قضية 2 مليون أورو قريبا أمام القضاء    مقتل 41 شخصا على الأقل في هجومين مسلحين في مالي    الخضر يصلون غلى القاهرة وزطشي يؤكد جاهزيتهم لدخول المنافسة    خباز من بني مسوس يبيع صحيفة السوابق العدلية بألف دينار وبطاقة إقامة بفرنسا ب 8 آلاف!    محرز: واثقون من انتزاع كأس أفريقيا    يفوق ال420‮ ‬ألف قنطار‮ ‬    بالنسبة لحاملي‮ ‬شهادة البكالوريا‮ ‬2019    مصر أعلنت حالة الإستنفار القصوى بعد الواقعة    ضبط الاستهلاك وتحقيق 45 مليار دولار سنويا    الجزائر ليست لقمة سائغة لهواة المغامرات    رهان على مضاعفة الإنتاج الوطني وتحسين نوعيته    حفاظا على سلامة المنتوج والمستهلك    في‮ ‬إطار مكافحة التصحر    بسبب المحرقة الجهوية للنفايات الطبية    فيما تم تسجيل‮ ‬29‮ ‬ألف حالة حصبة‮ ‬    موظفون أمميون تستروا على جرائم الجيش البرماني    وزير السكن‮ ‬يوجه إنذاراً‮ ‬شديداً‮ ‬للمقاولين‮ ‬    اجتماعات لأوبك في جويلية لمواجهة تراجع الأسعار    الشرطة الفرنسية تستجوب بلاتيني    مواضيع الفلسفة والعلوم الطبيعية كانت في‮ ‬المتناول    تقديم 17 متورطا وتحويل ملفات وزراء سابقين إلى مجلس قضاء الجزائر    ثمّنوا دور المؤسسة العسكرية والعدالة‮ ‬    فيما تم توقيف‮ ‬19‮ ‬مشتبه فيهم‮ ‬    البنتاغون يقرر إرسال ألف عسكري إلى منطقة الخليج    بعد‮ ‬48‮ ‬ساعة من انطلاق العملية‮ ‬    شمس الدين‮ ‬يطالب بمحاسبة تومي    دعت لعقد ندوة جامعة لحل الأزمة‮ ‬    المرزوقي‮ ‬ينهار بالبكاء على مرسي    شفافية القضاء ..الطريق المعبّد نحو ثقة الشعب    تأخر انطلاق الحصة الأخيرة لسكنات عدل بمسرغين تثير قلق المكتتبين    متابعة لجميع المتورطين دون تمييز    «هدفنا واحد ومستقبلنا واعد»    عار في «السبيطار»    «المقاولون و «أوبيجيي لا ينفذون تعليمات اللجنة الولائية    وضع لا يبعث على الارتياح    « سلوكيات الجزائريين بالشواطئ في برنامج صيفي جديد »    « أستوحي قصائدي الشعبية من واقعنا الاجتماعي »    «انتظروني في عمل سينمائي جديد حول الحراك وأثبتنا للعالم أننا شعب متحضر ومسالم»    جاب الله ينعي محمد مرسي    لجنة التنظيم تفتح ملف التسويق والرعاية    مرشح فوق العادة للتتويج    قافلة الحجاج تحط رحالها بمسجد طارق بن زياد    الأمراض المتنقلة عبر الحيوان تهدّد قاصدي مستشفى غليزان    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    سنن يوم الجمعة    الجزائر تلتقي بالسنغال مجددا، كينيا وتنزانيا لخلط الأوراق    علينا تصحيح بعض الأمور    فضائل سور وآيات    معرض صور فنانين ببشير منتوري    مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا    الكمبيوتر، القهوة والشكولاطة الأكثر شعبية في الجزائر    الإنشاد في الجزائر يحتاج إلى ثورة فنية لإثبات وجوده    افتتاح متحف نجيب محفوظ بالقاهرة    دليل للإقلاع عن استعمال التبغ قريبا    900معوز يخيّمون بالطارف    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    التأريخ يتحرّر من العباءة الرسمية    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مدير الشؤون القضائية بوزارة العدل يرد على الأحزاب السياسية: لا استخفاف للقضاة في الانتخابات ومراقبتها تتم من مراجعة القوائم إلى نتائج الاقتراع
نشر في الجزائر نيوز يوم 14 - 09 - 2012

نفى المدير العام للشؤون القضائية والقانونية بوزارة العدل محمد عمارة، أول أمس، أن يكون إشراف القضاة ومراقبتهم للعملية الانتخابية يتم باستخفاف، وأن تدخل القضاة في كل مسار انتخابي سليم ودقيق. وأضاف في تدخله خلال أشغال الملتقى الجهوي حول إشراف القضاة على عملية المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية، أن القاضي يتدخل في جميع مراحل المسار الانتخابي بدقة ووفق ما يخوله له القانون الذي منحه دورا أساسيا و مُهمًا، يبدأ من مراجعة قوائم الانتخابات إلى غاية صدور نتائج الاقتراع.
