الاطباء سينتقلون إلى المؤسسات التعليمية لتلقيح منتسبي قطاع التربية ابتداءا من الثلاثاء القادم    في جلسة مغلقة.. هذا ما دار بين الأحزاب وسلطة الانتخابات    40 تعاونية للحبوب والبقول توفر العدس والحمص بأسعار معقولة    الجزائر تسجل أقل حصيلة اصابات كورونا منذ أشهر    جمعية الخروب يستقدم 17 لاعبا ويحدث ثورة في الفريق    الحرائق على بعد أمتار من أكبر شجرة بالعالم..والسلطات تتحرك    "الإعلام بين الحرية والمسؤولية" موضوع الطبعة 7 لجائزة رئيس الجمهورية للصحفي المحترف    أستراليا تكشف عن سبب فسخ عقد الغواصات مع فرنسا    تفشى كورونا في جزيرة برمودا..يلغي بطولة العالم    بوطالبي..نجاح مخطط الحكومة مرهون بالجرأة و سرعة الأداء    أوابك تؤكد حرص الدول العربية المصدرة على توفير الإمدادات لزبائنها    قبول 146 ملف إضافي لتعويض ديون المؤسسات المتعثرة    مجلس قضاء الجزائر يؤجل محاكمة رجل الأعمال طحكوت محي الدين    الحكومة المؤقتة نقلة نوعية في مسار الثورة    قضية الغواصات ستؤثر على مستقبل حلف الناتو    هذه تفاصيل ليلة القبض على آخر أسرى نفق الحرية    بن عبد الرحمان يعرض الثلاثاء المقبل مخطط عمل الحكومة على أعضاء مجلس الأمة    مبعوثان من الفاف منذ اليوم بنيامي لتحضير اقامة "الخضر "    لعمامرة في الدورة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة    محطة بوسماعيل تدخل حيّز الخدمة نهاية أكتوبر    مصالح الفلاحة لبومرداس تدعو المنتجين لإنشاء تعاونيات    قسنطينة 25 مشروعا تنمويا لفائدة مناطق ظل    16 جريحا في 4 حوادث مرور بالمدية    قالمة تتعزّز بثانوية و4 ابتدائيات    المغرب يُهدّد استقرار المنطقة بتواطؤ قوى أجنبية    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    زعماء دول غرب إفريقيا يتباحثون مع المجلس العسكري بغينيا    جثمان رئيس الجمهورية السابق، عبد العزيز بوتفليقة يوارى الثرى بمقبرة العالية    جلسات جهوية للصحة في أكتوبر    نحو تهيئة القاعة متعدّدة الرّياضات لأرزيو    إطلاق الطبعة العاشرة لمسابقة الجائزة الوطنية للمؤسسة الصغيرة والمتوسطة المبتكرة    الاحتفاظ ب 3 لاعبين من تشكيلة الموسم الفارط    «الحكواتي"..فن يعاني التّهميش    مباريات الخضر دون جمهور    جمعيات الصّداقة بمدريد تشدّد على تقرير المصير    المنفي في نيويورك للمشاركة في الجمعية الأممية    هذه هي القطعة النقدية الجديدة    فيلم "ربع يوم خميس في الجزائر العاصمة" لصوفيا جاما ينافس على جوائز منصة الجونة السينمائي    حجز أزيد من قنطار من اللحوم الفاسدة    إل جي ثينكيو: تكنولوجيا في خدمةالمنزل الذكي    رابطة أبطال إفريقيا: شباب بلوزداد و وفاق سطيف من أجل انتزاع تأشيرة التأهل الى الدور 16    قسنطينة: إيقاف محتال سلب مبلغ مالي هام من والد الطفل المريض    وفد من الفاف اليوم في نيامي: بلماضي يضاعف ساعات العمل    أمين بابيلون يطرح «باي باي»    شهادة على الثقة    عرض لوحة "القروي المنهك" لفان غوغ    نقمة الأنصار قد تعجّل برحيل آيت جودي    أزمة النص في الحركة المسرحية الجزائرية مفتعلة    السردين ب 200 دج للكلغ    نعي ...الزمان    أدعية للتحصين من الأمراض الوبائية    5 آلاف هكتار من البساتين بإمكانيات محدودة    بختي بن عودة : طائر حُر يتوَارَى    الدكتور السعيد بوطاجين ..قلم يقاوم ولا يساوم    «لا بد من تطبيق بروتوكول صحي صارم لقطع الطريق على المتحور "مو"»    تركيب مولد أوكسجين هذا الأسبوع    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أخصائية نفسانية تنصح: هكذا يمكن إقناع الأطفال بالالتزام بالحجر لحمايتهم
نشر في النصر يوم 05 - 08 - 2021

أعاد فرض قرار الحجر الصحي المطبق في البلاد منذ أيام، مشاهد القلق و التوتر و الخوف من عدوى كوفيد 19، و ضرورة تغيير نمط الحياة للتكيف مع الإجراءات الوقائية السارية المفعول، لكن يبقى الأطفال، الشريحة الأكثر تمردا، حيث يواجه عديد الأولياء صعوبات في إقناع البراعم بقضاء عطلة صيفية بين أربعة جدران، بعيدا عن أجواء الشواطئ و النزهات، بسبب الأزمة الصحية الراهنة .
