مدوار : استئناف البطولة يتوقف على مدى تحسن الوضع    نقص حاد في سبائك الذهب    أول اتصال بين بشار الأسد ومحمد بن زايد    نداءات لتحويل مبنى مهجور إلى مستشفى    رونالدو يقصي صلاح مبكرا ونيمار يخرج محرز    مفاتيح البركة والتّوفيق والرّزق الحسن    محرز ينفي الإشاعات    جورج سيدهم في ذمة الله    بلمهدي.. الوزير والمنشط    الإبراهيمي يوجّه نداءً للجزائريين    كشف وتدمير مخبأ للجماعات الارهابية بالأخضرية في ولاية البويرة    وزير التجارة يوجه تعليمات وأوامر هامة للتجار في أسواق الجملة    الحكومة الفلسطينية بحاجة ل120 مليون دولار لمواجهة الوباء    فتح جميع نقاط بيع “أغروديف” لبيع السميد    كلية العلوم بجامعة الجزائر-1 تتضامن بمحلول كحولي    تراجع نسبة التضخم في الجزائر الى 1.8 بالمائة    مصير أولمبياد طوكيو بين صائفة 2021 ورغبات المشاركين    اتحاد التجار يطالب بتغطية النقص من «جيبلي» سعيدة وتلمسان    مُخرب أزيد من 10 مركبات قرب محكمة يغمراسن مهدد ب 15سنة سجنا    جمعيات تتكتّل لمجابهة وباء كورونا    تنمية مواهب الطبخ و تعلم الحرف و قراءة القرآن    طلب متزايد ووفرة في التموين    اللًيلة الظلماء    أمي    ..حول أدب السير    التقدم الأعرج    هوايتي متابعة الأفلام والتطلع لما هو جديد عبر القنوات الإخبارية    تبني الإرشادات وتغيير السلوكات    كورونا… من رحمة الله وإن كرهنا    كشف وتدمير مخبأ للجماعات الارهابية بالأخضرية    تنصيب عبد الرزاق هني أمينا عاما لوزارة البريد    المؤمنون شهداء الله في الأرض    شرح حديث ثوبان: عليك بكثرة السجود    مالي تنتخب برلمانها.. رغم استمرار أعمال العنف وانتشار وباء كورونا    حسن الظن بالله.. عبادة وسعادة    الدكتور عبد الحميد علاوي: الجمهور له أهمية في الإبداع المسرحي.. وكثير من المخرجين يسقطونه من الحسابات الفنية    مضاعفة قدرات الإنتاج وتخفيض للأسعار    فتح مذبح البليدة لتسويق فائض انتاج اللحوم البيضاء    إجراءات استعجاليه لمواجهة أزمة "السميد"    نتائج مشجعة بفضل سياسة التكوين    شريف الوزاني يعاقب هريات    نحو تخفيض رواتب اللاعبين والطاقمين الفني والطبي    عين تموشنت تنظم مسابقات للأطفال    شباب يبادر للخير وتجار يستغلون الجائحة    إجراءات مستعجلة لتحسين ظروف سكان القرى    الفن الرابع أداة علاجية لمواقف الحياة المؤلمة    تجاهل بعض الشباب وسهر مصالح الأمن على تطبيق القرار    اليد العاملة تغادر ورشات البناء    توزيع مواد تطهير وتعقيم لفائدة 1500 عائلة    تسجيل 51 اصابة جديدة بفيروس كورونا بتونس    تعاونية «اكسلانس» الثقافية ببلعباس تطلق مسابقة الكترونية بشعار «من خشبة بيتنا»    انتحار وزير المالية الألماني توماس شيفر    السعودية.. إعتراض صاروخ باليستي في سماء الرياض    السفير الفلسطيني في الجزائر يؤكد:    يطالبون بضمان تكافؤ الفرص    في عين أزال بسطيف    الأساتذة يدعون الطلبة لمتابعة الدروس عن بعد    مفتشون ورجال الأمن في الميدان لتطبيق القرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سبّب حوادث مميتة: اهتراء مقطع الوطني 3 المار ببلدية زيغود يوسف
نشر في النصر يوم 01 - 12 - 2017

انتقد مستعملون للطريق الوطني رقم 3 بقسنطينة، اهتراء المقطع المار ببلدية زيغود يوسف منذ قرابة 10 أعوام، دون أن تتحرك السلطات المعنية لإعادة الاعتبار له، رغم أنه يربط الولاية بمناطق شرقية و يُعد ممرا إلزاميا نحو الجارة تونس.
و عبر العديد من الناقلين الخواص وسائقي وسائل النقل، عن استيائهم لعدم قيام مصالح بلدية زيغود يوسف بأشغال بهذا المقطع، رغم اهترائه الواضح، ما بات يسبب الأعطال بسياراتهم وشاحناتهم، إضافة إلى إمكانية التعرض لحوادث المرور لصعوبة المسلك، الذي يُعدّ طريقا مهما في التجارة والتنقل نحو الولايات المجاورة، خصوصا بعد فتح جزء الطريق السيار شرق- غرب المار على البلدية، ما جعل حركة الشاحنات المقطورة ونصف المقطورة والسيارات السياحية مرتفعة، باتجاه الموانئ، وحتى المنتجعات السياحية و الشواطئ.
و يقترح المواطنون إسناد المشروع إلى المديريات التنفيذية بتدخل من الوالي عبد السميع سعيدون، في حال كانت تكلفته تفوق إمكانيات البلدية الواقعة شمال قسنطينة، حيث يمتد الطريق المهترئ على مسافة لا تزيد عن حوالي 5 كيلومترات، على الأكثر، وذلك من مدخل مدينة زيغود إلى المحول المؤدي إليها عبر قرى مشاتي شرق البلدية، كما أن وقوعه بمنطقة تضاريس صعبة، جعل المرور عليه غير سهل ومهددا لسلامة السائقين، ما يعتبره الكثيرون نقطة سوداء بالطريق الوطني رقم 3، خاصة وأنه ليس محورا مزدوجا.
من جهة أخرى، اقترح الناقلون ومستعلمو هذا الطريق دراسة مشروع ازدواجية المقطع المار ببلدية زيغود يوسف، حيث يعد ضيقه واهتراؤه سببا في وقوع الكثير من الحوادث المميتة خاصة في فصلي الصيف والشتاء، مع انعدام الرؤية تقريبا في الفصل المطير، و ذلك من خلال إيجاد مسار آخر له أكثر أمنا و مدروس تقنيا، حتى يسهل عبوره دون مشاكل، أو إنشاء المزيد من الجسور والمحولات للقضاء على هذه النقطة السوداء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.