30 سنة سجن لشقيق منفذ هجوم تولوز محمد مراح    المدعي العام العسكري لحكومة الوفاق بطرابلس يأمر بالقبض على حفتر    ضرورة تجند الجميع لإنجاح عملية التموين خلال شهر رمضان    سكيكدة : 7 جرحى في حادث مرور بسيدي مزغيش    القارئ الجزائري أحمد حركات يكرم في مسابقة حفظ القرآن الكريم بالكويت    كريم عريبي يقود النجم الساحلي للتتويج بالبطولة العربية    استحداث جائزة وطنية لتكريم أحسن ابتكار لفئة ذوي الاحتياجات الخاصة    “محرز” بمعنويات مرتفعة رغم الإقصاء المر ضد “توتنهام”    إختيار فيلم “بابيشا” لمونية مدور في مهرجان كان 2019    هبوب رياح قوية جنوب البلاد ابتداء من يوم الجمعة    لجنة اليقظة ليست بديلا لبنك الجزائر    توفير طاقة كهربائية "كافية" لتغطية الطلب المتوقع في الصيف    قطاع الاتصال يباشر في تشكيل لجنة لتوزيع الإشهار اعتمادا على الشفافية    صورة “براهيمي” و”صلاح” تصنع الحدث !!    مسيرات سلمية عبر الوطن للمطالبة بتغيير النظام ورفض الانتخابات الرئاسية المقبلة    الرئاسة تنظم لقاء تشاوري يظم 100 شخضية عن الأحزاب والجمعيات والحراك الشعبي يوم الاثنين المقبل    أمن عنابة يطيح 4 أشخاص ويحجز 3 كلغ و820غرام الكيف المعالج    الأمانة الوطنية للإتحاد العام للعمال الجزائريين تكذب خبر إستقالة سيدي السعيد    رابحي : المرحلة الحساسة التي تعيشها البلاد تقتضي من الإعلام الاحترافية و احترام أخلاقيات المهنة    حزب جبهة التحرير الوطني ينفي استقالة منسقه معاذ بوشارب    حوادث المرور: وفاة 12 شخصا وجرح 15 أخرون خلال 24 ساعة الأخيرة    قايد صالح : "كافة المحاولات اليائسة الهادفة إلى المساس بأمن البلاد واستقرارها فشلت"    رئيس إمبولي: "بن ناصر له مكان مع نابولي والإنتير بحاجة إليه"    المحامون يواصلون مقاطعة جلسات المحاكم دعما لمطالب الحراك الشعبي    توقيف تاجري مخدرات بالأغواط وبحوزتهم 100 كلغ من الكيف    حجز 2184 قرص مهلوس في ميناء الغزوات    20 ألف طالب عمل مسجل بوكالة التشغيل في سوق أهراس    نفط: خام برنت يصل إلى 43ر71 دولار للبرميل يوم الخميس    تأخير مباراة شبيبة بجاية - وفاق سطيف إلى 25 أبريل    المجلس الإسلامي‮ ‬الأعلى‭:‬    عن عمر ناهز ال67‮ ‬عاماً    محمد القورصو‮ ‬يكشف‮:‬    تيارت    5‭ ‬بلديات بالعاصمة دون ماء    للتحقيق في‮ ‬عرقلة مشاريع‮ ‬سيفيتال‮ ‬    ‮ ‬طاسيلي‮ ‬للطيران توسع أسطولها    حداد متمسك بفريق سوسطارة    وزير الصحة الجديد‮ ‬يقرر‮:‬    فيما نشر قائمة الوكالات المعنية بتنظيم الحج    "هانية" ل"أوريدو" بأقل من 1 دينار ل10 ثواني    أمريكا تعاقب الشركات الأوروبية عبر كوبا    حجز 2520 مؤثّرا عقليا    وفاة الرئيس البيروفي الأسبق آلان غارسيا    هذه تعليمات ميراوي لمدراء الصحة بالولايات    الباءات وحروف العلة    يد من حديد لضرب رموز الفساد    "متعودون على لعب الأدوار الأولى"    ثلاثة أرباع الشفاء في القرآن    توقع إنتاج 1.6 مليون قنطار من الحبوب    مزيد من الجهود للتكفل بالبنايات    كراهية السؤال عن الطعام والشراب    الطريق الأمثل للتغيير    المطالبة بمعالجة الاختلالات وتخفيض السعر    احتفاءٌ بالمعرفة واستحضار مسار علي كافي    ذاكرة تاريخية ومرآة للماضي والحاضر    تأكيد وفرة الأدوية واللقاحات    عامل إيطالي يشهر إسلامه بسيدي لحسن بسيدي بلعباس    ‘'ثقتك ا لمشرقة ستفتح لك كل الأبواب المغلقة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وزارة التجارة تحقق مع وكلاء السيارات
نشر في البلاد أون لاين يوم 29 - 08 - 2016

فتحت مصالح وزارة التجارة تحقيقا ضد بعض وكلاء السيارات بعد تلقيها 18 شكوى من مواطنين وزبائن.
