الجولة ال26‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين    التقني‮ ‬الإسباني‮ ‬لا‮ ‬يعتمد عليه بصفة منتظمة    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    في‮ ‬استفتاء سيسمح للسيسي‮ ‬بالبقاء حتى‮ ‬2030    المدعي‮ ‬العام السوداني‮ ‬فتح تحقيقاً‮ ‬ضده‮ ‬    في‮ ‬انتظار بدء المرحلة الثانية من المعركة‮ ‬    وارت مديرا عاما للجمارك وحيواني محافظ بنك الجزائر بالنيابة    تأخر افتتاح المطار الجديد يتسبب في خسارة فادحة للجزائر    في‮ ‬لقاء تحضيري‮ ‬لكأس إفريقيا    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    من بينها فتح مسالك جديدة وتأهيل أشجار الفلين‮ ‬    النعامة    بسبب أشغال صيانة تدوم‮ ‬10‮ ‬أيام    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    ليبيا ضحية الصراعات الدولية على خيراتها    أشادت بإصرار المتظاهرين على مطالبهم‮ ‬    تراجع طفيف في فاتورة الواردات الغذائية    الدستور لا يمنع رئيس الدولة من تعيين محافظ البنك    مسيرة حاشدة لإحياء ذكرى "ثافسوث إيمازيغن"    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    كشف مخبأ للأسلحة على الشريط الحدودي بأدرار    أويحيى يتهم شهاب بالاستقواء بالمأجورين    حسين خلدون‮ ‬يؤكد‮:‬    استقبال 49 إماما جزائريا ناطقا بالفرنسية    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    ‮ ‬ديڤاج‮ ‬طابو    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    "الإعانات المالية مرتبطة بتسليم تقارير من طرف الإدارة السابقة"    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    التقلبات الجوية تظهر عيوب الشاطئ الاصطناعي    الطُعم في الطمع    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    مسيرات استرجاع السيادة    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    تكريم خاص لعائلة الحاج بوكرش أول مفتش للتربية بوهران    الحراك السياسي.. تأخر الجامعة وأفضلية الشارع!    الجزائري زادي يتوج بالمعدن النفيس    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    أتبع السيئة الحسنة تمحها    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    اكتشاف أفعى مرعبة    سيدة تثير حيرة العلماء    "مسّاج تايلاندي" ينتهي بوفاة مأساوية    أعمى لمدة 35 عاما.. ثم حدثت المفاجأة    نوع جديد من البشر    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شباب قسنطينة وشبيبة الساورة لرفع تحدّي رابطة الأبطال
نشر في الشعب يوم 04 - 01 - 2019

يواصل كل من شباب قسنطينة وشبيبة الساورة المغامرة في رابطة الأبطال الافريقية بطموحات كبيرة بعد تأهلهما الى دور المجموعات عن جدارة، حيث أن عملية القرعة التي أجريت وضعت كل فريق في مجموعة يمكن اعتبارها صعبة بحكم أن أحسن الأندية على مستوى القارة السمراء معنية بهذا الدور الذي سينطلق في الأيام القليلة القادمة.
بالموازاة مع المنافسة المحلية يسعى ممثلا الكرة الجزائرية في أحسن بطولة قارية على مستوى الأندية الى التحضير للمواعيد المبرمجة في ظروف جيدة من أجل التوفيق في المهمة التي لن تكون سهلة أمام أندية لها خبرة كبيرة في مثل هذه المنافسات.
«السنافر»... تحسّن معتبر في الأداء
حامل لقب البطولة الوطنية شباب قسنطينة تحسّنت أحواله بشكل كبير منذ قدوم المدرب لافان، الذي عرف كيف يوظف إمكانيات التشكيلة بشكل جيد وفاز بالعديد من المقابلات سواء في قسنطينة أو خارج الديار، وتمكن من كسب التأهل في كاس الجمهورية الى الدور ثمن النهائي، وهو الأمر الذي يساعده في تحضير الموعد القاري.
وأوقعت القرعة فريق «السنافر» مع كل من النادي الإفريقي التونسي، الاسماعيلي المصري وتي بي مازمبي الكونغولي ضمن المجموعة الثالثة، حيث أن زملاء عبيد سوف «يستفيدون» من عدم وجود التنقلات الطويلة الى أدغال افريقيا، ما عدا في المباراة المقررة أمام نادي تي بي مازمبي، الأمر الذي قد يساهم في عملية استرجاع الإمكانيات بعد كل مباراة يجريها الفريق.
