هلاك شخص اختناقا بأحادي أكسيد الكربون    الهاتف النقال ممنوع في المستشفيات    أردوغان: السلام في ليبيا يمر عبر تركيا    الرئيس تبون يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء    حماية المستهلك ل “الاتحاد”: “الصولد عمليات ترويجية للتحايل على الزبون فقط”    “mbc” تحسم جدل استمرار نانسي عجرم في برنامج ذا فويس كيدز    "سولنتسيبيك" تظهر قوتها في مناورات الجزائر    استحداث رقم أخضر لنقل جثامين الجالية المقيمة في كندا    40 بالمائة من المصابين بالعقم في الجزائر هم رجال    أنصار نادي الدحيل يطالبون بعودة بلماضي !    اليونسيف تدعوا الى حل سلمي بليبيا    تسمسيلت…. دعوة الزوايا للاهتمام بتعليم القرآن الكريم للطلبة الأفارقة    الوسط الفني يفجع بوفاة نادية رفيق بعد يوم من رحيل ماجدة الصباحي    المنتخب الوطني لكرة اليد يواجه المغرب غدا    ترامب يغرد مرة أخرى باللغة الفارسية    التسجيل كان يوم 15 ديسمبر الماضي والقرعة ستكون السبت المقبل    عن عمر يناهز 82 عام و صبيحة يوم الجمعة    توزيع 2.2 مليون جرعة من لقاح الأنفلونزا    دعوة الإعلاميين الى المساهمة بقوة في ورشات إصلاح القطاع    اتفاق على تعميق المشاورات لحل الأزمة الليبية    ملفات هامة على طاولة الدراسة    مصالح أمن دائرة بريكة في باتنة    توزيع 14600 مسكن عدل بداية من مارس    "لجزائر هي الثقل العربي الوحيد القادر على اعادة التوازن في الملف الليبي"    تهيئة هياكل استقبال مطار احمد بن بلة    وداعا لصديقة الثورة والكفاح الجزائري ضد الاستعمار    الأسرة الجامعية ببشار في حداد    تبادل وجهات النظر حول قضايا الساعة    حمزاوي يفسخ عقده ويلتحق ب"تراكتور" الإيراني    60 ألف مليار عجز في صندوق التقاعد خلال سنة 2019    عطال‮ ‬يرسم البسمة في‮ ‬وجوه الأطفال    تقبع منذ‮ ‬22‮ ‬ديسمبر الماضي‮ ‬بميناء أنفيرس ببلجيكا    فيما دمر‮ ‬6‮ ‬مخابئ للإرهابيين بالمدية‮ ‬    ‬الفاف‮ ‬تحذر هيئة أحمد أحمد    بعد توزيع‮ ‬2‭.‬2‮ ‬مليون جرعة لقاح    الجزائريون ضمن الشعوب ال10 الأكثر إقبالا على العمرة    اللواء حفتر يتوجه اليوم إلى برلين،،،    البترول الجزائري خسر حوالي 7 دولارات في 2019    جبهة البوليزاريو تبدي استغرابها واستياءها    ملتقى وطني حول إجراء التبليغ    استقالة رئيس المجلس    ظهور سمك الأرنب الخطير بسواحل الداموس    البترول الجزائري خسر حوالي 7 دولارات سنة 2019    ‘'الجوكر" يكتسح ترشيحات أوسكار    عبد الناصر ألماس، الرئيس العاشر للعميد في ظرف سبع سنوات    قرين يستقيل ويطالب الوالي بالتدخل    عثماني يوقع ل18 شهرا    نظرة على الأدب الجزائري المكتوب باللغة الامازيغية    جريحان في انقلاب سيارة ببوتليليس    5سنوات سجنا نافذا لمروّج الكوكايين ب"الكورنيش "    علاج الصحة    توزيع 1900 وجبة ساخنة على المتشردين    التحذير من الهرمونات المضافة للحوم البيضاء    شبابنا.. احذروا من الطريق إلى الموت    أما آن لهم أن يمسكوا ألسنتهم..!؟    مثل نقض العهود    يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر    سفير ألمانيا المسلم السابق بالجزائر‮ ‬يرحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أبناء بشار في الموعد ..

أبناء الصحراء أو أبناء الجنوب في الجزائر الحبيبة لا يختلفون عن سفينة الصحراء الجمل في الصبر والتحمل ،حتى أن صفة ستظل لصيقة بهم بأنهم لا ينفعلون إلا إذا طفح الكيل و بلغ السيل الزبى بلغت الأمور ذروتها.
و إن كنت لا أحبذ هذه التفرقة شمال جنوب فالجزائر كتلة واحدة بشماله و بجنوبها إلا أن للأمر خلفية مرتبطة بشعور لازم ابن الجنوب طويلا، و ربما مازال لحد الآن بأنه يعامل على أنه مواطن من الدرجة الثانية ،و كثيرا ما شبهت الجزائر بالبقرة الحلوب ضرعها في الجنوب، و كان من الممكن أن يكون هذا الوضع قنبلة موقوتة يستعملها أعداء الوطن لتقسيمه و زرع الفتنة فيه ،لكن الروح الوطنية العالية لأبناء الجنوب جعلتهم يتصدون لمصل هذه المؤامرات.
و عندما تعلق الأمر بالحراك الشعبي من أجل جزائر جديدة كان أبناء الجنوب في الموعد غصت بهم مدن الجنوب شهدت كثبان الرمل شموخهم و هم يلغون ذواتهم و ظروفهم المناخية و الاجتماعية القاهرة و يحملون شعارات موحدة مع باقي أبناء الوطن الواحد ، يحركهم حب الوطن و الوفاء للشهداء الأبرار رحمهم الله. خرج أبناء الجنوب في مختلف المدن الجزائرية بما فيها مدينة بشار بالآلاف يصدحون بالأناشيد الوطن من مختلف الفئات و الأعمار. الأستاذ والجامعي و الطالب، العامل والبطال ،و حتى الأطفال لبسوا ألوان الوطن ترفعهم أكتاف آبائهم لرفع همة الوطن الغالي.
أبناء مدينة بشار بالجنوب الغربي الجزائري وعلى غرار باقي مدن الجنوب و مختلف مناطق الوطن حافظ آباؤها بوعي كبير على سلمية الحراك،حرصوا على إلا يخترق صفوفهم من يسيء بالفعل ولا بالكلام،هم أيضا قاموا بتنظيف الشوارع و تزيين جدران الشوارع يحلمون بجزائر أجمل ، فساهموا بكتابة ملحمة جزائرية تلاقت فيها كثبان الرمل بساحل البحر و الحمادات الممتدة بالهضاب والسهول في الوطن الغالي لتظل مضرب المثل للشعوب في الوحدة و العظمة..


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.