كارثة.. وفاة 5 أشخاص في انهيار عمارة بالعاصمة!    حريق يلتهم 34 محلا تجاريا داخل السوق المغطاة في عين الدفلى    إيداع رجل الاعمال يسعد ربراب رهن الحبس المؤقت    جلسات مغلقة في قاعة شبه فارغة    أي مخرج لمأزق السلطة في الخرطوم؟    أصابع الاتهام توجه إلى جماعة إسلامية غير معروفة    قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى    توقيف 26 منقبا عن الذهب بتمنراست وعين قزام    الحجوزات لم تتجاوز 5 بالمائة    وزارة التعليم العالي‮ ‬تنفي‮ ‬دخول الطلبة في‮ ‬عطلة إجبارية    أئمة المساجد‮ ‬يدعون لتأجيل الإنتخابات الرئاسية    لجأ للمغالطات لينسب إنتصارات دبلوماسية إلى نفسه    لالماس‮ ‬يقترح حلولاً‮ ‬للأزمة‮ ‬    إجراءات رقابية لمنع تحويل الأموال إلى الخارج    توقيف رجال أعمال وعسكريين واستدعاء اخرين    لترقية معارف الطالبات بتيارت‮ ‬    حمراوي‮ ‬بهدلوه‮ ‬في‮ ‬الطائرة    قيمة بن ناصر تقارب ال20‮ ‬مليون أورو    هجوم إلكتروني‮ ‬على‮ ‬إير ألجيري‮ ‬    هكذا تتأثر أزمة النفط بحراك الجزائر    بن مسعود يشدّد على مراقبة مؤسسات إنجاز الهياكل السياحية    أمن الجلفة يطيح بمروّجي سموم    لصوص سطوا على منزل بقرواو في قبضة الدرك    النقل الجوي في ارتفاع بفرنسا ووجهة الجزائر في تراجع    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    حملة تحسيسية حول مرضى السكري وارتفاع ضغط الدم    "الصام" تلعب مصيرها وتصر على النقاط الثلاثة    غيث أفريل يُغيث المحاصيل    تأخر وصول لوازم التهيئة يرهن تسليم مشروع توسعة المطار    نهاية الإضراب    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    المال العام.. تصرف السفهاء    الإطاحة بعصابة من ولاية مجاورة تسطو على لوازم السيارات ليلا بمعسكر    مصالح الدرك الوطني تتدخل لفتح مقر بلدية سيدي بختي    فسخ العقود مع 65 مستفيدا    سلوكات لا تخدم السلمية    دِفاعًا عن المسرح ..    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    حراك المجتمع الأدراري وبداية تشكل الوعي السياسي والاجتماعي    14 مصابا يلتحقون بذويهم ومناصران تحت الرقابة الطبية باستعجالات تيزي وزو    وهران تنظم سباقا مفتوحاعلى مسافة 16 كيلومتر    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    الانتهاء من رسم مسار السباق    ننتظر حصادا وفيرا من رياضيينا بعد تسليم المنشآت المتوسطية عام 2020    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    الثعابين تطرد جورج ويا من مكتبه    بعد افتكاك الأديبة أسماء مزاري‮ ‬المرتبة الأولى عن قصة‮ ‬حقوقهن‮ ‬    نعيجي يتجه للتتويج بلقب هداف الدوري الجزائري    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إفشال سيناريو نصب واحتيال على شركة تأمين بالمسيلة
المتهمان قدما بلاغا كاذبا بشأن اعتداء متبوع بالسرقة
نشر في المستقبل العربي يوم 04 - 04 - 2013

تمكنت، أمس ، مصالح الدرك الوطني بولاية المسيلة من إحباط محاولة نصب واحتيال على شركة التأمين بعد ان قدم المتهمان وهما ناقلان عموميان بلاغا كاذبا للدرك بشان اعتداء متبوع بالسرقة لتتمكن عناصر الدرك من إفشال حيلة سيناريو البلاغ الكاذب، فيما لايزال التحقيق متواصل.
وحسب بيان للدرك الوطني فإن حيثيات القضية تعود لما تقدم المعنيان إلى مقر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني ببن سرور ولاية المسيلة لأجل رفع شكوى حول تعرضهما لسرقة شاحنتيهما ليتم إطلاق مخطط بحث عن المعتدين من طرف عناصر الدرك من أجل استرجاع المسروقات وأثناء فتح التحقيق وانطلاق التحريات وبعد التحقيق مع المعنيان و سماع أقوالهما تبين أن هناك تضارب و تناقض في أقوالهما على إثرها تم التنقل إلى مكان الجريمة المفترضة أين تم القيام بالمعاينات اللازمة و بحضور المشتبه فيهما بصفة انفرادية ، كما تم إعادة تمثيل مسرح الجريمة ليتضح أن الواقعة وهمية وغير حقيقة، واستكمالا للتحقيق ومواجهة المشكوك فيهما بالتناقضات الواردة في تصريحهما اعترفا و صرحا من جديد أنهما أدلى بالبلاغ الكاذب كونهما تعرضا لعملية نصب و احتيال من طرف شخص مجهول ليس له إقامة ثابتة و يتردد ما بين ولايتي الجزائر العاصمة و الجلفة ، كما أدلى أمام المحققين بأنهما قاما بصفقة كراء الشاحنتان إلى شخص مجهول دون عقد موثق مقابل حصولهما على مبلغ مالي مسبق بعدها أصبح الشخص الذي تعامل معهما يتهرب و لا يرد على المكالمات الهاتفية التي يتلقاها منهما بعد مدة حوالي شهر من الاتفاق أصبح كل ما يتصلا به يتم الرد عنهما من طرف شخص آخر و يحدثهما بأنهما أخطئا في الاتصال للعلم المشتبه فيهما اللذان أدلى بالبلاغ الكاذب لم يتقدما بشكوى في قضية النصب و الاحتيال إلى أية جهة قضائية أو أمنية كما أرجعا دوافع قيامهما بذلك إلى هدف إيهام مصالح الأمن و من ثم وكالة التأمين لاسترداد القيمة المالية للشاحنتين ، فيما لايزال التحقيق متواصلا.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.