يونيسف: 100 ألف طفل مشرد في لبنان جراء الانفجار    محرز يبلغ ربع نهائي رابطة أبطال أوروبا    بالصور.. قتيل في إنقلاب سيارة بسيدي عامر في الشلف    سفير لبنان بالجزائر يقدم شكره للجزائر حكومة وشعبا    وزير الداخلية: إجلاء العائلات المتضررة و إيوائهم بالخيم وعديد المرافق الشبانية    الحماية المدنية تنشر حصيلة زلزال ميلة    هذه هي قائمة الشواطئ المسموحة للسباحة لهذا الصيف    حركة واسعة في سلك الرّؤساء والنواب العامّين بالمجالس القضائية    مجلة «الجيش» تعتبر الوضع في ليبيا الأخطر    الهند: تحطم طائرة على متنها 185 شخصا على الأقل    الجزائر تبقى ملتزمة بنهج نزع السلاح النووي    50 فعالية تطلق «مبادرة القوى الوطنية للإصلاح»    عنتر يحيى منتظر هذا الأحد بالجزائر    فرانسوا سيكوليني مدرّبا جديدا لاتحاد العاصمة    شباب بلوزداد يحسم أولى صفقاته في «الميركاتو»    محمد فارس على بعد خطوات من «لازيو»    أسعار النّفط تلامس 45 دولارا للبرميل    إنشاء خليّة للإصغاء لأصحاب المشاريع المبتكرة    إنتاج وفير للطّماطم يكبح استيراد المُصبّر منها    تسجيل ثاني حالة غرق بالمجمع المائي في أسبوع    بروتوكول صحي لزوار "حديقة التجارب "بالحامة    شيخي: تكريم جيزيل حليمي تقدير لكل من أحبّ الجزائر    نحو التكفل بالموقعيْن الأثريين لتيبازة وتيمقاد    برمجة 16 رحلة إجلاء للجزائريين بدءاً من اليوم    20 دولة بينها الجزائر تقدمت بطلب الحصول على اللقاح    غلق قرابة 5400 محل تجاري منذ مارس    دحدوح: نحو استغلال أمثل للمواقع التراثية    بيلسا يُشعل الصراع على ضم بن رحمة    برنامج وطني خاص لتنظيم ملاجئ الصيد الحرفي    مجلس الأمة يصدر ملحقا خاصا بمجلته لشهر جويلية        توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن    تراجع ملحوظ في نسبة شغل الأسرّة المخصصة لمرضى كوفيد-19    المساجد تقود الوعي والوقاية في زمن الوباء وفُتحت بيوت الله..    هذه قصة أغلى ثوب في العالم    سنن مهجورة التداوي بالدعاء    تنصيب العميد يحي علي ولحاج رئيسا جديدا لأركان قيادة الدرك الوطني    لبنان: 154 فقيد و 5000 جريح جراء إنفجار بيروت    غليزان:مروجا السموم في قبضة الأمن    عملية جراحية لخمسيني أكل 351 حبة "الهندي " بأم البواقي    الطريقة التجانية.. دور بارز في نشر تعاليم الإسلام    شنين يدعو برلمانات العالم للتضامن مع الشعب اللبناني    تعويضات متضرري الحرائق لن تكون نقدا    مجلة الجيش تؤكد على "ضرورة إيجاد حل سلمي" للأزمة الليبية    وزير المالية يشارك في أشغال اجتماع مجموعة المحافظين الأفارقة    مصادر إسبانية: اختيار بلد مثل الإمارات كمنفى سيزيد من متاعب الملك السابق خوان كارلوس    ورقلة: تجربة رائدة لزراعة السترونال والستيفيا    الأسير ماهر الأخرس يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم ال (14)    محاضرات وندوات تفاعلية حول التراث الثقافي اللامادي بداية من الاثنين المقبل    الاقتداء بالرسل عليهم الصلاة والسلام في خلق الصبر    القنوات الناقلة لقمة ريال مدريد و " السيتي"    اطلاق مسابقة "الرسام الصغير" تحت شعار "مواهبنا ثروتنا"    وزبر النقل في زيارة تفقدية إلى ميناء الجزائر غدا    الشابة خيرة تتذكر ابنتها وتكتب:"ملي راحت الدنيا سماطت عليا"    "عنابي لافاتشا" الكليب الجديد ل "BLACK OUDINI"    عودة الطوابير والتدافع بمراكز بريد ولاية تبسة    بن عبد الرحمان يكشف ان تعويضات المتضررين من الحرائق لن تكون مالية    وزير التعليم العالي يبحث سبل التعزيز العلمي مع سفير فلسطين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد حجز دام لأكثر من ستة أشهر‮ ‬
الإفراج الفوري‮ ‬عن العتاد المحجوز بالموانئ
