مناقشة مشروع إعادة النظر في تسيير الخدمات الجامعية على مستوى الحكومة قريبا    “باتيلي” يعلن قائمة المنتخب المحلي تحسبا لمواجهة الإياب أمام المغرب    تخصيص 20 مليون دج إعانة لفريق سريع غليزان    هلاك شخص دهسه قطار بسيدي بلعباس    أمطار رعدية غدا الثلاثاء في عدة ولايات    تيزي وزو .. أساتذة المدارس الابتدائية في إضراب.. وهذه هي مطالبهم        ملتقى دولي للتنمية المستدامة لمعالجة المياه والبيئة:استغلال المياه المعالجة "ضرورة" ملحة    التونسيون يحتفلون ب “النصر العظيم” للديمقراطية    لعل وعسى .. !    ذراع: 140 راغبا في الترشح للإنتخابات الرئاسية    عمران غرداية يستهوي الألمان    المهرجان الوطني للموسيقى العصرية: الطبعة ال18 بوهران ما بين 25 و30 ديسمبر    وزير الفلاحة : قانون المالية 2020 يتضمن تحفيزات مهمة للاستثمار في القطاع    شراع / اولمبياد2020: إجماع على تحسن المستوى الافريقي ونهاية هيمنة منتخبات شمال إفريقيا    مانشيستر سيتي: محرز أحسن لاعب في شهر سبتمبر    بوزيان مهماه للإذاعة : قانون المحروقات لم يكن لينتظر التأجيل وهذه هي امتيازاته    مدن ذكية: إطلاق مشاريع لحلول مبتكرة قبل نهاية 2019    دعوة إلى بذل المزيد من الجهود للرقي بالتعاون البرلماني بين دول منظمة التعاون الإسلامي    افتتاح فعاليات الصالون الوطني للنشاط المصغر غدا الثلاثاء بالجزائر العاصمة    شنين : لازال المواطنين يتظاهرون منذ سبعة أشهر دون أي قطرة دم أو صدام مع قوات الامن.    مركب “توسيالي” للحديد والصلب يصدر أول شحنة لأنابيب النقل الكبرى نحو بلجيكا    منح3 علماء جائزة نوبل للاقتصاد    بمشاركة فنانين عالمين … افتتاح معرض جماعي “لقاء هنا وهناك”بقصر رياس البحر    فنون قتالية مختلطة: الجزائري عيشاني يطمح إلى انتزاع لقب "بطل الابطال" بإيرلندا قريبا    مقتل خمسة أشخاص وإصابة 111 آخرين نهاية الأسبوع الفارط    كرة القدم/الجزائر-كولومبيا: "الخضر" أمام منافس عنيد    المهرجان الدولي ال11 للموسيقى السمفونية: أداء راق للفرق التشيكية والمصرية والفرنسية    توقيف 6 عناصر دعم للجماعات الإرهابية بكل من باتنة وبسكرة وتمنراست    هزة أرضية بقوة 3 بولاية بجاية    غلام الله يشارك في أشغال المؤتمر العالمي لدور وهيئات الإفتاء في العالم بالقاهرة    آلاف الجزائريين يحتجون ضد قانون المحروقات أمام مقر البرلمان    توزيع 623 وحدة سكنية من مختلف الصيغ بجيجل    أسعار النفط في منحى تنازلي    المصادقة على مشروعي قانوني المالية 2020 والمحروقات    عجز في الأساتذة بثانويات الرائد فراج ومراح والأمير خالد    رفع التجميد عن مشاريع الجنوب والهضاب العليا    مركز‮ ‬VSF‮ ‬يتوقف بسبب الإنترنت    قيس سعيد‮ ‬يحيّي‮ ‬الجزائريين    ‭ ‬الأفسيو‮ ‬يدعم مراجعة قاعدة‮ ‬51‮/‬49‮ ‬    مساع باكستانية لنزع فتيل الحرب بين إيران والسعودية    دورة دولية لرسم الخرائط المتعلقة بالأمراض المنقولة بالحشرات    وزير الداخلية والجماعات المحلية ، صلاح الدين دحمون    تسجيل 9 حالات إصابة ببعوض النمر ببومرداس    فوز ثمين لأبناء روسيكادا    «الفايبر» يقود أم ل5 أطفال وصديقها إلى الزنزانة بتهمة الزنا بالمحقن    العرب .. جسد بلا رأس ولا أطراف    «الوات» يضيع الصدارة والسريع يعود بنقطة ثمينة    ملتقى دولي حول الأغنية القبائلية والبربرية    الفحص المبكر سلاح لمجابهة سرطان الثدي    الحوش تحيي ذكرى وفاة شيخ الطريقة القادرية    حلمت بابتلاع خاتمها فاكتشفت المفاجأة الكبرى    النحل يعيق إقلاع طائرة لساعات    في رحاب آية    “وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى”    أحاديث قدسية    أدوية محظورة أوروبيا مروّجة وطنيا    محمد رغيس يعلن انفصاله عن زوجته ويوجه رسالة مؤثرة لابنته    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنهاء الموسم الكروي في الفاتح ماي قرار انتحاري في بطولة تتغنى بالاحتراف

