سليمان بخليلي يعلن عن تقديم ملف ترشحه للرئاسيات مساء السبت    صعوبات تعرقل ربط المؤسسات التربوية بالانترنت    الإنتر يحقق فوزا ثمينا ويشعل المجموعة السادسة    أمل عين مليلة يمطر شباك بسكرة    تشيلسي يطيح بأجاكس على ملعبه وأمام جماهيره    شباب قسنطينة يفوز على الضيف شبيبة القبائل بثلاثية    ميراوي يدعو إلى توفر المعطيات الحقيقية لمكافحة السرطان    استرجاع أكثر من 700 طن    خلال العام الجاري‮ ‬    إلى‮ ‬13‮ ‬قتيلاً    شباب بلوزداد بدون هزيمة هذا الموسم في الدوري الجزائري    تدمير 6 مخابئ للإرهابيين وضبط 26 كلغ من الكيف المعالج    تعزيز مصالح القارة الإفريقية وكذا مصالحها الشخصية    في‮ ‬حوادث مرور خلال أسبوع    تتجاوز سرعتها ال80‮ ‬كم‮/‬سا    بوتين يستقبل بن صالح في سوتشي    الرئيس التونسي الجديد يؤدي اليمين الدستورية أمام البرلمان    وزير العدل البريطاني يرافع لانتخابات مبكرة    القضية ليست قضية دول جوار بل تتعلق بالسلم والأمن في المنطقة    تجاوزنا عدد التوقيعات بكثير... ونعوّل على حملة جوارية تنافسية    سيتم اقتطاعه من صندوق الضمان والتضامن للجماعات امحلية    برناوي : ” لا توجد دولة في إفريقيا تمتلك منشآت أفضل من الجزائر”    في عرضه أمام أعضاء لجنة المالية والميزانية،كمال عيساني    اتصالات الجزائر تشارك في الطبعة الثامنة ل «معرض حاسي مسعود 2019»    أحكام من 3 إلى 5 سنوات سجنا نافذا للمتورطين في قضية النصب على 100 حاج بميلة    منظومة الضمان الاجتماعي في حاجة لإصلاحات تضمن التوازن على المدى البعيد    المحترف الأول: م.الجزائر 2 - 0 ن.حسين داي (النقل المباشر)    عبد المجيد عطار يدعو إلى تأجيل النظر في قانون المحروقات    أسعار النفط فوق ال60 دولارا بعد تراجع "مفاجئ" في المخزونات الأمريكية    3 ديسمبر القادم موعد أول رحلة نحو البقاء المقدسة مع “إير آلجيري”    المركز الوطني للسينما والسمعي البصري .. يحيي ذكرى موسى حداد    سد النهضة: ماهي النقاط الخلافية بين مصر وإثيوبيا؟    تدمير 06 مخابئ للإرهابيين وقنبلة تقليدية بكل من عين الدفلى والمدية    اختتام مهرجان الشعر النسوي: دعوة إلى إنشاء وخلق مقتطفات من الشعر المغاربي    وتيرة صناعة الدواء بالجزائر في تطور خلال السنوات الأخيرة    بحث طبي يكتشف دور أحد أدوية أمراض القلب في مكافحة السرطان    بلقبلة يوجه رسالة لبلماضي    عمال و موظفو الديوان الوطني للسقي يشنون حركة احتجاجية بقالمة    الجائزة الثالثة للصحفي المحترف لصحفية “الحوار”    لندن: العثور على 39 جثة داخل حاوية    إيداع مندوبة الفرع البلدي أحمد درايعية و ثلاثة موظفين الحبس بسوق أهراس    غضب الطلبة يتواصل للأسبوع ال 35 على التوالي    في رسالة له بمناسبة اليوم الوطني للصحافة، رئيس الدولة    خلال ورشة عمل حول التنوع البيولوجي    في‮ ‬حين تم تسجيل تذبذب في‮ ‬الأسعار    أهمية استراتيجيات الاتصال السياسي    أمر عسكري باعتقال خليفة حفتر    محافظة مهرجان الراي لبلعباس تكرّم صحفية جريدة الجمهورية    تكريم عائلة الفقيد الصحفي بن عودة فقيه    أسراب «البعوض» تجتاح أحياء وقصور تيميمون    تأخر انطلاق حملة التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    لوحات ترفع سقفها للأمل    رفض السكان مغادرة الشقق يؤخّر العملية    لا عذر لمن يرفض المشورة    الإحسان إلى الأيتام من هدي خير الأنام    انتشار جرائم القتل في المجتمع.. أسبابها وكيفية مواجهتها    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    دعاء اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحرڤة تنقرض
