“النهضة لم تدعم بن فليس”    الشروع في تسوية وضعية أصحاب عقود ما قبل التشغيل    «التعديل لجلب الاستثمار الأجنبي ولن يمس بالسّيادة الوطنية»    سوناطراك تعزّز موقعها في السّوق الإيطالية    هدّام: الأولوية في التّوظيف لليد العاملة المحلية    ميهوبي يعرض 15 التزاما و200 إجراء في حملته الانتخابية    الجيش يوقف أشخاصا ويضبط قطعا من مادة الديناميت    الجزائر.. ثالثة في احتياطي الذهب عربيا    مخاوف من حرب صهيونية جديدة على غزة    عام حبسا مع ستّة أشهر غير نافذة في حق 21 موقوفا    حملة تشخيص داء السكري ومضاعفاته بتيبازة    آدم زرقان.. سأعمل على خدمة المنتخب    الاتحاد الانجليزي يستبعد سترلينغ من المنتخب    «العميد» أمام فرصة الانفراد بالصدارة من بوابة «الكناري»    موراليس يصل إلى المكسيك بعد منحه اللجوء السياسي    «لورا فيشيا فاليري» إيطالية دافعت عن الإسلام    بلماضي: «مواجهة زامبيا صعبة لأننا أبطال إفريقيا والجميع يريد الفوز علينا»    ڨالمة: أحياء سكانية تسبح في البرك    مؤتمر البوليساريو: انطلاق الندوات التحضيرية على مستوى الجيش الصحراوي    العاصمة.. تفكيك شبكة دولية مختصة في تهريب التبغ بالدار البيضاء    إنقاذ 8 أشخاص من عائلتين تعرضوا لاختناقات بالغاز في باتنة    عنابة.. حجز قرابة ال3300 قرص مهلوس بالكاليتوسة    توقاي، دغموم وبوصوف على "رادار" بلماضي    وداعا لمشكل الحاويات في بلادنا    هزة أرضية ببجاية    وفاة شخص في حادث اصطدام بين قطار وسيارة سياحية بالبويرة    فيكا 10: عرض ثلاثة أفلام قصيرة بالجزائر العاصمة    فلاحو وهران يشرعون في تسوية عقاراتهم الفلاحية    كشف وتدمير خمسة مخابئ للإرهابيين وكمية من الذخيرة بولاية المسيلة    بطولة العالم لكرة القدم داخل القاعة للصم: الجزائر-إسبانيا غدا الأربعاء في ربع النهائي    تكوين مهني: توصيات الندوة الوطنية ستعتمد كورقة طريق لتحسين أداء المؤسسات التكوينية    الجزائرية مونية قاسمي تحرز الميدالية البرونزية    شركة الخطوط الجوية الجزائرية تبرمج 477 رحلة خلال موسم عمرة 2019    محرز: 4 لاعبين طالبوا بالتعاقد مع بلماضي    رياح قوية بعدة ولايات شرقية    مهرجان الجزائر الدولي للسينما: عرض الفيلمين الوثائقيين "بوركينابي باونتي" و"على خطى ماماني عبدولاي"    فيكا 10: عرض فيلم "لو سيلونس دي زوتغ (صمت الآخرين)"    هذا الوباء يتسبب في وفاة طفل كل 39 ثانية    مباحثات أمريكية-فرنسية حول سوريا وإيران والناتو    انتقال طاقوي: الجزائر تعتزم إنشاء صناعة وطنية للطاقات المتجددة    نقل الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر إلى المستشفى بسبب نزيف في المخ    في‮ ‬ظل اختلاف الرؤى    للتلقيح ضد الإنفلونزا الموسمية    قال أن وقف نشاط التركيب‮ ‬يهدد‮ ‬26‮ ‬ألف وظيفة‮.. ‬تكتل المصنعين‮: ‬    وزير التعليم العالي‮ ‬يكشف‮:‬    شهدتها عدة ولايات من الوطن    المعلمون‮ ‬يشلون المدارس عبر الوطن    "الجوية الجزائرية": 477 رحلة خلال موسم عمرة 2019    .. عين على كفاح المرأة المظهدة في «msg»    «المجال الفني أصبح محتكرا من قبل أطراف معينة تعمل على إقصاء المواهب الشابة»    المَولد النبَوي و إرْهاصُ التمثيل..    التمييز الذي تعانيه الأقليات المسلمة.. الجزائريون عينة    يوم تكويني لفائدة صحفيّي العاصمة    عراقيل بالجملة والتحدي قائم    خصال خمس إذا ابتليتُم بهنّ!    ضرورة تعلّم أحكام التّجارة..    السيِّدُ الطاووسُ    النبأ العظيم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حريق مطاحن الحديدة ضربة لملايين الجياع باليمن
نشر في أخبار اليوم يوم 27 - 01 - 2019


بيان أممي يحذر بشدة:
حريق مطاحن الحديدة ضربة لملايين الجياع باليمن
قالت الأمم المتحدة إن نشوب حريق في مطاحن البحر الأحمر بمحافظة الحديدة غرب اليمن يعد ضربة لملايين الجياع في البلاد.
