حفظ أمانة الشهيد بتغليب مصلحة الجزائر على تنوع الأفكار    تعليمات لتفعيل مخططات الامن على مستوى الاحياء الجامعية    أسعار النفط تحافظ على تماسكها    عوار يتحدى البارصا ويؤكد أن هذا اللاعب قادر على إيقاف ميسي    زوخ: إجلاء باعة مواد البناء من المناطق العمرانية لابد منه    إطلاق منافسة تغطية المناطق المعزولة بشبكة الاتصالات السلكية و اللاسلكية    فرنسا ترفض دعوة ترامب لاستعادة إرهابيي داعش من سوريا    تونس تعبر عن ارتياحها لإطلاق سراح رعاياها    توافد بعثات تضامنية من اليسار العالمي على كاراكاس    أويحيى يقدم بيان السياسة العامة للحكومة الأثنين المقبل    مواجهتان واعدتان بعنابة والعاصمة    الاتحاد الإفريقي يعلن عقوبات الإسماعيلي الجديدة    مصير “قاسي السعيد” يتحدّد في الفاتح مارس المقبل    العوفي: «نسعى لحصد 16 نقطة من المقابلات المتبقية»    تدمير قنبلة تقليدية وتوقيف عنصر دعم الجماعات الارهابية    تحويل شهادات المجاهدين إلى أعمال ثقافية وفنية    الجوية الجزائرية «الطاسيلي» للطيران يتبنيان إستراتيجية لمواجهة المنافسة الأجنبية    الجزائريون يستهلكون 15 مليون طن من البنزين سنويا    دربال: هذه رئاسة الدولة وليست لعب عيال    المشتبه به في مقتل "أصيل" يمثل أمام وكيل الجمهورية    توزيع 500 سكن اجتماعي بالبويرة    انتشال جثة الغطاس المفقود في عرض البحر بأرزيو    فلسطين تصعيد جديد    رسالة إلى من يشعر أن الله لا يستجيب له    أخطاء شائعة عند الاستعمال : مسكنات الألم ...ضرورة قصوى ولكن    سداسية بونجاح ورفقاءه تطرد كازوني    إدراج تجارة البيع بالتّجزئة والميكاترونيك    عيسى: لا يمكن لأيّ كان إعادة الجزائريين إلى زمن الفتنة!    قايد صالح يحضر فعاليات إفتتاح المعرض الدولي للدفاع بالإمارات    مقري : هكذا ستحقق أحزاب المعارضة … “ضربة معلم ” (مباشر)    بوعزقي: “قضينا على الحمى القلاعية عوضنا كل الموالين في أبقارهم”    عبد الوحيد طمار أكد أنها شملت مختلف الصيغ    مباركي : أزيد من 160 الف طلب تكوين لدورة فيفري    “محرز” :”أنا سعيد وعشت سهرة مثالية”    سالم العوفي يحدد أهداف “لازمو” في باقي مشوار البطولة    550 طالبا يشاركون في الاختبارات التمهيدية    بوعزغي: تأسيس نظام وطني للبياطرة سيساهم في تحسين الصحة العمومية    بدوي: استلام مستشفى 60 سرير بالبيرين شهر أفريل    مشاهد مؤثرة لطرد عائلة مقدسية من بيتها    النوم يحسن من الحالة الصحية للمرضى ويعزز من فعالية محاربة الأمراض    مشروع مستشفى لعلاج الأطفال في الأفق بالبليدة    الأنفلونزا الموسمية تقتل 3 جزائريين    يوسفي: تصدير 2 مليون طن من الإسمنت آخر السنة    مشروع قانون الطيران المدني جاء ليواكب المنافسة الدولية في النشاط الجوي    بدار الثقافة‮ ‬مالك حداد‮ ‬بقسنطينة    ‮ ‬رسالة بوتفليقة تبين تمسك الجزائر ببناء الصرح المغاربي‮ ‬    هذه أنواع النفس اللوامة    لِمَا يُحْيِيكُمْ    هذه الحكمة من أداء الصلاة وفضلها بالمسجد    تنظيم الدولة يتبنى هجوما بسيناء    5 سنوات سجنا ضد « الشمَّة»    خنشلة تحتفل باليوم الوطني للشهيد    ينزعُ عنه الأوهام    ظريف: خطر نشوب حرب مع الكيان هائل    التعريف بشخصيات وطنية في 9 ولايات    إطلاق مشروع "أطلس الزوايا والأضرحة بالغرب الجزائري"    أرافق القارئ في مسار يعتقده مألوفا إلى حين مفاجأته    كيف برر المغامسي صعود بن سلمان فوق الكعبة؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

استفادت بلدية "آيت يحيى موسى" التي تعد من بين البلديات الأربعة التي تحويها دائرة ذراع الميزان، الواقعة على بعد 50 كيلومترا عن مقر عاصمة الولاية تيزي وزو، من مشروع تنموي جد هام، طالما كان بمثابة حلم يصعب تحقيقه لدى سكان المنطقة.