أحدث قرار الرابطة الوطنية المحترفة الأخير والقاضي بإنهاء الموسم الكروي، أو بالأحرى حسم الأمور المتعلقة ببطولتي الرابطتين المحترفة الأولى والثانية قبل تاريخ الفاتح ماي المقبل قصد فسح المجال لإجراء الانتخابات التشريعية، زوبعة حقيقية في الوسط الكروي الجزائري وحالة من الغليان لدى رؤساء الأندية والفنيين الجزائريين الذين وصف معظمهم القرار بالانتحاري، خاصة أن ذلك سيجعل الأندية واللاعبين في ورطة حقيقية وينهك قدرات صناع الحدث في المستطيل الأخضر، لا لشيء سوى لغياب وسائل الاسترجاع الكفيلة بتمكين اللاعبين من الحفاظ على لياقتهم البدنية وتفادي الإصابات وخاصة الإرهاق الذي سينهك قدرات اللاعبين، ناهيك عن الاضطرابات الجوية وتساقط الثلوج التي أجبرت الرابطة على تأجيل جولتين من بطولتي الرابطة الأولى والثانية وهو أمر محتوم· لذا فالقرار المتخذ من طرف الهيئة الوصية يعد انتحاريا، حسب البغض·
أما البعض الآخر ففضل التحفظ لحين إصدار البرنامج الجديد ليكون بوسعه التعليق عليه والحديث عن الواقع المر للبطولة الجزائرية التي تتغنى بالاحتراف، لكنها لم تبلغ ذروته· القرار المتخذ من طرف الرابطة المحترفة والقاضي بتحديد موعد أفول البطولة الوطنية قبل الفاتح من ماي، وهو ماجاء على لسان المعني الأول والأخير والمتمثل في شخص رئيس الرابطة المحترفة محفوظ قرباج، سيعجل لا محالة بتراجع مستوى البطولة بسبب الإرهاق الذي سيحل بجميع اللاعبين، في وقت ناشد فيه رئيس الفاف جميع الأندية الوطنية النهوض بمستوى الكرة الجزائرية التي تدنى مستواها وهو الأمر الذي عجل بأفول نجم المنتخب الوطني الذي أضحى مسؤوليه تحت رحمة ماتجود به علينا الأندية الفرنسية، بطريقة أدق أضحى المسؤول الأول عن كرة القدم في الجزائر يسعى في كل مرة لإقناع اللاعبين ذوي الجنسية المزدوجة بتقمص ألوان المنتخب قصد إعانته على بلوغ الأهداف المرجوة·

