وزارة التجارة توضح بخصوص مداومة التجار يومي عيد الأضحى    الجزائر تدين قيام المغرب بالتجسس على مسؤولين ومواطنين جزائريين وأجانب    وفاة الصحفي محمد علوان عن عمر ناهز 79 سنة    وزارة التربية تبرر سبب خفض معدل النجاح في شهادة البكالوريا    مؤسسة بريد الجزائر تشرح سبب عدم تحيين الأرصدة في بعض الحسابات الجارية    وفاة الوزير الأسبق محمود خذري    سفير الجزائر بفرنسا يرفع دعوى قضائية ضد "مراسلون بلا حدود"    كريم يونس يكتب عن حقيقة العداء المغربي للجزائر    بومرداس تستقبل 41262 مكالمة تبليغ في مختلف الخمات الأمنية    خلية يقظة لإيصال الأوكسجين إلى كل المستشفيات    فضيحة بيغاسوس : الحكومة الصحراوية تدين "العمل الإجرامي" المناقض لمقتضيات القانون الدولي    رابطة أبطال إفريقيا (سيدات-شمال إفريقيا): "الغليزانيات" في مهمة تحقيق التأهل في بركان    بكالوريا 2021 : رئيس الجمهورية يهنئ الناجحين    موجة حر شديدة تصل أو تتجاوز 44 درجة ب5 ولايات غرب ووسط البلاد    أم البواقي: اصطدام بين سياتين يخلف هلاك إمرأة واصابة ثلاثة أخرين بجروح    الصحفي عبد الحكيم مزياني في ذمة الله    جبهة التحرير الوطني تستنكر قيام المغرب باستخدام برنامج للتجسس ضد مسؤولين ومواطنين جزائريين    "الجزائر ستشهد ذروة الموجة الثالثة من الاصابات بفيروس كورونا خلال أسبوع"    58.07 بالمائة نسبة النجاح في شهادة البكالوريا بباتنة    المخرج المسرحي عبد المالك بوساحل في ذمة الله    فرحة البكالوريا تتسبب في هلاك شخصين بباتنة    بلحيمر يعزي في وفاة الصحفي المنتج عبد الحكيم مزياني    رحيل المخرج المسرحي بوساحل متأثرا بكورونا    مشكل في التيار الكهربائي يحرم سكان حجر الديس من المياه    مواصلة عملية إخماد الحريق بجبل الميزاب بتبسة    رفع تدفق الانترنت الادنى إلى 10 ميغابايت: توسيع التجارب إلى جميع ولايات الوطن    الرئيس تبون يهنئ ناجحي البكالوريا    إطلاق البوابة الالكترونية "مساهمة تيك" للتصريح و الدفع الإلكتروني    بيغاسوس: المغرب يرفع دعوى تشهير وماكرون يغير رقم هاتفه    تمهيدا لإنتاج اللقاحات المضادة لفيروس كورونا… وفد من الخبراء الصينيين يزور وحدة إنتاج صيدال بقسنطينة خلال الأيام القادمة    لعمامرة يبحث مع أوغلو وكوبيش التنسيق الجزائري التركي وراهن ليبيا    محكمة سيدي أمحمد.. فتح تحقيق حول عمليات جوسسة تعرضت لها مصالح الجزائر    كوفيد-19: إغلاق أكبر سوق أسبوعي بمدينة بجاية    ضحابا كورونا بجانب القُمامة.. مشهد مثير يُغضب التونسيين    بسبب كوفيد.. غلق المساجد وقاعات الصلاة في 4 بلديات في تيزي وزو    الصين ترفض إجراء مرحلة ثانية من التحقيق في منشأ الوباء    فضيحة "بيغاسوس"، "أمازون" تمنع شركة "أن-أس -أو غروب" من التعامل معها    البطولة الفرنسية المفتوحة /200 م أربع سباحات: جواد صيود يتوج باللقب ويحطم الرقم القياسي الجزائري    فتحي نورين يرفض مصارعة صهيوني في أولمبياد طوكيو    39.97 النسبة الولائية لشهادة البكالوريا لولاية الجلفة دورة جوان 2021    ملاكمة/أولمبياد-2020: الجزائريون يتعرفون على منافسيهم في الأدوار الأولى    التلميذة "حمايدي نسرين أمينة" الأولى ولائيا في شهادة البكالوريا بمعدل 18.73    وزارة التجارة توضح حول التزام التجار بمداومة يومي عيد الأضحى المبارك        مصير أولمبياد طوكيو على المحك    م.وهران - ش.قسنطينة : «الحمراوة» لتدارك خسارة بسكرة أمام «السياسي»    طوابير أمام المخابز والحليب مفقود بعدة أحياء    «السباحة الجزائرية رهينة ضعف المنظومة وقلة الوسائل اللوجستية والمادية»    الجزائر مدعوة لتعزيز طاقاتها الإنتاجية من النفط    138 لوحة بتقنية الأكوارال بكل تنوعاتها    مستقبل الصورة من الفوتوغراف إلى السينما    إجراءات لتزويد الزبائن بالطاقة خلال أيام العيد    في تعليق لها عن حوادث المرور لجنة الفتوى تؤكد مسؤولية السائق اتجاه الحادث    فيلم "مصوري" للمخرج أحمد تونسي ينافس في نهائيات مسابقة الجزيرة الوثائقية    الكعبة المشرفة تكتسي حلتها الجديدة    الكعبة المشرفة تكتسي حلة جديدة    أحكام الأضحية    يوم عرفة.. يوم كله فضائل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأمم المتحدة تطلب مليارات لتفادي مجاعة واسعة في اليمن
فيما يتضور أطفالها جوعاً
نشر في الشروق اليومي يوم 27 - 02 - 2021

تأمل الأمم المتحدة، أن تتمكن، الاثنين، من جمع حوالي 3.85 مليار دولار لمساعدة اليمن، في اجتماع لإعلان التعهدات يعقد عبر الإنترنت، لتحاشي ما يقول مارك لوكوك، مسؤول الإغاثة الأول في المنظمة الدولية، إنها ستكون مجاعة واسعة النطاق "من صنع الإنسان"، تمثل أسوأ ما شهده العالم من مجاعات منذ عشرات السنين.
