إسرائيل تكشف عن أكبر عملية اغتيال نفذتها    "خذوا الحكمة من أفواه الكبار"    يعلون: "أنا أكثر من قتل العرب"!    طريق كل المخاطر    في‮ ‬حالة التأهل أمام القوة الجوية العراقي    ضمن جهاز وكالة‮ ‬أونساج‮ ‬    فرعون باللباس الترڤي    بن مسعود‮ ‬يعزز العلاقات مع الأمم المتحدة    تواصل للأسبوع ال42‮ ‬توالياً‮ ‬    توافد منتظم وهادئ للمواطنين لممارسة حقهم الانتخابي    لا مجال للتشكيك في شفافية الانتخابات الرئاسية    بشأن سوريا في‮ ‬كازاخستان    قوة التلاحم الشعبي    القضاء‮ ‬يؤكد تورط الموقوف بتهمة التخابر والمرشح‮ ‬يتبرأ    المجلس الدستوري‮ ‬يذكّر المرشحين‮:‬    سيبقى حتى نهاية مرحلة الذهاب    صرخ وبكاء بعد النطق بالأحكام    مطلع عام‮ ‬2020‮ ‬بسوق أهراس    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    «الشعب» الرّمز في المشهد الإعلامي الوطني    توقيف 20 شخصا بجنوب البلاد    الجزائر حريصة على اعتماد سياسات تجنب انتهاك حقوق الإنسان    نباش يدعو لمراجعة دفتر شروط تركيب السيارات    تصدير 460 ألف طن من الإسمنت الخام خلال سنة    وضع آخر الترتيبات لإنجاح أهم حدث سياسي    قمة الرياض محطة على طريق تطبيع العلاقات الخليجية    خيارات متنوعة لاستحداث المؤسسات المصغرة    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    الانتخابات .. مطالب والتزامات    27 مشروعا ل«أنساج» يحظى بإعادة جدولة الديون    الكلمة للمواطن    المعتدي على عوني مراقبة بالترامواي مهدد ب 3 سنوات حبسا    قطاع صناعي متردي و واقع سياحي و فلاحي متدهور    الطريق الولائي ما بين زلامطة و تيغنيف كارثي    المنتخب الجزائري أحسن فريق ومحرز أحسن لاعب    المظاهرات انطلقت من شارع زبانة الى ساحة روكس    حافلة سياحية تجوب المعالم الأثرية في 6 ساعات    2019 عام استثنائي في مسيرة رياض محرز    إنقسامات وسط المكتب المسير    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    افتتاح الأيام التاريخية الأولى حول المسيرة البطولية للأمير عبد القادر بتيسمسيلت    رهان على المؤسسات الناشئة    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    577 إصابة جديدة بالسيدا غرب البلاد    رحيل الكاتبة والجامعية هوارية قادرة حجاجي    بدء الجولة الوطنية من المسرح الوطني الجزائري    حث الأولياء على نبذ العنف تزامنا ونتائج الفصل الأول    تهيئة "عين تلمسان" كمنطقة للتوسع السياحي    فتح سراديب "كاتاكومبس" الأثرية بقلب معلم "لابازليك" بتبسة    نضال عيمن في نهائيات "منشد الشارقة"    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    «نفتقر إلى إعلام يُروّج وينتقد ويشيد بأعمالنا وإلى منابر ثقافية تحتضن إبداعاتنا»    "طلامس" يفوز بجائزة أفضل إخراج في المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لوكال: برنامج لإعادة تنظيم النظام الجبائي في الأشهر القادمة
نشر في الشعب يوم 18 - 11 - 2019

أعلن وزير المالية محمد لوكال عن برنامج جديد لإعادة تنظيم النظام الجبائي سينطلق خلال الأشهر القادمة، مفيدا أن الجباية العادية ستعرف ارتفاعا بنسبة 1 بالمائة مقارنة بسنة 2019، كما يتوقع ارتفاع الإيرادات الجبائية سنة 2020 بنسبة 9.2 بالمائة .
أبرز لوكال خلال عرضه مشروع قانون المالية لسنة 2020 أمام أعضاء لجنة الشؤون الاقتصادية والمالية بمجلس الأمة، التحديات التي تواجه الجزائر في هذا الظرف الصعب، المتسم بتذبذب وتهاوي أسعار المحروقات في السوق الدولية، مؤكدا استمرار دعم الدولة للطبقات الاجتماعية الهشة من خلال التحويلات الاجتماعية التي من المتوقع أن تصل خلال سنة 2020 إلى 1798 مليار دج ما يمثل نسبة 8.4 بالمائة من الناتج الداخلي الخام، لتحسين القدرة الشرائية للمواطن .
بالنسبة لإيرادات الجباية قال انها ستنتقل من 2790 مليار دج سنة 2019 إلى 3500 مليار دج سنة 2020، نتيجة ارتفاع الجباية العادية، مبرزا مسعى الحكومة لإعادة بعث جدوى الأداة الجبائية من خلال آليات تفضي إلى فعاليات أكثر من حيث تحصيل حقوق وإيرادات الدولة .
وقال إن الجباية العادية ستعرف ارتفاعا محسوسا يصل إلى 300 مليار دج ( 150 ملياردج سنة 2016) وهومؤشر ميزاني مشجع، رغم استقرار عجز الخزينة في مستواه بل تفاقم كما ذكر الوزير، مرجعا ذلك إلى العجز الهيكلي الذي يقارب مستوى 700 مليار دج، مشيرا إلى إشكالية عجز الخزينة تبقي ميزانية الدولة تحت الضغط، رغم ترشيد نفقات التسيير والتجهيز اللذين يتوقع تقليصهما إلى 4.6 بالمائة، كما تغطية هذا العجز يتطلب تغطية مالية تقدر ب2000 مليار دج، ويتطلب ذلك تعبئة موارد داخلية، مع تأكيده أن الحكومة لن تلجأ إلى التمويل غير التقليدي، لكن مع إمكانية اللجوء إلى الاستدانة الخارجية في حالات استثنائية معتبرا ذلك رهانا كبيرا.
وأشار الوزير إلى أن إعداد مشروع قانون المالية لسنة 2020 جاء في إطار «وضع صعب» تحرص فيه الدولة على المحافظة على القدرة الشرائية للمواطنين من جهة ورفع مداخيل الجباية والمحافظة على ميزان المدفوعات من جهة أخرى.
فيما يتعلق بتخفيض الضريبة على الدخل الإجمالي بالنسبة للمتقاعدين، والذين يفوق عددهم ل2 مليوني متقاعد، ذكر أن دراسة مثل هذا التخفيض «ممكنة» شريطة عدم المساس بمداخيل الميزانية.
تجدر الإشارة إلى انه سيتم عرض مشروع قانون المالية لسنة 2020 على أعضاء مجلس الأمة يوم الأحد 24 نوفمبر القادم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.