القمع الأوروبي ووعي الشباب يقضيان على الظاهرة نهائيا
نشر في النهار الجديد يوم 30 - 05 - 2010

أفاد المقدم، سليمان ديفايري، مدير خلية الإعلام بقيادة القوات البحرية، أن فرق حرس السواحل، لم تسجل أية حالة ''حرڤة'' منذ بداية السنة الجارية، باستثناء بعض الحالات المتعلقة بالمسافرين غير الشرعيين الذين يتم ضبطهم داخل حاويات السفن التجارية، فقد تم تسجيل تراجع كبير لظاهرة ''الحرڤة''، بل انقرضت نهائيا، بعد أن تم تسجيل 900 حالة في الأشهر التسعة الأولى من السنة الفارطة، وقبلها تسجيل أكثر من 1200 حالة خلال الأشهر الأولى من 2008.وفي هذا الشأن، أرجع، أحمد حلفاوي، أستاذ مختص في علم الإجتماع، سبب عزوف الشباب عن ''الحرڤة'' إلى أوروبا، إلى تعرية الإعلام لحقيقة ما يوجد بالضفة الأخرى من البحر الأبيض المتوسط، بسردها لمختلف التجارب التي مر بها الشباب الذين فشلوا بأوروبا وعادوا خائبين، بعد أن اكتشفوا أن كل ما كانوا يحلمون به مجرد سراب، مضيفا أنه وفضلا عن حقيقة الواقع الذي ينتظر ''الحراڤة'' عزز السد المانع الذي وضعته دول أوروبا من صد كل محاولة للدخول إلى الأراضي الأوروبية، وجعل الشباب يرهبون من المغامرة بأملاكهم، خاصة وأنهم يبيعون ما أمامهم وما خلفهم من أجل الظفر ب''مقعد'' في قوارب الموت، ويتراجعون عن ثقافة المجازفة بالعودة إلى التعقل في التفكير، وتغليب المصلحة على الحلم، حيث يرون أنه من الضروري الإبقاء على ما يملكون على الأقل لضمان مستقبل كريم، أفضل من المجازفة والعودة خائبين فاقدين لكل شيء، وهو ما وصفه الخبير بالتفكير الإيجابي، ملاحظا أن ''الحراڤة'' الجزائريين لا يشبهون غيرهم من ''الحراڤة''، فهم لا يسافرون من أجل كسب لقمة العيش أو التعليم لأنها متوفرة بالجزائر، وإنما ''يحرڤون'' من أجل أمور أخرى، كالحياة على الطريقة الأوروبية والجنس بالنسبة إلى البعض منهم، فضلا عن رغبتهم في الحصول على بعض الحريات الممنوعة في الجزائر بموجب الأعراف السائدة، بناء على ما تقدمه شاشات التلفزيون الأوروبية التي غذت الفكر الشبابي، وبالإضافة إلى ما تقدم، أضاف المتحدث أن ظاهرة ''الحرڤة'' لم تكن لتعرف كل هذه الشهرة لولا الأهمية التي أولتها لها وسائل الإعلام المختلفة.
بالمقابل، أوضح جمال ولد عباس وزير التضامن والأسرة والجالية الجزائرية بالخارج سابقا، أن مشكل الحراڤة قد تم القضاء عليه بتفكيك عصابات وشبكات الإتجار بالبشر، وأوضح أن السلطات تمكنت من القضاء على الظاهرة بعد أن وضعت حدا نهائيا لشبكات تهريب البشر، حيث جندت مصالح الأمن للتكفل بالظاهرة، مشيرا في هذا الشأن إلى القضاء على شبكات ''الحرڤة'' في عدد من الولايات الساحلية على غرار عنابة، عين تيموشنت ووهران.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.