علي ذراع: العدالة بالمرصاد لمن يعتدي على المترشحين أو صندوق الاقتراع    الوادي.. الإطاحة بمروجين للمخدرات والمؤثرات العقلية    القضاء على 3 إرهابيين وتحديد هوية مجرمين اثنين منهم    مشروع قانون المحروقات من أجل تحسين ظروف الاستثمار    خط حديدي جديد بين تبسة والجزائر    ميهوبي يعد بعصرنة قطاع الفلاحة    50 بالمئة نسبة تراجع النشاط التجاري بسبب الحراك    غوتيريش يأسف للقرار الأمريكي إزاء المستوطنات    انطلاق الأشغال بملعب 5 جويلية    الفريق ڤايد صالح: نعتز بالهبة الشعبية من أجل الرئاسيات    أمراض تفتك بعمال المصانع والبناء والنظافة    رابحي يبرز الأهمية التي توليها الجزائر للثقافة    حملة تشخيص داء السكري وارتفاع ضغط الدم بخنشلة    18شهرا حبسا نافذا ضد 4 أشخاص وشهران غير نافذين ل 14موقوفا    مواقف المترشحين من المال العام والفساد    زيمبابوي تفاجأ زامبيا بعقر ميدانها وتشدد الخناق على "الخضر"    «كناص»تيبازة تدفع أكثر من 6 ملايير دينار للمؤمنين وذويهم    منتخب مدغشقر يضرب بقوة في تصفيات "الكان"    ديون الجزائر الجبائية بلغت 12 ألف مليار دينار    عمروش يرد مجددا على بلماضي    نائب برلماني عن حمس يراسل بدوي حول مطالب أستاذة التعليم الابتدائي    تمديد فترة المشاركة في جائزة «إيكروم»    الكيان الصهيوني يواصل تصفية الفلسطينيين بغزة    التجربة التونسية أنموذج سياسي في عالم عربي غير مستقر    بن قرينة يتعهد بالقضاء على الفساد والظلم وضمان الحريات والحقوق    الإعتماد على الحوار المباشر مع الزبائن    رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد    بن قرينة: هذا مافعلته العصابة لأمير خليجي أراد الإستثمار في الجزائر    العثور على جثة شاب عشريني ملقاة في قارعة الطريق بتبسة    لجنة الصحة والنظافة في ورقلة تستعجل تدارك الوضع الصحي    تحديد هوية إرهابيين اثنين من بين الثلاثة المقضى عليهم بتيبازة (وزارة الدفاع)    تواصل أشغال الاجتماع 13 لنقاط الارتكاز للمركز الإفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب    صادرات الجزائر من الإسمنت ستبلغ 400 مليون دولار آفاق 2020    طيلة مسيرتها،السيد صلاح الدين دحمون    يندرج في‮ ‬إطار تدوين ذاكرة الكرة الجزائرية    أهمها تنظيم المهرجان الدولي‮ ‬للسينما    «نأمل في أن تشكل الرئاسيات تغييرا حقيقيا لاقلاع اقتصادي»    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    إثر مواجهات اندلعت الأحد    قائد الجيش‮ ‬يحذّر من‮ ‬غلق الطرق    مطلع‮ ‬2020    سيعقد في‮ ‬العاصمة الكازاخية نور سلطان    العميد‮ ‬يتصدر الترتيب مجدداً    دعوة لتعليق عضوية المغرب في الاتحاد الإفريقي    لا عودة قبل رحيل رئيس المصلحة    «علينا طي صفحة الكأس والتفكير في مواجهة بجاية»    مباهج سيمون    .. فنان بمواهب متعددة    6 سنوات سجنا لأربعيني احتجز فتاة و اغتصبها    حملة واسعة لجمع الكتب وإنشاء أكبر مكتبة خيرية    نحتاج أماكن جديدة لغرس ثقافة مسرح الطفل    نسيمة بن عبد الله تصدر مجموعتين قصصيتين    بن موسى يعد بالمزيد    التّوفيق والخذلان.. أسرار وآثار    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قال إن المصالحة الوطنية ضرورة لا مناص منها
نشر في المساء يوم 30 - 06 - 2013

مدلسي يؤكد أن إفريقيا تتوفر على إمكانيات أفضل لمعالجة الأزمات

أكد وزير الشؤون الخارجية، السيد مراد مدلسي، مساء أول أمس، بالجزائر العاصمة، أن إفريقيا تتوفر على إمكانيات أفضل لمعالجة الأزمات بفضل الآلية الجديدة التي أنشأها الاتحاد الإفريقي مؤخرا. مشيرا إلى أن ”اللقاء الأخير للاتحاد الإفريقي بأديس أبابا قد كان مناسبة لإنشاء آلية افريقية جديدة” للرد والتدخل خلال الأزمات.
