الجزائر: حوالي 4ر26 مليون شخص في سن العمل    كيك بوكسينغ/ الجزائر : تأجيل تربص الفريق الوطني بسبب تفشي فيروس كورونا    إلغاء سحب رخص السياقة : إجراء مؤقت حتى الشروع في العمل بنظام النقاط    نشرية خاصة : تساقط أمطار تكون أحيانا رعدية بالجنوب الغربي للوطن    هل تم تسجيل وفيات بكورونا في الوسط المدرسي؟    الرئيس تبون يحظى باستقبال رسمي بقصر الاتحادية الرئاسي بالقاهرة    مشاركة جزائرية بمعرض القاهرة الدولي ال 53 للكتاب    مذكرة تفاهم للتعاون في المجال القانوني    توجّه مُمكن بنظرة اقتصادية وليست إدارية    النسخة الثانية للبرنامج الافتراضي لدعم الشركات الناشئة    توقيف شخص محل أمر بالقبض واسترجاع مركبة نفعية مبحوث عنها    إنقاذ ثلاثة أشخاص تعرضوا لتسمم بالغازات المحترقة بباتنة    تمديد العمل بجهاز الحماية والوقاية من فيروس كورونا    إرسال شحنة ثانية من المساعدات إلى مالي اليوم    وزير الصحة يطالب بتنظيم حملات تحسيسة ضد كورونا    كوفيد-19: بن بوزيد يجدد التأكيد بأن التلقيح يبقى الحل "الوحيد" لمجابهة الفيروس    تعليق النشاطات البيداغوجية لأسبوع بجامعة بومرداس    الجزائر تعرب عن "إدانتها" و "استنكارها" لتوالي الاعتداءات على السعودية و الإمارات    المحامون يقررون تعليق مقاطعة العمل القضائي    «الناجون من بولا»، وهم الإلدورادو الأوروبي    سكان دوار الزانقل بقسنطينة يصرخون    منتدى دافوس العالمي ينظم حضوريا ماي المقبل    الغموض يكتنف الوضع في بوركينا فاسو    من يحمي زبائن "عدل"؟    فيلم "سبايدرمان: نو واي هوم" يعود للصدارة بأمريكا الشمالية    الأمن الوطني يطلق مسابقة توظيف المستخدمين الشبيهين    وكالة "عدل" تعلق استقبال المكتتبين    فريق طبي من مستشفى وهران يتنقل إلى تيارت    أسعار النفط تسجل ارتفاعا جديدا    3 إلى 7سنوات حبسا للمتورطين    .. «الحب المجنون» قريبا على الخشبة    «الكاف " تغرم " الفاف" بسبب الجماهير    حمى المباراة الفاصلة تجتاح مواقع التواصل الإجتماعي    الجزائر و القاهرة .. مفاتيح الحل    ستون سنة من التنمية..؟!    الإضراب المفتوح للخبازين لقي استجابة قاربت 99 %    إسماعيل بن ناصر يخوض مباراة القمة في "السيريا "ويتعادل رفقة الميلان مع اليوفي    بداية بمواجهتين ضد الكاميرون    بسبب قوله إن كأس إفريقيا هي من خسرت الجزائر    تأجيل محاكمة الطيب لوح وكونيناف    5 سنوات حبسا لسلال.. و6 لمختار رقيق    إعلام المخزن بلا أخلاق    منظمات تدين نفاق الاتحاد الأوروبي وتفضح دعمه للاحتلال    6 عقود من العطاء والتغني بالوطن    المطالبة بتكريم العلاّمة عبد الباقي مفتاح    اختيارٌ يعزّز مكانة الكفاءات    آثار الذنوب على الفرد والمجتمع    الرائد للتأكيد وقمتان في بولوغين وبشار    محرز وأوبامينغ يخفقان في التألق في "الكان"    التأكيد على تنويع المحاصيل الزراعية لتحقيق الأمن الغذائي    تعزيز تدابير التحكم في الوضعية الوبائية    منح 126 عقد استثمار ل 9 بلديات    الوزارة تنصب لجنة الأسبوع العلمي الوطني    تعليمات بفرض جواز التلقيح بالفضاءات العمومية    فضائل ذهبية للرفق واللين وحسن الخلق    لغتي في يومك العالمي    على طريق التوبة من الكبائر..    نشر ومشاركة المنشورات المضلّلة على مواقع التواصل إثم مبين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تشارك إلى جانب الجيش الفرنسي في حرب مالي : طائرات تجسس إسرائيلية تعربد على حدودنا الجنوبية!