نشر في المشوار السياسي يوم 20 - 08 - 2019

رزيق ل السياسي‮ : ‬القرار إيجابي‮ ‬وسيحرّك عجلة الاقتصاد الوطني‮ ‬
اصدر الوزير الأول،‮ ‬نور الدين بدوي،‮ ‬أمرا لإدارة الجمارك‮ ‬يقضي‮ ‬بالإفراج الفوري‮ ‬عن كل العتاد المتنقل والمحجوز بمختلف الموانئ الوطنية،‮ ‬حيث شمل القرار كل السلع التي‮ ‬تمت عملية توطينها قبل‮ ‬27‮ ‬من جانفي‮ ‬من السنة الجارية‮.‬ وحسب مصادر متطابقة،‮ ‬فإن الحاويات المحجوزة بها جرارات،‮ ‬الآلات،‮ ‬الشاحنات والمعدات الثقيلة،‮ ‬والتي‮ ‬تم حجزها منذ ال27‮ ‬جانفي‮ ‬الماضي‮. ‬ومن جهتها،‮ ‬أمرت المديرة العامة للجمارك مصالحها بالاستعجال في‮ ‬جمركة كل السلع والبضائع المعنية برفع الحجز،‮ ‬وكانت مصالح الجمارك قد حجزت العتاد المتنقل المستورد قبل نهاية جانفي‮ ‬الماضي‮. ‬هذا وحسب مختصين،‮ ‬فقد كبد قرار حجز السلع والبضائع المستوردة في‮ ‬الموانئ مئات المتعاملين الاقتصاديين خسائر كبيرة،‮ ‬و هذا تطبيقا لنظام الرخص،‮ ‬وكان ممثل المستوردين والمتعاملين،‮ ‬ميلود كوكاش،‮ ‬قد كشف في‮ ‬وقت سابق لوسائل إعلام وطنية ان قرابة‮ ‬200‮ ‬مستثمر ومتعامل اقتصادي‮ ‬عانوا من جمركة سلعهم بالموانئ‮.‬ وقال كوشاش،‮ ‬إن القيمة الإجمالية للعتاد والبضائع المحجوزة تقدر ب1500‮ ‬مليار سنتيم،‮ ‬موضحا في‮ ‬السياق أن سبب حجز العتاد هو صدور قوانين جديدة تحظر استيرادها،‮ ‬مشددا على أن عملية اقتنائها كانت قبل صدور تلك التشريعات،‮ ‬في‮ ‬حين اعتبر الخبير الاقتصادي،‮ ‬كمال رزيق،‮ ‬في‮ ‬تصريح خص به‮ ‬‭ ‬السياسي‮ ‬،‮ ‬عقب قرار الإفراج عن العتاد المتنقل،‮ ‬أن القرار‮ ‬يعد صائب وجدي‮ ‬وقرار شجاع جاء في‮ ‬وقته،‮ ‬لأنه كان فيه تعطيل لمصالح المستوردين خاصة وأنه تم استيرادها بالعملة الصعبة،‮ ‬خاصة وأن السلع المستوردة تندرج ضمن عملية الإنتاج كونها سلع‮ ‬غير استهلاكية سواء بناء صناعة أو‮ ‬غير ذلك،‮ ‬مشيرا ان هذا القرار من بين المحاسن التي‮ ‬تحسب لحكومة تصريف الأعمال لتمكين هؤلاء المستوردين من خلال هذا القرار بممارسة نشاطهم والذي‮ ‬من شأنه أن‮ ‬يساعد على تسريع عملية المشاريع المجمدة‮.‬ وأكد أن القرار من شأنه أن‮ ‬يحرك عجلة الاقتصاد،‮ ‬لأن نوع السلع تعد ذات طابع إنتاجي‮ ‬وليس سياحي‮ ‬ومتعلقة بنشاط،‮ ‬وبالتالي‮ ‬هذا شيء ايجابي،‮ ‬ومن قام باستيراد هاته المعدات هو بأمس الحاجة إليها من أجل مشاريع أو تهيئة المصانع،‮ ‬بالتالي‮ ‬لما تم تمكينهم من إدخال هاته السلع‮ ‬يجعلهم‮ ‬يدفعون كل ما‮ ‬يترتب عنهم من رسوم جمركية،‮ ‬ما من شأنه أن‮ ‬يكون إضافة لميزانية إيرادات الدولة والشيء الايجابي‮ ‬الأكبر أن أصحاب السلع سيقومون باستكمال مشاريعهم وهذا ما‮ ‬يخدم الاقتصاد الوطني‮.‬ وبخصوص قيمة الخسائر المترتبة عن هذا الحجز،‮ ‬أكد رزيق أنه لا‮ ‬يملك قيمة محددة وذلك لعدم امتلاكه قيمة الأشياء المحجوزة،‮ ‬حيث أكد أن هنالك خسائر كبيرة بدليل أن هنالك تعطيل للمشاريع وتنقص من النشاط الإنتاجي‮ ‬وفقدان مناصب الشغل،‮ ‬مشيرا أن قرار الإفراج من شأنه أن‮ ‬يحرك عجلة الاقتصاد الوطني‮ ‬بشكل فعال‮.‬
تحرير أجزاء السيارات‮ ‬CKD-SKD‮ ‬العالقة بالموانئ
من جهة اخرى،‮ ‬أمر الوزير الأول،‮ ‬نور الدين بدوي،‮ ‬إدارة الجمارك بتحرير أجزاء السيارات‮ ‬CKD-SKD‮ ‬العالقة بالموانئ،‮ ‬ويشمل القرار الحاويات محل توطين بنكي‮ ‬وتحويل فعلي‮ ‬للعملة الصعبة قبل تاريخ‮ ‬22‮/‬05‮/‬2019‮. ‬وتشمل أجزاء السيارات العالقة بالموانئ كل من علامات‮ ‬بيجو‮ ‬،‮ ‬بايك‮ ‬،‮ ‬إفيكو‮ ‬،‮ ‬TMC‮ ‬و سوفاك‮ . ‬وسيتم منح الترخيص بالجمركة،‮ ‬مع الإبقاء على المزيا الجبائية بقرار‮ ‬يتضمن الرأي‮ ‬التقني‮ ‬المصادق عليه‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.