وأكد أن دور القضاة في انتخابات 29 نوفمبر المحلية سيساهم في تكريس الديمقراطية كون المجالس المنتخبة أقرب من المواطن.
وذكر بأنه تم تعيين 1541 قاض للإشراف على المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية التي ستنطلق يوم 16 سبتمبر وتنتهي يوم 30 سبتمبر، إذ يترأس اللجان الانتخابية البلدية التي ستشرف على العملية قاض، علما بأنها تتكون من عضوين هما رئيس المجلس الشعبي البلدي وأمينه العام. وسجل عمارة بأن القضاة المعينين للمراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية قد اكتسبوا تجربة إيجابية ومهنية في هذه العملية كونهم شاركوا في مراجعات سابقة للقوائم.
للإشارة، فإن المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية تتم قبل كل موعد انتخابي وستتم بعدها مباشرة عملية المراجعة العادية السنوية وذلك في شهر أكتوبر القادم يسجل خلالها الذين سيبلغون سن 18 تاريخ 31 ديسمبر القادم علما بأن القانون ينص على أن المراجعة العادية تتم في الثلاثي الأخير من كل سنة، وخلال عملية المراجعة العادية أو الاستثنائية يتم خاصة تسجيل المواطنين غير المسجلين في القوائم الانتخابية البالغين 18 سنة كاملة يوم الاقتراع. كما يتم أيضا شطب المتوفين وتسجيل الذين غيروا مقر إقامتهم بعد شطب أسمائهم من القائمة الانتخابية لبلديتهم الأصلية، وقد قام المدير الفرعي للإحصائيات والتحليل بوزارة العدل حميد بوحدي خلال الملتقى بتفصيل كل المواد المتعلقة باللجنة الإدارية البلدية المشرفة على مراجعة القوائم الانتخابية والتي تضمنها القانون العضوي في هذا الشأن. وتم تقديم أيضا المهام المخولة للقاضي في هذه العملية منها رئاسته للجنة ومراقبته لعملية المراجعة والنظر في الاعتراضات والمصادقة على القائمة الانتخابية لمكاتب التصويت، وأشار إلى أن المواطنين المقيمين في الخارج والمسجلين بالممثليات الدبلوماسية بإمكانهم أن يطلبوا تسجيلهم في القوائم الانتخابية في بلدية مسقط رأس المعني أو بلدية آخر موطن أو بلدية مسقط رأس أحد أصول المعني. وخلال النقاش تساءل عدد من القضاة حول “التداخل الذي قد يحصل في المراجعتين الاستثنائية والعادية كون الأولى تخص الذين يبلغون سن 18 تاريخ يوم الاقتراع والثانية الذين يبلغون تلك السن يوم 31 ديسمبر.
ورد عمارة بأن المسجلين في القوائم الانتخابية الجدد الذين سيبلغون سن 18 بعد تاريخ 29 نوفمبر لن تسلم لهم بطاقة الناخب إلا بعد 31 ديسمبر
ولن يشاركوا في الاقتراع للمحليات، مشيرا إلى أن نفس الوضع عرفته الانتخابات المحلية سنة 2007.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.