قال إن برمجة مباريات الموسم في أوروبا توضع سلفا وليس في آخر لحظة
رابح ماجر: ”أنديتنا ليست متعودة على لعب مباريات كثيرة في أسبوع واحد”
كشف رابح ماجر من قطر، أن برمجة الموسم المتعلقة بمباريات البطولة في أوروبا توضع سلفا من أجل تفادي أية تأجيلات أو مشاكل مسبقة وتأخذ بعين الاعتبار جميع الاستحقاقات التي ستقبل عليها بلدانهم· وأشار رابح ماجر الذي رفض الخوض أكثر في اتصال صباح أمس مع ”البلاد” في مشاكل كرة القدم الجزائرية إلى أن إنهاء الموسم قبيل الفاتح من ماي ستنجر عنه برمجة مكثفة على الأندية في الأسبوع الواحد، وهو الأمر الذي لم تتعود عليه الأندية الجزائرية، لا سيما مع انعدام وسائل الاسترجاع في الأندية الجزائرية ما يشكل عائقا عليها·· ”بالنسبة لي التخطيط للرزنامة في البلدان الأوروبية يتم الإعداد له مسبقا بموسم كامل بأخذ بعين الاعتبار جميع الاستحقاقات التي تنتظر بلدانها، لكن أقول إن إنهاء الموسم قبل الفاتح من ماي تنجر عنه كثافة الرزنامة وهو الأمر الذي لم تتعود عليه أنديتنا”، يختم ماجر تصريحه أمس ل”البلاد”·

رابح سعدان الناخب الوطني السابق:
”غياب التخطيط ومديرية فنية رشيدة سيبقي على البرامج الانتحارية”
أكد الناخب الوطني الأسبق وشيخ المدربين رابح سعدان، أن تعديل البرنامج الخاص ببطولتي الرابطة المحترفة الأولى والثانية قبل عشر جولات من إسدال الستار عن هذا الحدث الكروي، أمر غير عقلاني وأبعد ما يكون عن الاحتراف، لأنه سيؤثر بالدرجة الأولى على مردود اللاعبين ويعجل بفشل الاحتراف في الجزائر· وأضاف مهندس نجاحات الخضر: ”أعتقد أن قرارات مماثلة كان الأجدر طرحها على المديرية الفنية التي تملك القدرة على تعديل البرمجة وإبداء رأيها بشأن هذه الأمور، لكن غياب التخطيط والعمل على المدى البعيد سيبقي الكرة الجزائرية حبيسة قرارات غير عقلانية لا تسمن ولا تغني من جوع”، صرح سعدان·

شعبان مرزقانمدرب النصرية
”على قرباج أن يوضحلي كيف سينهي الموسمقبل الفاتح ماي”
قال شعبان مرزقان، مدرب نصر حسين داي، إنه غير مقتنع تماما بكلام قرباج بإنهاء الموسم قبل الفاتح من ماي، خاصة وأنه لم يبق أمام الرابطة المحترفة سوى شهر واحد قبل الوصول إلى ماي، ما يطرح العديد من التساؤلات، حسب اللاعب السابق في المنتخب الوطني لكرة القدم، الذي أشار أيضا إلى أن الأندية الجزائرية ستكون ضحية هذه البرمجة والتي لا ترتكز حسبه على معايير علمية دقيقة، خاصة وأن الأندية الجزائرية ليس لديها التعداد الغني أو الإمكانيات والوسائل من أجل مسايرة مثل هذه البرمجة والتي ستكون مكثفة·
لطفي· ص

محفوظ قرباج:
”انتظروا البرنامج الجديدمطلع الأسبوع المقبل”

بدا رئيس الرابطة الوطنية المحترفة، محفوظ قرباج، متفائلا ومتيقنا أيضا من إنهاء البطولة في الموعد المحدد، أي قبل الفاتح ماي، غير مبال بالعقبات التي قد تحول دون وصول الأمور لنقطة النهاية، خاصة أن العام والخاص في البطولة الجزائرية اعتاد على السناريوهات المفاجئة والمشاكل التي عادة ما تخلط أوراق المسؤولين·
وقال محفوظ قرباج في تصريحه ل ”البلاد”، إنه متيقن من بلوغ الهدف ولن يكون هناك تأجيل، وأضاف محدثنا: ”سنعلن عن البرمجة الجديدة بداية من الأسبوع المقبل ولا أزال متمسكا بكلامي، ومتيقن من أن البطولة الوطنية بقسميها الأول والثاني ستنتهي قبل الفاتح ماي ولن يكون هناك أي تأجيل”، صرح قرباج·

عبد القادر عمراني:
”إراحة التعداد والاسترجاع لتجاوز كثافة المباريات”

