رئيس الجمهورية يستدعي الهيئة الناخبة ليوم 18 أبريل 2019    الجيش يدمر ثلاثة مخابئ للجماعات الإرهابية    حمس تأمر مناضليها ومنتخبيها الإستعداد لجمع التوقيعات للرئاسيات    التوقيع على إنجاز مركب للبوليبروبيلان بأرزيو    21 قتيلا بتفجير استهدف أكاديمية للشرطة بكولومبيا    أحكام جائرة على 18 من نشطاء «حراك جرادة» بالمغرب    الخرطوم تبدي ثقة بتجاوز الأزمة قريبا    الساورة تسيل العرق البارد للأهلي وتحقق أول نقطة في تاريخها    مولودية وهران تعود بفوز عريض من بجاية    تأشيرة التأهل تمر عبر الفوز على تي بي مازيمبي    مساع حثيثة للحد من ظاهرة الاختناق بغاز أحادي الكاربون    فيلمان جزائريان يتنافسان على جوائز مهرجان واسط السينمائي    محاولة تهريب قرابة نصف مليون أورو    ترقية أداء الجماعات المحلية في صلب اهتمامات رئيس الجمهورية    توزيع 235 ألف وحدة سكنية خلال 2018    إحصاء الموالين المتضررين لتعويضهم والتلقيح قبل نهاية جانفي    اليوم الوطني للبلديات... ذكرى تاريخية هامة    سلاسة الرواية تستهوي الباحثين عن سهولة الإبداع    معارض وأنشطة تعرف بمهام الجماعة المحلية    هدام: أكثر من مليون عطلة مرضية أخلت بإيرادات الصندوق    بودبوز وسليماني وبراهيمي وأوناس في واجهة “الميركاتو”    “الحمراوة” يقسون على “الموب” في عقر الدار    متأكّد أنّ لاعبي بارادو سيلتحقون يوما بأكبر الأندية الأوروبية    نازحو الركبان معاناة بلا حدود    ألمانيا تستبعد إعادة التفاوض على بريكست    أويحيى : “أرحب بإستدعاء الهيئة الناخبة وأتشرف بخدمة البلاد رفقة الرئيس بوتفليقة”    “الكلا” تطالب بحلول ملموسة لتجنب إضراب الاثنين    هولندا تريد خطا جويا مباشرا مع الجزائر    ألمانيا تطرد مئات الجزائريين    تحدي السنوات العشر يجتاح مواقع التواصل    انتقام من نوع آخر    وقفات مع الحب في الله    نتائج مباريات الجمعة للجولة 17 من الرابطة المحترفة الأولى "موبيليس"    توفير دواء جزائري مماثل ل”أورسولفان” قريبا    لمحجوبة الماكلث اقلا تحملنيت اشاوين ذي لمشتا    ألمانيا تمهد لطرد الحراڨة وطالبي اللجوء الجزائريين    انطلاق الأشغال قريبا بعد الانتهاء من الدراسة التقنية    آن الأوان للخروج من اقتصاد البناء إلى اقتصاد حقيقي    الجزائر تشيد بمبادرة ماكرون بشأن تنظيم قمة الضفتين    جاب الله يعلن عن عدم ترشحه للرئاسيات    التراث المغمور بالمياه: اكتشاف 23 مدفعا من الفترة العثمانية غرب العاصمة    إيداع شاب الحبس بتهمة التزوير واستعمال المزور بسكيكدة    حسب رئيس الجمعية الوطنية لحماية و ترقية المستهلك    الجزائر تبحث سبل التنمية الاقتصادية في إفريقيا    تخصيص 56 مليار سنتيم للعملية: مشاريع واعدة لدفع عجلة التنمية بولاية بومرداس    البليدة: 14جريحا في اصطدام حافلة بشاحنة    الفنان المصري سعيد عبد الغني في ذمة الله    بوناطيرو يكتب للحوار : التقويم الشمسي – القمري العربي قبل الهجرة. (مساهمة)    فيما يطرح مواطنون مشكل ندرتها مديرية الصحة تؤكد    الأمن حجز كمية من الكيف و المهلوسات    عليق: “التعادل أمام المولودية مخيب للآمال وكنا نستحق الفوز”    قناة فرانس 24 أعدت روبورتاجا حولها    زمالي : هذا مايحتاجه الإقتصاد الجزائري لينافس الإقتصاديات العالمية    الشيخ شمس الدين:”طلاق المكره لا يقع”    مجلس الأمن يناقش اليوم تقريرا بشأن اليمن    يناير ونعوم تشومسكي !    