توقيف عنصر دعم للإرهاب بتلمسان    بن فليس:" نريد أمة جزائرية موحدة لا مفتتة الجسم ومشلولة الأوصال"    أمطار رعدية في 4 ولايات جنوبية    أسعار النفط ترتفع    المطالبة برحيل الجميع مصطلح خبيث.. ويجب تأطير الحراك    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    «تسليم 2400 شقة عدل 1 يوم السبت.. وغلق الملف نهائيا في 30 سبتمبر»    ديلور: “اللعب للجزائر قرار شخصي والفاف لم تتصل بي”    «لن نغلق البرلمان بالكادنة.. وعلى بوشارب الانسحاب بالملاحة»!    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الفاف تكشف عن برنامج تحضير الخضر ل”الكان”    نشاط الموانئ يسجل نموّا بنسبة 7 بالمائة خلال الثلاثي الأول من سنة 2019    هكذا ستتأثر هواتف هواوي بعد وقف تعاون غوغل    بوقادوم يستقبل وزير الداخلية والأمن العمومي النّيجيري    ماندي ضمن التشكيلة المثالية ل”الليغا”    تيسمسيلت : 3 جرحى في حادث مرور ببلدية خميستي    تنافس شديد من أجل ضمان البقاء    وداد تلمسان‮ ‬يبقى في‮ ‬المحترف الثاني    كأس الجزائر لكرة الطائرة للسيدات    في‮ ‬انتظار ما ستسفر عنه المحادثات    بهدف كسر الأسعار    خلال السنة الماضية‮ ‬    وزعت بميادرة من جمعية‮ ‬فتية الخير‮ ‬    الحمى المالطية تصيب‮ ‬11‮ ‬شخصاً‮ ‬بسبب حليب الماعز    الأيام المسرحية المحلية في طبعتها ال21 من تنظيم جمعية "النبراس"    الصندوق الوطني‮ ‬للتأمين على البطالة    في‮ ‬ذكرى اندلاع الكفاح الصحراوي‮ ‬المسلح    بسبب‮ ‬غياب الشهود    وزير العدل‮ ‬يؤكد خلال جلسة تنصيب زغماتي‮:‬    هل سيصبح‮ ‬22‮ ‬فيفري‮ ‬عيداًَ‮ ‬وطنياً؟    بعدما رفضت الإفراج عن لويزة حنون‮ ‬    طبيب جزائري‮ ‬لمساعدة مسلمي‮ ‬بورما        الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها    تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود    مواصلة الجهود لتحسين ظروف الاستقبال وتهيئة المرافق    مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    زكاة الفطر 120 دينار    أعجبت بمسلسل أولاد الحلال الذي كسر الطابوهات    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    رمضان شهر الخير    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    7 فنادق و 13 مخيما جديدا بمستغانم    « قورصو» يخيب الآمال و«مشاعر» و «أولاد الحلال» في الصدارة    «الرايس قورصو» خيب ظننا ويجب مضاعفة البرامج الدينية    اللجنة المنظمة تكشف عن تميمة البطولة    مقابلة شكلية ل "سي.أس.سي" بتاجنانت    تحويل الخزنة "بسيدي داود إلى معلم تذكاري    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    التراث والهوية بالألوان والرموز    السهرة الثالثة على شرف حسن سعيد    الدشرة القديمة بمنعة في خطر تنتظر التصنيف    النادي العلمي للمحروقات يمثل الجزائر    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شجارات بالأيدي بين النواب على مرأى الوزراء
بوشارب يقطع تدخلات المعارضة ويتلقى "قنابل" من الشتائم
نشر في الشروق اليومي يوم 27 - 02 - 2019

اندلعت ملاسنات حادة بين نواب الكتلة البرلمانية للتجمع من أجل الثقافة والديمقراطية "الأرسيدي"، ونواب الموالاة، على خلفية قطع رئيس المجلس الشعبي الوطني معاذ بوشارب لكلمة النواب الذين خرجوا عن الموضوع على – حد تعبيره- منتقدين بذلك ما وصفوه بسياسة تكميم الأفواه.
شهدت جلسة مناقشة بيان السياسة العامة، مساء الثلاثاء، مناوشات حادة بين نواب الغرفة السفلى كادت أن تصل إلى حد التشابك بالأيادي، بعدما ثار نواب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية على رئيس المجلس ونواب الموالاة، بسبب ما وصفوه بسياسة تكميم الأفواه، وتوجيه مداخلاتهم خلال عرض بيان السياسة العامة، وكانت بداية التشنج بعد أخذ النائب عن الأرسيدي ياسين عيسوان الكلمة، مطالبا رئيس المجلس معاذ بوشارب بعدم قطعها لأن حرية الرأي والتعبير تكفل له الحديث عن أي ملف يهم المواطن والشعب، منتقدا في نفس الوقت نواب الموالاة الذين اتهمهم ب"الشيتة"، والسكوت عن الحق قائلا "مثلكم مثل الدجاج".
وهو الأمر الذي صعّد من حدة المناوشات التي كادت أن تتطور على مرأى ومسمع أعضاء الطاقم الحكومي يتقدمهم الوزير الأول أحمد أويحيى، لولا تدخل عناصر الأمن، ليستمر النائب في انتقاداته، ويؤكد أحقيته في الحديث عما يدور في الساحة الوطنية، غير أن رئيس المجلس الشعبي الوطني معاذ بوشارب، الذي ترأس جلسة مناقشة بيان السياسة العامة لليوم الثالث على التوالي، رفض جملة وتفصيلا خروج النواب عن الموضوع الأساسي، وإثارتهم للفوضى على – حد تعبيره -، قائلا في رده على نواب الارسيدي :"لا نريد السينما في المجلس.. نحن نعرفكم جيدا منذ 15 سنة وأنا هنا معكم"، ليرد عليه النائب "نحن لسنا انقلابيين".
ومعلوم أن الجلسات المخصصة لمناقشة بيان السياسة العامة عرفت مناوشات وملاسنات بين نواب المجلس ورئيس المجلس الشعبي الوطني معاذ بوشارب بسبب قطع هذا الأخير لمداخلاتهم لاسيما تلك المتعلقة بانتقاد النظام والحديث عن الحراك الشعبي الذي تشهده البلاد منذ أيام، حيث سبق هذه المناوشة، مداخلات مثيرة كانت بدايتها مع النائب عن جبهة المستقبل بسمة عزوار، التي انتقدت الوزير الأول أحمد أويحيى، وأعضاء طاقمه الحكومي، ونفس الشيء بالنسبة لنواب حزب العمال الذين انتقدوا حديث النواب عن الاستمرارية، الأمر الذي دفع برئيس المجلس لقطع كلمتهم ومطالبتهم بالالتزام بنص الموضوع وهو مناقشة بيان السياسة العامة للحكومة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.