إنخفاض أسعار النفط مع تزايد عدد الإصابات بكورونا    جلسة محاكمة محي الدين طحكوت: الوزيرين الأولين السابقين أويحيى وسلال ينفيان كل التهم الموجهة اليهما    السيد عطار يستعرض آفاق تطور السوق البترولية على المدى القصير مع الأمين العام للأوبيب    مجلة تاريخ الجزائر "ميموريا" تصبح أسبوعية والعدد صفر يصدر يوم غد الثلاثاء    اجتماع "افتراضي" لوزراء خارجية مبادرة السلام العربية هذا الثلاثاء    تراجع حوادث المرور بنسبة 22.7 بالمائة خلال الأشهر الخمسة الأولى ل 2020    بن رحمة يتذكر "والده" بعد الهاتريك أمام "ويغان"    الخطة الوطنية للإنعاش الإقتصادي والإجتماعي في أجندة جلسة عمل    «الدولة متمسكة بإعادة كل رفات الشهداء المنفيين»    تعهد بإجلاء مخلوفي و رياضيين آخرين عالقين في الخارج    الرئيس تبون يتلقى تهاني الملوك ورؤساء الدول    الجيش يودع اللواء الراحل حسان علايمية    الجزائر تملك هامشا للمناورة دون اللجوء للاستدانة الخارجية    لمكافحة افة التمور بالوادي    الألعاب المتوسطية وهران-2022    الدورة ال 43 لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب    تدمير قنبلة تقليدية الصنع بتيزي وزو    منع لمس الكعبة والحجر الأسود    على غرار توقيف النقل    وزير الصناعة يكشف:    خلال الفصل الأول للسنة الجارية    المعدات المحجوزة في الموانئ تمثل خسارة للاقتصاد الوطني    نوهت باستعادة رفات رموز المقاومة    الفريق شنقريحة يشرف على حفل عيد الاستقلال    نهاية الكوشمار    هل يعلم وزير الطاقة؟    شملت مختلف الصيغ بولايات الوطن    وفاة مؤلف موسيقى فيلم معركة الجزائر    كاتب جزائري ينال الجائزة الاولى بقطر    استمرار الخلافات التقنية يؤجل التوصل إلى اتفاق نهائي    استهداف قاعدة "الوطية" الجوية.. هل يغيّر معالم الحرب في ليبيا؟    السودان: إقالة رئيس الشرطة عقب احتجاجات كبيرة    أحياء جديدة بمشاكل قديمة    تأجيل وليس إلغاء    منصة إ.طبيب: أزيد من 2.600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    معركة استرجاع الذاكرة الوطنية    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    مكتتبو "عدل" يغلقون المديرية الجهوية    الرئيس الراحل المجاهد الثوري المضحي بمشواره الكروي    لا كمامات و لا تباعد بشوارع مستغانم    « المصابون أقل من 50 سنة يخضعون للعلاج و الحجر في المنزل»    الإنتاج وفير ووزارة الفلاحة مكلفة بتنظيم الأسواق    اجتماع حاسم لزطشي بالوزير    إقبال واسع على المسابح المطاطية كبديل للشواطئ    استكتاب حكام الجزائر عبر العصور    الكوميدي زارع الفكاهة    تأجيل الطبعة 17 إلى 2021    مشاريع تنموية لفائدة 19 منطقة ظل    انقلاب على ملال وتحضير ياريشان لأخذ مكانه    المدرب حجار مرشح لخلافة سليماني    قسنطينة تستذكر جرائم المستعمر    بعوضة النمر تغزو 14 بلدية بتيزي وزو    منع لمس الكعبة وتقبيل الحجر الأسود.. السعودية تضع ضوابط صارمة للحج    قصيدة" «ذكرى الشهيد"    بشارة الرسول عن ثواب الصلاة في المساجد    نماذج تربية أبناء الصحابة عبد الله بن الزبير    اللهم بفضلك يا كريم يا غفار أدخلنا الجنة دار القرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتفالات واسعة باليوم العالمي للحجاب
نشر في أخبار اليوم يوم 03 - 02 - 2017


رغم حملات الكراهية والعنصرية الغربية
احتفالات واسعة باليوم العالمي للحجاب
يأتي اليوم العالمي للحجاب - الذي وافق الأول من فبراير - هذا العام في ظل موجة من العنصرية والكراهية تجتاح العالم الغربي ضد الإسلام والمسلمين خاصة بعد قرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمنع مسلمي سبع دول إسلامية من دخول الولايات المتحدة بدعوى محاربة الإرهاب وبلغت ذروة حملة الكراهية بالهجوم الإجرامي الذي استهدف مسجدا في مدينة كيبيك الكندية وأسفر عن مقتل 6 مسلمين أثناء أدائهم لصلاة العشاء الأمر الذي يعطي قيمة إضافية للفعاليات التي تنظم خلال هذا اليوم والتي تستهدف رفع مستوى الوعي بالحجاب وتغيير الصورة العنصرية النمطية التي تحاول وسائل الإعلام رسمها عن المسلمين.
