الملك سلمان يعزي ترامب بضحايا هجوم فلوريدا    الخبير في‮ ‬الطاقة عبد المجيد عطار‮ ‬يصرح‮: ‬    ‮ ‬أوبك‮ ‬تقرر زيادة خفض الإنتاج‮ ‬    زرواطي‮ ‬تؤكد خلال‮ ‬يوم الطاقة‮ : ‬    ترامب يتراجع عن قراره    بن ناصر خليفة بيرلو    الفرق بين الواقع والتقارير    بعد أزيد من نصف قرن من المعاناة‮ ‬    أكثر من 700 مليار ضخت في حملة "الخامسة"    تسهيل الاستثمار الأجنبي بالشراكة مع المؤسسات الجزائرية    حظيت بمتابعة واسعة من قبل الجزائريين والأجانب‮ ‬    شباب بلوزداد يعمق الفارق والملاحق يسقط ببلعباس    زيدان في‮ ‬الجزائر    وعد ببعث إستثمار حقيقي‮ ‬لخلق الثروة‮ ‬    الجالية الجزائرية بالخارج تشرع في التصويت    الدفع الإلكتروني الموحد لتكاليف الحجز، تذكرة الرحلة والتأشيرة    متى تتدخل وزارة السياحة؟    تأطير استغلال الشبكات والتجهيزات اللاسلكية الكهربائية    تواصل الإضراب لليوم الثالث ضد إصلاحات التقاعد    الدعم القانوني والمالي ضروريان لتطوير الطاقات المتجددة    خبراء يؤكدون على الوقاية وشكوى من عدم تعويض دواء" الفيكتوز"    الكونغرس الأمريكي يصادق على قرار يدعم مبدأ "حل الدولتين"    واشنطن تخيب آمال الرباط في ضم الصحراء،،،    زبائن البريد ينتظرون البطاقة الذهبية    14 رياضيا جزائريا اقتطعوا تأشيرة تأهلهم إلى موعد طوكيو    إشادة ب «الديناميكية الجديدة» التي تشهدها الإستعدادات    مولودية وهران تنفرد بالصدارة    «اعتبروا من مصير أويحيى وسلال»    «الممارسة الديمقراطية تقتضي الاحتكام إلى صناديق الاقتراع»    تذبذب في توزيع ماء الشرب شرق وهران    4 سنوات حبسا نافذا للمعتدي    إجراءات جديدة لرفع مداخيل بلدية تيارت    «السترات الصفراء» تدخل على خطّ الإضرابات    «قوتنا في وحدتنا»    «داري من زجاج ولا فساد فيها»    « الحداد »    فلاحو عنابة ينتظرون المرافقة وربط أراضيهم بالسقي    نادي بارادو يريد تحقيق أول فوز له اليوم أمام حسنية أغادير    رجراج يستقيل رسميا و"لافان" يتحدى "السنافر"    مكتتبون يرفضون رزنامة التوزيع    التدفئة غائبة بمدارس أربع بلديات    مهمة شاقة لاقتناء أرقى الأنواع    الإصابة بسرطان الثدي في سن مبكر يستوجب دق ناقوس الخطر    ضرورة توخي الممرضين الحذر من الإصابة بالآيدز    “تامر حسني” يدخل غينيس كأكثر فنان مؤثر وملهم في العالم    المخرج الجزائري أحمد راشدي:”التلفزيون أثر سلبا على تطور السينما العربية”    رحيل المغني القبائلي مصباح محند امزيان عن عمر يناهز 62 سنة    شنيقي يرصد ثقافات وهويات الجزائر الحديثة في مؤلّف على الإنترنت    «نتفاءل خيرا بمستقبل الأدب والحدث مناسبة لرفع سقف الإبداع ..»    بمناسبة‮ ‬إحياء اليوم العالمي‮ ‬للغة العربية    إعلامي‮ ‬مصري‮ ‬يكشف التفاصيل    وزارة الصحة تكشف في‮ ‬بيان لها‮:‬    كان‮ ‬يهدف للسيطرة على الحراك وتنظيم حركة عصيان‮ ‬    ورشة تكوينية في الكتابة الروائية    الشّعارات والادّعاءات لا تُغني شيئًا!    خياركم كلّ مفتّن توّاب    مهمة الناخب الحساسة    الهواتف الذكية وتهديد الحياة الزوجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم
نشر في النصر يوم 20 - 05 - 2019

استجابت، أمس الأحد، الأغلبية الساحقة لصيادلة ولاية ميلة، لنداء المكتب الولائي للنقابة الوطنية الجزائرية للصيادلة الخواص، الداعي للتوقف عن العمل لمدة ثلاث ساعات و غلق محلاتهم في وجه المرضى و المواطنين من التاسعة صباحا إلى غاية منتصف النهار.
حركة صيادلة ولاية ميلة الاحتجاجية، تأتي يوم واحد قبل الوقفة الاحتجاجية المنتظرة اليوم الاثنين أمام مقر وزارة العدل، التي دعا إليها المكتب الوطني لذات التنظيم و كذا الإضراب الوطني المنتظر تنظيمه يوم التاسع و العشرين من شهر ماي الجاري و كلها تصب في مسعى لفت انتباه السلطات العمومية و دعوتها للإفراج الفوري عن مشروع القانون المتمم و المعدل للقانون 04-18، المؤرخ في 25 ديسمبر 2004 و المتعلق بالوقاية من المخدرات و المؤثرات العقلية و قمع الاستعمال و الاتجار غير الشرعيين بها، الذي تم إعداده من قبل وزارة العدل و كذا مشروع المرسوم التنفيذي المتعلق بتسيير المؤثرات العقلية المعد من طرف وزارة الصحة.
و كان المكتب الولائي للصيادلة الخواص بميلة، قد أصدر عشية هذه الحركة الاحتجاجية، بيانا – تسلمت النصر نسخة منه – أشار فيه إلى أن القانون المذكور لا يستعمل مصطلح أدوية مهلوسة في كافة مواده، كما أنه لا وجود لقرار وزاري يحدد ترتيب المخدرات، المؤثرات العقلية , النباتات السامة , متسائلا في السياق عن المرجع أو الطريقة التي تم اعتمادها في تصنيف المهلوسات التي بسببها تمت إدانة زميلة لهم الأسبوع الماضي، ب10 سنوات سجنا نافذا، إضافة لعقوبات أخرى تكميلية قاسية.
و يضيف ذات البيان، بأن النيابة لم تلجأ للخبرة التقنية للوقوف على التصنيف القانوني للأدوية، كما أن الأدوية التي ضبطت لدى المعنية بالصيدلية، مرخص لها بالنشاط فيها طبقا للقانون.
تجدر الإشارة في الأخير، إلى أن ولاية ميلة تحصي أكثر من 260 صيدلية خاصة و بحسب المعلومات المستقاة من نقابة الصيادلة، فإن نسبة الاستجابة لإضراب الأمس، تجاوزت 93 بالمائة، حيث أن الصيدليات - يضيف ذات المصدر – التي فتحت أبوابها، لم يكن أصحابها على علم بالتوقيت المتفق عليه للغلق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.