مقتل 8 أشخاص في حادث إطلاق نار بألمانيا    كأس العرب لأقل من‮ ‬21‮ ‬سنة    رباعي‮ ‬السعودية‮ ‬يبدع في‮ ‬جولة أبطال آسيا    وفاة‮ ‬45‮ ‬شخصاً‮ ‬وإصابة‮ ‬1494‮ ‬آخرين    بالمركب الجواري‮ ‬أحمد عزيزي‮ ‬بخنش في‮ ‬خنشلة    لتطوير التعاون الطاقوي‮ ‬    وفق مرسوم رئاسي‮ ‬صدر في‮ ‬الجريدة الرسمية    ناشدوا رئيس الجمهورية للتكفل بمطالبهم‮ ‬    وهران    بمبادرة فريق طبي‮ ‬من مستشفى‮ ‬مصطفى باشا‮ ‬    مسيرة لأصحاب "العمائم البيضاء" بالعاصمة    تم إطلاق دراسة لإعداد مخطط تسييرها    تحت شعار‮ ‬ضع كتاب‮.. ‬وخذ كتاب‮ ‬    خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة    الجزائر في حاجة إلى دستور توافقي    تخص المواد الأساسية والأجهزة الكهرومنزلية    أوقفت‮ ‬82‮ ‬عاملاً‮ ‬لم‮ ‬يلتحقوا بمواقع عملهم    التحكم في القروض والضرائب يستدعي تحرير القرار الاقتصادي    شرفة يتعهد بتسريع استدراك النقائص    22 فيفري يوم وطني للأخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية    الرئيس تبون: مشروع مراجعة الدستور سيكون جاهزا مطلع الصيف القادم    تأجيل محاكمة هامل ورفض الإفراج المؤقت عن غلاي    في‮ ‬المدرسة العليا للصحافة    رقمنة المصالح الصحية وتنظيم الاستعجالات الطبية    إحالة قضيتي‮ ‬سوناطراك‮ ‬2‮ ‬و الطريق السيار‮ ‬على المحكمة العليا    كوت ديفوار تلعب بالنار‮!‬    الاتحاد العالمي‮ ‬للعلماء المسلمين‮ ‬يكرّم تبون    هل تقوض إدلب التقارب الروسي التركي؟    الصحافة الإلكترونية بحاجة إلى ضبط    بلمهدي‮ ‬يستنجد بجامعة قسنطينة    دعوة لإنشاء سجل وطني خاص بالأمراض الناشئة والمستجدة    “إير آلجيري” تتعاقد مع مضيفين جدد لتعويض المضربين    مختصون يصدرون كتابا عن رشيد ميموني    أصحاب الرفاه اللغوي هم خرّيجو الكتاتيب القرآنية    سداسية تاريخية تضع الأهداف الفنية على المحكّ    حملة لتحرير الأرصفة من التجارة الموازية    تحذيرات أمريكية من «الوعود الوهمية» الصينية    فرق ميدانية لتحديد مواقع تذبذب الأنترنت    118 اعتداء على شبكة الغاز الطبيعي    أحمد رضا حوحو رائد الصحافة الساخرة في الجزائر    غالي يثمّن دور الأم الصحراوية في الكفاح التحرري    18 ألف عنوان في الصالون للكتاب بباتنة    نبضنا فلسطيني للأبد    ترفع    “كلاسيكيات كان” تحتفل بالذكرى 20 لأفضل فيلم في القرن ال20    من ناد عريق إلى فريق غريق    وفاة المسيرالسابق رشاد مصطفى    مخرب سيارة جارته وراء القضبان    عائلات تخزن «التمور» تحسّبا لرمضان المقبل    تقرير أسود عن شواطئ الكورنيش الغربي    تربص للمنتخب الوطني بالعاصمة    وفد من اللجنة الدولية يقف على التحضيرات    الخبازون يرفضون الأكياس الورقية بسبب هامش الربح    فلاحو بني بوسعيد مستاءون    بحري حميد : «أحلم بإنهاء مسيرتي في فريق القلب»    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    مسجدان متقابلان لحي واحد!    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلال سنة‭ ‬2018‭ ‬