أكد العديد من الأولياء للنصر، أنهم وجدوا صعوبة كبيرة في إقناع أبنائهم بالبقاء مجددا في البيت طوال اليوم، و عدم الخروج للعب و تعليق برنامج عطلتهم،
و قالت السيدة سارة للنصر، أنها في خلاف دائم مع أطفالها الأربعة، فهم لا يستوعبون أسباب حرمانهم من إتمام برنامج الاصطياف الذي خططت له الأسرة منذ العام الماضي ، و أجبروا على العودة إلى البيت و ترك الشاطئ الذي قضوا به أياما ممتعة.
الأم أكدت أنها تسعى بشتى الطرق لإقناعهم بخطورة الخروج إلى الشارع و مخالطة الأطفال، مضيفة أن تمرد أبنائها بلغ حد هروب أحدهم من البيت، فور فتح الباب، للجلوس في الشارع.
خرجات بعيدا
عن التجمعات..
و قالت أم أخرى أنها اضطرت إلى تغيير طريقة تعاملها مع أطفالها الذين رفضوا، حسبها، فكرة البقاء في البيت و التنازل عن الاصطياف، فلجأت إلى تنظيم خرجات إلى الهواء الطلق، و أخذ دراجاتهم معهم، بعيدا عن أي تجمعات قصد الترفيه عنهم، مؤكدة أن فكرة عودة الحجر، أدخلتهم في حالة من القلق الدائم الذي انعكس على سلوكياتهم في البيت، فارتفع صراخهم و مشاجراتهم اليومية، فاضطرت إلى وضع برنامج مناسب للتخفيف عنهم.
قالت الأخصائية النفسانية دلال حمادة أن البالغين تأقلموا مع قرار الحجر الصحي و أضحى نمط حياة سهل التطبيق بالنسبة إليهم، و على الآباء و الأمهات منهم مرافقة أطفالهم في هذه الفترة بطريقة ذكية، مؤكدة بأن إقناع الأطفال أمر سهل، حيث يمكن أن يتم فقط بإغرائهم بشراء ألعاب جديدة، أو مشاركتهم اللعب، خاصة الألعاب الجماعية القديمة، بينما تبقى النزهات في الطبيعة ، بعيدا عن التجمعات، من الطرق الجيدة للترفيه عن الأطفال.
و تنصح المختصة الأولياء باستثمار فصل الصيف لمحاولة تعويض الأطفال عن خرجات الشاطئ، عبر اقتناء مسابح صغيرة يمضون بها أوقاتهم في البيت، فضلا عن محاولة تبسيط الأمور و التحدث عن الوباء كمادة علمية جديدة سيدرسونها في المستقبل، و كأزمة عالمية سيتغلب عليها العلم و تصبح من الماضي.
و تدعو المتحدثة من جهة أخرى، الجميع للابتعاد عن الخوف الشديد الذي يضعف مناعتهم، و العمل على التغلب عليه من خلال ممارسة مهامهم بشكل طبيعي، مع الالتزام بإجراءات الوقاية و الحجر المنزلي، دون الانسياق وراء الإشاعات و كثرة الحديث على مواقع التواصل الإجتماعي التي تقول أن تأثيرها أضحى أكبر من تأثير الحقيقية، في انتظار انفراج الأزمة و إيجاد حل يخلص المعمورة من عدو غير مرئي أربك الجميع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.