استحداث مرصد وطني للمجتمع المدني قيمة مضافة للنشاط الجمعوي    صبري بوقدوم يشرع في زيارة إلى باماكو    كل المراحل المرافقة لمسار الاستفتاء تخضع للبروتوكول الصحي    تحيين البطاقية الوطنية للمناجم والإسراع في استغلال غار جبيلات    الرئيس تبون يجري مقابلة مع مسؤولي بعض وسائل الاعلام الوطنية    عبد الرزاق سبقاق مديرا عاما للديوان الوطني للحج والعمرة    لإنهاء الموسم الجامعي 2019/2020    اعذار ثاني للشركة الصينية؟    لتقييم الأداء بداية من 2021    مقتل 10 جنود تشاديين في منطقة بحيرة تشاد    القضية الفلسطينية مقّدسة.. والجزائر لن تشارك في التطبيع ولن تباركه    الجزائر لا تبارك "هرولة" دول عربية نحو التطبيع مع الاحتلال    بسبب حظر التطبيق    كانت مغلقة منذ جانفي الماضي    بعد النتائج الجيدة الذي حققها مع الفريق    انطلاقة كارثية لنجم الخضر    بعد التغيرات الطارئة بعدة ولايات    والي الجلفة يعترف بخراب ولايته    لأهميتها في تشجيع السياحة    فلمان جزائريان في مهرجان مالمو    العملية مست 13 دائرة    تحسبا للاستفتاء المقبل    فيتنام تعرض منتجاتها الفلاحية والغذائية على السوق الجزائرية    انطلاق مسابقة قبول الإناث بمدارس أشبال الأمة    حالات كورونا في المغرب تتجاوز عتبة ال100 ألف    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    القانون هو الفيصل    العقوبات الأممية على إيران تدخل حيز التنفيذ    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    7 وفيات..203 إصابات جديدة وشفاء 124 مريضا    إبداعات ترسم الأمل وتعيد الحياة لسيدة العواصم    صدور كتاب "بجاية، أرض الأنوار" لرشيق بوعناني    المركز الجزائري للسينما يوقع اتفاقية مع المدرسة الوطنية للصحافة    حلول استعجالية لإنقاذ الميناء الجاف "تيكستار"    حلول ذهبية للمشاكل الزوجية    ‘'تشمليث" بالحظيرة الوطنية لجرجرة    ممارسة الرياضة تعزز آلية التفكير لدى الإنسان    توزيع 1000 مسكن "عدل- كناب" نهاية السنة    نشر السجل التاريخي لوثائق مؤلمة    الجمعية العامة العادية تعقد اليوم    مساهمو الشركة الرياضية مطالبون بالفصل في قضية الشركة    قدماء الفريق الوطني في ضيافة عاصمة الزيبان    بن جلول يفسخ عقده بالتراضي    المحكمة الرياضية تمهل الادارة اسبوع للرد    التلفزيون الجزائري والسينما.. تحت المجهر    عتاب البحر    سيدة الكون    حافلات وسيارات الأجرة ما بين الولايات تنشط بطريقة غير قانونية    السكان يأملون في التفاتة الوالي    الكهرباء لم تصل دواوير فيض الشيخ و شايف و الشقة و المقرن    لائحة المطالب على طاولة الوالي غدا الثلاثاء    المناجم لتحرر من التبعية    كازوني حل أمس ويباشر عمله بعد اسبوع    اتخذنا كافة التدابير لإنجاح الاستفتاء ونطمئن الجزائريين بدخول اجتماعي آمن    طُرق استغلال أوقات الفراغ    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    "وضعية الصحراويين نتيجة الاحتلال جحيم "    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هل تستفيد فرنسا من الغاز الجزائري مجانا؟
نشر في الشروق اليومي يوم 22 - 03 - 2019

لم تمر التصريحات الإعلامية التي أدلى بها رئيس الحكومة الأسبق علي بن فليس، حول استفادة فرنسا من الغاز الجزائري مجانا، منذ العهدة الأولى للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، من دون أن تثير ضجة في الأوساط السياسية والاقتصادية وخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، وبلغت مجلس الأمة من خلال مساءلة للسيد نورالدين بدوي عن حقيقة هذه المعلومة الخطيرة إن صحّت طبعا.
لا نظن أن الوزير الأول سيرد على استفسار عضو من مجلس الأمة السيد محمود فيساوي، سواء بالإيجاب أو بالسلب، لأن الاتفاقيات الغازية بين الجزائر وفرنسا التي تجددت مع بداية الألفية الجديدة عمرها قرابة ستة عشرة سنة، ولم يكن حينها نورالدين بدوي رقما في السلطة، ولا يمتلك المعلومة أصلا، كما أن السيد علي بن فليس دخل في تناقض صارخ من خلال كلامه عن الغاز المجاني لفرنسا عندما قال بأن القضية كانت سببا في خروجه من الحكومة، وهو الذي قال أسبابا أخرى عندما ترشح لرئاسيات 2004، وربطها بالصراع الدائر في جبهة التحرير الوطني.
وفي غياب أي رد فعل، من فرنسا المعنية بهذه الفضيحة إن صحت المعلومة طبعا، وفي غياب ردّ قوي من رجال الاقتصاد ومن الذين يسمّون أنفسهم بالمعارضة تبقى قضية تزويد الجزائر لفرنسا بالغاز مجانا، مجرد حبر.
وكان السيد حسين مالطي، وهو مهندس مختص وإطار سابق في سوناطراك، قد تحدث في كتابه "الجزائر ولعنة البترول" عن صفقات النفط الذي يذهب جزء منه إلى رجال مخفيين يتصرفون فيه كما شاءوا، حيث تحدث عن التاريخ السري للبترول الجزائري وكشف أمورا خطيرة في الكتاب وفي تصريحات للإعلام الفرنسي عن كون الطبقة السياسية تقوم باختيار مسؤولي النفط في الجزائر على المقاس، وصارت لهم ثروات وأملاك في كل مكان في العالم.
رواد التواصل الاجتماعي طال غضبهم الرئيس الراحل هواري بومدين واعتبروا احتفاليات تأميم النفط في الرابع والعشرين من شهر فيفري مجرد مهزلة، بالرغم من أن المهندس حسين مالطي قال بأن التحويلات المجانية وضبابية تسويق النفط، والفضائح بدأت بعد وفاة هواري بومدين وتسلّم الشاذلي بن جديد للرئاسة، حسين مالطي قال بأن النفط الجزائري في يد الأمريكيين، وفرنسا مقتنعة بحصتها التي هي ربما مجانية أمام الغول الأمريكي، وبالرغم من أن كتاب حسين مالطي يعود إلى سنوات خمس سابقة، إلا أنه عاد في الأيام الأخيرة تزامنا مع تصريحات علي بن فليس وبقوة على مواقع التواصل الاجتماعي.
ب. ع


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.