صرح المسؤول الأول عن العارضة الفنية لوداد تلمسان، عبد القادر عمراني، أن عاملين مهمين يجب التركيز عليها من أجل التأقلم مع البرمجة الجديدة التي وضعتها الرابطة الوطنية من أجل إنهاء البطولة قبل الحدث الذي ستشهد البلاد وهو الانتخابات التشريعية، ويتعلق الأمر بعامل الاسترجاع وكذا تدوير التشكيلة، حيث يرى عمراني أن التركيز على هذين العاملين سيمكن الأندية من إنهاء جميع جولاتها في الوقت المحدد وبكل راحة· وقال في اتصال هاتفي أمس مع ”البلاد”: ”إذا كنا فعلا محترفين فيجب التأقلم مع البرمجة الجديدة التي وضعتها الرابطة، حيث سنكون مطالبين بخوض مباراتين أو ثلاثة في ظرف أسبوع وهو أمر ليس سهلا، لكن أظن أن هناك عاملين مهمين إذا اعتمدنا عليهما سنتمكن من تجاوز هذه المرحلة دون حدوث تراكم في البرمجة ويتعلق الأمر بتدوير التشكيلة، حيث سيكون كل مدرب مطالبا بتوظيف العناصر المتوفرة بين يديه بشكل ذكي وبكيفية تجنبه الإصابات مع التركيز على جانب الإسترجاع الذي سيكون مهما للغاية رغم أنه في الجزائر لا توجد الإمكانيات لذلك”· وتابع عمراني مشيرا إلى أن بعض الأندية ستكون معنية بمباريات رابطة لأبطال الإفريقية وكذا السيدة الكأس، وهو ما سيجعلها في عين الإعصار، خاصة وأن ماراطون حقيقي ينتظرها في الشهرين القادمين، لكنه استبعد تأجيل بعض الجولات إلى غاية شهر جوان أوجويلية، حيث قال: ”لا أظن أن الرابطة ستقوم بتأجيل مباريات إلى ما بعد الانتخابات، لأن ذلك سيزيد من تعقيد الوضعية·· صحيح أن الرزنامة مكثفة لكننا لا نملك حلا سوى التأقلم معها”· وختم عمراني كلامه قائلا: ”لا يجب أن ننسى نقطة مهمة وهي فترة ما بعد نهاية البطولة، حيث نجهل إلى حد الساعة تاريخ انطلاقة الموسم الكروي الجديد لأنه بعد نهاية الدوري في شهر ماي ستكون الأندية في راحة لمدة طويلة قد تصل إلى أربعة أشهر، وهذا قد يؤثر عليها كثيرا، لكن ما يمكنني أن ألخص به حديثي هو أن بطولة هذا الموسم وخاصة نهايتها ستكون فعلا متعبة”·

محمد العايب رئيس اتحاد الحراش
”قرباج أمام مهمة انتحارية”

قال محمد العايب، رئيس اتحاد الحراش، إن مهمة الرابطة المحترفة في إنهاء الموسم الرياضي قبل الفاتح من ماي كما سبق وأن صرح قرباج بذلك، ستكون انتحارية، لا سيما مع المباريات المتأخرة وكذلك البرمجة على ملعب الخامس من جويلية الذي يرفض مديره استقبال مباراتين في البطولة في أقل من أسبوع، إلى جانب ذلك المباريات المتأخرة وكذلك لقاءات الكأس، مشيرا إلى أنه جد فضولي من أجل مشاهدة البرمجة الجديدة التي ستفرج عنها الرابطة المحترفة وكيف ستنهي الموسم كما قالت قبيل الفاتح من ماي· وأضاف العايب في تصريحه ل”البلاد”، ”بالنسبة لي ستكون مهمة قرباج انتحارية في إنهاء الموسم قبيل الفاتح من ماي، خاصة مع تواجد مشاكل عديدة متعلقة بالملاعب وحتى كثافة البرمجة وأنا متشوق لرؤية البرمجة الجديدة وكيف سينهي قرباج الموسم في التاريخ الذي تحدث عنه”، قبل أن يؤكد أن الخاسر الأكبر من كثافة المباريات هي الأندية التي ليست لديها وسائل الاسترجاع·
لطفي· ص

