83,31 من المائة نسبة نجاح    الشروع في إجراءات رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي    جودي وعمار تو تحت الرقابة القضائية    السراج يقدم مبادرة للحل .. ملتقى وطني وهيئة مصالحة عليا    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    سعيدة‮ ‬    8,5 مليار دينار تعويضات عن الحوادث في 2018    بهدف حماية سفنها بعد حادث عمان    تزامناً‮ ‬مع انعقاد‮ ‬مؤتمر المنامة‮ ‬    نددت بممارسات الإحتلال المغربي    ابن سلمان: ندعو إلى اتخاذ موقف دولي “حاسم” بشأن الهجمات على الناقلات    قدموا من‮ ‬26‮ ‬بلدية بوهران‮ ‬    بسبب الرمي‮ ‬العشوائي‮ ‬والفوضوي‮ ‬    على مستوى محيط سد تاقسبت‮ ‬    الإهمال‮ ‬يضرب مستشفى عبد القادر حساني‮ ‬بسيدي‮ ‬بلعباس    المسرح الوطني يفتح أسعار خاصة للمدارس    حج 2019 : آخر أجل لإيداع الملفات الإدارية 20 جوان    حقد شحاتة    تنصيب خيم‮ ‬لمترشحي‮ ‬الباك‮ ‬    حركة فتح تدعو إلى إضراب شامل    رئيسة حكومة هونغ كونغ تعتذر لشعبها    السراج يطرح مبادرة جديدة لإنهاء الأزمة    الخبير الاقتصادي‮ ‬الدكتور فريد بن‮ ‬يحيى‮ ‬يشدد‮:‬    يواجهون جملة من العراقيل‮ ‬    بالصور.. عزوزة يشرف على انطلاق فعاليات تكوين وتأهيل أعضاء بعثة الحج    عباس يضع خارطة الطريق    ترسيم شريف يتأجل بسبب غياب 5 أعضاء    حملة فيسبوكية لمقاطعة السردين بعدما بلغ سعره 450دج    طوابير بوكالة كناك للاستفسار عن شروط الاستفادة    الدعائم الأساسية للتطور تنطلق من العامل الكفء    الزج بالساطي على مكتب دراسات ببئر الجير داخل المؤسسة العقابية    الحكومة تتحرك لترشيد استيراد الحبوب    خسائر مالية بعد حجب «الفيسبوك «خلال «الباك»    بعض الصدى    ((البنية والدلالة في شعر أدونيس)) للدكتورة راوية يحياوي    زهرة الكيمياء    مهرجان وجدة للفيلم: تتويج فيلمين جزائريين    قلق وترقب وسط عمال «سيما موتورز»    حجز 100 كيلوغرام من الكيف    «لم أعد قادرا على مجابهة المصاريف لوحدي»    نظرة على أخلاق رسول الله العفو    إن الرجل ليعمل بعمل أهل الجنة    ربط الناشئة بعمالقة الفن التشكيلي الجزائري    المحضّر البدني يرمي المنشفة    بوزيدي يمنح موافقته المبدئية لتدريب الفريق    وضع بيئي متردّ بسيدي عمار    700 حافلة وباخرتا نقل بحري باتجاه سواحل وهران    17 منصبا جديدا    مخاوف من تأخر أشغال المجمع المدرسي الجديد    تدعيم القطاع ب 6 أخصائيّين في طب النساء    بلجيكي يفوز ببينالي القاهرة الدولي    صدور "بيدوفيليا 6.66" لعبد الرزاق طواهرية    صحن نصفه في الظلام ونصفه في النور… رزق يشوبه الحرام    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    الدود يغزو بيتي… ظهور ما تكرهين من وليّ أمرك    انطلاق عملية الحجز الإلكتروني لتذاكر السفر    وزارة الصحة تؤكد توفر لاموتريجين    شجرة مثمرة يقطفها الجزائريون بكلّ حب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





متوسط الاجر الصافي بالجزائر يصل إلى اكثر من 40.300 دينار خلال سنة 2017
نشر في الجمهورية يوم 20 - 01 - 2019

قدر متوسط الاجر الصافي في الجزائر (خارج قطاعي الفلاحة و الادارة) ب 40.325 دينار خلال سنة 2017 مقابل 39.901 دينار خلال 2016 اي بزيادة 06ر1 بالمئة, حسب ما علمته واج لدى الديوان الوطني للإحصائيات. و يتكون متوسط الاجر الصافي من الاجر الخام خالي من جميع الاقتطاعات (الرسم على الدخل الاجمالي و الضمان الاجتماعي و التقاعد)
و حسب كل قطاع قانوني, قدر متوسط الاجر الشهري ب 56.200 دينار في القطاع العمومي و ب 33.000 دينار في القطاع الخاص الوطني خلال سنة 2017 اي بفارق يقدر ب 23.200 دينار, حسب نتائج تحقيق سنوي حول الاجور أجراه الديوان الوطني للإحصائيات خلال شهر مايو لسنة 2017 لدى 762 مؤسسة منها 535 مؤسسة عمومية و 227 مؤسسة خاصة تحصي 20 عامل فأكثر يشتغلون في مختلف القطاعات عدا قطاعي الفلاحة و الادارة.
