الجيش يكتشف مخبأ للذخيرة يحتوي على 1542 طلقة    بوزيد يدشن مشاريع جامعية بوهران    بن صالح: الدولة شديدة الحرص على ضمان نزاهة الانتخابات الرئاسية    اكتشافات جديدة ضرورية من أجل ضمان أمننا الطاقوي    أول رحلة قطار على خط تقرت - الجزائر العاصمة    المقترح من قبل وزارة العمل والضمان الاجتماعي، لخضر بدرالدين    استطلاع للرأي يظهر فوز "قيس سعيّد" في رئاسيات تونس بنسبة 72 بالمئة    بسبب قطع الأنترنت عن المركز و عن القنصلية    كل ما جرى في أول حصة ل "الخضر " بمركز تدريبات نادي "ليل"    لاعبو «الزي الأحمر والأسود» يجمدون نشاطهم    ببلدية سيدي لحسن بسيدي ببلعباس    دورة دولية حول الأمراض الحشرات    مجلس الوزراء يصادق على 5 مشاريع مراسيم رئاسية متعلقة بقطاع المحروقات    وزارة الدفاع: منع العسكريين المتقاعدين من الترشح        “الدولة أوفت بإلتزاماتها فيما يخص تمكين الشعب من إختيار رئيسه بكل حرية”    عودة زرواطي إلى رئاسة النّادي    نائب فرنسي يدعو إلى مواصلة التنديد بصمت الفاعلين الدوليين    النساء اللواتي يرضعن أطفالهن أقل عرضة لسرطان الثدي    إبراز المواهب الموسيقية يعتمد على طبيعة التّكوين    تواصل التنديد الدولي بالهجوم التركي شمال سوريا    برنامج تدّخل عاجل بوهران    تسجيل 9 حالات إصابة ببعوض النمر ببومرداس    المنتخب الأرجنتيني يكتسح الإكوادور بغياب نجمه    البليدة: النيابة العامة تفتح تحقيقا في وفاة موقوف    مشروع قانون المحروقات "محلّ الجدل"..هذا ما يقوله خبراء الطاقة    مسرحية “رحلة سندباد” قريبا بمسرح وهران    من قوجيل إلى عائلة بلعقون    تطورات بخصوص ودية الجزائر وفرنسا    إرهاب الطرقات يقتل 7 أشخاص خلال 24 ساعة الأخيرة    والي الجزائر يوقف رئيسي بلديتي بني مسوس وجسر قسنطينة    تيارت: تفكيك شبكة وطنية للمتاجرة بالمخدرات وحجز أزيد من 11 كلغ من الكيف المعالج    هذه هي أهم محاور مشروع قانون المحروقات الجديد    اليونايتد يتوصل لاتفاق شفهي مع هذا المهاجم    انطلاق المهرجان الثقافي الدولي ال11 للموسيقى السيمفونية بالجزائر    نشرية خاصة : امطار مصحوبة برعود ورياح قوية ستمس ابتداء من اليوم الاحد ولايتي بشار وتندوف    “وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى”    الدعوة إلى المحافظة على التراث المعماري والثقافي المميز لكل منطقة    أحاديث قدسية    في رحاب آية    الداخلية التونسية: العملية الانتخابية انطلقت في أجواء أمنية مستقرة    لوكال: أكثر من 17 مليار دينار لرفع التجميد على مشاريع بالجنوب والهضاب العليا    فن تشكيلي: افتتاح معرض جماعي "لقاء هنا وهناك"    الرابطة المحترفة الثانية: النتائج الجزئية والهدافون    "الأفسيو" لن يساند أي مترشح لرئاسيات 12 ديسمبر    أجانب‮ ‬يحجزون تحسباً‮ ‬لرأس السنة‮ ‬    بخليلي‮ ‬يشرح برنامجه الإنتخابي‮ ‬ويصرح‮: ‬    الجزائر تدين العدوان على أراضيها وتؤكد‮:‬    الأنترنت عبر الساتل قريبا بالسوق الوطنية    إنجاز 3 مراكز ثقافية إسلامية جديدة    استرجاع 400 مليون ذهب مسروق    رسائل تربوية في قالب موسيقي فكاهي    الباهية تستعد لاحتضان مهرجان الفيلم الجامعي في طبعته الثانية    أدوية محظورة أوروبيا مروّجة وطنيا    عمارة لخوص يعود ب "طير الليل"    11 صورة تنبض جمالا فنيا وطبيعيا    محمد رغيس يعلن انفصاله عن زوجته ويوجه رسالة مؤثرة لابنته    قُل: يا حافظ.. ولا تَقُل: يا سِتّير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الباحث بوفلاقة ينافس سعد الله ومرتاض في غزارة الإنتاج الأكاديمي
أصدر 18 كتابا ونشر 120 مقال وهو دون سن الثلاثين
نشر في الشروق اليومي يوم 12 - 01 - 2019

يسير الباحث الأكاديمي محمد سيف الإسلام بوفلاقة نحو صنع التميز في مجال غزارة الإنتاج الأكاديمي، بدليل أنه أصدر لحد الآن 18 كتابا، ونشر أكثر من 120 مقالة ودراسة في شؤون الأدب والنقد وهو دون سن الثلاثين، ما يجعله مرشحا للسير على خطى شيخ المؤرخين الراحل أبو القاسم سعد الله وأحد رواد الأدب الجزائري الدكتور عبد الملك مرتاض، خاصة في ظل مساره الدراسي الذي توج بحصوله على شهادة الدكتوراه عام 2015 وعمره لم يتعد حينها 26 سنة.