مصطفى بسكري:
”لسنا في إنجلترا لبرمجة 10 جولات في شهرين”

كشف التقني مصطفى بسكري في اتصال هاتفي أمس مع ”البلاد”، أن الأندية الجزائرية ستكون في مهمة انتحارية، في ظل الرزنامة التي ستضعها الرابطة المحترفة من أجل إنهاء البطولة قبل شهر ماي، مشيرا إلى أنه لا يوجد هنا في الجزائر وسائل الاسترجاع كما هي موجودة في البطولات الأوروبية على غرار إنجلترا التي لا تتوقف مبارياتها حتى في الميركاتو· وقال بسكري: ”لا توجد وسائل الاسترجاع بالنسبة للاعبين، لا سيما وأن برمجة كهذه ستضع الأندية أمام مهمة انتحارية وسيكون من الصعب عليها خوض تقريبا 10 جولات في ظرف شهرين، حيث إن اللاعبين غير متعودين على البرمجة المكثفة، لكن الرابطة اتخذت هذا القرار نظرا للحدث الذي ستشهده البلاد ويتعلق بالانتخابات التشريعية، والأندية ليست لديها خيارات عديدة”· وأضاف المدرب الذي سبق له وأن أشرف على العارضة الفنية لعدة أندية، على غرار اتحاد العاصمة ونصر حسين داي: ”هناك اختلاف كبير وليس هناك مجال للمقارنة مع البطولات الأوروبية، خاصة منها الإنجليزية التي تخوض مباراتين في الأسبوع وذلك لتوفر جميع الظروف الملائمة للاسترجاع أمام اللاعبين وبالتالي فمهمة الأندية المحلية ستكون صعبة للغاية، في ظل الركود الذي تعرفه البلاد من هذه الناحية بداية من المنشآت الرياضية ووسائل الراحة للاعبين”·

أشار إلى أن الأندية ليست لها إمكانيات الاسترجاع
افتيسان: ”مصلحة الجزائر تسبق كرة القدم”


قال يونس افتيسان، مدرب أهلي برج بوعريريج، إن مصلحة الجزائر أولى لأن الرابطة الوطنية لكرة القدم وضعت تاريخ الفاتح من ماي لنهاية البطولة بسبب التشريعيات القادمة والتي ستكون في العاشر من نفس الشهر· وأشار اللاعب السابق في اتحاد الحراش إلى أن تقديم موعد البطولة جاء تخوفا من حدوث انزلاقات، لا سيما مع وجود تجمعات من أجل الانتخابات التشريعية لكن بالمقابل من ذلك فإن الأندية كما قال يونس افتيسان ليست لها إمكانيات الاسترجاع اللازمة من أجل برمجة مكثفة، ما من شأنه أن يكون وخيما على الأندية التي ليس للبعض منها حتى ملاعب من أجل التدرب، وقال يونس افتيسان أمس في اتصال هاتفي مع ”البلاد”، ”بالنسبة لي يجب معرفة سبب تقديم نهاية الموسم الرياضي إلى الفاتح من ماي قبل الحديث عن أشياء أخرى فأنا أعتبر أن مصلحة الجزائر تسبق كرة القدم خاصة مع الموعد الانتخابي، لأن بقاء مباريات البطولة الوطنية في نفس الموعد الانتخابي من شأنه أن يشكل خطرا على الوضع الأمني في البلاد، لكن بالمقابل من ذلك البرمجة المكثفة ستكون وخيمة على الأندية وحتى على المدربين، لا سيما مع افتقار الفرق لوسائل الاسترجاع لتكون مسايرة لحجم المنافسة، وهو ما يتخوف منه الجميع”·

عبد الكريم مدوار رئيس جمعية الشلف :
”يجب أن أطلع أولا على البرمجةقبل التعليق عن القرار”
رغم أن القرار المفاجئ للرابطة الوطنية المحترفة يمس فريقه بالدرجة الأولى جمعية الشلف الذي يلعب في الوقت الحالي على الجبهات الثلاث والمتمثلة في البطولة الوطنية وكأس الجمهورية ورابطة الأبطال الإفريقية، إلا أن الرجل الأول في النادي عبد الكريم مدوار رفض فتح النار على الهيئة الوصية، مفضلا التريث لغاية صدور البرنامج الجديد، وقال مدوار في هذا الصدد: ”لا يمكنني بأي حال من الأحوال انتقاد القرار دون مبررات واهية، لذا يجب أن أتريث لغاية صدور البرمجة الجديدة، لأتحدث بصفة احترافية ولن أظلم أحدا”، صرح مدوار ·

