حجز 57 كغ من الكيف بكل من عين تيموشنت و بشار    جميعيى : يجب الذهاب الى رئاسيات حرة نزيهة بأسرع وقت    ديموقراطية مسبقة التحضير!    على شعوب الدول الغربية أن تثور أيضاً    بن ناصر مطلوب في ليون    أقطف ثمرة الإجاص…ثمار الإجاص يأس من موضوع    دربال يدعو الأحزاب للقيام بدورها في التأطير والتوعية    حريق يتلف 5 هكتارات من الأشجار الغابية بتيسمسيلت    في ذكرى عيد الاستقلال    المغرب يعلن مشاركته في “مؤتمر البحرين”    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    عقوبة الكاف لانصار الخضر وتحذيرها للجزائر يتصدر أخبار الكان    فيما تم إعداد التقرير النهائي عن بوجمعة طلعي: مباشرة إجراءات رفع الحصانة عن عمار غول    رحابي يكذّب وكالة الأنباء الروسية    سكيكدة..عقوبات تتراوح بين السنة وسنتين سجن نافذة لمدير ومقتصد مؤسسة صحة سابقين ومقاول    الفريق قايد صالح في زيارة للأكاديمية العسكرية لشرشال بدءا من يوم غد    أسد يركض خلفي… هي مظلمة في ذمّتك    عاجل: نايمار يوافق على شروط برشلونة ويخفض راتبه للعودة مرة أخرى    إحالة والي العاصمة السابق عبد القادر زوخ على التقاعد    رجعت إلى نقطة البداية وأريد الانطلاق من جديد    “تتنحاو قاع ” : تتسبب في ترحيل مناصر جزائري من مصر    سامي عقلي: أبواب ال”FCE” مفتوحة ورسالة الأعضاء تدل على التغيير    وزارة السياحة : سحب العقار السياحي من المستثمرين غير الملتزمين    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الجزائر عاشر أكبر منتج للغاز الطبيعي في العالم    سونلغاز تفتح مجال إنتاج الطاقة المتجددة أمام الخواص    كرة قدم: حرمان الأندية المُدانة من الاستقدامات    الجزائر تزودت بإستراتيجية طموحة من أجل تطوير الطاقات المتجددة    وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي أمام المستشار المحقق    مجلس إدارة شباب قسنطينة يقيل عرامة رسميا    كأس أمم افريقيا 2019 : غياب ساليف ساني عن لقاء الجزائر    غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    اعتبرتها مكسباً‮ ‬ديمقراطياً‮ ‬لا‮ ‬يجب التفريط فيه    يشارك فيها‮ ‬40‮ ‬حرفياً‮ ‬من مختلف أنحاء الوطن    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    اختتمت فعالياته مساء الأحد    لتلبية طموحات هذه الشريحة من المجتمع    في‮ ‬ولاية معسكر    بوقادوم‮ ‬يلتقي‮ ‬نظرائه من فرنسا وإيطاليا    بلمهدي‮ ‬يكرّم فرسان القرآن    ترامب يفرض عقوبات على خامينائي وقادة في الحرس الثوري    19.5 مليون جزائري شاهدوا يوميا التلفزيون    ضبط قائمة المؤثرات العقلية المرخص للصيادلة ببيعها    هوامش على مقال د.إبراهيم بن ميمون    «البياض الزغبي «يضرب محاصيل الطماطم و الكروم بمستغانم    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    أبو العاص بن الربيع    شلل كلي بالبرية ومسرغين وبوتليلس والكرمة    إنشاء مدرسة لتكوين الهواة في علم الآثار والحفريات    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    ركب سيدي الشيخ من 26 إلى 28 جوان    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    همسة    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إجراءات استعجالية لتفادي الانقطاعات المتكرّرة
نشر في الشعب يوم 27 - 04 - 2019

أخذت مصالح الموارد المائية بولاية الشلف كافة الإجراءات العملية والتنظيمية لتوفير الماء الشروب لكافة البلديات 35 سواء عن طريق التسيير المباشر التي تشرف عليه المصالح البلدية أو مديرية الجزائرية للمياه استعدادا لضمان التموين الكافي لفائدة السكان خلال شهر رمضان المعظم وموسم الصيف، وهذا باستغلال القدرات المائية المتوفرة عبر إقليم الولاية.
