رئيس حزب طلائع الحريات علي بن فليس للنصر: طلب إرجاء مكافحة الفساد مساس بحرية القضاء    بعد إتهامه بتبييض الأموال ... هل كان اويحيى المالك الحقيقي ل"سوفاك" ؟    أعضاء مجلس الامة يصوتون على اول قانون منذ الحراك الشعبي يوم الخميس    ككل يوم ثلاثاء … تجمع الطلبة في ساحة الشهداء    بن صالح يعطي إشارة انطلاق الطبعة 52 لمعرض الجزائر الدولي    شاهد.. المرزوقي ينهار بالبكاء حزنا على مرسي    إخوان الأردن: السلطات تمنع صلاة الغائب على مرسي أمام السفارة المصرية    عطال يكشف عن لاعبه المفضل !    توقيف ثلاثة أشخاص بعين الدفلى    دفن الرئيس المصري الأسبق “محمد مرسي” فجر اليوم    توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية وحجز قنطاري “زطلة” بولايتين    توقيف “بلاتيني” بسبب “الفساد” !    الأمم المتحدة تتوقع بلوغ عدد سكان العالم نحو 11 مليار نسمة بحلول عام 2100    بالصور..شرطة الثنية وتيجلابين ترافق تلاميذ البكالوريا    حجز 6014 تذكرة سفر الكترونية للحجاج خلال يومين    مخاوف من انتشار كبير للبوحمرون    رسالة في حق الدكتور الرئيس الشهيد محمد مرسي رحمة الله عليه    إنتصار معنوي‮ ‬مهم للخضر    لمدة موسمين    خلال حفل أقيم بالدوحة    رغم إطلاق عملية نوعية ضد فلول التنظيم    منذ مطلع السنة الجارية بتيسمسيلت‮ ‬    بسبب توقيف عملية ضخ المياه من سد كدية اسردون    عين تيموشنت    التكفل العاجل بتعويض المتضررين    البيض‮ ‬    بحضور أزيد من‮ ‬30‮ ‬برعماً‮ ‬بمكتبة المطالعة‮ ‬    مع انتهاء مهلة الستين‮ ‬يوماً    المسيلة    تقوم على عقد ملتقى وطني‮ ‬وتنظيم إنتخابات عامة    سينظم شهر سبتمبر المقبل بالعاصمة    نحو بناء قصور جهوية للمعارض ب 12 ولاية    تومي‮ ‬في‮ ‬عين الإعصار    بوهدبة يشدد على تعزيز التواجد الأمني لمكافحة الجريمة    حجز 61 كلغ من الدجاج الفاسد    لا رئيس ولا مدرب ولا أموال ولا مستقدمين جدد    العمال وإدارة «هيونداي» بتيارت يتفقان على مواصلة الإنتاج إلى غاية نوفمبر    الفنان الراحل كمال كربوز    المسرح والنقد الصحفي    ما تبقى من «أنيمون»    ممثلو المجتمع المدني يطالبون بالكشف عن نتائج الدراسة    20 ضحية إضافية بتيارت في قائمة المرقي العقاري الفار    التماس 10 سنوات سجنا ضد المنتمي لعصابة مخدرات بحي الصباح    تسليم شهادات التكوين ل 75 مستفيدا    صعوبة الولوج إلى الموقع يحرم الحجاج من الحجز الالكتروني لتذاكر السفر    احتفاء باليوم العالمي للتنوع الثقافي من أجل الحوار والتنمية    مرتبة ثانية للجزائر مؤقتا    بشرى الله للمتقين في الدنيا والآخرة    الوالي يهدد بسحب العقار من المستثمرين    توفير 200 منصب في قطاع الصناعة وتركيب الشاحنات    الحفاظ الصغار    الجنة تعرف على صفة أهلها في سنّهم وخَلقهم وخُلقهم    خلاف حاد سببه الغربان!    انهيار برج قلعة أثرية بأفغانستان    ثعابين "الزومبي" تثير قلقاً    ‘'عصور الجديدة" بالبوابة الجزائرية للمجلات العلمية    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وصف الرجل ب المرأة الناقصة وبنات حواء ب الكمال والامتياز :ياسمينة خضرة يطعن في صحة حديث نبوي شريف
