توجيهات مستمدة من تجربة ميدانية طويلة    جراد يعلن عن 3 ورشات استعجالية    العقار الصناعي ..الملف الذي يُؤرق الحكومة    الجزائر تحذّر من "حرب بالوكالة" في ليبيا    تدعيم الرحلات إلى الجزائر العميقة    شباب بلوزداد يغرق النصرية ويعزز صدارته    الشاعر والصحفي عياش يحياوي في ذمة الله    مراقبة صارمة على مستوى المطارات    تبون مرتاح لأخبار الطلبة    مفارز الجيش توقف تجّار مخدرات ومهاجرين غير شرعيّين    الشعب الجزائري قدّم قوافل من الشهداء دفاعا عن أرضه    تحويل حركة المرور نحو الطريق الوطني رقم 5    أكثر من 40 بالمئة من رحلات الجوية الجزائرية تم إلغاؤها بسبب إضراب المضيفين    أوروبا توافق على قوة جديدة لوقف تدفق السلاح إلى ليبيا    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    «كتاب بدلا من تذكرة» في مارس بالعاصمة    فخفاخ.. مشاورات ماراطونية لإنقاذ حكومته من الانهيار    الرئيس تبون يستقبل الولاة بمقر رئاسة الجمهورية    وفاة ممرضة وامرأة وطفل بأنفلونزا حادة    تجند تام من أجل صحة الطلبة المرحلين من ووهان    رسالة الأسرى في سجون الاحتلال الصهيونى لوسائل الاعلام والصحافة الجزائرية    دورة تكوينية ل 80 مشاركا بإليزي    آدم وناس والمغربي منير شويعر يزينان التشكيلة المثالية للدوري الفرنسي    جهاز المراقبة ضد الجراد الجوال في حالة نشاط    المركز الجهوي لمكافحة السرطان إمكانيات وطموحات    مكتتبو التساهمي يطالبون بتدخل الوالي    مدريد تخصص 4 ملايين دولار لإعدام الببغاوات    قتلوه لأنه يعمل كثيرا    ندوة تاريخية وطنية حول «الثورة التحريرية بمنطقة عشعاشة وجبال الظهرة»    تونس: قيس سعيد يهدد بحل البرلمان وانتخابات مبكرة    40 طالبة أجنبية بإقامة "2000 سرير"    ورشات متواصلة وتعزيز أكثر للمواهب الشابة    مواطنو العاصمة يستحسنون الخطوة    رجراج يتراجع عن مقاضاة حلفاية    ‘'أسبوع فن الأوريغامي" بعين الصفراء    لا إجازة لنغيز بسبب كازوني    الرابيد لبعث حظوظ لعب ورقة الصعود    نوعية رديئة ب 35 دج للكيس الواحد    اقتراح انجاز سدود صغيرة محاذية لسهل ملاتة لإنقاذ الموسم    « عازم على مواصلة التهديف وتحقيق حلم الصعود »    تسوية منحة الفوز على سكيكدة قبل موقعة الحراش    الشروع في تسجيل أغاني المرحوم بلاوي الهواري    تصوير فيلم «علاء الدين» 2 قريباً    ... «كن قويا» واقهر الدّاء    الدرك الوطني يحجز عتادا لحفر آبار بدون رخصة    السجن لشخصين سرقا 1 مليار سنتيم من منزل جارهم الطبيب    حادث مرور يخلف 4 جرحى    9 تخصّصات جديدة بالقطاعات المنتجة    الرئيس تبون يجتمع بالولاة بمقر الرئاسة    بطاقية وطنية للمنتج الوطني بغضون ستة أشهر    الرئيس تبون : استقبلت بكل ارتياح خبر خروج أبنائي سالمين من أي وباء بعد فترة الحجر الصحي    دعتها لتحمّل مسؤولياتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي    أكدت تمسكها بمهمتها في‮ ‬ليبيا‮ ‬    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    كم في البلايا من العطايا    لماذا “يفتون الناس”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من الإدمان على المخدرات‮ ‬
22‭ ‬ألف شاب‮ ‬يتلقون العلاج
نشر في المشوار السياسي يوم 25 - 02 - 2019


