موجة حر قياسية على هذه المناطق    اليوم الوطني للشعر: استحضار روح شاعر الثورة مفدي زكرياء في لقاء بالجزائر العاصمة    المهرجان الوطني للموسيقى الحالية بقالمة: الشابة جميلة نجمة حفل افتتاح الطبعة 12    مكتتبون بحصة 365 سكن عدل يرفضون موقع انجاز سكناتهم    اجتماع لإعادة التنظيم الهيكلي لمعاهد ومراكز البحث العلمي    إزالة حطام السفن من الموانئ بلغت 80٪    بوتين: الغرب يفتعل الأزمات للحفاظ على هيمنته    أوروبا تدرس الرد الإيراني على مقترحها    جهود لحلّ الأزمة السّياسية في العراق    عوار وعدلي جديد «الخضر» في تربص سبتمبر    عملية القرعة تجري غدا بالقاهرة    «الخضر» يباشرون المشوار بمواجهة ليبيا    إدراج الإنجليزية في الطور الابتدائي.. مكسب للمنظومة التربوية    مصالح الدرك الوطني توقف 9 مجرمين بباتنة    أربع محطّات لتحلية المياه لساكنة حاسي مسعود    توقيف شقيقين اعتديا على شخص بمستغانم    فرنسا تعيد نشر قواتها في الساحل    تكريم الأستاذ الجزائري في رياضة الكاراتي مولود لطرش    وزيرة الثقافة تؤكد على مرافقة أصحاب المشاريع    من الأميّة إلى كتابة الشعر والمسرح    صوفيا جاما ضمن أعضاء لجان التحكيم    الفريق أول شنقريحة: مكافحة الإرهاب لا يمكن أن تكون مهمة بلد لوحده    44 قتيلا و1896 جريح خلال أسبوع    3 قتلى في حادثي دهس على السكة الحديدية    "سوناطراك" تحقق في حريق سكيكدة    بنك البذور.. ضمان لأمن غذائي وطني مستدام    الريسوني عراب الإرهاب وخطر على الشعوب المناهضة للتطبيع    سوناطراك تعلن عن وفاة عامل متأثرا بإصابته    لا يوجد أي بلد في منأى عن التهديد الإرهابي    إبراز المسيرة المميزة للشيخ محبوب باتي    تخفيف المحفظة وتقليص تكلفة المستلزمات    الريسوني دخل مجال التخريف    استنفار لإنجاح الدخول المدرسي    تعاون جزائري– تركي في مجال الطاقات المتجددة    هذا جديد القانون الأساسي لمستخدمي التربية    صيود يعزز رصيده بميدالية فضية في ألعاب قونيا    انطلاق المرحلة الأولى لسباق العربات القتالية    جزائري ضمن الفريق الاستشاري لمنظمة الصحة العالمية    السماح لطلبة الجامعة المنقطعين عن الدراسة بإعادة التسجيل مجددا    سياسيون يدعون إلى إيجاد حل للقضية الصحراوية    وفاة 44 شخصا وإصابة 1896 آخرين خلال أسبوع    صيود مشروع بطل أولمبي    "فرسان الحبّ" تفتتح الدورة ال16    استئناف الاتصالات مع كتل وأعضاء مجلس الأمن    توجيه الاستثمار الفلاحي نحو الصناعات التحويلية    الزواج يبنى على أهداف سامية    النووي الإيراني.. فتيل التوتر يشتعل    الفصيلة المحمولة جوا 2022    سباحة /ألعاب التضامن الإسلامي-2022 : جواد صيود يتوج بالميدالية الفضية لسباق 200 م فراشة    كورونا: 112 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    الصحة العالمية تطالب باقتراح أسماء جديدة لمرض جذري القردة    عبد القادر شاعو يختتم المهرجان الثقافي الوطني لأغنية الشعبي    تعيين عصام حشيد عضوا في الفريق التقني لمنظمة الصحة العالمية في السلامة البيولوجية    كورونا: 128 إصابة إضافية مع عدم تسجيل أي وفاة في ال 24 ساعة الأخيرة بالجزائر    وقفات من الهجرة النبوية    سير يا فرسي سير    الإسلام يحذر من خطاب التيئيس    هكذا تعامل النبي الكريم مع كبار السن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



في ثاني يوم لاحتفالية ستينية الاستقلال: استلام مزدوج للوطني 10 و تدشين مرافق بأم البواقي
نشر في النصر يوم 04 - 07 - 2022

عرف اليوم الثاني من برنامج احتفالية ستينية الاستقلال بأم البواقي، أمس، إشراف السلطات الولائية على استلام و تدشين مرافق مهمة، انتظرها المواطنون لأزيد من عشرية كاملة، بفعل تأخر الأشغال بها و قيام الجهات الوصية على إلغاء الإجراءات التعاقدية في مراحل عينة و تعاقدها من جديد مع مؤسسات إنجاز جديدة، الأمر الذي أخر الأشغال لفترات زمنية طويلة، ودعا الوالي القائمين على عدة قطاعات بجهازه التنفيذي بالضرب بيد من حديد كل المقاولات المتقاعسة خاصة إذا تعلق الأمر بأمور حيوية لها صلة مباشرة بالواقع الحياتي للمواطن.
