قضية 2 مليون أورو قريبا أمام القضاء    مقتل 41 شخصا على الأقل في هجومين مسلحين في مالي    الخضر يصلون غلى القاهرة وزطشي يؤكد جاهزيتهم لدخول المنافسة    خباز من بني مسوس يبيع صحيفة السوابق العدلية بألف دينار وبطاقة إقامة بفرنسا ب 8 آلاف!    محرز: واثقون من انتزاع كأس أفريقيا    يفوق ال420‮ ‬ألف قنطار‮ ‬    بالنسبة لحاملي‮ ‬شهادة البكالوريا‮ ‬2019    مصر أعلنت حالة الإستنفار القصوى بعد الواقعة    ضبط الاستهلاك وتحقيق 45 مليار دولار سنويا    الجزائر ليست لقمة سائغة لهواة المغامرات    رهان على مضاعفة الإنتاج الوطني وتحسين نوعيته    حفاظا على سلامة المنتوج والمستهلك    في‮ ‬إطار مكافحة التصحر    بسبب المحرقة الجهوية للنفايات الطبية    فيما تم تسجيل‮ ‬29‮ ‬ألف حالة حصبة‮ ‬    موظفون أمميون تستروا على جرائم الجيش البرماني    وزير السكن‮ ‬يوجه إنذاراً‮ ‬شديداً‮ ‬للمقاولين‮ ‬    اجتماعات لأوبك في جويلية لمواجهة تراجع الأسعار    الشرطة الفرنسية تستجوب بلاتيني    مواضيع الفلسفة والعلوم الطبيعية كانت في‮ ‬المتناول    تقديم 17 متورطا وتحويل ملفات وزراء سابقين إلى مجلس قضاء الجزائر    ثمّنوا دور المؤسسة العسكرية والعدالة‮ ‬    فيما تم توقيف‮ ‬19‮ ‬مشتبه فيهم‮ ‬    البنتاغون يقرر إرسال ألف عسكري إلى منطقة الخليج    بعد‮ ‬48‮ ‬ساعة من انطلاق العملية‮ ‬    شمس الدين‮ ‬يطالب بمحاسبة تومي    دعت لعقد ندوة جامعة لحل الأزمة‮ ‬    المرزوقي‮ ‬ينهار بالبكاء على مرسي    شفافية القضاء ..الطريق المعبّد نحو ثقة الشعب    تأخر انطلاق الحصة الأخيرة لسكنات عدل بمسرغين تثير قلق المكتتبين    متابعة لجميع المتورطين دون تمييز    «هدفنا واحد ومستقبلنا واعد»    عار في «السبيطار»    «المقاولون و «أوبيجيي لا ينفذون تعليمات اللجنة الولائية    وضع لا يبعث على الارتياح    « سلوكيات الجزائريين بالشواطئ في برنامج صيفي جديد »    « أستوحي قصائدي الشعبية من واقعنا الاجتماعي »    «انتظروني في عمل سينمائي جديد حول الحراك وأثبتنا للعالم أننا شعب متحضر ومسالم»    جاب الله ينعي محمد مرسي    لجنة التنظيم تفتح ملف التسويق والرعاية    مرشح فوق العادة للتتويج    قافلة الحجاج تحط رحالها بمسجد طارق بن زياد    الأمراض المتنقلة عبر الحيوان تهدّد قاصدي مستشفى غليزان    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    سنن يوم الجمعة    الجزائر تلتقي بالسنغال مجددا، كينيا وتنزانيا لخلط الأوراق    علينا تصحيح بعض الأمور    فضائل سور وآيات    معرض صور فنانين ببشير منتوري    مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا    الكمبيوتر، القهوة والشكولاطة الأكثر شعبية في الجزائر    الإنشاد في الجزائر يحتاج إلى ثورة فنية لإثبات وجوده    افتتاح متحف نجيب محفوظ بالقاهرة    دليل للإقلاع عن استعمال التبغ قريبا    900معوز يخيّمون بالطارف    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    التأريخ يتحرّر من العباءة الرسمية    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عبد الله واد يقر بهزيمته والرئيس الجديد يتعهد بقيادة البلاد إلى عصر جديد
إشادة داخلية ودولية بهدوء وديمقراطية الانتخابات الرئاسية السنغالية
نشر في الفجر يوم 26 - 03 - 2012

الرئيس الجديد يتعهد بالإصلاح الاجتماعي وتقليص فترة الرئاسة ب5 سنوات بدلا من 7
يستعد السنغال لدخول ”عهد جديد” في ظل رئاسة الفائز في جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية مرشح المعارضة مالي سال على منافسه عبد الله واد الذي أقر بهزيمته حتى قبل إعلان النتائج الرسمية للانتخابات التي جرت في أجواء هادئة وسلمية باعتراف المراقبين الدوليين.