جاء ذلك في بيان صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن
ونالت الأوضاع الصحية المنهارة من اليمنيين كثيرًا فالبلد الأفقر في شبه الجزيرة العربية تحوّل إلى مستنقع للأوبئة والأمراض وأحدثها وباء إنفلونزا الخنازير (A/H1N1) الذي تفشى في محافظات الشمال خلال الأيام الماضية.
تنقّل أكرم بشقيقه عبد الله في عدد من مستشفيات العاصمة صنعاء (شمالا) بعد أن اعترته أعراض السعال والحمى.
ولضعف التشخيص الطبي كان الأطباء يتحدثون عن إصابته بنزلة برد إذ إن درجة حرارة الأجواء تصل إلى قرابة الصفر.
لكن الأعراض تضاعفت وأصبح عبد الله عاجزًا عن الحركة ما دفع الشقيقين للتوجه إلى مستشفى الثورة العام بعد أن قال لهم طبيب إن تلك الأعراض ربما تكون ل إنفلونزا الخنازير .
والخميس أفادت تقارير صحفية يمنية بأن قذائف هاون سقطت على مطاحن الغلال في الحديدة ما أدى إلى اشتعال النيران في عدد منها.
وقال البيان إن التقارير تشير إلى أن حريقًا شبّ في مطاحن البحر الأحمر الواقعة على المشارف الشرقية لمدينة الحديدة ما ألحق أضرارًا باثنتين من الصوامع .
وأشار أنه يجري العمل على تأكيد الظروف التي أدت إلى نشوب هذا الحريق مضيفاً يبدو أن الحريق وقع نتيجة لإطلاق قذائف الهاون .
وقال إن لدى برنامج الأغذية العالمي حاليا 51 ألف طن متري من القمح مخزنة في مطاحن البحر الأحمر وهو ربع مخزون القمح في البلد ما يكفي لإطعام 3.7 مليون شخص لمدة شهر .
ولفت أن برنامج الأغذية العالمي لم يتمكن من الوصول إلى المطاحن منذ سبتمبر 2018 بسبب القتال (في الحديدة) .
ونقل البيان عن ليز غراندي منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن قولها نفقد هذا القمح في وقت صعب للغاية حيث يعاني أكثر من 20 مليون شخص يمني أي ما يقرب من 70 من إجمالي عدد السكان من الجوع .
وقال ستيفن أندرسن المدير القطري لبرنامج الأغذية العالمي إننا قلقون للغاية من تضرر بعض مخزونات القمح لدينا في مطاحن البحر الأحمر بحسب المصدر ذاته.
وتابع أندرسن : يحتاج البرنامج بشكل عاجل للوصول إلى مطاحن البحر الأحمر حتى نتمكن من تقييم مستوى الضرر والبدء في نقل مخزون القمح غير المتضرر إلى مناطق تعاني من احتياج شديد في اليمن .
وفي حين لم تعلن الأمم المتحدة عن الجهة التي قصفت المطاحن فقد نقلت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية عن مصدر عسكري موال للحكومة (لم تسمه) قوله إن الحوثيين يقفون وراء استهداف المطاحن بقذائف الهاون.
وأضاف أن الاستهداف يهدف إلى منع زيارة كانت مقررة الجمعة لهيئة الأمم المتحدة للمطاحن وعرقلة اتفاق تسهيل توزيع المواد الإغاثية لصنعاء والشريط الساحلي .
ويقدم برنامج الأغذية العالمي مساعدات غذائية لما يقرب من 10 ملايين شخص في جميع أنحاء اليمن ويقوم بتوسيع نطاق العمليات ليصل إلى 12 مليون شخص.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.