قايد صالح: "الجزائر قادرة على فرز من سيقودها خلال المرحلة المقبلة"    زغماتي : مشروع قانون الإجراءات الجزائية يرمي إلى رفع العوائق في تحريك الدعوى العمومية وعمل الشرطة القضائية    مداخيل جمركية: ارتفاع بازيد من 5% خلال الأشهر التسعة الأولى من سنة 2019    فيلمان جزائريان ضمن منافسات الدورة ال 41 من مهرجان القاهرة الدولي للسينما    المجاهدة يمينة شراد تستعرض كتابها ” ست سنوات في الجبال”    ربط 13 حيا عبر 8 بلديات بالطاقة الكهربائية في الشلف    مطار تندوف يتعزز برحلة جديدة    حوادث المرور : وفاة 38 شخصا و جرح 954 آخرين خلال أسبوع    علي يترحم على عز الدين    رئاسيات 12 ديسمبر: بن فليس يتعهد من الشلف بتطوير القطاع الفلاحي لتحقيق الاكتفاء الذاتي    ممثل اليونيسف مارك لوسي للاذاعة :70 بالمائة من حالات العنف ضد الأطفال لها صلة مباشرة مع الانترنت    اعتقال 745 طفلا فلسطينيا على يد قوات الاحتلال منذ بداية العام الجاري    البرتغالي جوزيه مورينيو يتولى تدريب توتنهام الانجليزي خلفا لبوتشتينو    الصحافة الوطنية تركز على دعوة الفريق قايد صالح للتوجه بقوة إلى صناديق الاقتراع    منتدى اليونيسكو بباريس: رابحي يبرز الأهمية التي توليها الجزائر للثقافة    إحباط محاولات إلتحاق ثمانية (08) أشخاص بالجماعات الإرهابية لمنطقة الساحل بكل من غليزان وغرداية    مواقف واشنطن من القدس والمستوطنات من أكبر "جرائم العصر" (الرئاسة الفلسطينية)    الاتحاد الأوروبي يدعو الأطراف الليبية إلى العودة للعملية السياسية    بولاية الشلف    قال أن تاريخ فرنسا حافل بالدماء في‮ ‬الجزائر    بعدما تعهد المحتجون بمنع انعقادها    شرفي.. التحقيق في قضايا تمويل الحملة الانتخابية ليس سهلا    أمير “موناكو” يُشيد ب “سليماني” !    برنامج الحملة الانتخابية لرئاسيات 12 ديسمبر في يومها الرابع    بايل يكتب نهايته مع ريال مدريد    سوريا: الجيش يعزز مواقعه في المنطقة الحدودية مع تركيا ويدخل 5 نقاط جديدة    توقيف رجل الأعمال عليلات والمستشار السابق برئاسة الجمهورية حشيشي    الذكاء الاقتصادي: الرقمنة المتسارعة تهدد وجود المؤسسات (خبير)    سوناطراك توقع عقود لتصدير الغاز نحو فرنسا    بالفيديو... زياني يوجه رسالة خاصة لجيل محرز    وهران: مختصون يطالبون بضرورة توسيع قائمة الأمراض المهنية في الجزائر    حذاء للبيع والسرقة !    للإسراع في تجسيد خطة إصلاح الجباية    الخضر بدون هزيمة في‮ ‬2019    تبسة    دعا إلى مواصلة تشجيع أشبال بلماضي    خلال ال6‮ ‬سنوات الأخيرة بمعسكر    الصندوق الوطني‮ ‬للتقاعد بميلة    القطاع بالولاية‮ ‬يشهد جملة من النقائص‮ ‬    تسريب جديد‮ ‬يقترح قدوم‮ ‬4‮ ‬هواتف رائعة من‮ ‬Sony‮ ‬في‮ ‬العام‮ ‬2020    خلال السنة الجارية بتيسمسيلت    قال أن تأجيلها سيُدخل البلاد في‮ ‬فوضى‮.. ‬تبون‮: ‬    كاتبة جزائرية ثالثة عربياً    الطبخ الإيطالي‮ ‬في‮ ‬الجزائر    «كناص»تيبازة تدفع أكثر من 6 ملايير دينار للمؤمنين وذويهم    تقتله ب 70 طعنة بعد أن هدّدها بنشر صورها    « فريقنا مُكوّن من الشباب والدعم مهم جدا لإنجاح الطبعة الثانية»    تأجيل أم إلغاء ..؟    جمعية وهران في مهمة الإقتراب من الكوكبة    وضع كارثي بطرق علي منجلي    بلماضي عودنا على إيجاد الحلول    "جام" وبراهمية في مهرجان "موسيقى دون تأشيرة"    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    التّوفيق والخذلان.. أسرار وآثار    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





داعش يحتضر!
