عرب في المنامة لبيع فلسطين    مربية الأطفال تكشف سر فضيحة “محرز”    موجة حر تتعدى 47 درجة في الجنوب !    الطلبة ينزلون إلى الشارع بشعار «عربي قبايلي خاوة خاوة»    عمال مصنع «طحكوت» للسيارات في تيارت يحتجون ويتوقفون عن العمل    ألف نقابي ينظمون وقفة احتجاجية أمام المقر الولائي لUGTA    للمخرج مرزاق علواش    رفقة‭ ‬عازف البيانو الروسي‮ ‬ألكسندر كارباياف    توقع 3 ملايين سائح أجنبي بالجزائر قبل نهاية العام    تعزيز أسطول «الجزائرية» ب6 طائرات جديدة    الجزائر تؤكد حرصها على الإرتقاء به‮ ‬    منطقة الخليج على فوهة بركان،،،    شدد على نيل حقوقه وتقرير مصيره    الأرندي يتجه نحو انتخاب خليفة أويحيى    خلال الميركاتو الصيفي    القائمة ضمت أربعة لاعبين    تحسباً‮ ‬للموسم القادم    تعاونية الحبوب والبقول الجافة    مع بداية موسم الإصطياف بمستغانم    بمشاركة‮ ‬25‮ ‬ولاية ببومرداس‮ ‬    المطالبة بإلحاق ديوان مكافحة المخدرات بالوزارة الأولى    توزيع 66 ألف سكن احتفالا بالذكرى ال57 للاستقلال    سوق أهراس    طالبوا الوزارة باستعجال فتح أبواب الحوار‮ ‬    حول تصريحاته عن الوضع الراهن للبلاد‮ ‬    اكتشاف كميات ضخمة من الغاز على الكوكب الأحمر    مدينة جفت في عام واحد    توقيف عصابة كانت تعتدي على المواطنين ببوفاريك    الأزمة تتعقد كلما طال أمدها    استيقظت لتجد نفسها وحيدة على متن الطائرة    تعاونية الحبوب ببلعباس تستقبل 166 ألف قنطار من القمح و الشعير    تحسن قيمة العملة الوطنية مرتبط بالتحول السياسي و خروج البلاد من العلاقات التقليدية    تزول الثلاثية بزوال الظروف المنشئة لها    «نريد الإنتخابات الرئاسية بدون الباءات»    عطش الشتاء و الصيف    التماس 7 سنوات سجنا ضد خضار يبيع المهلوسات بسوق « لاباستي »    مخططات طموحة على الورق وعيوب مفضوحة في الميدان    قائمة المسرحين لم تحدد ومطراني أول المستقدمين في انتظار بلخير    «الجامعة غاضبة للتغيير طالبة»    ملتقى وطني حول الإعلام ودوره في ترقية النشاط الثقافي والسياحي    الصدى والمدى ....... في عبارة «يتنحاو قاع»    دعوة    رجال الدين والحراك .. أي موقع ؟    "الخضر" في مهمة تعبيد الطريق نحو ألعاب طوكيو 2020    التكوين والإكثار من المراكز كفيلان بترقية الفروسية الجزائرية    جوع الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم    مايك جاجر يعود إلى المسرح    طبعة ثانية من مخيّم القرآن للبنات    أقدّم أشعارا باللغة الفرنسية لكلّ المناسبات الوطنية    أطول قلادة تدخل "غينيس"    في كل مرّة تتغيّر الرضيعة… احذري النصب والاحتيال    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    أقطف ثمرة الإجاص…ثمار الإجاص يأس من موضوع    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    أسد يركض خلفي… هي مظلمة في ذمّتك    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم
نشر في النصر يوم 20 - 05 - 2019

استجابت، أمس الأحد، الأغلبية الساحقة لصيادلة ولاية ميلة، لنداء المكتب الولائي للنقابة الوطنية الجزائرية للصيادلة الخواص، الداعي للتوقف عن العمل لمدة ثلاث ساعات و غلق محلاتهم في وجه المرضى و المواطنين من التاسعة صباحا إلى غاية منتصف النهار.
حركة صيادلة ولاية ميلة الاحتجاجية، تأتي يوم واحد قبل الوقفة الاحتجاجية المنتظرة اليوم الاثنين أمام مقر وزارة العدل، التي دعا إليها المكتب الوطني لذات التنظيم و كذا الإضراب الوطني المنتظر تنظيمه يوم التاسع و العشرين من شهر ماي الجاري و كلها تصب في مسعى لفت انتباه السلطات العمومية و دعوتها للإفراج الفوري عن مشروع القانون المتمم و المعدل للقانون 04-18، المؤرخ في 25 ديسمبر 2004 و المتعلق بالوقاية من المخدرات و المؤثرات العقلية و قمع الاستعمال و الاتجار غير الشرعيين بها، الذي تم إعداده من قبل وزارة العدل و كذا مشروع المرسوم التنفيذي المتعلق بتسيير المؤثرات العقلية المعد من طرف وزارة الصحة.
و كان المكتب الولائي للصيادلة الخواص بميلة، قد أصدر عشية هذه الحركة الاحتجاجية، بيانا – تسلمت النصر نسخة منه – أشار فيه إلى أن القانون المذكور لا يستعمل مصطلح أدوية مهلوسة في كافة مواده، كما أنه لا وجود لقرار وزاري يحدد ترتيب المخدرات، المؤثرات العقلية , النباتات السامة , متسائلا في السياق عن المرجع أو الطريقة التي تم اعتمادها في تصنيف المهلوسات التي بسببها تمت إدانة زميلة لهم الأسبوع الماضي، ب10 سنوات سجنا نافذا، إضافة لعقوبات أخرى تكميلية قاسية.
و يضيف ذات البيان، بأن النيابة لم تلجأ للخبرة التقنية للوقوف على التصنيف القانوني للأدوية، كما أن الأدوية التي ضبطت لدى المعنية بالصيدلية، مرخص لها بالنشاط فيها طبقا للقانون.
تجدر الإشارة في الأخير، إلى أن ولاية ميلة تحصي أكثر من 260 صيدلية خاصة و بحسب المعلومات المستقاة من نقابة الصيادلة، فإن نسبة الاستجابة لإضراب الأمس، تجاوزت 93 بالمائة، حيث أن الصيدليات - يضيف ذات المصدر – التي فتحت أبوابها، لم يكن أصحابها على علم بالتوقيت المتفق عليه للغلق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.