الشكاوى تتعلق بإلغاء طلبية الزبون وعدم الامتثال لمواعيد التسليم، كما تخص أيضا عدم احترام الأسعار المدرجة وفق النماذج المقترحة للطلبيات، حيث سجلت وزارة التجارة 18 شكوى ضد وكلاء السيارات خلال شهري جوان وجويلية فقط.
وأوضحت الوزارة أن الشكاوى تتعلق بإلغاء طلبية الزبون وعدم الامتثال لمواعيد التسليم، وعدم احترام الأسعار المدرجة وفق النماذج المقترحة للطلبيات، وذلك حسب ما صرح به المدير العام للمراقبة الاقتصادية وقمع الغش بالوزارة، عبد الحميد بن هزيل، بالقول "تلقينا خلال شهري جوان وجويلية 18 شكوى ضد وكلاء السيارات لم يحترموا التزاماتهم مع الزبون"، مضيفا أن عملية التأكد من صحة هذه التجاوزات متواصلة. وسجلت وزارة التجارة خلال شهرين ما يقارب عشرين شكوى من طرف زبائن غير راضين عن خدمة وكلاء السيارات.
وأكد المتحدث أن إحصائيات مؤقتة لهذه العملية لمصالح الوزارة سجلت تعاملات ممنوعة قانونيا.
"بعض وكلاء السيارات لم يحترموا العقود الموقعة" حسبه.
ويمثل إلغاء طلبية السيارات السبب الرئيسي للنزاع 9 شكاوى، يأتي بعد ذلك عدم احترام موعد التسليم 5 شكاوى، اعتراض الزبائن على عدم احترام سعر السيارات المسجل في الطلبية 3 شكاوى، وبيع سيارة غير مطابقة لتوقعات الزبائن شكوى واحدة.
وعن تدخل الوزارة أكد بن هزيل أن 9 من 18 شكوى سجلتها الإدارة المركزية أعطت قرارات أرضت الزبائن حيث تعهد وكلاء السيارات باحترام التزاماتهم، فيما لاتزال ال9 شكاوى المتبقية قيد المعالجة. وذكر المسؤول أنه في حال عدم احترام شروط الطلبية ينص القانون على إمكانية إيجاد حل ودي بين الطرفين وكيل السيارات والزبون.
وفي حالة رفض الزبون الحل المقترح على الوكلاء دفع خلال ثمانية أيام للزبون قيمة التسبيق أو كامل المبلغ مع حساب رسوم عقوبة تمثل 10 في المائة من سعر السيارة حسب ما أفاد به المصدر.
وفي حالة رفض وكيل السيارات الخضوع الى أحكام القانون فإن ذلك يمثل ممارسة تعاقدية تعسفية في حق المستهلك".
ويؤدي حسب مدير المراقبة الإقتصادية وقمع الغش إلى معاقبة صارمة للمخالفين وفقا للوائح المعمول بها والتي تنص على دفع غرامة تتراوح بين 50 و500 ألف دينار، إضافة الى المتابعة القضائية.
وكانت وزارة التجارة قد أرسلت في جويلية الماضي تعليمة الى جمعية وكلاء السيارات والوكلاء المعتمدين بعد تلقى عدة شكاوى من الزبائن الذين كانوا ينددون بزيادة غير مبررة في أسعار بيع السيارات الجديدة مقارنة بالأسعار الواردة في وصل الطلب.
وقد أشارت تعليمة وزارة التجارة إلى أن هؤلاء الوكلاء برروا الزيادة في أسعار بيع السيارات الجديدة بانخفاض قيمة الدينار، مشيرة إلى أن هذه الزيادة ستسمح لهم بتجنب خسائر في المبيعات، وهذا ما "يخالف" إجراءات الأمر المتعلق بالمنافسة الصادر في 2003. ووفقا لذلك ترى الوزارة أن الحجج التي قدمها هؤلاء الوكلاء "غير مبررة".
وحسب المصدر فإن المادة 29 من المرسوم التنفيذي المتعلق بممارسة نشاط وكلاء السيارات الجديد تنص بوضوح "على أن سعر البيع المدرج في وصل طلبية السيارة الجديدة غير قابل للتحديث.
هذا وكانت "البلاد" منذ أيام قد تطرقت إلى الموضوع بعد أن رفع بعض الزبائن طلب تدخل الوزارة، من أجل كبح تجاوزات الوكلاء في حقهم بعد زيادة السعر وصلت إلى نسب خيالية قاربت 50 بالمائة من سعر الاتفاق المبرم في العقد، في حين تلقى زبائن إشعار عن طريق المحضر القضائي من أجل استرداد أموالهم.
بعد رفضهم دفع أموال إضافية مقابل حصولهم على سياراتهم. وكشف المكلف بالإعلام في جمعية حماية المستهلك سمير لقصوري، "للبلاد" أن الجمعية تثمن قرار الوزارة رفض تحيين السعر للوكلاء، بما يحفظ مصالح المستهلك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.