إجتماع إفتراضي للأوبك يوم الأربعاء المقبل    إدماج أربع شركات فرعية لإلحاقها بمجمع "سونلغاز"    هذه مواقيت فتح وغلق فضاءات التسلية بدء من يوم غد    كورونا في الجزائر: 477 إصابة جديدة و10 وفيات خلال 24 ساعة    وزارة الدفاع: عقد لقاء مع ممثلي متقاعدي الجيش والجرحى والمعطوبين    سفير فلسطين رمزي مقبول ل "الحوار" : إتفاق التطبيع "فاضح و مخز"..وعلى الإمارات العدول عنه    ارتفاع حصيلة ضحايا انفجار بيروت إلى 178 قتيلا    عنتر يحيى يحدد مصير زماموش بعد خروجه من الحجر    وزارة التعليم العالي تذكر الطلبة بتاريخ الدخول الجامعي وإستئناف الدروس عن بعد    نحو تنظيم مسابقة وطنية لأقدم التحف الفنية والملابس التقليدية    جراد يطمئن التلاميذ والأولياء بدخول مدرسي آمن من فيروس كورونا    تغيير موعد رحلة إجلاء الرعايا الجزائريين من تركيا    أرسنال يضم نجم تشيلسي في صفقة انتقال حر    اصابة وسط ميدان المنتخب الوطني بفيروس كورونا !    أردوغان يدرس سحب السفير التركي من أبو ظبي    غرداية: هلاك شخصين وإصابة 6 آخرين في حادث مرور بالمنيعة    نشرية خاصة: تساقط أمطار رعدية على 14 ولاية        المساعدات الإنسانية للصحراويين: برناج الغذاء العالمي يشيد بدور الجزائر    وفاة الفنانة شويكار بعد صراع مع المرض.    الزلزال يكشف النقاب عن آثار رومانية    وفاة الفنانة المصرية شويكار عن عمر ناهز 82 عاما    لا تفسدوا فرحة فتح المساجد..    بدء الإفراج عن 400 سجين ل"طالبان" تمهيدا لمفاوضات السلام        وزير الصحة الروسي يكشف موعد نشر الأبحاث المتعلقة بأول لقاح ضد "كورونا"    معهد"ايسماس" يكثف تحضيراته استعداد للموسم الدراسي المقبل    أمن تبسة يفتح تحقيقا بعد اكتشاف بيت مشعوذ بحي عمارات الأقواس    رفع عدد المساجد المعنية بالفتح بجيجل الى 72 مسجدا    سطيف: توقيف 3 أشخاص وحجز 4 كلغ من الكيف    المكتب التنفيذي لمنظمة "أونال": "سنكشف قريبا عن النصوص التنظيمية المتعلقة بقانون الكتاب"    سكيكدة: توقيع عصابة إجرامية خطيرة تعتدي على المواطنين ليلا    شالكه الألماني يُقرر الاستغناء عن نجمه الجزائري نبيل بن طالب    كرة القدم عند الهواة: دعوة المديرية الفنية الوطنية للمشاركة في اجتماع ينظمه الاتحاد الدولي    الأهلي يحاول إعادة بلايلي خلال ثلاثة أيام    جبريل الرجوب: كل الدول العربية أوقفت دعمها المالي لفلسطين ما عدا الجزائر    اتفاق مصر واليونان غير شرعي وتخسر به مصر أراضيها    زوجة الرئيس التونسي تخطف الأنظار في أول ظهور رسمي لها    تسعين بالمائة من المدن الجزائرية أسست من طرف رجال الزوايا    عنابة : النشاطات الثقافية عبر الانترنت, مكسب هام للمبدعين    تمديد أجال رخص البناء المسلمة التي يؤول اختصاصها لقطاع العمران    ألم تر إلى الذين أوتوا نصيبا من الكتاب يؤمنون بالجبت والطاغوت    الحذر من الاغترار بالحياة الدنيا    لجنة "أوبك+" تؤجل اجتماعها    32 وكالة بنكية ستوفر خدمات الصيرفة الإسلامية نهاية سبتمبر المقبل    لاتسيو يتفق على ضم نجم الجزائر    وزارة الصناعة تشرع في إحصاء الأصول المنتجة في القطاعين العام والخاص    شيتور: قرار بحظر السيارات التي تستهلك كميات كبيرة من البنزين    وزارة الاتصال: خالد درارني لم يكن حاملا أبدا لبطاقة الصحفي المحترف    البارصا والبايرن في قمة واعدة...أين يمكن متابعة اللقاء؟    مديرية الخدمات الجامعية بسكيكدة تتحدى جائحة كورونا    الأساتذة المتعاقدون والمستخلفون يحتجون أمام مدرية التربية بسيدي بلعباس    الوزير الاول: أمر بتغيير وجه مناطق الظل قبل نهاية السنة    تخرج خمس دفعات بالمدرسة العليا للإدارة العسكرية    المصابون بكورونا في العالم يقارب 21 مليونا    باريس منطقة عالية الخطورة مجددا لانتشار كورونا    هذه حقوق الجوار في الإسلام    صلاة مع سبق الإصرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ولد السالك يطالب “المينورصو” بحماية الصحراويين من إعتداءات أمن المخزن
نشر في النهار الجديد يوم 23 - 07 - 2019

طالب وزير الخارجية الصحراوي محمد سالم ولد السالك الامم المتحدة بتحمل مسؤولياتها في حماية الشعب الصحراوي.
وتكليف بعثتها في الصحراء الغربية بالتكفل بحماية حقوقه الإنسان والتقرير عنها.
واكد ولد السالك في ندوة صحفية نشطها اليوم بمقر السفارة الصحراوية بالجزائر ،أن الطرف الصحراوي يحمل المحتل المغربي نتائج ما ستتمخض عنه حالة الإحتقان المترتبة عن إستمرار الاحتلال اللاشرعي والقمع الهمجي.
وذكر ولد السالك بالظروف الموضوعية التي وقعت فيها هذه الموجة الجديدة مع القمع المسلط على الشعب الصحراوي في الجزء المحتل من ترابه والمناخ السياسي المحيط بالقضية الصحراوية.
مبرزا جملة من الظروف والعوامل منها عزل المناطق المحتلة من الجمهورية الصحراوية عن العالم الخارجي من خلال حزام الذل والعار ورفض زيارة الصحافة والمراقبين الدوليين .
هذا بالإضافة الى الموقف الفرنسي داخل مجلس الأمن ومنع المينورصو من صلاحية مراقبة حقوق الإنسان والتقرير عنها لإطلاق العنان للمحتل المغربي بمواصلة سياسة التقتيل والتعذيب والمحاكمات الصورية في تناقض تام مع ما بنيت عليه الثورة الفرنسية من مبادئ العدالة وحقوق الإنسان وما يدعيه ساسة الجمهورية الفرنسية الخامسة من قيم ومثل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.