وفاة‮ ‬38‮ ‬طفلاً‮ ‬جراء تعقيدات الحروق‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 06 - 04 - 2019


سجلت عيادة المحروقين‮ ‬بيار وكلودين شولي‮ ‬بالجزائر العاصمة ارتفاعا في‮ ‬عدد الحالات الاستعجالية خلال سنة‮ ‬2018‭ ‬بأزيد من‮ ‬5500‭ ‬حالة،‮ ‬مقابل ما‮ ‬يزيد عن‮ ‬5300‮ ‬حالة سنة‮ ‬2017،‮ ‬أسفرت عن وفاة‮ ‬38‭ ‬طفلا جراء تعقيدات صحية بسب الحروق،‮ ‬حسب ما أفاد به الطبيب المختص في‮ ‬جراحة الحروق والمكلف بالاعلام بذات العيادة،‮ ‬وافق خالد‮. ‬وأوضح نفس المصدر،‮ ‬أنه تم تسجيل في‮ ‬غضون السنة المنصرمة‮ ‬2018‭ ‬ما‮ ‬يزيد عن‮ ‬5500‮ ‬حالة استعجالية تم التكفل بها‮ (‬مقابل ما‮ ‬يزيد عن‮ ‬5300‮ ‬حالة سنة‮ ‬2017‮) ‬تعرضت لحروق متفاوتة،‮ ‬تمثل‮ ‬60‮ ‬بالمائة منها حروق خطيرة مع تسجيل وفاة‮ ‬38‮ ‬طفلا تتراوح أعمارهم ما بين‮ (‬0‮- ‬04‮ ‬سنوات‮) ‬بسبب تعقيدات صحية جراء عمق ومساحة انتشار الحروق على الجسد‮. ‬وأوضح الدكتور وافق،‮ ‬ان السبب الرئيسي‮ ‬في‮ ‬ارتفاع حالات الحروق المسجلة من سنة لأخرى لدى الأطفال التي‮ ‬تناهز‮ ‬70‮ ‬بالمائة لفئة أقل من‮ ‬4‮ ‬سنوات ترجع إلى الحوادث المنزلية وعدم توخي‮ ‬الحيطة والحذر من طرف الأولياء الذين‮ ‬يسمحون للأطفال باللعب بجانب الأفران وآلات الطبخ‮ ‬الطابونات‮ ‬داخل المطابخ والحمامات‮. ‬وأبرز أن حالات الحروق تصل ذروتها خلال فصل الشتاء بسبب عدم الحيطة في‮ ‬استخدام مختلف وسائل وأجهزة التدفئة،‮ ‬ما‮ ‬يؤدي‮ ‬إلى حالات حروق خطيرة‮ ‬يكون الأطفال الرضع ضحاياها بالدرجة الأولى،‮ ‬إلى جانب ارتفاعها خلال فترة الصيف خلال الأفراح والمناسبات الدينية كالمولد النبوي‮ ‬الشريف وكذا شهر رمضان،‮ ‬والتي‮ ‬تسجل عادة على مستوى الرأس والوجه والصدر والأعضاء السفلية والعلوية والظهر‮. ‬وذكر أن الحالة الواحدة تستدعي‮ ‬المكوث لمدة‮ ‬15‭ ‬يوما بالمستشفى والحالات العميقة والخطيرة جدا‮ ‬يتطلب علاجها أكثر من سنة،‮ ‬مشيرا إلى محدودية قدرة استيعاب عيادة باستور التي‮ ‬لا تتجاوز ال64‮ ‬سريرا بما فيها‮ ‬4‭ ‬أسرة متنقلة خاصة بمصلحة المستشفى النهاري،‮ ‬فيما تم منذ بداية العام الجاري‮ ‬التكفل بأزيد من‮ ‬600‮ ‬حالة جديدة‮. ‬وأشار المصدر،‮ ‬أن عيادة باستور تعد المؤسسة الوحيدة المتخصصة على المستوى الوطني‮ ‬في‮ ‬التكفل بحروق الأطفال،‮ ‬حيث استقبلت في‮ ‬نفس الفترة المذكورة‮ ‬518‮ ‬حالة من مختلف الولايات الداخلية على‮ ‬غرار الجلفة والمسيلة وبجاية وتيزي‮ ‬وزو والمدية والأغواط،‮ ‬من بينها حالات في‮ ‬منتهى الخطورة تسببت في‮ ‬عمليات بتر للأعضاء،‮ ‬فضلا على ذلك تم فحص زهاء‮ ‬7433‮ ‬حالة في‮ ‬مجال زراعة الجلد والجراحة الترميمية تتعلق بالمتابعة الطبية بعد الخروج من العيادة،‮ ‬مقابل التكفل بزهاء‮ ‬727‮ ‬مصاب في‮ ‬إطار المستشفى النهاري‮. ‬من جهة أخرى،‮ ‬تم اجراء‮ ‬9822‮ ‬جلسة علاج وظيفي‮ ‬في‮ ‬حين بلغ‮ ‬عدد العمليات الجراحية‮ ‬1090‭ ‬وتخص تدخلات جراحية لزراعة الجلد والجراحة الترميمية‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.