كشف نائب مدير الصحة العقلية بوزارة الصحة،‮ ‬البروفيسور محمد شكالي،‮ ‬امس،‮ ‬من تيبازة،‮ ‬عن إقبال أزيد من‮ ‬22‮ ‬ألف شاب مدمن على المخدرات على مراكز الوسيط لعلاج الإدمان عبر الوطن‮. ‬وأوضح البروفيسور،‮ ‬خلال لقاء نظمته مديرية الصحة بتيبازة بمناسبة الأسبوع المغاربي‮ ‬للصحة المدرسية والجامعية بمستشفى الأمراض العقلية بالناظور،‮ ‬أن أزيد من‮ ‬22‭ ‬ألف مدمن من الجنسين و من شتى الفئات العمرية والاجتماعية‮ ‬يخضعون حاليا للعلاج عبر‮ ‬42‮ ‬مركز وسيط لمعالجة الإدمان عبر الوطن‮. ‬وكشف في‮ ‬السياق،‮ ‬أن الجزائر تبنت إستراتيجية وطنية لمكافحة الظاهرة من خلال العمل على توسيع شبكة مراكز الوسيط لتبلغ‮ ‬قريبا‮ ‬53‮ ‬مركزا وتكوين‮ ‬30‮ ‬طبيبا مختصا في‮ ‬معالجة الإدمان مع ضمان توفير دورات تكوينية قصيرة المدى للأطباء العامون في‮ ‬إطار التكوين المتواصل للتكفل ببعض الحالات إلى جانب العمل والتنسيق مع قطاعات أخرى قصد توفير الظروف الاجتماعية التي‮ ‬تجعل من الشاب لا‮ ‬يلجأ لعالم المخدرات خاصة منها مكافحة التسرب المدرسي‮ ‬والتفكك الأسري‮ ‬وتشجيع الرياضة الجوارية والمدرسية‮. ‬وكشفت دراسة أجراها الديوان الوطني‮ ‬لمكافحة المخدرات سنة‮ ‬2016‮ ‬على عينة تتكون من‮ ‬12‭ ‬ألف تلميذ بالطورين المتوسط والثانوي‮ ‬عن تسجيل معدل تلميذ واحد من أصل خمسة تلاميذ‮ ‬يتعاطى المخدرات عبر الوطن‮. ‬ويعتبر التحقيق الذي‮ ‬أجراه الديوان الوطني‮ ‬لمكافحة المخدرات بالوسط التربوي‮ (‬المتوسط والثانوي‮) ‬أحدث تحقيق فيما‮ ‬يتم التحضير للإعلان عن نتائج تحقيق حول نفس الموضوع بالوسط الجامعي‮ ‬قريبا،‮ ‬حسب عبد النوري،‮ ‬بصفته المدير العام السابق للديوان ومستشار وخبير في‮ ‬المجال‮. ‬وشملت الدراسة،‮ ‬التي‮ ‬عرضها مدير عام سابق بالنيابة للديوان الوطني‮ ‬لمكافحة المخدرات،‮ ‬عبد النوري‮ ‬صالح،‮ ‬426‮ ‬مؤسسة تربوية عبر‮ ‬46‮ ‬ولاية،‮ ‬فئات عمرية تتراوح ما بين‮ ‬15‮ ‬و17‮ ‬سنة في‮ ‬استبيان وأسئلة مباشرة تكونت من‮ ‬119‮ ‬سؤال متعلق بمدى استهلاك التبغ‮ ‬والمخدرات من طرف التلاميذ مشيرا إلى أن الوضعية ليست منفلتة بقدر ما هو متحكم فيها‮. ‬وكشفت نتائج الدراسة،‮ ‬استنادا لعبد النوري،‮ ‬بأن استهلاك التبغ‮ ‬و المخدرات ظاهرة منتشرة فعلا بالمؤسسات التربوية وتعنى الفئتين،‮ ‬الذكور والإناث ولكنها لم تبلغ‮ ‬بعد المستوى الرهيب الذي‮ ‬تروج له بعض الجهات ولا تزال في‮ ‬مستوى‮ ‬يمكن التحكم فيه مشيرا إلى أنّ‮ ‬المخدر الأكثر استهلاكا‮ ‬يكمن في‮ ‬القنب الهندي‮ ‬تليه مختلف المهلوسات والمؤثرات العقلية‮.‬ وقدّرت ذات الدراسة،‮ ‬التي‮ ‬عرضت اول مرة سنة‮ ‬2017،‮ ‬عدد التلاميذ بالطورين الابتدائي‮ ‬والثانوي‮ ‬المدمنين على التدخين بقرابة ال387‮ ‬ألف تلميذ أي‮ ‬أزيد من‮ ‬18‮ ‬بالمائة من عدد المتمدرسين وهو،‮ ‬أي‮ ‬التدخين،‮ ‬عامل رئيسي‮ ‬يساهم في‮ ‬انتشار ظاهرة تناول المخدرات فيما‮ ‬يقدر عدد التلاميذ الذين‮ ‬يتناولون المخدرات ب66‭.‬731‮ ‬تلميذ وعدد التلاميذ الذين أقدموا على شرب الخمور،‮ ‬ولو لمرة واحدة،‮ ‬ب49‭.‬626‮ ‬تلميذ‮. ‬كما توصلت تقديرات الدراسة إلى تسجيل إقدام‮ ‬48‭.‬148‮ ‬تلميذ على تناول المؤثرات العقلية منهم‮ ‬23‮ ‬ألف استهلكوا صنف‮ ‬الإكستازي‮ . ‬ورغم أن الدراسة فندت الأرقام التي‮ ‬يروج لها،‮ ‬إلا أنها تثير مخاوف القائمين على قطاع الصحة وتتطلب أخذها بالجدية اللازمة كمؤشرات خطيرة على الصحة العقلية للمتمدرسين حسب الدكتور بوفديان مكلف ببرنامج الصحة المدرسية بوزارة الصحة الذي‮ ‬شدد على أهمية محور التحسيس على مستوى العائلة التي‮ ‬يبقى دورها أساسيا ومحوريا،‮ ‬حسب ذات المتحدث‮. ‬وفي‮ ‬السياق،‮ ‬كشف عن دور ال2000‮ ‬وحدة طبية على مستوى المؤسسات التربوية لتحسيس التلاميذ بخطورة استهلاك المخدرات والتدخين من خلال تسطير برنامج توعوي‮ ‬يستهدف التلاميذ إلى جانب إشراك باقي‮ ‬الفضاءات الشبانية والرياضية والدينية والثقافية للقيام بعمليات تحسيسية‮. ‬للإشارة،‮ ‬يتضمن برنامج التظاهرة الأسبوع المغاربي‮ ‬للصحة العقلية،‮ ‬الذي‮ ‬نظمته مديرية الصحة بتيبازة،‮ ‬عديد النشاطات العلمية تستهدف المؤسسات التربوية والتكوينية والمركز الجامعي‮ ‬بتيبازة طيلة أسبوع‮.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.