رئيس الجمهورية يشرف على افتتاح السنة القضائية 2021-2022    قسنطينة: تصدير 520 طنا من الاسمنت إلى إنجلترا و150 ألف طن من مادة الكلنكر لدول أفريقيا الغربية    تسجيل أكثر من 300 تدخل للحماية المدنية    أساتذة و تلاميذ مدرسة طارفة زغدود ببني ولبان مهددين بالموت تحت الأنقاض    الغربال يركن أحزابا و يؤجّج المنافسة لدى الشباب    زيت المائدة المدعم مفقود بمحلات مستغانم    التعريف بالأجهزة المرافقة للفلاحين ومحفزات الدعم    « قوة الخضر في الفرديات والروح القتالية وبلماضي مدرب عالمي»    قائمة الفريق الرديف تحدث ضجة في بيت الرابيد    مباركي يهدي الوداد أول فوز    إنّنا بحاجة إلى المزيد من الجهود للتصدي لحروب الجيل الرابع الهادفة للنيل من الجزائر    دفع جديد لمسار السلم في مالي    تسقيف سعر البطاطا عند 50 دج    4 قتلى و15 جريحا في حوادث مرور خطيرة    قطار يحول جثة شخص إلى أشلاء    13 إعلاميا وصحفيا فرسان الطبعة السابعة    أسبوع من الترتيل والمديح وإكرام الوافدين    المصادقة على التقريرين المالي والأدبي في ظروف تنظيمية جيدة    برج باجي مختار… إرهابي يسلم نفسه إلى السلطات العسكرية    مراجعة أسعار خدمات الفنادق وتسقيف هذه الأسعار    تتويج الفائزين بجائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف    إصابات كورونا تستمر في التراجع    الحكومة تعوّل على تطوير الزراعات الإستراتيجية    مشروع قانون مالية 2022 سيزيد المديونية ويعمّق الأزمة    صيغة "الموائد المستديرة" غير مجدية والجزائر لن تشارك فيها    نصر الله يحذّر الكيان الصهيوني من التصرف في نفط لبنان    الحرب لن تتوقف إلا بنهاية الاحتلال المغربي    رسوماتي ثمرة أبحاث أخلّد بها خصوصية الجزائري    رئيس الجمهورية يشرف على حفل تتويج الفائزين    تعزيز مكافحة الجريمة والحفاظ على أمن المواطن    هياكل الإيواء بقسنطينة خطر يهدد الطلبة    الصحافة بين الحرية والمسؤولية    " أسود جرجرة " في رحلة التأكيد    نقص الإمكانيات والجانب المادي وراء مغادرة اللاعبين    خيبة أمل كبيرة وسط عناصر المنتخب الوطني للكيك بوكسينغ    "أبناء العقيبة " في مهمة صعبة لبلوغ المجموعات    دعوة للنهوض بالقطاع وتوفير آليات إنجاحه    لا حلّ للقضية الصّحراوية خارج استفتاء تقرير المصير    أم البواقي تحتضن الأيام الوطنية لفيلم التراث    ندوة فكرية بعنوان "تاريخ الصحافة ببسكرة"    مكسورة لجناح    المركزي الروسي يقرّر رفع سعر الفائدة    توزيع 5 حافلات للنقل المدرسي    مصادرة 191 كلغ من اللحوم الفاسدة    اللاعبون يبحثون عن الاستقرار بالاحتراف في الخارج    مصادرة مادة كيميائية حافظة للجثث داخل محل جزار    المواقف الدولية لا ترتقي لمستوى جرائم الاحتلال    تسجيل 67 اصابة جديدة بفيروس كورونا 3 وفيات و 59 حالة شفاء    الزلازل والكوارث.. رسالة من الله وعظة وعبرة    هذه حقوق الضيف في الإسلام    عون يعيد إلى البرلمان قانون تبكير الانتخابات النيابية بلبنان    الجوع يدفع عائلات باليمن إلى أكل أوراق الشجر    رومانيا: تدابير وقائية لمدة شهر بسبب تزايد إصابات كورونا    مقري يرد على ماكرون    نحو تعميم بطاقة التلقيح لدخول الأماكن العمومية    «الذهاب إلى التلقيح الإجباري ضروري لبلوغ المناعة»    المآذن القديمة.. وهكذا كان يؤذن سيدنا بلال    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



