استئناف الرحلات نحو كندا ورفعها نحو تونس    أداء مناسك الحج والعمرة مرهون بقرار السلطات العليا    منتجو شعبة الحليب يدعون إلى إيجاد حل لمسألة هامش الربح    رزيق يستعرض مع سفير السعودية التوجه الاقتصادي الجديد    تير يدعو إلى تطوير الثقافة البنكية والمالية بالجزائر     مركب الحديد والصلب "توسيالي" لوهران: الشروع في إنجاز مصنع إنتاج الحديد المصفح شهر نوفمبر القادم    غلام الله يجدد التزام الجزائر بدعوتها إلى الوحدة و التعاون بين الدول وعدم التدخل في شؤون الغير    كرة القدم/ الرابطة الاولى (موسم 2021- 2022): خلافة شباب بلوزداد مفتوحة    شوارع مدينة عنابة تغرق في الأوساخ    الجزائريون يتخلصون من كابوس "الحجر"    الاحتفال بالمولد النبوي: تسجيل 31 حريقا وإسعاف شخصين بالعاصمة    المولد النبوي في غرداية: أجواء روحانية بقصور ميزاب    وزير الاتصال يشارك ابتداء من اليوم الثلاثاء في المهرجان العربي للإذاعة والتلفزيون بتونس    وزير العدل يستقبل رئيس جمعية المحامين لسلطنة عمان    وزير الصحة يستقبل ممثلين عن النقابة الوطنية للأطباء الخواص    وزير الصحة:إعادة فتح الفضاءات الرياضية..بشرط    بن بوزيد يحذر من موجة رابعة لفيروس كورونا    الكاتبة سهام شريط تعرض عملها "جزء من التاريخ .. قصة زوجين"    المشاركون يدعون وزارة الثقافة لإنشاء مرصد للأدب والثقافة المهاجرة    دعوة للمشاركة في المعرض الافتراضي "الاخوة رابطة لاتنفك"    أزمة الغاز    قراءة في كتاب "الخائن والعدم".. شهادات تكشف النقاب عن خفايا وصول ماكرون للسلطة    احتراق منزل واصابة طفلة بصدمة بمدينة القالة بالطارف    أين صوت المثقف العربي من فلسطين؟    أنبوب "ميدغاز" الجزائري… رقصة الطير المذبوح لنظام المخزن    مالي.. الحكومة تكلف رسميا المجلس الإسلامي الأعلى بالتفاوض مع أياد أغ غالي و أمادو كوفا    ورقلة.. توقع انتاج 1.44 مليون قنطار من التمور    هذه شروط السفر عبر الرحلات البحرية من الجزائر    تعيين المبعوث دي ميستورا ليس غاية في حد ذاته    البياسجي يفصح عن حالة لاعبيه    الوزير الأول يقرر رفع الحجر الصحي عبر 58 ولاية    كومان عبر إنستغرام لجماهير برشلونة    وزارة التربية تضبط رزنامة اختبارات الفصول الثلاثة للموسم الدراسي الجاري    انقضاء الدعوى العمومية في حق كريم طابو    ثلاث سنوات سجن نافذا في حق هدى فرعون    تأجيل جلسة محاكمة سلال ومدير ديوان الوزارة الأولى السابق ليوم 8 نوفمبر    اتفاق مغربي- إسرائيلي للتنقيب عن البترول والغاز في الداخلة المحتلة !    رقم أخضر تحت تصرف الجالية على مستوى السفارات    الرئيس تبون يقف بمقام الشهيد دقيقة صمت ترحما على أرواح الشهداء    «مظاهرات 17 أكتوبر» تترجم معنى تلاحم جاليتنا بالنسيج الوطني    مستغانم تحيي ذكرى شهداء نهر السين    وزارة الاتصال سلّمت أكثر من 140 وصل إيداع تصريح بموقع الكتروني    إنقاذ 13 مهاجرا غير شرعي وانتشال 4 جثث    .. لا لحرية "القاتل" ومسؤولية "المجنون" !    من واجب الأسرة تلقين خصال النبي لأبنائها    مسجد "الاستقلال" بقسنطينة يطلق مسابقة "الخطيب الصغير"    عامر بن بكي .. المثقف الإنساني    الكتابة الوجود    محياوي مطالب بتسديد 10 ملايير سنتيم لدى لجنة النزاعات    في قلوبهم مرض    داداش يمنح موافقته و كولخير حمراويا بنسبة كبيرة    شبيبة الساورة تعود بانتصار من نواكشوط    المدرب باكيتا متفائل بالتأهل رغم الهزيمة بثلاثية    عطال وبلعمري وبن سبعيني وزروقي في خطر    مسيرة سلمية لرفض عنصرية الشرطة الفرنسية    حقوق النبي صلى الله عليه وسلم علينا    قبس من حياة النبي الكريم    في قلوبهم مرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تزويد ساكنة بلديات الميلية من سدّ بوسيابة هذا الأسبوع
نشر في الشعب يوم 29 - 01 - 2021

كشف وزير الموارد المائية، أرزقي براقي، عن الشروع في تزويد مناطق دائرة الميلية بجيجل، بالماء الشروب من سدّ بوسيابة، الأسبوع المقبل، فيما أرجع تجميد عديد المشاريع الخاصة باستغلال باقي السدود بالولاية إلى الصعوبات المالية التي تمر بها البلاد، مؤكدا سعيه لرفع التجميد عنها.