نشر في البلاد أون لاين يوم 10 - 11 - 2010

ناقض الروائي الجزائري محمد مولسهول الشهير ب''ياسمينة خضرة'' تعاليم الشريعة الإسلامية ومضمون حديث نبوي شريف حول ''عقل المرأة ودينها''، حيث قال صراحة إن ''المرأة هي الامتياز والكمال، أما الرجل فهو امرأة ناقصة''، وذلك في سياق حديثه عن أسباب اختفائه وراء اسم زوجته في أعماله الأدبية في حوار لصحيفة ''الحياة'' اللندنية صدر أمس·
ويتعارض هذا التصريح ''الخطير'' مع مضمون الحديث النبوي الصحيح المتفق عليه (يا معشر النساء، تصدقن، فإني أريتكن أكثر أهل النار· فقلن: وبم يا رسول الله؟ قال: تكثرن اللعن، وتكفرن العشير، ما رأيت من ناقصات عقل ودين أذهب للب الرجل الحازم من إحداكن· قلن: وما نقصان ديننا وعقلنا يا رسول الله؟، فقال: أليس شهادة المرأة مثل نصف شهادة الرجل؟· قلن: بلى· قال فذلك من نقصان عقلها· أليس إذا حاضت لم تصل ولم تصم؟· قلن: بلى· قال: فذلك من نقصان دينها)· وفي الوقت الذي يجمع الفقهاء على أن مضمون هذا الحديث ليس انتقاصا من شأن المرأة، إذ أن النقص المقصود يكون مؤقتا وفي حالات معينة ك''الحيض أو الحمل والرضاعة'' مما قد يؤدي إلى نقصان الوعي، إلا أن خضرة وصفها بالكمال والامتياز، وذهب أبعد من ذلك حين وصف الرجل ب''المرأة الناقصة''·وفي السياق ذاته، يؤكد صاحب ''صفارات بغداد'' أن مشكلة المرأة العربية في مجتمعها تكمن في الرجل نفسه، حيث لا يمكنها تجاوز العقبات التي تعرقل حياتها إلا عندما يتغير الرجل الشرقي نفسه، فالمرأة العربية، حسبه، مقيدة وما زالت تعامل على أساس أنها جسد، أما الرجل فيعتبر نفسه الوصي الطبيعي عليها، على حد قوله· من ناحية أخرى، اتهم ياسمينة خضرة كل المترجمين الجزائريين بالقصور وعدم الاحترافية في التعامل مع مختلف النصوص، كاشفا أنه قرأ جميع الترجمات التي أنجزوها لرواياته ولم تنل رضاه أو تقنعه، مؤكدا أن ''الجزائريين فقدوا المفهوم الصحيح للغة العربية وترجمتهم إلى العربية هي حرفية بعض الشيء''، وقال إنه يفضل أن تترجم أعماله من طرف لبنانيين أو سوريين، ذلك أنه على المترجم أن يكون متمكنا في اللغة التي يُترجم إليها أي نص أدبي حتى لا يفقده روحه ومعانيه الداخلية· كما تطرق إلى عدة جوانب متعلقة بحياته الأدبية وتوجهاته الفكرية، وآرائه في بعض قضايا العالم العربي والشرق الأوسط من بينها علاقة الشرق بالغرب الذي رسم صورة خاطئة عن العالم العربي التي يمكن تغييرها بواسطة كتاب متمكنين من ''لغة الآخر'' ليوضحوا له حقيقة صورة العالم الشرقي ''الإبداع هو الذي يجمع الناس ليصبح هويتهم ولغتهم وثقافتهم المشتركة·· وأعتقد أن الموسيقى خير دليل على ذلك لأنها تتوجه إلى العالم كله وتوحده لتصبح النغمات هي اللغة الجامعة بين الناس في كل مكان''، على حد تعبيره·

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.