تحرّك ذات المصالح جاء بناءً عن الإحتياجات الضرورية التي توفّر للسكان التموين الكافي خلال في مثل هذه المواعيد التي يكثر فيها الطلب عن هذه المادة، خاصة مع اقتراب شهر رمضان المعظم وموسم الصيف المعروف بحرارته المرتفعة، مما يتطلّب كميات إضافية حسب المنسوب الإستهلاكي للعائلات الشلفية.
هذه الوضعية عجّلت مصالح الري بإجراء عملية الصيانة الواسعة لمحطة المعالجة وتحلية مياه البحر المتواجدة على مستوى ماينيس ببلدية تنس الساحية كونها تتكفّل بتغطية أزيد 28 بلدية من مجموع 35 بلدية بإقليم الولاية، إذ تضمن مصالح الري تنقل هذه المادة على مسافة أكثر من 100كلم نحو المناطق الداخلية للولاية. وفي الحالات الإستعجالية، تتجه مديرية الري نحو تشغيل محطة المعالجة الثانية من حيث الحجم على مستوى سدّ سدي يعقوب ببلدية أولاد بن عبد القادر بالمحاذاة مع مناطق تسمسيلت وغليزان. هذا المورد المائي الهام في حياة الولاية من شأنه توفير ما يفوق 30 ألف لتر، تضاف إلى الكميات المخزّنة في الآبار الإرتوازية والمقدّرة ب 50 ألف لتر والتي يتمّ استغلالها تلبية لطلب السكان. هذه الإجراءات العملية لتوفير المادة من طرف مديرية الري من شأنها إراحة المواطنين من عناء البحث عن هذه المادة الضرورية، خاصة في هاتين المناسبتين يقول سكان عاصمة الولاية وبلدية أم الدروع وواد السلي وسنجاس.
لكن وبالرغم من هذه الإجراءات لتوزيع هذه الإمكانيات المائية المتوفرة بالولاية على المجمعات السكانية، تبقى بعض المناطق والمجمعات تعاني من تذبذب التموين من هذه المادة كما هو الحال ببلدية واد قوسين التي لازالت لحدّ الساعة يموّن عن طريق صهاريج البلدية التي تبقى غير كافية لتلبية الإحتياجات المسجلة عبر مركزها البلدي والتجمعات السكانية، ناهيك عن مداشرها. وكإجراء عملية لتدارك الوضعية منحت مديرية الري مشروعا لجرّ الماء الشروب انطلاقا من منطقة بوشغال نحو مركز البلدية، حسب قول رئيس المجلس البلدي الذي أبدى ارتياحه لهذه العناية التي تليها مصالح الري لأبناء بلديته التي عانت الكثير من عملية التزود بالماء الشروب الذي بات غير كاف انطلاقا من الصهاريج التي تتردّد يوميا على مساكن المواطنين لتزويدهم بالكميات المحدودة حسب قوله. ومن جانب آخر فالنقص مسجل بكل من بلديتي الظهرة وتواقريت مما يتطلّب الإسراع في تجسيد المشاريع المبرمجة في ربط سكان هاتين الناحيتين بشبكة الماء الشروب انطلاقا من محطة ماينيس.
ومن جانب آخر، فإن النقص المسجل ببلدية واد الفضة خاصة بدشرتي كوان والزمول الواقعتين بشمال البلدية، يتطلّب تدخل المصالح البلدية لتسوية الوضعية وضمان التموين المناسب لسكان هاتين المنطقتين. هذا وعلمنا من مصالح المديرية الفرعية للموارد المائية بواد الفضة أن مشروعا قيد البرمجة والتنفيذ يجري انجازه للقضاء على هذا النقص المسجل لدى السكان الذين فضّلوا الإستقرار بمناطقهم الأصلية ومزاولة نشاطهم الفلاحي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.