تونس: الشاهد يفوض صلاحياته    الفيفا يفتح تحقيقا ضد الإفريقي لاتهامه بالتزوير بعد شكوى مولودية العلمة    المحكمة العليا:إيداع وزير العدل السابق الطيب لوح رهن الحبس المؤقت    جيلالي سفيان: نريد إجراءات تهدئة لنشارك في الحوار    جيلالي سفيان يعارض حل "الأفلان"    السفير الروسي بالجزائر يتقصى موقف الإسلاميين من الوضع السياسي    من هو رئيس الوزراء السوداني الجديد؟    حجز ثلاثة قناطر من المخدرات في مغنية    توقيف تاجري مخدرات وحجز أزيد من 284 كغ من الكيف المعالج بالنعامة وتلمسان    الحكومة تعلن الحرب على "مافيا" حاويات القمح، الحليب والدواء    أمطار رعدية على 6 ولايات خلال ال 24 ساعة المقبلة    ترامب يرفع رأسه للسماء ويعلن: "أنا الشخص المختار"    وناس مرشح للمشاركة في داربي نيس ومارسيليا    وفاة شابين داخل سيارة بالبويرة    ضمان تغطية شاملة للبث عبر كافة أرجاء الوطن لتمكين المواطن من تلقي البرامج الإذاعية والتلفزية    زغماتي للقضاة: عليكم بسلامة الأحكام    أدرار : ضرورة دخول مركز مكافحة السرطان الخدمة في أقرب وقت ممكن    "soolking" على موعد مع جمهوره اليوم بملعب 20 أوت    اجتماع حكومي يدرس الدخول الاجتماعي وتدابير تقليص عجز ميزان المدفوعات    بالصور.. شباب بلوزداد يشدُّ الرحال نحو نجامينا    عنتر يحي المرشح الأقوى لخلافة مدان كمناجير عام للمنتخب    عملة لصفقة واحدة    الدولة المدنية شأن الديمقراطيين لا الانتقاليين    برميل النفط ب 60 دولار    إلغاء الفرنسية في‮ ‬الإمتحانات المهنية للترقية‮ ‬    قريباً‮ ‬بتندوف‮ ‬    المراكز الصحية تحتضر عبر‮ ‬14‮ ‬بلدية‮ ‬    وسط تجدد مطالب تمكين الصحراويين من تقرير المصير    حسب محافظ الكشافة الإسلامية‮ ‬    الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب    المنافسات الإفريقية للأندية    على سبيل الإعارة لموسم واحد    كرئيس لمجلس السيادة في‮ ‬السودان    ‮ ‬كناك‮ ‬توزع المحلات    تاجر وراء فيديو المياه المعدنية    وفاة شقيقة بوطاجين في‮ ‬الحج    المال الحرام وخداع النّفس    تنصيب المديرين الجدد للوكالات الولائية    نجاح الإجراء مرهون بتحويل العملة في البنوك    3 ذهبيات وبرونزية للجزائر في نهائي التجديف    عريقات يدعو إلى تحرك دولي لحماية الأقصى    10 سنوات سجنا نافذا لشقيقين حولا «حوش» جدهما إلى وكر لترويج الكوكايين بالحمري    مسافرون عالقون منذ 3 أيام بمطار السانية بوهران    الشيخة الريميتي ..أسطورة موسيقى الراي    أعراس بنكهة زمان    قرية عزوزة تستذكر الشهيد عبان رمضان    تحضيرات متقطعة قبل "لازمو"    التنمية مطلب سكان قرية بنوار    استلام هياكل تربوية جديدة    اختتام دورة السينما المعاصرة بسرفنتس    اختتام الطبعة ال17 لمهرجان الأغنية الأمازيغية    الحاج كان يعاني كثيرا وفوضى في تنظيم هذه العبادة    83 منصبا بيداغوجيا في شبه الطبي    عانت من آلام في المعدة.. والأطباء اكتشفوا المفاجأة الصاعقة    عائلة تربح 4 ملايين دولار كل ساعة    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    الذنوب.. تهلك أصحابها    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تونس تستنسخ استراتيجية الجزائر في مجال مكافحة الإرهاب
بعد يومين من تبني تنظيم "داعش" مقتل جندي قرب الحدود
نشر في الفجر يوم 09 - 11 - 2016

صادق أمس ”مجلس الأمن القومي” التونسي على استراتيجية وطنيّة لمقاومة التطرّف والإرهاب، وذلك بعد يومين من مقتل جندي قرب الحدود مع الجزائر في هجوم تبناه تنظيم ”داعش” الإرهابي.