وبتحليل لمعطيات هذه المجموعة يبدو أن أشبال المدرب لافان لهم حظوظ كبيرة لمواصلة المغامرة، بالنظر لإمكانيات الفريق الذي سوف يبدأ الرحلة بمباراة خارج الديار أمام النادي الإفريقي ما بين 11 و13 جانفي الجاري، وسيستقبل بعد ذلك مرتين في قسنطينة أمام كل من تي بي مازمبي والاسماعيلي، الأمر الذي سيرفع من حظوظه في بقية المشوار.
وتنتهي منافسات دور المجموعات في منتصف شهر مارس القادم الأمر الذي يعني أن الرزنامة ستكون مكثفة بالنسبة لأنديتنا، قبل الوصول الى الدور ربع النهائي حيث أن الكونفدرالية الإفريقية لكرة القد غيّرت من توقيت إجراء المنافسات القارية التي ستكون في موسم واحد ينتهي في نفس السنة أي شهر ماي بإجراء المباراة النهائية.
وهذا التغيير يتناسب مع تحضيرات أنديتنا حيث أنها عانت في الماضي من إجراء المنافسة في موسمين، وكثيرا ما كانت تغييرات كبيرة على التشكيلة في الصيف لتلعب بقية المنافسة بتعداد مغايّر مما يؤثر على نتائج الفريق.
خبرة وحنكة المدرّب نغيز...
أما شبيبة الساورة، فإن القرعة أوقعتها أمام كل من الأهلي المصري، فيتا كلوب الكونغولي وسيمبا التنزاني حيث أن أشبال المدرب نغيز استفادوا كثيرا من المقابلات الأولى لهذه المنافسة قبل أن يحجزوا مكانهم بامتياز في دور المجموعات.
ويملك فريق الشبيبة كل الإمكانيات التي تسمح له مواصلة المغامرة بنجاح بالرغم من وجود فرق لها تجربة أكثر في المنافسة الافريقية رقم واحد على مستوى الأندية، خاصة الأهلي المصري الذي فاز عدة مرات باللقب وكذا تنشيطه للمباراة النهائية الموسم الماضي، ويمكن القول أن زملاء يحي شريف قدوا عروضا ممتازة لحد الآن ويلعبون بعزيمة كبيرة في المنافسة القارية التي سينطلقون ضمنها في دور المجموعات بالتنقل الى تنزانيا لمواجهة نادي سيمبا.
يسعى فريق شبيبة الساورة الى جمع أكبر عدد ممكن من النقاط خارج الديار، ومحاولة الفوز بكل المقابلات المبرمجة بملعبه حيث سيستقبل الأهلي المصري في الجولة الثانية على أن تكون المباراة الأخيرة في دور المجموعات لأشبال نغيز في القاهرة في منتصف شهر مارس.
ويقدّم فريق الشبيبة مستويات كبيرة و يتطور باستمرار بفضل طاقم فني أثبت قدراته وكذا تشكيلة تضم لاعبين مميّزين، ويتمتعون بخبرة معتبرة على غرار بولعويدات، يحيى شريف، حامية، ناتاش، خوالد...
نصر حسين داي..الهدف القادم دخول دور المجموعات لكأس «الكاف»
أما في منافسات كأس الكاف سيلعب ممثلنا نصر حسين داي في الدور 16 مكرر أمام نادي أهلي بنغازي الليبي، حيث ستجري مباراة الذهاب بملعب مصطفى بن جنات بالمنستير بتونس يوم الجمعة 11 جانفي الجاري على أن تستقبل النصرية منافسها يوم 1 جانفي بملعب 5 جويلية.
و كسب أشبال المدرب لاسات خبرة معتبرة في المواجهات الأولى، لا سيما خلال التأهل بصعوبة أمام غرين ايغلز الزامبي في الدور القادم، الأمر الذي أعطى لهم شحنة اضافية لمحاولة الذهاب الى أبعد حد والتفكير في أول الأمر في التأهل الى دور المجموعات.
وتحسّن أداء أصحاب الزي الأحمر والأصفر بفضل العمل الذي يقوم به المدرب لاسات الذي أعطى استقرارا كبيرا للتشكيلة، ويعتمد على فعالية قلب الهجوم المخضرم قاسمي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.