8 ضحايا يقاضون أفراد شبكة لتنظيم »الحرقة« من شاطئ عين الترك
نشر في صوت الأحرار يوم 11 - 01 - 2011

مثل أمس، ثلاثة أشقاء أمام محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء وهران، من بينهم مقاول بتهمة تهجير »الحراقة« من شاطئ عين الترك نحو اسبانيا، بعدما تقدّم ثمانية ضحايا من بومرداس من بين 28 بشكوى ضدّهم بسبب استيلائهم على أموالهم المقدّرة ب 10 ملايين سنتيم عن كلّ شخص دون الهجرة فعلا. فيصل.ب
انكشف أمر الإخوة الثلاثة الذين كانوا ينظّمون الرحلات البحرية السريّة نحو السواحل الإسبانية إنطلاقا من شواطئ عين الترك، بعدما تقدّم ثمانية شبّان ينحدرون من ولاية بومرداس بشكوى لدى مصالح الدرك الوطني في أعقاب عجزهم عن استرجاع أموالهم التي دفعوها لمنظّمي الرحلة والمقدّرة ب 10 ملايين سنتيم عن كلّ فرد، وتعود وقائع القضيّة إلى 24 أفريل من السنة الفارطة.
وقامت مصالح الدرك الوطني بتوقيف المتّهمين الثلاثة بناء على الشكوى المذكورة وحين تفتيش مسكنهم العائلي بعين الترك تمّ العثور على زورق مطاطي، وسبق للضحايا وأن صرّحوا بأنّهم تنقّلوا إلى مسكن المتّهم المدعو »ه.ن« بعين الترك أي أقاموا هناك مدّة أسبوع داخل مستودع ثمّ توجّه بهم نحو مسكن شقيقته ببلدية العنصر وقام بتجريب محرّك القارب أمام أعينهم، إلاّ أنّ الرحلة لم تتّم، وبناء على ذلك نشب شجار بينهم على إثر مطالبتهم باسترجاع أموالهم، مؤكّدين أنّ هذا الشخص متعوّد على تنظيم رحلات »الحرقة« وأنّه تنقّل إلى بومرداس أين قبض جزءا من المبلغ المتفّق عليه لتهجير 28 شابّا وكان ذلك بعد اتصالات مع وسيط ينحدر من بومرداس متواجد باسبانيا حاليا، إلاّ أنّ المتّهمين الثلاثة أنكروا أمام محكمة الجنايات أمس، معرفتهم بهؤلاء الأشخاص أو وجود علاقة لهم بتهجير »الحراقة«، حيث قال المتّهم الرئيسي أنّه مقاول وأنّه هاجر إلى اسبانيا في 2006 بحرا وعاد بعد ثلاثة أشهر بسبب عدم عثوره على عمل مناسب، أمّا شقيقاه فقد أكّدا أنّهما يتاجران بمواد البناء وأنّهما لا علاقة لهما بالحرقة.
وبناء على وقائع القضيّة فقد التمس ممثّل النيابة إدانة اثنين منهم بعقوبة 10 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية قدرها مليون دج، وتطبيق القانون بالنسبة للمتّهم الثالث، وفقا لقانون العقوبات المعدّل والذي يفرّق ما بين الجنح والجنايات فيما يتعلّق بهجرة الأشخاص ومنظّمي الرحلات والذي جاء بعد استفحال هذه الظاهرة خصوصا بالسواحل الغربية القريبة من السواحل الإسبانية والتي تبنى عليها أحلام الشباب من مختلف ولايات الوطن، مقابل دفع الملايين لشبكات تنظيم الحرقة التي أصبحت ثرية في لمح بالبصر وأقامت مشاريع كبرى بأموال مفقودين وموتى وآخرين وصلوا بأعجوبة إلى سواحل إسبانية لكنّهم رحّلوا إلى بلدهم بتهمة الهجرة غير الشرعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.