قانون الحد من تحويل الدينار يقتل الاستثمار والتصدير بالجزائر!    تبني أنماط صحية ضرورة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رئيس الحكومة يكرّم أعضاء الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني
الفن وقود الثورة وحامي إنجازاتها
نشر في المساء يوم 04 - 07 - 2008

أشرف أوّل أمس رئيس الحكومة السيد أحمد أويحي بالمسرح الوطني الجزائري "محي الدين بشطارزي" على تكريم أعضاء الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني الذين لا زالوا على قيد الحياة وذلك في خمسينية تأسيس الفرقة التي حملت الثورة الجزائرية في القلب وزعت أشعّتها على باقي الدول التي كانت فيها سفيرة للوجه الثاني من الكفاح (فن وثقافة).
السيد أويحيى حمل معه لرفقاء مصطفى كاتب، عبد الحليم رايس وأحمد وهبي رسالة من رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة تضمّنت كلّ معاني الاحترام والتقدير لرفقاء السلاح فكانت رسالة تحية وتنويه، وقال رئيس الجهاز التنفيذي بأنّ تنويه رئيس الجمهورية جاء باسم الأمة للمجاهدين والمجاهدات باللسان والقلم مضيفا بأنّ هذا التكريم محطّة للإلحاح على مكانة ودور الثقافة في مسيرة الجزائر المستقلة، وكذا دورها الهام في تبليغ رسالة الجزائر وتجسيد المصالحة الوطنية بمفهومها الشامل والكامل..مصالحة الجزائري مع ذاته ووطنه.
رئيس الحكومة وهو يكرّم أعضاء الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني في الذكرى الخمسين لتأسيسها أوضح أنّه يخاطب الحضور كمواطن من أبناء الاستقلال الذي جاء بفضل من كافحوا وجاهدوا لسنين من أجل تحرير الجزائر، وكرئيس حكومة له الشرف أن يتحدّث ب"اسم دولة عادت بفضلكم"، وقال "كانت ثورة شعب من خلال ابناء وبنات جبهة وجيش التحرير الوطنيين، ومقاومته عن طريق النقابات، اللاعبين والفنانين، فكنتم جزءا لا يتجزّأ من الكفاح من أجل الاستقلال".
وتوقف رئيس الحكومة في حديثه عند الذين رحلوا إلى الدار الآخرة منذ سنين بداية من الفنان الشهيد علي معاشي، إلى الذين توفوا بعد الاستقلال كمفدي زكرياء، مصطفى كاتب، كبابي، فريد علي ومحمّد الباجي، وللذين لا يزالون على قيد الحياة استغل السيد أويحي الفرصة وهنّأهم بعيدهم وعيدنا وقال: "الجزائر لا تزال بحاجة إليكم، في حاجة للثقافة في سنين المحن مثلما كانت بحاجة إليكم قبل الكفاح التحرّري وأثناءه مرورا بمعركة إنقاذ الجزائر حيث كانت مساهمة الثقافة الجزائرية في ساعات الألم كبيرة، فلننحني أمام أرواح من توفوا واستشهدوا ودفعوا حياتهم لبقاء الجزائر"، فاستعاد رئيس الحكومة إلى الذاكرة بعض من فقدناهم وبفقدانهم تعمّق الجرح فحضرت أرواح عبد القادر علولة، عزّ الدين مجوبي، معطوب الونّاس، رشيد بابا أحمد، الشاب حسني والشاب عزيز.
