رئاسيات 4 جويلية : ايداع ملفين لدى المجلس الدستوري    عرقاب ينفي وجود صفقة بين طوطال و مجمع أناداركوا بالجزائر    ممارسو الصحة العمومية يلوحون لحركات احتجاجية مرتقبة    فيما تم ضبط مخططين تحسبا لأي طارئ: تأخر تنفيذ البرنامج البيداغوجي بجامعة الطارف    الكرة في مرمى المجلس الدستوري لتحديد الطبيعة القانونية للمرحلة المقبلة للبلاد    نظموا وقفة احتجاجية بموقع فلفلة: مكتتبو عدل 2 بسكيكدة يطالبون بشهادات التخصيص    بدوي يأمر بالتجميد المؤقت للمتابعات القضائية ضد أصحاب المؤسسات المصغرة    غولام يطلب من بلماضي إعفاءه من "الكان"    لاستكمال التهيئة و توصيلات الطاقة و المياه: والي عنابة يعد بالتكفل بانشغالات المستفيدين من السكن الريفي    تنظيم عدة مهرجانات وسهرات فنية‮ ‬    تعيينات جديدة على رأس مؤسسات إعلامية وسونلغاز    تعليق إضراب الصيادلة بورقلة    غولام يطرد نحس دام 20 شهر    “سوسطارة” والشبيبة في جولة الحسم    يدخل رسميا شهره الرابع    تنبيه خاص يحذر من استمرار تساقط الأمطار على 13 ولاية    إنطلاق حملة صيد التونة الحمراء لسنة 2019 بمشاركة 22 باخرة    هذه حقيقة إرسال مركبة حراك الجزائر إلى المريخ!    من الصعب استنساخ تجربة الأفلان « التاريخي » في توحيد القوى السياسية    أزمة “هواوي” تتسبب في هبوط جنوني في سوق الهواتف    شروط “براهيمي” تمنعه من الانضمام ل “ريال بيتيس”    نهائي كأس الجمهورية رسميا يوم 08 جوان المقبل    “ليكيب” الفرنسية تشيد ب”عطال” وتثني على “دولور”    أمن الشلف يطيح بمجرم خطير    إلياس سنوسي ل “النهار” “فقدنا 200 ألف معتمر بسبب الحراك!”    حزب طلائع الحريات يدعو لحوار وطني شامل يجنب البلاد من أي فراغ دستوري    قيمتها المالية قدرت ب2،5‮ ‬مليار دج    بعد قرار تجميد تحويله نحو برحمون    الرابطة المحترفة الجزائرية الاولى -الجولة ال30 والأخيرة: المباريات المعنية بالنقل التلفزي    الفقيه السوري‮ ‬الصواف‮ ‬يؤكد من وهران‮:‬    بسبب سوء التغذية الحاد    جددت دعمها لحل النزاع في‮ ‬الصحراء الغربية    لإتمام صفقة أسلحة للسعودية    40‭ ‬ألف عون حماية مدنية لتأمين الإمتحانات الرسمية    تقرير متخصص‮ ‬يدق ناقوس الخطر ويؤكد‮:‬    إنطلاق الأشغال بسلالم البريد المركزي    المطالبة بمغادرة النظام "فورا"    مكتب بريدي متنقل يدخل الخدمة قريبا بمستغانم    تأخر فادح ب 100 مسكن «البيا» بماسرى و حاسي ماماش يثير غضب المكتتبين    المقرئ فريمهدي نور الدين و المنشد بلقاسمي منصور يتوجان بالجائزة الأولى في الطبعة الثالثة    القرآن الكريم «سبب عزّتنا.. وطريق نجاتنا..»    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    العشر الأواخر من رمضان عشر الجد والاجتهاد    ..الحُرمة المُنتهكة !    سنتان سجنا لمستهلكي مهلوسات بشطيبو    الختان يتم بالمستشفيات و «الطهارة «التقليدية تندثر بتيارت    أجهزة القياس الطبية بلا مقياس    جورج برنارد شو: أوروبا الآن ابتدأت تحس بحكمة مُحَمَّد    مخطط واسع للتصنيف والترميم    تحف مرصّعة بدرر الإبداع    توقع بلوغ مليوني قنطار من الحبوب هذا الموسم    الطبعة الرابعة لأبجديات وصدور وشيك للجزء الثاني من الرباعية    يعطل طائرة لمنع والديه من زيارته    ازدحام شديد على قمة إيفرست    تحويل جثامين الموتى إلى سماد عضوي    الاعتكاف...تربية للنفس    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تعزيز الثّقة...