الفكرة الرئيسة من وراء إطلاق مبادرة هذا اليوم بحسب أول من أطلقت هذه المبادرة نظمة خان - هو تخفيف المعاناة التي تعاني منها المرأة المسلمة في الغرب من خلال دعوة غير المسلمات بارتداء الحجاب لمدة يوم واحد هذا بالإضافة لفهم المعنى الحقيقي للحجاب وأنه ليس مجرد غطاءً للرأس وحسب وإنما تغطية كل الجسم بما في ذلك الرأس والصدر والذراعين والساقين إضافة إلى أن تكون هذه ملابس فضفاضة.
وتولدت الفكرة عند نظمة خان (من أصل بنغالي) التي وصلت للعيش في الولايات المتحدة الأمريكية عندما كان عمرها إحدى عشرة سنة نتيجة أنها واجهت العديد من الصعوبات والمعاناة بسبب ارتدائها الحجاب إذ نشأت نظمة خان في حي البرونكس بنيويورك وواجهت تمييزا قاسيا بسبب حجابها. فقد كانت تطلق عليها في الثانوية -كما هي الحال في الجامعة- ألقاب مثل باتمان أو النينجا أو أسامة بن لادن أو حتى الإرهابية مما دفعها إلى اعتبار أن الطريقة الوحيدة لوضع حد لهذا التمييز هي دعوة النساء لتجربة ارتداء الحجاب.
وخلال السنوات الماضية أطلقت المبادرة عام 2013م - لاقت فكرة خان نجاحا كبيرا ونظمت فعاليات في 116 دولة للتعريف بالحجاب وعبرت الكثيرات من غير المسلمات اللاتي شاركن في هذه الفعاليات عن سعادتهن بارتداء الحجاب ومشاركة المسلمات التمييز الذي يتعرضن له بسبب حقهن في اختيار الزي.
وشهدت فعاليات هذا العام زخما كبيرا خاصة في أمريكا في ظل صعود رجل الأعمال العنصري دونالد ترامب لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكية واتخاذه العديد من القرارات ضد المسلمين والمهاجرين الأجانب وقد أدت هذه القرارات إلى خلق حالة من التضامن والتعاطف مع المسلمين في المجتمعات الغربية.
ونظمت الفعاليات في 190 دولة هذا العام وشارك فيها آلاف المتطوعين من جميع أنحاء العالم بالإضافة إلى 70 شخصا من 45 دولة هم المسؤولون عن التنسيق وتنظيم الفعاليات كما سيوقع المئات من مشاهير العالم من السياسيين والفنانين والعلماء على مطالب بضرورة عدم التمييز ضد المسلمات كما قامت مجلة التايم بإدراج هذا اليوم ضمن تقويمها للأحداث والتواريخ العالمية وغطي هذا الحدث وسائل إعلام عالمية نحو شبكة البي بي سي والسي إن إن وشبكة الجزيرة هافينغتون بوست ونيويورك تايمز وقد دعت ناشطات في الدفاع عن حقوق الإنسان للمشاركة بشكل كبير في هذا اليوم وإظهار الدعم والتضامن مع المحجبات للتعبير عن رفض قرارات ترامب ضد المسلمين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.