أثمرت الخطوات الأولى للدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة (29 سنة) في طبع 18 كتابا نشرت في بيروت والقاهرة والرباط وعمان، يحدث هذا رغم أنه لم يطل بعد على سن الثلاثين، وقد كانت باكورة أعماله كتاب صدر عام 2014 حين كان يدرس في مرحلة الدكتوراه، وذلك بعنوان: "التاريخي والأدبي في كتاب الإحاطة في أخبار غرناطة"، في طبعة مشتركة بين دار الكتب العلمية ببيروت ومؤسسة دار الأمان بالرباط، فيما شملت بقية الكتب مجالات الأدب العربي قديمه وحديثه، معطيا أهمية للأدب الجزائري والأندلسي وشعر الصحابة وغيرها من الجوانب المنضوية تحت لواء الدراسات الأدبية والنقدية، كما نشر أكثر من 120 مقالة ودراسة في شؤون الأدب والنقد وأخرى تعالج جوانب تاريخية وفلسفية وتراثية، وذلك في مجلات متنوعة بدولة الإمارات العربية والكويت ولبنان والأردن والبحرين والسعودية وإيران وغيرها، وحاول نفض الغبار عن شخصيات جزائرية متميزة، من بينها المؤرخ والعلاّمة عبد الرحمن الجيلالي، والمفكر عبد الله شريط، والمفكر محمد العربي ولد خليفة وغيرهم، وهو بصدد توسعة هذه الدراسات لتصدر في كتب مستقلة، للتعريف بالشخصيات العلمية الجزائرية المتميزة في الوطن العربي والإسلامي، كما لديه حسب محدثنا مشاريع ثقافية وعلمية وإبداعية عديدة يرغب في إتمامها وطبعها.
ويرجع محدثنا السر في هذا التميز إلى علاقته الوطيدة مع المكتبة والكتاب، حيث يقول في هذا الجانب: "قرأت مئات الكتب خلال مرحلتي الطفولة والشباب، وذلك في مكتبة والدي الباحث الدكتور سعد بوفلاقة الذي يعد قدوتي، بحكم أنه وجهني إلى العلم والتعلم، كما شجعني على القراءة والكتابة، وحفزني على البحث العلمي، والتأليف، وأعتقد أن الكاتب الشاب الذي يرغب في سلوك طريق التميز يجب أن لا يجعل جهده العلمي والفكري حكراً على جنس واحد فقط، بل يجب أن يشتغل ضمن رؤية أكاديمية موسوعية، وهذا يقتضي الاعتكاف على التحصيل لتطوير التجربة، والإفادة من علوم متنوعة، وتخصصات متعددة".
ويبقى الشيء المميز في مسيرة الدكتور الشاب محمد سيف الإسلام بوفلاقة (من مواليد 1989 بعنابة)، هو حركيته في المجالين الأكاديمي والإبداعي، وكذا في تفعيل الأنشطة الثقافية والأدبية، ما جعله ينال جوائز تكريمية مهمة، مثل جائزة ناجي نعمان الأدبيَّة الدولية في لبنان سنة 2016، تقديرا لأنشطته التي شملت جميع الأقطار العربية، والجائزة الأولى لمسابقة "إبداع" عام 2012، بجامعة عنابة، عن فئة المقال العلمي، والجائزة الأولى حول مسابقة "تاريخ الجزائر المعاصر" التي نظمتها وزارة التربية الوطنية، عندما كان طالباً في الطور الثانوي، عن بحث حول أحداث 08 ماي 1945 والتحوّلات التي أحدثتها في التاريخ الجزائري المعاصر، ناهيك عن كتابته بانتظام في جرائد وطنية وعربية، حيث أثمر ذلك مئات المقالات والدراسات، إضافة إلى إنجاز تقارير اجتماعية وفكرية، ومعالجة قضايا تربويّة وتعليميّة في مختلف المؤسسات العلمية والهيئات الأكاديمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.