فبمحيط مشتى عين العورة بمسكيانة، استهل والي أم البواقي، زين الدين تيبورتين، بمعية الوفد المرافق له، على وضع حيّز الخدمة أشغال تهيئة المقطع الثاني من الطريق الوطني رقم 10 على مسافة 11 كلم و بحسب العرض المقدم من طرف مدير الأشغال العمومية بأم البواقي، فالمشروع يدخل في إطار تهيئة وازدواجية الطريق الوطني رقم 10 على مسافة 26 كلم بين مدينة عين البيضاء إلى غاية حدود ولاية تبسة، وهو مشروع مزدوج بنسبة 90 بالمائة و رصد له غلاف مالي قارب 3 مليار و175 مليون دينار، و يتضمن شقين، الأول يخص تهيئة الطرقات والثاني يتعلق بوضع المنشآت الفنية.
و تم، أمس، حسب مسؤول القطاع، استلام الشطر الثاني للمشروع الذي أنجز على مسافة 11 كلم، في الوقت الذي أنجز الشطر الأول على مسافة 15 كلم، أين سجل المشروع سنة 2018 وتأخر نوعا ما و هو ما اضطر المديرية لتوجيه إعذار أول لمؤسسة الإنجاز وستوجه إعذارا ثانيا، وألح الوالي على ضرورة التعامل بحزم مع مؤسسات الإنجاز و تفادي استعمال الطرق الودية خاصة إذا تعلق المر بالمشاريع العمومية، التي لها تأثير مباشر على المواطن.
و أكد الوالي ضرورة تجنب التعامل مع المقاولات المتقاعسة مستقبلا، وبين مدير القطاع بأن الطريق المحوري حتى تبسة تنقصه عملية لتهيئة مسافة تقدر ب16.5 كلم و هي التي تحتاج للتغطية المالية غير المتوفرة، في الوقت الذي تم فيه على مستوى المقطعين المنجزين إيلاء أهمية للنقاط السوداء.
و في ثاني نقطة بمسكيانة، تم تدشين القاعة متعددة الرياضات التي تتسع ل5 آلاف مقعد، وهي المسجلة سنة 2010 و تأخرت بها الأشغال لمدة 12 سنة كاملة و رصد لإتمام إنجازها غلاف مالي قارب 17.6 مليار سنتيم و قدمت بعض النوادي الرياضية شروحات حول العمل الذي تقدمه و الإنجازات المحققة من جانبها وكذا الصعوبات التي تواجهها بحثا عن التألق.
و انتقل الوفد الولائي بعدها لحي 5 جويلية، أين أشرف الوالي على وضع خزان مائي علوي ألف متر مكعب حيز الخدمة، وهو المنجز بغلاف مالي قدر ب9.9 مليار سنتيم، وطرح رئيس المجلس البلدي إشكالية التذبذب في توزيع الماء الشروب و عدم انتظام توزيعه بالمدينة التي تشرب يوما في أربع أو خمس أيام كاملة، ودعا الوالي السلطات المحلية إلى ضرورة التحلي بروح المسؤولية، واعتبار مشكل نقص المياه مشكل يتشارك فيه الجميع، مشددا على ضرورة محاربة التسربات في شبكة التوزيع، فلا يعقل -حسبه- أن يتم رصد أغلفة مالية معتبرة، لإيصال الماء الشروب للخزانات، وشبكة التوزيع مهترئة في مقابل ذلك.
من جهتهم سكان عديد الأحياء بالمدينة، تجمعوا في محيط موكب الوالي وطالبوه بضرورة التدخل المستعجل لحل أزمة المياه التي ضربت المنطقة ومست بحدة أحياء 200 سكن 1+2 و5 جويلية و150 سكنا و160 سكنا و أحياء 70 و80 و40 سكنا و أشار أحد السكان، إلى أن تدشين الخزان اضطر القائمين عليه لملئه بمياه الصهاريج، تماما كما حصل -حسبه- مع خزانين من قبل، أين تبين بعدها بأنهما يعانيان نتيجة الجفاف.
و بعين البيضاء أشرف الوالي على تدشين المسبح نصف الأولمبي الذي حمل اسم الشهيد بوقرنوص بولخراص، وهو الذي استشهد سنة 1958 بمركز التعذيب بمسكيانة، واشتغل في فترة كفاحه مسؤولا مدنيا بالمنطقة الأولى وشارك خلالها في عدة معارك أشهرها «فجر الحراث»، وعرف المسبح كذلك تأخرا في الإنجاز وهو الذي انطلقت به الأشغال سنة 2009 و رصد له غلاف مالي قدر ب36 مليار سنتيم و باشرت إدارته قبل أيام استقبال تسجيلات المنخرطين بعد دخوله حيز الخدمة، كما أشرف الوالي على تدشين موقع سكنات البيع بالإيجار عدل2 بمخرج المدينة، والذي حمل تسمية الشهيد بلقاسم حسيني، أين عاين الوالي سكنا داخل الموقع الذي اعتمدت فيه مقاولة الإنجاز على شرائح ذكية لفتح الباب الرئيسي للعمارة، بعد فشل تجربة جهاز «الانترفون» بموقع 500 سكن عدل2 بأم البواقي، نتيجة تعطل جل الأجهزة، وطرح ممثل عن المكتتبين إشكالية عدم إنجاز مجمع مدرسي بالموقع، مع مطالبة السكان بضرورة توفير حافلات للنقل المدرسي لنقل تلاميذ المتوسطات و الثانويات و على مستوى حي بوكتانة علي، تم تدشين مكتب بريد عصري، وهو الذي يتربع على مساحة 232 مترا مربعا و رصد لإنجازه مبلغ 961 مليون سنتيم أين يضم شبابيك وسكن إلزامي، واستغرقت مدة إنجازه 15 شهرا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.