رزقي عمروش مدرب اتحاد البليدة:
”إسدال الستار عن البطولةقبل الفاتح ماي أمر مستحيل”
وصف المسؤول الأول عن العارضة الفنية لفريق اتحاد البليدة، رزقي عمروش، القرار المتخذ من طرف الرابطة الوطنية المحترفة، بالانتحاري، خاصة أنه سيضع الفرق في موقف حرج ويعجل بتراجع مستوى اللاعبين وإنهاك قدراتهم، خاصة في ظل الغياب الكلي لوسائل الاسترجاع· واستبعد عمروش إسدال الستار عن البطولة الوطنية المحترفة بقسميها الأول والثاني قبل الفاتح ماي، وقال في هذا الصدد: ”أستبعد انتهاء الموسم قبل الفاتح ماي، لأن هناك فرقا شاسعا بين القرار والواقع المر، وعليه أتوقع حدوث تأجيلات مفاجئة والموسم لن ينتهي قبل مطلع شهر جوان”، صرح عمروش·

قال إن الانتخابات التشريعية ليست حجة لقرباج
بوغرارة: ”لا أفهم كيف سينتهي الموسم في الفاتح ماي”
كشف لامين بوغرارة، المدرب الحالي لاتحاد بسكرة، أنه لا يفهم كيف سينتهي الموسم الكروي في الفاتح من ماي كما أكد ذلك محفوظ قرباج، رئيس الرابطة المحترفة لكرة القدم، لا سيما مع تواجد المباريات المتأخرة مع مباريات كأس الجمهورية وحتى لقاءات المنتخب الوطني·· ”فكرت كثيرا كيف للموسم الرياضي أن ينتهي في التاريخ الذي أعلن عنه قرباج لكن لم أجد حلا لذلك، لكن في بلد مثل الجزائر ننتظر كل شيء”، يقول الحارس الدولي السابق في المنتخب الوطني لكرة القدم، الذي أشار إلى أنه في البلدان التي تحترم نفسها توجد هناك برمجة مسبقة لموسم كامل تأخذ بعين الاعتبار جميع الاستحقاقات التي تنتظر البلدان كما هو معمول به ليس في الخارج فقط، بل عند جيراننا في تونس والمغرب، مشيرا إلى أن الاستحقاقات التشريعية في الجزائر ليست سببا يختبئ وراءه دائما محفوظ قرباج لأنه كان يعلم مسبقا أن هذه السنة تشهد انتخابات تشريعية·· ”أصبحنا لا نعلم موعد المباريات ونحضر لها في كل يومين، وهو أمر غير مقبول في بلد في حجم الجزائر له كفاءات كبيرة·· محفوظ قرباج في كل مرة يتحجج بالانتخابات التشريعية من أجل تبرير البرمجة الكارثية، أقول له إنك كنت تعلم مسبقا أن هناك انتخابات تشريعية مسبقة وكان عليك وضع برمجة كاملة تشمل موسم كامل خاصة وأن مسألة لعب مباريات مكثفة في زمن قصير من شأنه أن يكون وخيما على الكرة الجزائرية، لا سيما وأن الأندية لا تملك وسائل الاسترجاع وما شابه ذلك·