جاء ذلك في رده على سؤال شفوي بالمجلس الشعبي الوطني، الخميس، للنائب يوسف ماضي، الذي أثار فيه أسباب تأخر المشاريع المتعلقة باستغلال الموارد المائية المعتبرة التي تزخر بها الولاية، «ما جعل عديد المناطق وبالأخص الجبلية والنائية تعاني من العطش في فصل الصيف».
وقال الوزير براقي، إن ساكنة بلديات أولاد يحيى خدروش، أولاد رابح، سيدي معروف، وسطارة التابعة لدائرة الميلية، بولاية جيجل، ستستفيد هذا الأسبوع، من مياه سد بوسيابة، بعد انتهاء الأشغال والتجارب.
وشاطر الوزير براقي، النائب ماضي، في وصف جيجل «بولاية السدود بامتياز»، كونها تتوفر على 5 سدود هي: بوسيابة، العقرم، إيراقن، كيسير، وتابلوط، بينما أكد تعليق الدراسات المرتبطة بإنجاز سد «يرجانة» (دائرة العنصر)، الذي يتطلب أموالا معتبرة، لا تسمح الوضعية المالية للبلاد حاليا بتوفيرها.
ونظرا لتأخر إنجاز السد، تظل بلديات أولاد عسكر، بوراوي بلهادف، برج الطهر، الجمعة بني حبيبي، خيري واد عجول والعنصر، تعاني من تذبذب التزود بالمياه خاصة في فصل الصيف، حيث لا توفر الينابيع والآبار والمياه الجوفية لواد النيل الحل الأمثل بحسب النائب يوسف ماضي.
واقترح، ذات المتحدث، تحويل الغلاف المالي (30 مليون دج) المتعلق بدراسة تزويد هذه المناطق من الوادي المذكور، إلى مشروع الربط مباشرة من سد تابلوط (حوالي 300 مليون متر مكعب)، ما سيشكل الحل الأنجع والنهائي.
وتجاوب وزير الموارد المائية مع هذا الاقتراح، بتأكيد إعادة النظر في جدوى الدراسة، والاستقرار على الحل الأمثل لتزويد تلك البلديات. وبالنسبة لمشروع تزويد بلديات جيملة، بني ياجيس، الطاهير، الشحنة، الشقفة، تاكسنة ووجانة بالمياه الصالحة للشرب من سد تبلوط، أوضح الوزير براقي، أنه سيطلب رفع التجميد عنه لأنه من المشاريع التي تؤثر مباشرة على حياة المواطنين.
وكشف الوزير، بأن القطاع يعكف على االتفكير في خيار تحلية مياه البحر، بولاية جيجل، لتأمين المنطقة بشكل نهائي في حالة شح الأمطار ومواسم الجفاف. وستساهم الولاية من خلال سد تابلوط الكبير، في شبكة التحويلات الكبرى للمياه، في إطار مبدأ التضامن المائي ما بين الولايات، وتزويد بلديات ولايتي ميلة وسطيف.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.