابعة من الشوط الأول عن طريق مهاجم "تشيلسي" الإنكليزي سالمون كالو، إلا أن "محاربي الصحراء" نجحوا في إعادة اللقاء إلى المربع الأول بهدف التعادل الذي حققه مهاجم بروسيا مونشنغلادباخ الألماني، كريم مطمور، خمس دقائق قبل نهاية الشوط الأول. ولاحظ التحليل إهدار عشرات فرص التسجيل خلال الشوط الثاني، إلى أن تمكن مهاجم غالاتا سراي التركي عبد القادر كايتا، من إعادة التقدم مرة أخرى ل"الفيلة" دقيقة واحدة قبل نهاية الوقت الرسمي للمباراة، ولكن فرحة الإيفواريين لم تدم طويلاً بعد ان تمكن مجيد بوقرة مدافع غلاسكو رانجرز الأسكتلندي من تحقيق التعادل ل"الخضر" في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع ليعيد الأمل إلى الجزائريين ويدفع بالمباراة إلى شوطين إضافيين حيث نجح مهاجم بلاكبول الإكليزي عامر بوعزة في بداية الشوط الأول في وضع "محاربي الصحراء" في مقدمة اللقاء لأول مرة. ورغم تكثيف المنتخب الإيفواري من هجماته على مرمى فوزي شاوشي لم ينجح في تغيير النتيجة.

وللعزيمة العربية رأي آخر

أما قناة "العربية" التي جاءت تحت عنوان " مقاتلو الصحراء بعزيمة الرجال يتأهلون إلى المربع الأخير" فأشارت في موقعها على شبكة الانترنت، إلى أن الفريق الجزائري وبعدما تلقى الهدف الأول انتفض ليقدم مباراة هي الأجمل له هذا العام، حيث تمكن من تسجيل هدف التعادل بعدما سيطر على مجريات اللعب قبل أن يوقع البديل كايتا الإصابة الثانية في الدقيقة ال90. وحيا صاحب المقال الروح القتالية لبلحاج ورفاقه وكتب : " وللعزيمة العربية رأي آخر، إذ لم يستسلم أبناء الصحراء، وأثبتوا أن معدنهم حديدي، وأن عزيمتهم لا حدود لها، حيث استغل مجيد بوقرة كرة عرضية من كريم زياني وضعها برأسه في شباك الحارس الإيفواري في وقت كان كل من في الملعب ينتظر إعلان نهاية اللقاء".
وختم الكاتب، أن الجزائريين دخلوا الشوط الإضافي بإرادة أكبر واستطاعوا أن يحسموا الموقف بفضل هدف ثالث قاتل حمل توقيع بوعزة، ليمر" الخضر " إلى نصف النهائي للمرة الأولى بعد 20 عاماً.
نهاية مقال "العربية "، بدأت به قناة ال"أمبيسي" التي اختارت "الخضر قهروا الأفيال وتأهلوا إلى نصف نهائي إفريقيا" عنوانا لمقال مطول أشارت فيه إلى أن المنتخب الجزائري تأهل للمرة الأولى بعد 20 عاما إلى هذه المحطة من المنافسة القارية، بعدما حول تأخره أمام نظيره الإيفواري وأسقطه بنتيجة (3-2)، في مباراة ملحمية، مشددة على أن الجماهير الجزائرية فخورة بفريقها الذي أدى مقابلة بطولية.

"الخضر" يطيحون ب"الفيلة"

وهو نفس العنوان التي عنونت به إذاعة " بي بي سي" البريطانية "الخضر يطيحون ب"الفيلة" ويصعدون إلى نصف النهائي، وكتبت في تحليلها التقني للمباراة : " لم يحمل تشكيل المنتخبين في البداية أو طريقة اللعب أية مفاجآت، حيث اتضح اعتماد مدرب الجزائر رابح سعدان في الهجوم على تحركات نجم الوسط كريم زياني لاعب فولفسبورغ الألماني وكريم مطمور لاعب بروسيا مونشنغلادباخ، كما دفع في خط الوسط بحسن يبدة في محاولة لوقف انطلاق النجم الايفواري يايا توريه لاعب برشلونة ". وأضافت : " أن المباراة بدأت بهدف مبكر من توقيع كالو في الدقيقة الرابعة وهو هدف رفع كثيرا من معنويات لاعبي كوت ديفوار، لكن لاعبي الجزائر هاجموا بهدف إدراك التعادل وتحقق لهم ذلك بتسديدة كريم مطمور في الدقيقة 40 لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي، وفي الدقيقة 89 يحرز عبد القادر كيتا هدفا عندما سدد كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء سكنت في الزاوية العليا اليمنى للحارس شاوشي، واعتقد الجميع أن أشبال وحيد خاليلوزيتش في طريقهم إلى التأهل بهذا الهدف القاتل، لكن المدافع الجزائري مجيد بوقرة لاعب غلاسكو رانجرز الاسكتلندي كان له رأي آخر وأحرز برأسية متقنة هدف التعادل لبلاده في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع".
وفي سياق متصل، قالت: " إن المباراة انتهت بهذه النتيجة ليحتكم الفريقان إلى وقت إضافي الذي شهد هدف الفوز وفرصا ضائعة، حيث وبعد دقيقتين فقط من بداية الشوط الإضافي الأول يرفع زياني كرة عالية في منطقة الجزاء يقابلها المهاجم عامر بوعزة لاعب بلاكبول الإنكليزي برأسية متقنة أسكنت الكرة شباك الفيلة".

