تفكيك شبكة دولية لتزوير العملة وحجز أوراق نقدية “مدرحة” بقيمة 350 مليار    صبّ 15 مليونا لعمال بريد الجزائر يثير جدلا على «الفايسبوك»..!    اتحاد العاصمة يسقط فى فخ التعادل امام مولودية وهران    بالصور .. إنحراف سيارة على مستوى جسر سيدي مسيد في قسنطينة    بلماضي يُفجر مفاجأة كبيرة بوضع اسم ديلور في قائمة "الكان"    لاعب سابق ل فينرباتشي يشن هجوما ضد سليماني !    تحسباً‮ ‬لحملة الحصاد والدرس المقبلة    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    حسب حصيلة لمنظمة الصحة العالمية‮ ‬    بموجب قانون مكافحة الإرهاب    ترحيل‮ ‬1040‮ ‬عائلة بعد عيد الفطر    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    جميعي يمسح آثار بوشارب    الفريق ڤايد صالح‮ ‬يكشف المستور‮:‬    سند عبور إلكتروني‮ ‬للمتوجهين نحو تونس    واصلوا مسيراتهم للمطالبة بالتغيير‮ ‬    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    تصحيح لمسار خاطئ شهده البرلمان    قوافل كبرى للإعلام في صيف 2019    حماس تدعو إلى مقاطعة عربية لندوة المنامة    حجز 1.000 قرص مهلوس    الرئيس غالي يدعو الشعب إلى الثبات لإفشال المخططات المغربية    أسماك التخزين تغزو الأسواق المحلية بسعر الطازجة    «من غير المعقول تنظيم عدة مسيرات في أسبوع واحد»    «لا مجال للتراجع او التوقف حتى تتحقق المطالب»    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    سليم إيلاس نجم السباحة الجزائرية بدون منازع    «صامدون و بمبادئ الثورة مقتدون»    استرجاع 76 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية المنهوبة الموجهة للاستثمار ببريزينة    مديرية السكن ترفع الغبن عن أصحاب مشاريع أونساج وكناك إشراك المؤسسات الشبانية في انجاز السكن الريفي وترميم العمارات بالإحياء    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    3 جرحى في حادث سير بتيسمسيلت    20 سنة حبسا للمهربين    المحتال يقبع بالسجن    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    تكريم مغني المالوف عباس ريغي بالجزائر العاصمة    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    صفات الداعي إلى الله..    "صراع العروش" يسدل الستار بأحداث صادمة    باراك أوباما يدخل المجال الفني    تحذير من "إنفلونزا الكلاب" القاتلة    قطة تتابع مسلسلاً بشغف وتتفاعل مع الأحداث!    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    الطلبة يستنجدون بمطاعم الرحمة وموائد عابري السبيل    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    بالمسرح الوطني‮ ‬محيي‮ ‬الدين بشطارزي    هكذا خاض "الشنتلي" معركة لتحويل صالة سينما إلى مسجد بقسنطينة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كل الاحتمالات واردة في نصف النهائي
نشر في الشعب يوم 08 - 04 - 2019

أسفرت القرعة الخاصة بالدور نصف النهائي الخاص بمنافسة كأس الجمهورية على لقاءين كبيرين بين أربعة أندية لها تقاليد في مثل هذه المواعيد الحاسمة والمثيرة، ما يعني أنّ مُحبي السّاحرة المُستديرة سيعيشون فرجة كبيرة في المدرجات تتخللها الإثارة خلال المربع الذهبي لأن كلا المبارتين عبارة عن نهائي قبل الأوان.
يطمح صاحب أكبر عدد تتويجا بلقب السيد الكأس وفاق سطيف إلى المرور للدور النهائي خلال الموسم الكروي الحالي والعمل على العودة لمنصة التتويج من جديد بعدما غاب عنها في الفترة الأخيرة بسبب مرحلة الفراغ التي عاشها النادي والتي تعود أساسا لغياب الإستقرار، ما يعني أن القائمين على النسر الأسود يرغبون في مواصلة المشوارة ضمن المنافسة كأس الجمهورية التي تبقى السبيل الوحيد للإسعاد الجماهير المتعطشة للألقاب خلال الموسم الحالي بما أنهم فقدوا فرصة الفوز بلقب الدوري.
يطمح أبناء الهضاب العليا إلى إضافة اللقب ال 9 لخزائنهم بعد تلك التي كانت في سنوات ال 1963،1964،1967، 1968، 1980، 1990،2010، 2012، ولهذا فإن اللاعبين على دراية تامة بأن المأمورية لن تكون سهلة أمام فريق شبيبة بجاية الطامحة هي الأخرى إلى العودة لمنصة التتويج من جديد بعدما تمكنوا من ضمان البقاء في المحترف الثاني بصفة رسمية.
وللإشارة فإن فريق شبيبة بجاية هو الآخر له تاريخ في منافسة السيدة الكأس التي تذوق طعمها سنة 2008 عندما فاز بالنهائي وكان الوصيف ضمن البطولة الوطنية بعد النتائج الإيجابية التي حققتها مجموعة من اللاعبين تعتبر بمثابة الجيل الذهبي لأبناء يما قورايا.
أما شباب بلوزداد الذي عانى كثيرا خلال الموسم الحالي بدليل أنه يصارع من أجل ضمان البقاء ضمن المحترف الأول بالنظر لجملة النتائج السلبية التي طالتهم بسبب المشاكل المالية والصراعات الإدارية التي إنعكست بشكل مباشر على المستوى العام للفريق، يطمح لتجاوز المنافس شباب قسنطينة والمرور للدور النهائي من أجل التصالح مع الأنصار من خلال إهدائهم اللقب ال 8 بعدما فعلها لآخر مرة سنة 2017 وقبلها في سنوات 1966،1969، 1970،1978،1995، 2009.
بينما يطمح نادي شباب قسنطينة إلى مواصلة المشوار ضمن كأس الجمهورية بما أنه يملك كل المؤهلات التي تسمح له بذلك سواء من نحاية التعداد البشري الذي يعد أفضل جيل، بدليل الوصول للدور نصف النهائي الذي يعد أفضل نتيجة ضمن هذه المنافسة في مشواره ككل بعدما خرج من الدور ربع النهائي سنة 2012/2013 أمام نفس منافس هذه الطبعة شباب بلوزداد، ما يعني أن السنافر سيدخلون اللقاء بنية رد الإعتبار بما أن منافسهم هذه السنة يمر بفترة فراغ كبيرة رغم أن الأمور تختلف في مثل هذه المواعيد لأن المستطيل الأخضر هو الفاصل الوحيد والكأس هي التي تختار من يفوز بها في النهاية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.