مباشرة إجراءات المتابعة القضائية ضد الوالي السّابق طمار    مطالب بمراجعة الأجور وترقية اللّغتين العربية والإنجليزية    غلق معهد الفندقة ببوسعادة وإنهاء مهام مديره    تهم متبادلة بين المنتجين والموزعين والمواطن الضحية    «أوبيك» تتابع عن كثب تطوّرات أسواق النّفط    أغلب الحالات من الولايات المجاورة    كريكو تدعو إلى الانخراط في الدّيناميكيّة الجديدة للعمل التّضامني    استفادة 3800 امرأة من الكشف المبكّر لسرطان الثّدي ببسكرة    رئيس الجمهورية يستقبل وزير الخارجية الإماراتي    غليزان.. وفاة شاب في حادث مرور بالطريق السيار شرق-غرب ببلدية الحمادنة    قضايا المجتمع تُلهم السينمائيين الشباب    مستشفى سطيف ينفي تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا الجديد    مخطط عمل الحكومة سيكون جاهزا الأسبوع القادم    الأهم تحقق بإستعادة الهيبة الضائعة    إصدارات    انطلاق فعاليات الكأس الوطنية العسكرية للتايكواندو بابن عكنون    "كورونا" يخلف اول ضحياه في قلب العاصمة الصينية ومخاطر انتشاره عالميا تزداد    سليماني يثور على إدارة موناكو ويطالب بالرحيل!    كاراتي دو/ بطولة باريس المفتوحة-2020 : "نتائج النخبة الوطنية كانت منطقية "    تضامن واسع مع عائلة الأسطورة براينت في مواقع التواصل    منح أرباب العمل مهلة 4 أيام للتصريح بالأجور السنوية    غلام الله يشارك بكرواتيا في المؤتمر الدولي حول “تعزيز الصداقة والتعاون بين الأمم والشعوب”    وزير الشؤون الدينية والأوقاف يستقبل العميد الجديد لمسجد باريس الكبير    احتجاجات العراق: المعتصمون يعيدون نصب الخيام في ساحات الإحتجاج    المديرية العامة للأمن الوطني تطلق حملة تحسيسية حول مخاطر استعمال الهاتف النقال أثناء السياقة    "صفقة القرن": الفلسطينيون يحثون العالم على رفض الخطة مع اقتراب موعد الكشف عنها    فرحات آيت علي: مخطط عمل الحكومة سيكون جاهزا الأسبوع القادم    تدمير مخبأ للإرهابيين بتيزي وزو    النظام المعلوماتي الجديد سيدخل حيز التنفيذ قريبا    الخطوط الجوية الجزائرية تعلق رحلاتها إلى الصين بسبب "كورونا"    البرلمان يؤكد تأجيل البتّ في رفع الحصانة عن عبد القادر والي    نحمل دول الوساطة خرق حفتر للهدنة    على الجزائر استغلال الشراكة التركية لتطوير نسيجها الاقتصادي    الجزائر تضمن تمويل تركيا بالغاز الطبيعي حتى 2024    حجز 1.7 مليار سنتيم مزوّرة بالعاصمة    بوقرة: “لا ألوم المصريين على أحداث 2010 ولولا الحماس لما هزمناهم”    مشاركة 392 رياضيا من 23 بلدا في موعد الجزائر    حكومة الوفاق الليبية تعلن إعادة النظر بأي حوار أمام خروقات حفتر    السيد جراد يستقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الاماراتي    43 حادث مرور بسبب استعمال الهاتف في أثناء السياقة    " الكاف" تعين فرتول في منصب مكونة جهوية    الصحة العالمية: تهديد فيروس كورونا الجديد أصبح مرتفعا ً    تراثنا حاضر في عشاء أردوغان .. !    سكنات دون شبكات بحي هنشيرة بمروانة في باتنة    948 هزة ارتدادية أعقبت زلزال تركيا    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    حديث : إن الله كتب الحسنات والسيئات    أحكام من يدفع زكاته قبل الحول    تراجع أسعار النفط بفعل المخاوف من التأثير الاقتصادي لفيروس "كورونا"    تفعيل جهاز المراقبة الصحية على مستوى المطارات لمواجهة فيروس «كورونا»    حالة الذعر والهلع لم تفارق سكان العوانة وما جاورها‮ ‬    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    طفل يحفظ مقدمات 129 كتابا    القادرية والتجانية والمريدية طرق ساهمت في انتشار فن الإنشاد    نصير شمة يذهب ببيت العود العربي إلى الخرطوم    ما عاد للعمر معنى..    المجموعة الشعرية " الجرح المقدس" لأيوب يلوز .    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محطة الصباح استثمار دون استغلال
مديرية النقل تٌصدر قرارات لتنظيم القطاع تتراجع عنها في ظرف وجيز
نشر في الجمهورية يوم 24 - 04 - 2019

يبقى مصير محطة النقل الجديد بحي الصباح مجهولا بعد عملية رفض الإنتقال إليها الثانية من طرف الناقلين حيث سبق و أن إحتج ناقلو الخطوط شبه الحضرية لوهران على قرار تحويلهم إليها ليليه بداية هذا الاسبوع إضراب الناقلون لما بين الولايات تنديدا بترحيل 14 خط منهم نحو نفس المحطة مبررين رفضهم بضيقها و بحاجتهم لمحطة موحدة تجمع كافة الخطوط العاملة في نفس النشاط أي الخطوط الخارجية ليبقى بذلك استثمار تجسيد مشروع بحجم هذه المحطة التي تتوفر على العديد من الخدمات
و أعاب الناقلون سوء اختيار موقع المحطة الموجود وسط حي الصباح ما يصعب الدخول و الوصول إليها و سيتسبب في إزدحام مروري خانق خاصة عبر المداخل الرئيسية و كذا أحياء هذا الحي الهادئة لتبقى المحطة و بعد أشهر من تدشينها مغلقة دون أن تستغل مع العلم أن عملية إنجازها تمت في إطار إستثمار خاص غير أنها محسوبة من ضمن أهم المشاريع الخدماتية التي رافقتها مديرية النقل و سهلت إجراءاتها بهدف توفير محطة نقل جديدة تساهم في تعويض المحطات الثلاث السابقة و هي محطة يغمراسن و الحمري و كاسطور كما أن تدشين هذه المحطة الرسمي السنة الفارطة و الذي كان بهدف تحويلها كمحطة لخطوط وهران الشرقية و هذا نحو كل من أرزيو وقديل و بطيوة و حاسي بونيف و حاسي بن عقبة وبوفاطيس حيث يصل عدد الحافلات الناشطة بهذه الخطوط إلى حوالي 200حافلة تبعه تطبيق مخطط نقل جديد يخص منطقة تواجد هذه المحطة و هذا بتغيير مسارات العديد من الخطوط و منها 11 و 102 ليتقرر مرورها عبر المحطة غير أن هذه المسارات الجديدة بقيت فيما فشلت جميع عمليات استغلال هذه المحطة التي قال بخصوصها السيد مدير النقل بأنها إستثمار يجب الإستفادة منه و لا يمكن السماح بإحتكار محطة ما لجميع الخطوط و هذا في رده على إحتجاج الناقلين لما بين الولايات الرافضين لقرار التنقل لمحطة الصباح غير أن ضغط هؤلاء و رفضهم للعملية نتج عنه تجميد القرار إلى غاية البت النهائي فيه من طرف السيد الوالي هذا مع العلم أن طاقة استيعاب محطة الصباح الجديدة تقدر ب 700 حافلة .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.