و حسب الديوان, فان الفارق في الاجور بين القطاع العام و الخاص يعود اساسا لوجود بعض المؤسسات العمومية الهامة من حيث عدد العمال بنظام اجور محفز مثل ما هو الحال بالنسبة لمؤسسات الصناعة الاستخراجية (قطاع المحروقات و الخدمات البترولية) و النشاطات المالية و النقل و كذا الاتصالات.
= الأجور في قطاعي المحروقات و المالية هي الأكبر =
و يعد متوسط الاجور الصافية الشهرية الاكثر ارتفاعا في الصناعات الاستخراجية (لاسيما انتاج و خدمات المحروقات) ب 104.800 دينار و في الانشطة المالية (بنوك و تأمينات) ب 60.000 دينار, متبوعة بقطاعات انتاج و توزيع الكهرباء و الغاز و الماء ب 45.500 دينار و الصحة 45.000 دينار.
و عزا الديوان ارتفاع الاجور اكثر في الصناعات الاستخراجية و النشاطات المالية إلى كون المؤسسات التي تعمل في هاذين القطاعين, تشغل عدد اكبر من الحاصلين على شهادات و تمتلك اكثر موارد مالية من الاخرين لدفع اجور عمالهم (نظام اجور خاصة)
بالمقابل نجد متوسط الاجر الصافي المتوسط في قطاع البناء هو الأضعف ب 30.700 دينار بعد الاجر في قطاع العقارات بينما يصل في قطاع الخدمات للمؤسسات 33.400 دينار و ب 33.600 في قطاع الفندقة حسب بيانات الديوان.
و من بين اهم اسباب الضعف النسبي للأجور في هذه القطاعات هو توظيف كبير لعمال ذوي مؤهلات أقل (أعوان تنفيذ), حسب الديوان الوطني للإحصائيات.
و بحسب التأهيل, فإن متوسط الأجر الصافي, في كل القطاعات, يقارب 79.000 دج بالنسبة للإطارات في 2017 (ارتفاع ب 91ر1 مقارنة ب 2016) مقابل 47.300 دج لأعوان التحكم (ارتفاع ب 32ر1 بالمائة) و 28.900 دج لأعوان التنفيذ (ارتفاع ب 92ر0 بالمائة).
و بحسب القطاع و التأهيل, فإن متوسط الأجر الأكبر متواجد في الصناعات الاستخراجية ب 129.462 دج, و الصحة ب 94.300 دج, حسب الديوان الوطني للإحصائيات, مشيرا الى أنه في الصحة, يتعلق الامر بالمؤسسات الصحية الخاصة, في حين أن المؤسسات في القطاع العمومي, هي خدمات موجهة للعامة (مدرجة مع الإدارة) و بالتالي ليست مدرجة مع التحقيق.
من جهة اخرى, تم تسجيل فوارق كبيرة في الأجور في بعض الحالات بنفس التأهيل و بحسب قطاع النشاط. و بالتالي, لأعوان التحكم, فإن متوسط الأجر الصافي, في الصناعات الاستخراجية هو 98.600 دج مقابل 36.100 في قطاع البناء.
و بالنسبة لأعوان التنفيذ, فإن متوسط الأجر الصافي هو 72.850 في الصناعات الاستخراجية و 25.700 دج في قطاعي التجارة و التصليح.
و بحسب الديوان الوطني للإحصائيات *تأهيل العامل و القطاع و حجم المؤسسة و كذا خاصيات الأجر للمؤسسات في كل قطاع هي العوامل المحددة للأجر*.
و بحسب الصفة القانونية و النشاط, فإن في القطاع العمومي, الأجور مرتفعة في الصناعات الاستخراجية (105.700 دج) و قطاع النقل و الاتصال 57.000 دج و النشاط المالي (57.000دج) .
في المقابل, هذه الاجور منخفضة نسبيا في قطاعات البناء (36.200دج) و الفندقة و الإطعام (35.400دج).
و في القطاع الخاص, فأن النشاطات الاكبر اجرا هي القطاع المالي (74.600 دج) و الصحة (45.000دج) و التجارة و التصليح (43.000دج).
في المقابل, النشاطات الأقل اجرا هي الصناعات الاستخراجية (26.200دج) و السكن و خدمات المؤسسات (28.200دج) و (البناء 29.800 دج) .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.