الجزائر تضع الفيل الإيفواري داخل المصيدة

أما موقع " قول " في نسخته العربية، فقد أبرز في تقريره، أن الجزائر تضع الفيل الإيفواري داخل المصيدة بعد أداء رائع وفوز مستحق بثلاثية. و ذكر صاحب المقال أن كوت ديفوار لم تعد كابوساً لأحد، فمصر هزمتها من قبل مرتين وعادت الجزائر اليوم لتؤكد أن هذا الفيل من ورق. وأضاف أن هذه المباراة كشفت عن رجل رائع اسمه كريم مطمور ورجل مخيب اسمه ديدي دروغبا، حيث كانت الجزائر رائعة بشكل عام دون منازع من الحارس شاوشي إلى المدرب رابح سعدان واللاعبين جميعاً.
أما قناة " الجزيرة الرياضية "، فعنونت مقالها ب"الجزائر تحقق حلماً طال انتظاره 20 عاماً". وأشارت إلى أن الجزائر تتأهل إلى نصف النهائي بعد 20 عاماً ، إثر تحقيق فوزها السادس على كوت ديفوار مقابل 6 هزائم و7 تعادلات. وأضافت أن الجزائر قدمت أفضل عرض لها في الموعد القاري وظهرت بمظهر المنتخب المتأهل إلى نهائيات المونديال وتفوقت على فيلة كوت ديفوار على مدى 100 دقيقة، بعد أن تحررت من الخوف والارتباك اللذين ميزا أداءها في ثلث الساعة الأول، خصوصاً في الخط الخلفي.

"ثعالب الصحراء" ينتزعون أنياب "الفيلة"

أما موقع "أطلس سبور "، فقد أكد أن "ثعالب الصحراء" ينتزعون أنياب الفيلة الإيفوارية وتصعد إلى نصف النهائي لأول مرة منذ 20 عاما. وأشار، إلى أن تأهل المنتخب الجزائري إلى نصف نهائي كأس الأمم الإفريقية مستحق بعد أن حقق فوزا مثيرا على نظيره الإيفواري بثلاثة أهداف لهدفين بعد الوقت الإضافي إثر تمكنه من العودة في النتيجة مرتين وحقق الانتصار في النهاية.
وقال موقع "نسيج سبور " الذي عنون تقريره "الجزائر بقوة الرجال.. ذبحت الأفيال" : " بعزيمة الرجال وبالروح القتالية تأهل منتخب الجزائر إلى دور الأربعة من نهائيات الأمم الإفريقية 2010 بفوزه الصعب والمستحق على منتخب كوت ديفوار بثلاثة أهداف مقابل هدفين". وأضاف : " أن مباراة كبيرة قدمها المنتخب الجزائري أثبت من خلالها أنه منتخب من الوزن الثقيل ولا ينقص عن أي منتخب مشارك في المنافسة وأن تأهله إلى نهائيات كأس العالم 2010 لم يأت من فراغ، بل أتى نظير جهد وفنيات قوة وخبرة يتمتع بها محاربو الصحراء".
وأخيرا، ذكرت صحيفة "اليوم السابع" المصرية، أن الفريق الجزائري خالف توقعات معظم قراء الموقع بفوزه المستحق على فيلة كوت ديفوار بثلاثة أهداف لهدفين، بذل فيها الفريق الجزائري الكثير من الجهد والعرق واستطاع تحقيق الفوز عن جدارة خلال الشوط الإضافي الأول من المباراة، بعد أن أدرك التعادل مع الفيلة والمباراة تلفظ أنفاسها.
وأضافت: أن 69.45 من قراء الموقع أكدوا فوز فيلة كوت ديفوار على الجزائر بناء على المستوى الذي قدمه الفريقان خلال مباريات الدور الأول، بينما توقع 22.91 فقط من القراء فوز الجزائر ووصولها إلى الدور نصف النهائى لكأس أمم إفريقيا، بينما أعرب 7.64 فقط من القراء عن ترشيحهم للجزائر لتكون طرفا في المباراة النهائية للمنافسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.