المشروع دفع بالسكان في العديد من المرات إلى شن حركات احتجاجية، والخروج إلى الشارع قصد الضغط على السلطات المحلية، وإجبارها الاستماع إلى انشغالهم، الذي يعتبر في ربط مجموعة القرى والمداشر التابعة لذات البلدية بشبكة الغاز الطبيعي، كونهم قد سئموا مرارة قارورة غاز البوتان، التي لازمتهم لسنوات طوال.
وفي هذا الصدد، وحسب ما علمناه من مصادر محلية مسؤولة، فإن عملية ربط جميع القرى والمداشر التي تحويها البلدية، يكون في القريب العاجل، كون أن الأشغال ستنطلق في غضون أيام على مستوى مجموعة من القرى على غرار "آث رحمون"، "اعلالن"، "ثاشثيوين"، "اث اعطلة"، "ثافوغالت"، "اث رحمون"، وغيرها من القرى الأخرى التي تمتاز بطابع جبلي، يشهد تدني كبير لدرجات الحرارة على مدار فصل الشتاء، مما جعل من غاز المدينة مادة طاقوية ضرورية يجب توفرها على مستوى كل منزل من منازل هذه القرى.
وكشفت ذات المصادر، فإن شبكة الغز الطبيعي المنزوع انجازها، والتي ستمس جميع مداشر وقرى "آيت يحيى موسى" دون استثناء، سوف تمتد على مسافة 200 كيلومترا، بعد أن خصصت الجهات المحلية المعنية غلافا ماليا جد معتبر، تمكن من ادخل البهجة والسرور في نفوس سكان المنطقة الذين يستوجب عليهم التضامن والتعاون مع سلطات البلدية، لغرض تجسيد هذا المروع في الآجال القانونية المحددة لذلك.
ودائما في إطار المشاريع التنموية التي سجلتها بلدية "أيت يحى موسى" والتي من شأنها الدفع بعجلة التنمية بالمنطقة إلى الأمام، خصصت سلطات ذات البلدية، ميزانية مالية معتبرة قدرت بحوالي 2مليار و700 مليون سنتيم، لانجاز مجموعة من قنوات الصرف الصحي بالقرى التي تعيش خطرا حقيقا بسبب غيابها، إلى جانب مشروع تهيئة ما لا يقل عن 8 ينابيع طبيعية تتوزع على كل من قرية "اعلالن"، "ثاشثيوين"، "اث اعطلي"، "اث اعمر موسى"، "اث رحمون"، "ثافوغالت"، هذه الأخيرة التي غالبا ما تشهد إقبالا واسعا من طرف سكان المنطقة لغرض التزويد بالمياه الصالحة للشرب، خاصة خلال فصل الصيف، وكذا في أوقات جفاف حنفايتهم لمدة طويلة، ففي هذه الحالة فان الينابيع الطبيعية تعد المقصد الوحيد للسكان لتزويد بالمياه قصد الشرب أو الغسيل وكذا الطهي.
كما درجت ذات الجهات ضمن هذه المشاريع المهمة بالنسبة للمنطقة مشروع تهيئة مجموعة من الطرق العابرة للقرى والمداشر، والتي تحتاج إلى عملية ترميم وتهيئة، لغرض تسهيل مهمة المرور للمواطنين الراجلين، وكذا لأصحاب المركبات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.