يضم المجلس وزراء الدفاع والداخلية والعدل وكبار القادة الأمنيين والعسكريين في تونس ويشرف على اجتماعاته رئيس الجمهورية، ويحضرها رئيسا الحكومة والبرلمان.
وقالت رئاسة الجمهورية في بيان إن المجلس صادق على ”الاستراتيجية الوطنيّة لمقاومة التطرّف والإرهاب” التي وقعها رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي. و”ترتكز هذه الاستراتيجية التي تم إعدادها عبر مراحل عديدة وبتشريك المجتمع المدني على أربعة أسس وهي: الوقاية، الحماية، التتبّع والردّ”، وفق نص البيان. وأول أمس قتل إرهابيون رقيبا في الجيش التونسي بمنزله في منطقة جبلية بولاية القصرين الحدودية مع الجزائر، في هجوم تبناه الأحد تنظيم داعش.
وتأتي مصادقة المجلس عقب حصول الهجمات الإرهابية الكبرى سنة 2015 واستهدفت متحف باردو في العاصمة وفندقا في ولاية سوسة، وحافلة للأمن الرئاسي في قلب العاصمة. وأوقعت الهجمات الثلاث 72 قتيلا بينهم 59 سائحا أجنبيا وتبناها تنظيم ”داعش”.
كما يتحصن عناصر مجموعة إرهابية مرتبطة بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي في جبال ثلاث ولايات تونسية حدودية مع الجزائر هي القصرين (وسط غرب) وجندوبة والكاف (شمال غرب). وخططت هذه المجموعة التي تسمي نفسها ”كتيبة عقبة بن نافع” لتحويل تونس إلى ”أول إمارة إسلامية في شمال إفريقيا” بعد الإطاحة ببن علي، وفق وزارة الداخلية التونسية. ومنذ الإطاحة بنظام زين العابدين بن علي وحتى اليوم قتل في تونس 68 عسكريا و41 عنصر أمن و59 سائحا أجنبيا و20 مدنيا في هجمات لجماعات إرهابية أو في مواجهات بين هذه الجماعات وقوات الأمن والجيش، أو في انفجار ألغام زرعتها بمناطق جبلية.
وذكر تقرير صدر في 2015 عن ”فريق عمل الأمم المتحدة حول استخدام المرتزقة” أن أكثر من 5500 تونسي، تتراوح أعمار معظمهم بين 18 و35 عاما، انضموا إلى التنظيمات الإرهابية في سوريا والعراق وليبيا. وأشار إلى أن عدد المقاتلين التونسيين في هذه التنظيمات ”هو من بين الأعلى ضمن الأجانب الذين يسافرون للالتحاق بمناطق النزاع”. غير أن السلطات التونسية ترى أن تلك التقديرات مبالغ فيها، إذ تقول إن المعطيات التي بحوزتها تُقدر عدد الشبان التونسيين الذين التحقوا بالجماعات الإرهابية في بؤر التوتر لا يتجاوز 3 آلاف شخص، قُتل منهم خلال السنوات الخمس الماضية نحو 800 شخص في سوريا والعراق وليبيا. وتُقر في المقابل بأن أكثر من 600 منهم عادوا إلى تونس، منهم 95 شخصا رُفعت ضدهم قضايا عدلية، بينما لا يزال نحو 200 شخص يخضعون للتحقيق الأمني، في حين تم الإبقاء على البقية في حالة سراح، ولكن تحت الرقابة الأمنية اليومية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.