ليستعرض السيد أحمد أويحي في سياق متّصل ما دعّم في السنوات القليلة الماضية النسيج الثقافي والفني الجزائري، وفي هذا الصدد أشار إلى أنّه عند الحديث عن الوصول إلى برّ الأمان ومستقبل أفضل للجزائر علينا أن ننظر للثقافة ليجّل أنّ الثقافة لم تعرف منذ الاستقلال مساهمة لترقيتها مثلما حصلت عليه في السنوات الأخيرة الماضية ولا تزال حيت تمّ تشييد هياكل لا تعدّ إضافة إلى إحياء النشاط الثقافي وإعادة الاعتبار للمهرجانات والتظاهرات الثقافية عبر الوطن، مرورا بما قدّم خلال تظاهرة "الجزائر عاصمة الثقافة العربية 2007".
وفضّل السيد اويحي في خمسينية الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني أن يوجّه نداء لعائلة الثقافة الجزائرية للعمل والتفكير معا لخلق سبل لإحياء أكثر للمسرح الجزائري، ترقية مكانة الكتاب الجزائري، تعزيز مكانة الموسيقى الجزائرية، والإتيان بحلول فعّالة للسينما الجزائرية، وقال: "نحن بحاجة إلى دعم الأمل لدى الشباب الجزائري وبعث الثقافة الجزائرية والحفاظ على الهوية الجزائرية وكذا بعث بهجة الحياة في مختلف الفضاءات..ننتظر مساعد العائلة الثقافية لكي نقوي المسيرة، فالجزائر حرّرت وحفظت، وعادت إلى مسار البناء والتشييد بثقل لكن نحن هنا لنعتزّ بتشريفكم ونحتفل معا باسترجاع السيادة الوطنية ونتقاسم هذا النداء والنظرة المستقبلية".
إحياء خمسينية الفرقة الفنية لجبهة التحرير الوطني وقّعته المجموعة الصوتية "نغم" بقيادة الأستاذ رابح قادم، حيث قدّمت باقة من أجمل الأغاني التي قدّمتها الفرقة وهي تجول أطراف العالم معرّفة بالقضية الجزائرية، فعادت إلى الأذهان "قلبي يا بلادي ما ننساك"، "يا أمي ما تخافيش"، "القصبة"، "أيما اعزيزن اورترو" و"يا الدزاير زينك سلب عقلي"، كما تمّ بالمناسبة عرض شريط وثائقي عن مسيرة الفرقة منذ إنشائها في 1958.
وتمّ تكريم العشرين فنانا وفنانة الذين لا يزالون على قيد الحياة بمنحهم شهادات تقديرية وميداليات، وضمّت القائمة طه العامري (عبد الرحمان بسطانجي)، أحمد حليت، إبراهيم دري، محمّد سواغ، خليفة الطاهر، رزقاوي حليمة، جعفر بك (شروق عبد القادر)،طاهر بن أحمد (ثامر الطاهر)، سعيد سايح، أحسيسن (فارس أحسن)، مصطفى تومي، عبد العزيز بودية (عبد اللاوي مجيد)، الهادي رجب (الهادي بوليفة)، مصطفى سحنونّ، وغاب عن التكريم كلّ من بلحاج حسين، جعفر دمارجي، بن ابراهيم الزهرة وقواسمي صافية.
"أشبال عين بنيان" أبوا إلى أن يشاركوا الأسلاف فرحتهم بالعيد الخمسين للتأسيس والسادس والأربعين للاستقلال، وبألوان الجزائر الأحمر، الأبيض والأخضر قدّموا نشيد "خمسون" وشذوا فيها:
"هيا بنا يا أطفال نحتفي بعيد الخمسين
نوفمبر نور الأجيال نسيج المجاهدين
منذ سبع سنين طوال في المدن والجبال".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.