نشر في أخبار اليوم يوم 16 - 02 - 2019

التنظيم الدموي يقاتل في الكيلومتر الأخير بسوريا
داعش يحتضر!
*هذه تفاصيل ثروة داعش
يدافع تنظيم الدولة بشراسة عن آخر مناطق سيطرته في سوريا في وجه هجوم لقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن إذ يتحصن في أنفاق ويشن هجمات انتحارية في أجزاء من بلدة الباغوز الحدودية مع العراق.
ق.د/وكالات
قال المتحدث باسم حملة قوات سوريا الديمقراطية في دير الزور شرقي سوريا عدنان عفرين إن مقاتلي تنظيم الدولة محاصرون حاليا داخل كيلومتر مربع من المنازل بالإضافة إلى مخيم جنوب بلدة الباغور التابعة لريف دير الزور الشرقي.
وأضاف عفرين أن هناك معارك طاحنة بين مسلحي قوات سوريا وتنظيم الدولة وأن الأخير يبدي مقاومة لا يستهان بها .
وترجح قوات سوريا الديمقراطية -التي تشكل وحدات حماية الشعب الكردية عمودها الفقري- وجود ألف مقاتل لتنظيم الدولة بين رجال ونساء داخل الباغوز من دون توفر معلومات عن عدد المدنيين. وتتقدم القوات المهاجمة ببطء داخل البلدة وأشار عفرين إلى أن وجود أنفاق تجعل تقدم الهجوم بطيئا.
هجمات انتحارية
ولفت عفرين إلى أن هناك الكثير من الانتحاريين الذين يقتحمون مناطق قواتنا على متن سيارات ودراجات مفخخة وقد تعرضت قوات سوريا الديمقراطية يوم الثلاثاء لهجومين نفذتهما انتحاريتان فجرتا نفسيهما.
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن قائد ميداني في مجلس دير الزور العسكري التابع لقوات سوريا الديمقراطية أن مقاتلي تنظيم الدولة يقاتلون حتى الموت ويستغلون وجود المدنيين في البلدة من أجل التحرك بين نقاطهم لإبعاد استهدافهم من طائرات التحالف الدولي.
وأضاف القائد الميداني أن مجموعة من مسلحي التنظيم حاولت الاقتراب من الحدود العراقية غير أن مدفعية الجيش العراقي استهدفت تحركهم.
يذكر أن تنظيم الدولة الذي أعلن عام 2014 إقامة دولة للخلافة على مساحات واسعة سيطر عليها في سوريا والعراق تكبد خسائر ميدانية كبيرة في العامين الأخيرين.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في ديسمبر الماضي هزيمة تنظيم الدولة مضيفا أن بلاده ستسحب قواتها من سوريا بعد إنجاز مهمتها. ويقدر عدد القوات الأمريكية ألفي جندي أغلبهم من القوات الخاصة.
داعش يلغم مناطق سورية قبل الهروب
وقد لجأ مسلحو تنظيم داعش المتشدد شمال شرقي سوريا إلى تلغيم مساحات واسعة من المناطق التي فروا منها خلال الأيام القليلة الماضية في وقت سلم العشرات منهم أنفسهم للقوات الكردية بعد تضييق الخناق عليهم.
وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان أن قوات سوريا الديمقراطية لا تزال تقوم بعمليات تمشيط في المناطق التي هرب منها مسلحو تنظيم داعش من أجل نزع الألغام الكثيفة التي زرعها التنظيم.
وفر أفراد التنظيم إلى مزارع بالقرب من الضفاف الشرقية لنهر الفرات ويوجدون حاليا في جيب ضيق هناك بعد أن ضيقت قوات سوريا الديمقراطية الخناق عليهم بدعم من قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.
وأفاد المرصد أن أكثر من 240 شخصا من أفراد تنظيم داعش غالبيتهم من جنسيات أجنبية سلموا أنفسهم إلى قوات سوريا الديمقراطية والتحالف الدولي ضد التنظيم.
وسُمع دوي انفجارات ناجمة عن استهداف القوات الكردية وقوات التحالف الدولي للمزارع التي يتحصن فيها أفراد التنظيم في محاولة لإجبارهم على الاستسلام.
وتمكن 700 شخص من الفرار من المناطق التي كان يسيطر عليها تنظيم داعش شمال شرقي سوريا بمساعدة القوات الكردية خلال اليومين الماضيين غالبيتهم من النساء والأطفال.
وذكر المرصد أن نحو 40 ألف شخص فروا من المناطق التي كان يسيطر عليها التنظيم منذ الأول من ديسمبر الماضي حتى الخميس من بينهم سوريون وعراقيون وصوماليون وفلبينيون.
ويأتي هذا التطور في وقت حذر قائد القوات الخاصة الأمريكية الجنرال ريموند توماس الخميس من إعلان النصر على تنظيم داعش الذي لا يزال يدافع عن آخر جيوبه في سوريا.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أكد لدى إعلانه في ديسمبر 2018 عزمه على سحب القوات الأمريكية من سوريا والبالغ عددهم ألفي جندي معظمهم من أفراد القوات الخاصة أن واشنطن انتصرت في هذه الحرب.
وخلال جلسة استماع أمام لجنة القوات المسلّحة في مجلس الشيوخ سأل سناتور الجنرال توماس عن ماهية الانتصار في سوريا فأجاب: أنا لا أستسهل استخدام عبارة نصر محل عبارة هدف .
ومنذ تصريح ترامب ذاك حرص مسؤولون أميركيون على التقليل من أهمية إعلان النصر النهائي على داعش مشيرين إلى أن التنظيم سيبقى يمثل تهديدا.
*ملايين الدولارات و40 طنا من الذهب
وفي غضون ذلك أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن المنطقة التي يتحصن فيها التنظيم بقادته وعناصره يتواجد فيها نحو 40 طنا من الذهب.
ولا يزال مجهولا مصير أطنان من الذهب والثروة المالية التي كانت بحوزة داعش في قرية باغوز الواقعة على الضفة الشرقية لنهر الفرات على الحدود السورية مع العراق وهي آخر معقل لداعش في منطقة عمليات التحالف الدولي.
كما يحوي الجيب الذي لا يزال داعش يسيطر على أجزاء منه على عشرات ملايين الدولارات وفقا لمصادر المرصد.
ونقل المرصد السوري عن المصادر التي يصفها ب الموثوقة قائلا إن الذهب الموجود في المعقل الأخير لداعش جرى جمعه من كافة المناطق التي سيطر عليها التنظيم سابقا.
وتقول المصادر إن كميات ضخمة من الذهب نقلها وسطاء أتراك وقادة في التنظيم على صلات وثيقة مع السلطات التركية ومخابراتها من تركيا إلى مناطق سيطرة داعش.
وفي ديسمبر الماضي كشفت مصادر إعلامية أن مسلحي تنظيم داعش في العراق وسوريا وضعوا أيديهم على مبالغ طائلة بالعملة الصعبة والعراقية فضلا عن سبائك من الذهب تقدر بمئات الملايين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.