جمال مناد
”بعض الأندية ستعاني الأمرين إذا جسد قرباج قراره”
أكد جمال مناد، مدرب شباب بلوزداد، أن البرمجة الجديدة للرابطة المحترفة والتي تريد أن تنهي الموسم قبل الفاتح ماي، ستكون كارثية على بعض الأندية، لا سيما الصغيرة التي ليس لها التعداد الكافي من أجل مجابهة البرمجة المكثفة، مشيرا إلى أن عمل المدربين إذا جسد قرباج وعوده سيكون مخصصا بالدرجة الأولى للاسترجاع ولا شيء غير ذلك·· ”بالنسبة لي الرابطة ليس لديها حلول أخرى، خاصة مع الانتخابات التشريعية، لا سيما وأن تاريخ هذه الاستحقاقات حددته الرئاسة في آخر لحظة ولهذا أقول إن بعض الأندية ستعاني الأمرين مع كثافة البرمجة والإصابات،
خاصة وأن معظم الأندية ليس لها تشكيلة غنية ودكة احتياط قوية وهوما يدفعني للقول إن الأندية ستنهي الموسم بصعوبة كبيرة”، قال مناد لجريدة البلاد أمس·

نور الدين زكري:
”الأندية ليست محضرة وعلى المدربين تسطير برنامج خاص للتأقلم مع البرمجة”

أكد المدرب نور الدين زكري أن أندية الرابطة المحترفة غير محضرة كما ينبغي من أجل التأقلم مع الرزنامة المكثفة التي تنتظرها والتي تنص على إنهاء البطولة قبل تاريخ 10 ماي القادم، مؤكدا أن إنهاء الجولات كلها قبل الموعد المحدد وارد، لكنه يتطلب تسطير برنامج خاص في العمل من طرف المدربين، حيث قال في اتصال هاتفي مع ”البلاد”: ”عندما كنت مدربا لوفاق سطيف واجهنا نفس الهاجس أي خوض مباراتين في ظرف أسبوع وذلك بالموازاة مع خوض مباريات رابطة الأبطال الإفريقية وحينها كان من الممكن التوفيق بين المنافستين البطولة ودوري الأبطال، نظرا لغنى التعداد، حيث كنا نملك حقيقة تعدادا جيدا ولاعبين في دكة البدلاء بإمكانهم تعويض أي لاعب أساسي ودون الشعور بوجود نقص في التشكيلة وعليه الآن المدربين مطالبين بوضع برنامج خاص في العمل لتحقيق ذلك، لكن على العموم أظن أن إنهاء البطولة في موعدها المحدد أي قبل 10 ماي ليس مستحيلا”· وتابع المدرب الذي استقال من المولودية الصائفة الفارطة بعدما أنقذها من السقوط وأهلها للعب دوري المجموعات لرابطة الأبطال الإفريقية: ”الدولة والربطة قررا تقديم تاريخ نهاية البطولة لأسباب معروفة وما على الأندية إلا تطبيق التعليمات، وأظن بأنه ليس بالأمر الجديد على بطولتنا ذلك، خاصة وأن الموسم الفارط عرف نهاية الموسم في شهر جويلية وهي المرة الأولى من نوعها وبالتالي فقد عودتنا الرابطة على المفاجآت”·

آلان ميشال مدرب شبيبة بجاية:

”لا يجب أن نخلط بين السياسة والرياضة”
عبر المدرب الفرنسي لشبيبة بجاية آلان ميشال عن تذمره من القرار الأخير للرابطة المحترفة، وأكد أن تعديل برنامج البطولة الوطنية المحترفة بسبب الانتخابات التشريعية أمر غبر معقول ولن يخدم بأي شكل من الأشكال الكرة الجزائرية ولا حتى الأندية التي لا تملك إمكانيات كبيرة خاصة بالاسترجاع، على عكس البطولات المحترفة الأوروبية التي لأنديتها القدرة على خوض مباراة كل ثلاثة أيام· وأضاف آلان ميشال: ”لا يجب أن نخلط بين السياسة والرياضة، ولا أتوقع أن مباريات كرة القدم ستؤثر على السيرورة الحسنة للانتخابات، خاصة أن كرة القدم هي المتعة وهدفها ترويحي ترفيهي وتنافسي”·
وبشأن الجولات الانتحارية التي تنتظر فريقه في ظل البرمجة الجديدة، أضاف آلان ميشال:”اللاعبون ليسوا آلات أو عبيد نستغلهم ونمنحهم رواتب شهرية، وعلى المسؤولين التفكير مليا في صحة صناع اللعب في المستطيل الأخضر”، ختم آلان ميشال·
إعداد: وليد· ح / لطفي· ص / سفيان· ب


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.