وتقول الأمم المتحدة، إن حوالي 16 مليون مواطن يمثلون أكثر من نصف سكان اليمن يعانون الجوع. ويحذر لوكوك من أن خمسة ملايين من هؤلاء على شفا المجاعة.
ودفعت الحرب الدائرة في اليمن منذ أكثر من ست سنوات، والتي يرى كثيرون أنها حرباً بالوكالة بين السعودية وإيران، باليمن الفقير إلى أزمة تصفها الأمم المتحدة بأنها أكبر أزمة إنسانية في العالم.
وتوضح معلومات الأمم المتحدة، أن حوالي 80 في المائة من اليمنيين يحتاجون للمساعدة، وأن 400 ألف طفل دون سن الخامسة يعانون من سوء التغذية الحاد.
ويعتمد اليمن في الحصول على جانب كبير من احتياجاته من المواد الغذائية على الاستيراد، وقد تسببت الأطراف المتحاربة في اضطراب هذه الإمدادات بشدة.
وقال لوكوك للصحفيين: "قبل الحرب كان اليمن دولة فقيرة بها مشكلة سوء تغذية، لكنه كان دولة بها اقتصاد فعال وحكومة توفر الخدمات لعدد كبير من أفراد شعبها. وقد دمرت الحرب ذلك إلى حد كبير".
وأضاف "في العالم الحديث المجاعات تتمثل في الأساس في عدم وجود دخل لدى الناس ثم تعطيل آخرين المساعي الرامية لمساعدتهم. وهذا بالضبط هو ما نجده في اليمن".
الجوع والجائحة
كان تحالف بقيادة السعودية قد تدخل في اليمن في 2015، بعد أن أخرجت جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران الحكومة اليمنية من العاصمة صنعاء. ويقول الحوثيون، إنهم يحاربون نظاماً فاسداً.
وازدادت معاناة الشعب اليمني بفعل انهيار الاقتصاد والعملة وجائحة كوفيد-19.
ويحاول مسؤولو الأمم المتحدة إحياء محادثات السلام، وقد قال الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن، إن اليمن يمثل أولوية لإدارته. وأعلن وقف الدعم الأمريكي للحملة العسكرية التي تقودها السعودية وطالب بضرورة وقف الحرب.
وحذرت 12 منظمة إغاثة، من بينها أوكسفام وهيئة إنقاذ الطفولة وكير إنترناشونال، من أن 2.3 مليون طفل دون سن الخامسة في اليمن سيعانون الجوع هذا العام، إذا لم تعمل الحكومات على زيادة التمويل، الاثنين.
وروى محسن صديقي مدير أوكسفام في اليمن، حواراً دار مع يمنية عمرها 18 عاماً تسبب الصراع في نزوحها وأصبحت تعيش في مخيم في شمال اليمن.
وقال صديقي لوكالة رويترز للأنباء: "قالت جائحة فيروس كورونا تجعلنا أمام خيارين قاسيين. فإما البقاء في البيت والموت من الجوع، أو الخروج والموت من المرض".
وتقول الأمم المتحدة ومنظمات الإغاثة، إن الأرقام الرسمية لا تصف مدى انتشار المرض في اليمن.
وفي العامين 2018 و2019، استطاعت الأمم المتحدة منع حدوث مجاعة بفضل نداء لتقديم المساعدات أسفر عن تعهدات كبيرة، من بينها تبرعات ضخمة قدمتها السعودية والإمارات والكويت.
وفي 2020، لم تتلق الأمم المتحدة سوي ما يزيد قليلاً على نصف التبرعات المطلوبة وقدرها 3.4 مليار دولار. وقال لوكوك، إن ذلك يرجع في جانب كبير منه إلى تقلص تبرعات الدول الخليجية.
وحث دول الخليج على تقديم تعهدات سخية لعام 2021 والإسراع بسدادها.
ويوم الجمعة، قالت الإمارات، إنها ستتعهد بتقديم 230 مليون دولار للعام الجاري.
Yemen's children starve as U.N. seeks billions to avoid vast 'man-made' famine https://t.co/djwRYRdvL3 pic.twitter.com/0Cg5wyhLMJ
— Reuters (@Reuters) February 27, 2021


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.