وتغلب سال على منافسه الرئيس السنغالي المنتهية عهدته عبد الله واد في الجولة الثانية لانتخابات الرئاسة التي جرت الأحد لينهي بذلك مساعي واد للفوز بفترة ولاية ثالثة والتي تسببت في اندلاع اشتباكات دامية في البلاد الهادئة عادة خلال الحملة الانتخابية للجولة الأولى.
ومباشرة بعد تأكد تقدم مالي سال (50 عاما) في هذه الانتخابات حيث حصل على على 69 في المائة من الأصوات مقابل 30.84 في المائة لواد استنادا إلى أرقام مكاتب الاقتراع التي جمعتها وسائل الإعلام السنغالية بعد الانتهاء من عمليات التصويت قال سال ”خرجت نتيجة من صناديق الاقتراع وهي أن الرابح الأكبر يبقى الشعب السنغالي”.
وتعهد الرئيس السنغالي الجديد في مؤتمر صحفي بقيادة البلاد إلى ”عهد جديد وبالعمل من أجل وطنه وافريقيا” قائلا في هذا السياق: ”إن عهدا جديدا يبدأ في السنغال.. سنعمل معا لبدء ما هو متوقع من الجميع وللجميع من أجل السنغال وافريقيا”.
وأكد أنه سيكون ”رئيس جميع السنغاليين” محييا ”سلوك الناخبين والديمقراطية” في بلاده وتعهد بالعمل سويا على تحقيق تطلعات الشعب. وكان سال تعهد في حملته الانتخابية بتقديم رعاية اجتماعية وطبية شاملة للأسر وتحسين أجور التقاعد. كما تحدث عن توفير المزيد من الوظائف للشباب واستثمار ما يساوى 4 مليارات دولار امريكى في المناطق الريفية فضلا عن خفض أسعار المواد الغذائية الأساسية.
وضمن برنامجه للإصلاح السياسي، قال سال إنه سيقلص فترة الرئاسة من 7 سنوات في الوقت الحالي إلى 5 سنوات فقط على أن تجدد مرة واحدة فقط. أما الرئيس السنغالي المنتهية عهدته واد فقد اعترف بخسارته في الانتخابات حتى قبل صدور النتائج الرسمية الأولية والمنتظرة اليوم الثلاثاء أو يوم الأربعاء ووعد بمساعدة الرئيس الجديد على المضي بنجاح في مهامه الرئاسية.
وكان واد متصدرا في الدورة الأولى مع 34.81% من الأصوات يليه سال (26.58%). إلا أن سال حصل على تأييد المرشحين ال 12 الذين هزموا في تلك الدورة وأرادوا اعتراض الطريق أمام واد إذ اعتبروا أن ترشيحه ”غير دستوري” بعد ولايتين رئاسيتين متتاليتين دامتا 12 عاما. بيد أن المجلس الدستوري حكم بعدم احتساب فترة واد الأولى ”لأنه انتخب في ظل الدستور القديم”. وتولى واد رئاسة السنغال عام 2000 وأعيد انتخابه بديمقراطية ايضا في عام 2007.
والملفت أن جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية في السنغال جرت في أجواء من الهدوء التام النظام باعتراف من المراقبين الدوليين الذين بلغ عددهم 300 مراقب أجنبي قدموا من الاتحاد الأوروبي و الاتحاد الافريقى والمجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا.
كما اعتبر حزب ”تكتل القوى الديمقراطية” المعارض الرئيسي في موريتانيا أن اعتراف الرئيس السنغالي المنتهية ولايته عبدالله واد بنتائج انتخابات الرئاسة ”يعزز التناوب السلمي على السلطة” في هذا البلد.
ووصف رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي جان بينغ امس الاثنين الانتخابات الرئاسية التي جرت أمس الأحد في السنيغال ب ”المشرفة” ليس فقط للسنيغال وإنما للقارة بأكملها.
كما أشاد الاتحاد الاوروبي بالاجواء الهادئة التى طبعت الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية في السنغال وأظهرت فوز مرشح المعارضة بالرئاسة واعتبرها ”انتصارا كبيرا للديموقراطية في السنغال وإفريقيا”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.