نشر في البلاد أون لاين يوم 18 - 02 - 2013

خبير إستراتيجي: الجزائر هي المستهدفة من الوجود الصهيوني في مالي
كشف مسؤولون بوزارة الدفاع الفرنسية، أن الجيش الفرنسي يستعين بطائرات إسرائيلية دون طيار في حربه التي يشنها حاليا على الجماعات الإسلامية المسلحة في مالي، وقبل أيام ظهرت دراسة إسرائيلية تدعو لاستغلال تدهور العلاقات العربية مع مالي، في إعادة بعث العلاقات الإسرائيلية مع الدول الإفريقية.
ويَدْعم هذا الاهتمام الإسرائيلي بحرب مالي، وتحليق طائراتها قرب الحدود الجزائرية، شكوكا سابقة حول رغبة الكيان الصهيوني في إيجاد موطئ قدم في الصحراء الكبرى، ما يثير تساؤلات كبرى حول حقيقة الدور الإسرائيلي في حرب مالي، ومصلحة إسرائيل من دعم العملية العسكرية، وأهدافها الخفية في المنطقة.
كتبت صحيفة "وورلد تريبيون" نقلا عن مسؤولين بوزارة الدفاع الفرنسية أنّ الجيش الفرنسي استخدم طائرات دون طيار من طراز "هارفانغ" التي تستطيع التحليق على ارتفاعات متوسطة وعالية منذ بداية العملية العسكرية في مالي مطلع العام الجاري. وكشفت الصحيفة أن هذا النوع من الطائرات يعدّ الطراز المعدّل من الطائرة الإسرائيلية دون طيار "هيرون" التي تصنعها شركة الصناعات الفضائية الإسرائيلية. واستندت الصحيفة في خبرها إلى تقرير لوزارة الدفاع الفرنسية صدر في الثامن من فيفري الجاري، يؤكد أن هذه الطائرات باشرت أولى مهامها في 18 جانفي الماضي، مشيرة إلى أن وزارة الدفاع الفرنسية نشرت تلك الطائرات في عدد من مدن مالي وخاصة ڤاو ودوانتيزا، اللتين كانتا تخضعان لسيطرة مسلحين يعتقد أنهم على علاقة بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي. وشارك هذا الطراز من الطائرات بدون طيار في الحملة التي قادها حلف شمال الأطلسي (ناتو) على ليبيا وانتهت بإسقاط نظام العقيد الراحل معمر القذافي في عام 2011. وحسب وزارة الدفاع الفرنسية فإنها سجلت نحو 26 ساعة طيران فوق مالي. التحرك الإسرائيلي باتجاه دعم الحرب في مالي ليس معزولا عن أهداف إستراتيجية كبرى لإسرائيل في المنطقة، حيث أشارت دراسة إسرائلية حديثة صادرة عن معهد بيغن السادات بتل أبيب، إلى أن الهدف الإستراتيجي الإسرائيلي يتلخص في التغلغل في الدول الإفريقية على حساب الدول العربية، ولتحقيق هذا الهدف تعكف الدبلوماسية الإسرائيلية على تحريض الدول الافريقية وحكوماتها ضد الدول العربية، مستغلة شعور رئيس دولة مالي، وباقي الدول الإفريقية التي تسانده، بالاستياء الشديد من الدول العربية، أو بعضها على الأقل، لأنها لم تدن ما وصفها بتجاوزات جماعات إسلامية متشددة في بلاده، بينما أدانت التدخل العسكري الفرنسي.
وعن خطر تحليق الطائرات الإسرائلية في شمال مالي على الجزائر، يعتبر الخبير في العلاقات الإستراتيجية ومكافحة الإرهاب، على زاوي، أن وجود الطائرات الإسرائيلية يستهدف بالدرجة الأولى الجزائر، ويأتي في إطار حركة الجوسسة الإسرائيلية المباشرة في الحدود الجزائرية المالية.
ويرى الخبير أن الجزائر مستهدفة من قبل إسرائيل منذ أكتوبر 1973 من بين مجموعة دول الصمود والتصدي وكل الدول المساندة للقضية الفلسطنية، التي تعرف حسبه في مجملها اضطرابات أمنية وسياسية. ويشير إلى أن مشاركة الطائرات الإسرائيلية في حرب مالي، يعد خيانة من قبل النظام المالي، متوقعا أن يتم فيما بعد فتح ممثلية إسرائلية في مالي وهذا يقع في صلب إستراتيجية صهيونية فرنسية أمريكية تستهدف المنطقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.