موعد وتوقيت مباراة الجزائر وغامبيا اليوم 22-03-2019 Algérie – Gambie    آدم وناس خارج خيارات أنشيلوتي الاساسية اي مستقبل ينتظر نجم الخضر    الفريق قايد صالح يؤكد في اليوم الرابع من زيارته لبشار    الكرملين يعلق مجددا على الوضع في الجزائر ويؤكد :    خلال آخر‮ ‬24‮ ‬ساعة بڤالمة    نجم ريال مدريد يُرحب بفكرة الالتحاق ب"اليوفي"    زطشي: تجسيد مراكز تقنية جهوية في كرة القدم سيكون له انعكاس ايجابي على تكوين اللاعبين    حجز أزيد من 1700 قرص من المؤثرات العقلية في كل من ولايات الجزائر وغليزان وسكيكدة    انطلاق أشغال تهيئة شبكة التزويد بمياه الشرب للمستشفى الجامعي لوهران    المدير الجهوي يكشف من باتنة    ميلة    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات    حج 2019: الشروع في إيداع الملفات على مستوى المصالح الإدارية بداية من الأحد القادم    بسبب عدم تسوية مستحقاتهم المالية    الاتحادية الجزائرية للمبارزة    الطبعة الأولى للفيلم القصير بعين الكبيرة    إطلاق الفيلم الجديد ل تارانتينو‮ ‬    بعد عودتها إلى الفن‮ ‬    إنعقاد المائدة المستديرة الثانية لإحراز تقدم في‮ ‬مسار تسوية النزاع    نيوزيلندا تقف دقيقتي‮ ‬صمت تضامناً‮ ‬مع ضحايا المجزرة‮ ‬    في‮ ‬رسالة تهنئة لنظيره قايد السبسي‮ ‬    ضمن مختلف الصيغ    تتعلق بالإدارات والمؤسسات العمومية    لتكسير الأسعار ومنع المضاربة    بوشارب يفقد البوصلة ويتناقض مع نفسه    الدولة حريصة على ديمومة المؤسسات الدستورية    الأرندي يتبرأ من تصريحات صديق شهاب    يجب الحذر من محاولات التفرقة لتشويه الحراك الشعبي    انعقاد المائدة المستديرة الثّانية بين البوليساريو والمغرب    انخفاض ب7 ملايين دولار في جانفي 2019    رسالة للسلطة والعالم    دروس التاريخ.. ما أكثرالعبر    تحقيق المبتغى يؤطره سيرحضاري    احتجاجات الشباب البطال تتواصل لليوم الثالث أمام وكالة التشغيل    سمسار سيارات يحتال على زميله و ينهب منه 1,5 مليار سنتيم    استرجاع سيارة سياحية ودراجة نارية    عمال مصنع «فولسفاكن» بغليزان يطالبون بإعادتهم إلى مناصبهم أو تعويضهم    «الخضر قادرون على تحقيق المفاجأة في الكان»    مولودية وادي تليلات تستضيف مولودية وهران في داربي واعد    الحرية و المرأة في لوحات زجاجية و تحف من السيراميك    الفنان مصطفى بوسنة يمثل الجزائر في التظاهرة    الانتهاء من المرحلة الأخيرة لتنفيذ المخطط    المجلس الإسلامي الأعلى يبارك الحراك الشعبي «المبهر»    المستفيدون من سكنات «ألبيا» بمستغانم يحتجون    تعليق عمليات الطيران لطائرات البوينغ من نوع "737 ماكس8" و "737 ماكس 9" في المجال الجوي الجزائري    يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ ۚ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ (153)    لا تقربوا الغدر    أبو الفضل العباس عم المصطفى وساقي الحرمين    الوصايا العشر في آخر سورة الأنعام    تكييف قوانين التجارة الخارجية مع خصوصيات المناطق الحدودية    ذكريات حرب وانتصار    إبراز أهمية البحث والاهتمام    مخترعون يبحثون عن دعم لتطوير إبداعاتهم    أسبوع الابتسامة بمناسبة العطلة    تسجيل 44 إصابة بمتوسطة جرياط 2 ببلدية القصبات بباتنة: لجنة للتحقيق في انتشار أعراض التهاب الكبد الفيروسي بالمدارس    احتجاج على تدني الخدمات بمصلحة أمراض الكلى بتلاغ    مرضى القصور الكلوي يتخبطون بين أجهزة معطلة وأدوية غائبة    .. مملكة بن بونيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني ...الذاكرة الجزائرية للنضال الثقافي

تعد الفرقة الفنية للمسرح والغناء التي أسستها جبهة التحرير الوطني في أوج حرب التحرير الوطني ضد الاستعمار الفرنسي ذاكرة الأمة الجزائرية في نضالها الثقافي وكفاحها بسلاح أخر غير البندقية والرشاشة ألا وهو الكلمة المعبرة.