وأوضح السيد مدلسي في ندوة صحافية، نشطها عقب الاجتماع الوزاري لمجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي، أن ”هذه الآلية ستسمح من الآن فصاعدا بإيجاد الأجوبة قبل وأثناء وبعد الأزمة، من خلال تجنيد الإمكانيات الدبلوماسية وتجسيد وسائل التدخل السريع وتدخل شامل خلال مرحلة ما بعد النزاع”. إلا أنه أوضح بأن ”مسعى الاتحاد الإفريقي الذي يتضمن تطورات جديدة في معالجة الأزمات قابل للتحسين مع مرور الوقت”. كما أشار إلى أن المصالحة الوطنية تبقى ”ضرورة لا مناص منها” و«مسعى حاسم” للتسيير الجيد للأزمات في إفريقيا. معربا عن ارتياحه للتوافق ”الواضح” الذي توصل إليه المشاركون في الاجتماع بخصوص ضرورة مواصلة الجهود ”الهامة” التي بذلها الاتحاد الإفريقي من أجل تحسين القدرات لتسوية سريعة للازمات في إفريقيا. وأضاف السيد مدلسي أن ”هذه التسوية ينبغي أن تأخذ بعين الاعتبار خصوصيات كل أزمة من أجل تسيير شامل لمرحلة ما بعد النزاعات بغية السماح للبلدان المعنية بأن تطوي نهائيا الصفحة والمضي قدما نحو تعزيز السلم والتنمية المستدامة”. وأكد في هذا الصدد على أنه ”بفضل إرادة سياسية ومشاركة واسعة وانضمام المواطنين يمكن لمسار المصالحة الوطنية أن يمضي قدما”.
وفي معرض تطرقه للبيان الختامي للاجتماع الوزاري بالجزائر العاصمة، أوضح رئيس الدبلوماسية الجزائرية أن هذا البيان قد أبرز ”ضرورة إيجاد مقاربة شاملة وإنشاء آليات لتجسيد ومتابعة ناجعة من أجل ترسيخ مسار الوئام في المجتمع”. كما أكد البيان على تعزيز ”بعد المصالحة الوطنية” وتعزيز ”تجذرها في ثقافة السلم التي تشكل عنصرا جوهريا وضروريا”. أما فيما يخص المصالحة الوطنية ”التي كرست كخيار سيد للغالبية الساحقة من الشعب الجزائري من خلال استفتاء 29 سبتمبر 2005”، فقد أوضح السيد مدلسي أن هذه المصالحة التي سمحت للشعب الجزائري بالتوحد في مواجهة الخطر ”ليست فقط مجرد مسار وإنما أصبحت ثقافة في الجزائر”. وأبرز في هذا الخصوص أن نجاح المصالحة ”مرتبط بالإرادة السياسية القوية لرئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة وفي نفس الوقت بمشاركة المواطنين في هذا المسعى الذي عزز السلم والأمن والاستقرار وعمق المسار الديمقراطي وباشر برامج طموحة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية”. من جانبه، أكد مفوض السلم والأمن للاتحاد الإفريقي رمطان لعمامرة أن هذه الآلية تعد ”جهازا متكاملا سيسمح بالكشف المبكر عن بذور الأزمات” والتي تضاف إلى آلية التقييم من قبل النظراء للاتحاد الإفريقي التي أقرتها بشكل طوعي 32 دولة افريقية. وذكر في هذا الخصوص بأن ”مجلس السلم والأمن للاتحاد الإفريقي قد قام بإعداد عمل وقائي من الأزمات بفضل تعاون جميع البلدان الأعضاء والمنظمات الإقليمية”. وأضاف السيد لعمامرة أن مجلس الأمن الدولي يستلهم من اللوائح التي صادق عليها الاتحاد الإفريقي في تسيير النزاعات في القارة. وقد توجت أشغال الاجتماع الذي خصص لموضوع ”المصالحة الوطنية عامل حاسم للسلم والاستقرار والتنمية المستدامة في إفريقيا” بالمصادقة على بيان ختامي أكد على أن ثقافة المصالحة الوطنية تسهم في إثراء القيم الإفريقية المشتركة والتكفل بتحدي تسيير واحترام التنوع لجعله محور الانسجام الاجتماعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.