جيش وطني : تخرج دفعات جديدة بمدرسة الموسيقى لقيادة الحرس الجمهوري    منتجات الصيرفة الاسلامية على مستوى 32 وكالة للبنك الوطني الجزائري قبل نهاية سبتمبر    لا خسائر بشرية أو مادية في الهزة الأرضية بالبليدة    عشية فتح المساجد والشواطئ وفضاءات الترفيه.. الوزير الأول يحذر    قسنطينة: توقيف شخص مبحوث عنه دوليا    عطار: صادرات الغاز ستتقلص إلى 30 مليار متر مكعب بدءا من 2030    إيليزي : تنصيب الرئيس الجديد لمجلس قضاء إيليزي والنائب العام لدى ذات المجلس    "الفاف" تسمح لرؤساء الرابطات بمواصلة مهامهم    تواصل أشغال الورشات في جلسات مغلقة باجتماع الحكومة بالولاة        غلق 13053 محلا تجاريا بالعاصمة منذ ماي الماضي    العثور على صاروخ إسرائيلي لم ينفجر داخل مدرسة غرب مدينة غزة    جبهة البوليساريو تدعو الأمم المتحدة إلى إيجاد حل عادل ونهائي للقضية الصحراوية    مؤسسة عمومية للخدمات المدرسية        صناعة صيدلانية: انتاج 50 مليون كمامة في 45 يوم    اشغال عمومية : تحضير شروط إطلاق مشاريع استثمارية جديدة بناء على معايير المردودية و الفعالية    "سيال" تعلن انقطاع التزود بالمياه الشروب عن 7 أحياء ببلدية القليعة بتيبازة    تحويل علي حداد نحو سجن تازولت    تشكيليون جزائريون يحصدون ستة جوائز في مسابقة "كتارا للرواية والفن التشكيلي" بقطر    شقيق نادين نجيم يكشف حقيقة تشوه وجهها بعد إصابتها في إنفجار بيروت    حمداني: مساعي لإنتاج 30 بالمائة من حاجيات الجزائر من الزيت والسكر محليا بغضون 2024    السيد جراد يشدد على ضرورة مكافحة البيروقراطية لبناء "مستقبل أفضل"        أسعار النفط تنخفض    كورونا: المنحة الاستثنائية لمستخدمي الصحة "دفعت كليا تقريبا"    عشر سنوات على رحيل الأديب الطاهر وطار    المغرب تسجل حصيلة ثقيلة في الإصابات بكورونا    موجة حرائق جديدة بغابات بجاية وعين الدفلى    الجزائر كانت من بين الدول السباقة لإرسال بعثة طبية ومساعدات للبنان الشقيق    وزارة السكن: معاينة 3114 بناية متضررة من الهزتان الأرضيتان بميلة    فيما قدمت الحكومة اللبنانية استقالتها    عقب منشور مسيء للرسول محمد    أكد أنه فخور جدا بالتوقيع للكناري يوبا عجيب:    بسبب التنقيب على النفط    تمثل احدى المكتسبات الهامة لسكان ورقلة    لتورطهم في قضايا فساد واستغلال للنفوذ    تدمير ثلاث كازمات وحجز كميات ضخمة من المخدرات    قال إن التلاعب بصحة التلاميذ خط أحمر.. واجعوط:    خلال أزمة كورونا    استعدوا للاستفتاء على الدستور.. والشعب هو من يقرّر    الرّبا.. وحربٌ من الله عزّ شأنه!!    كامالا هاريس تدخل التاريخ في الولايات المتحدة    عشر سنوات مرت على رحيل الأديب الطاهر وطار    افتتاح مهرجان عمان السينمائي الدولي يوم 23 أوت    هذه صحف إبراهيم    لماذا سمي المحرم شهر الله؟    تأثرت بالفنان أنطونين آرتو في أعمالي الركحية    بحثا عن نوستالجيا الفردوس المفقود ... من خلال عوالم السرد الحكائي في روايتها الموسومة ب: «الذروة»    مستقبل غامض ينتظر «الزرقاء»    هذه حقوق الجوار في الإسلام    الفريق يدخل سباق ضم بن رحمة    تأهل أشبيلية الإسباني وشاختار الأوكراني إلى نصف النهائي    الاتحاد يعلن عن عودة الجماهير إلى المدرجات    عدم تحديد تاريخ الموسم الجديد يزعج تشيكوليني    الوكالة العقارية بقسنطينة تباشر استرجاع 65 قطعة أرض    "أبو ليلى" و"في منصورة فرقتنا" يتنافسان على "السوسنة السوداء"    صلاة مع سبق الإصرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم
نشر في النصر يوم 20 - 05 - 2019

استجابت، أمس الأحد، الأغلبية الساحقة لصيادلة ولاية ميلة، لنداء المكتب الولائي للنقابة الوطنية الجزائرية للصيادلة الخواص، الداعي للتوقف عن العمل لمدة ثلاث ساعات و غلق محلاتهم في وجه المرضى و المواطنين من التاسعة صباحا إلى غاية منتصف النهار.
حركة صيادلة ولاية ميلة الاحتجاجية، تأتي يوم واحد قبل الوقفة الاحتجاجية المنتظرة اليوم الاثنين أمام مقر وزارة العدل، التي دعا إليها المكتب الوطني لذات التنظيم و كذا الإضراب الوطني المنتظر تنظيمه يوم التاسع و العشرين من شهر ماي الجاري و كلها تصب في مسعى لفت انتباه السلطات العمومية و دعوتها للإفراج الفوري عن مشروع القانون المتمم و المعدل للقانون 04-18، المؤرخ في 25 ديسمبر 2004 و المتعلق بالوقاية من المخدرات و المؤثرات العقلية و قمع الاستعمال و الاتجار غير الشرعيين بها، الذي تم إعداده من قبل وزارة العدل و كذا مشروع المرسوم التنفيذي المتعلق بتسيير المؤثرات العقلية المعد من طرف وزارة الصحة.
و كان المكتب الولائي للصيادلة الخواص بميلة، قد أصدر عشية هذه الحركة الاحتجاجية، بيانا – تسلمت النصر نسخة منه – أشار فيه إلى أن القانون المذكور لا يستعمل مصطلح أدوية مهلوسة في كافة مواده، كما أنه لا وجود لقرار وزاري يحدد ترتيب المخدرات، المؤثرات العقلية , النباتات السامة , متسائلا في السياق عن المرجع أو الطريقة التي تم اعتمادها في تصنيف المهلوسات التي بسببها تمت إدانة زميلة لهم الأسبوع الماضي، ب10 سنوات سجنا نافذا، إضافة لعقوبات أخرى تكميلية قاسية.
و يضيف ذات البيان، بأن النيابة لم تلجأ للخبرة التقنية للوقوف على التصنيف القانوني للأدوية، كما أن الأدوية التي ضبطت لدى المعنية بالصيدلية، مرخص لها بالنشاط فيها طبقا للقانون.
تجدر الإشارة في الأخير، إلى أن ولاية ميلة تحصي أكثر من 260 صيدلية خاصة و بحسب المعلومات المستقاة من نقابة الصيادلة، فإن نسبة الاستجابة لإضراب الأمس، تجاوزت 93 بالمائة، حيث أن الصيدليات - يضيف ذات المصدر – التي فتحت أبوابها، لم يكن أصحابها على علم بالتوقيت المتفق عليه للغلق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.