وتستذكر الجزائر على غرار الوطن العربي هذه الفرقة الفنية بمناسبة تكريمها خلال الطبعة التاسعة لمهرجان المسرح العربي (دورة عز الدين مجوبي) التي تنطلق فعالياتها مساء اليوم الثلاثاء بوهران ومستغانم حيث يتم تكريم عدد من أعضاء هذه الفرقة الأحياء على غرار طه العمري والهادي رجب ومصطفى سحنون.
ويأتي هذا التكريم في سياق العرفان وتخليد عطاءات هذه المجموعة من المناضلين الذين أزروا الثورة المظفرة عن طريق العمل الفني والإبداعي لإسماع صوت الجزائر إلى كل جهات العالم والتعريف بالقضية الوطنية.
وقد كان سلاح المسرح والكلمة منهاجا لهذه الفرقة لنصرة المجاهدين في الجبال وواحدة من معاقل الصمود ضد المستعمر ووسيلة لنقل مأساة الشعب الجزائري لا سيما من خلال جولاتها عبر العالم.
وكانت فكرة تأسيس الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني جاءت غداة انعقاد مؤتمر الصومام الذي كان قد حث على مشاركة جميع الجزائريين في الكفاح حيث تم الشروع في البحث عن الفنانين بغرض تكوين الفرقة الفنية.
وقد كانت الانطلاقة من تونس التي اجتمع فيها 35 عضوا لتأسيس الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني سنة 1958 في سرية تامة حيث تم بعدها تكليف مصطفى كاتب برئاسة هذه الفرقة بعد أن توسعت لتشمل 52 عضوا.
و تضمنت الفرقة العديد من الأسماء الفنية التي داع صيتها بعد الاستقلال لعطاءاتها الفنية الكبيرة ورصيدها الثري وبإبداعاتها التي ميزت الفعل الفني والثقافي الجزائري على مر العشريات التي تلت فجر استرداد السيادة الوطنية كمصطفى التومي ومحمد بوليفة وسيد علي كويرات وغيرهم من عمالقة الفن والثقافة الجزائرية.
وقامت هذه الفرقة التي ساهمت بقسط كبير في تدويل القضية الجزائرية بعدة جولات في العالم وكان أول عرض مسرحي لها بعنوان "نحو النور" بالمسرح الرئيسي بتونس في 24 مايو 1958.
يذكر أنه تقرر في إطار الطبعة التاسعة لمهرجان المسرح العربي بالجزائر (دورة عز الدين مجوبي) نشر كتاب جامع لحياة وسير أعضاء الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني عنوانه "علامات من المسرح الجزائري" وفق ما أعلنته الهيئة المنظمة لهذه التظاهرة ضمن البرنامج الرسمي للطبعة مبرزة أن هذا العمل الذي سيكون بمثابة تكريم خاص لهذه المجموعة لعطاءاتها الخالدة سيحتوي على سير وصور كل واحد منهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.