نشر في الشعب يوم 04 - 03 - 2017

يلتقي الشركاء الاقتصاديون والاجتماعيون في موعد جديد غدا بمناسبة انعقاد الثلاثية ال 20 بعنابة لتجديد الالتزام بقاعدة الحوار والتشاور، حرصا على تجسيد أهداف النمو في ظلّ الوضعية المالية الصعبة التي تتطلب مضاعفة الجهود وترقية الأداء لتوفير الموارد المتاحة وفقا لخيار ترشيد النفقات المالية التي توجه إلى قطاعات منتجة للثروة وكم هي عديدة في بلادنا، خاصة في الهضاب العليا والجنوب حيث بدأت تبرز استثمارات تعزّز الثقة في القدرات المحلية المفتوحة على شراكة ذكية.
وحتى إن كانت المؤشرات الراهنة - منذ أن دخل سعر برميل النفط مرحلة التراجع في منتصف سنة 2014 - لا تزال هشة وتستدعي الحيطة والحذر، فإن الحصيلة الاقتصادية بكافة جوانبها المالية والإنتاجية والاستثمارية مقبولة وتشجع على مواصلة مسار بناء خيار التحرر من التبعية للمحروقات من خلال بناء اقتصاد إنتاجي ومتنوع تكون المؤسسة الاقتصادية قلبه النابض.
إن الأزمة البترولية التي مسّت الكثير من البلدان وضعت المؤسسة الجزائرية في كل القطاعات أمام تحدّ مصيري يمكن رفعه بالمثابرة في العمل على كافة المستويات من الورشة إلى المصنع، مرورا بالإدارة ذات الصلة، في ظلّ حماية الاستقرار وتنمية الحوار الاجتماعي الذي يبدّد الخلافات ويساعد على إيجاد الحلول الواقعية بما يحمي مكاسب عامل الشغل ويرافق مسار النمو.
لقد تمّت تسوية بالقوانين والتنظيمات العديد من الملفات مثل العقار الصناعي الذي حسمت الحكومة أمره بتكليف السلطات العمومية المختصة بتشخيص الوضعية الميدانية واسترجاع الفضاءات غير المستغلة لفائدة متعاملين لديهم مشاريع حقيقة وذات جدوى وينبغي مواصلة العملية بوتيرة أسرع وضمن قواعد الشفافية لإعطائها البعد الاقتصادي انسجاما مع أهداف النموذج الجديد للنمو. ويجد هذا التوجه صدى لدى الشركاء الأجانب وهيئات دولية مثل صندوق النقد الدولي الذي يقوم خبراءه، مع السلطات الجزائرية، بمعاينة الوضعية الراهنة والسياسات المنتهجة لتنشيط النمو. علما أن «الأفامي» يتوقّع تسجيل انتعاش بداية من سنة 2021، بإنجاز معدل 3,4 من المائة مقابل 2,9 من المائة متوقعة في 2017 و3,6 في 2016.
وتحقّقت بالفعل نتائج ملموسة من خلال اعتماد إجراءات الحدّ من الاستيراد وتشجيع التصدير الذي يبقى المخرج الوحيد والأمثل للمؤسسة الجزائرية في قطاعات بدأت تفرض وجودها في السوق مثل الصناعات المختلفة والفلاحة، في انتظار نهضة سريعة لقطاع السياحة الذي لايزال متأخرا عن ركب النمو، رغم توفره على سوق جذابة ومناخ ملائم وتنافسي مقارنة بوجهات إقليمية ودولية من نفس الخصوصيات من حيث المؤهلات والقدرات والتطلعات، التي لا ينبغي أن تحدها ممارسات أو عراقيل ستؤول إلى الزوال حتما، خاصة بإدخال وتعميم تكنولوجيات الإعلام والاتصال الجديدة.
وينبغي في كل هذا، أن يلعب القطاع الوطني الخاص، كمكمل للقطاع العام، دورا رياديا بانخراط المتعاملين ورجال الأعمال الحقيقيين في عمليات استثمارية منتجة للثروة ضمن مشاريع بمختلف الأشكال والصيغ بما فيها تلك التي تدرج الرأسمال الأجنبي تجسيد التحول الاقتصادي. علما أن عدة مبادرات تحقّقت في هذا المجال دون أن تتأثر بالضوابط القانونية مثل قاعدة 51/49 التي ينبغي التأكيد على أنها صمام أمان في وجه أي تلاعب محتمل، مثلما حصل في تجارب سابقة، وبالتالي لا تعرقل الاستثمار الحقيقي المنسجم مع توجهات السوق الجزائرية التي، رغم بعض النقائص التي تجري معالجتها، تملك مؤهلات تنافسية وفرص نجاح أكيدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.