اليابان تُفكر في إلغاء "أولمبياد طوكيو" !    إعادة بث دروس مفاتيح النجاح لأقسام الإمتحانات المدرسية الرسمية    منح 8 آلاف رخصة على المستوى الوطني لحفر الآبار    الجزائر تدين التفجيرين اللذين استهدفا سوقًا شعبيًا في بغداد    دولور يتلقى صدمة قوية قبل لقاء باريس سان جيرمان    قوات "البوليزاريو" تنقل الحرب للأراضي المغربية!    قتيل و3 جرحى في حادث مرور ببلدية القنطرة ببسكرة    إسبانيا تسجل حصيلة قياسية لإصابات كورونا في أخر 24 ساعة    بطاقة التأهّل تُلعب بين أشبال الجزائر وتونس    حصيلة مصالح الشرطة لناحية الجنوب الغربي خلال سنة 2020    بلحوسيني ينضم إلى الوكرة القطري    عطار يبحث مع السفير المصري سبل تعزيز العلاقات بين البلدين في مجال الطاقة    الوزير رزيق يكشف أسباب ارتفاع الأسعار    محرز وبن ناصر مُهدّدان بِعدم خوض كأسَي العالم وإفريقيا    ضيافات يبحث مع سفير قطر سبل توسيع التعاون الثنائي في مجال المؤسسات المصغرة    الإمارت تسجل رسميا لقاح "سبوتنيك V" الروسي ضد كورونا للاستخدام الطارئ في البلاد    برنامج إضافي لفائدة 30 ألف مكتتب لم يسددوا الشطر الأول    وفاة شخصين اختناقا بالغاز في بسكرة    جراد: القطاعات الوزارية مدعوة إلى "تحسين" نوعية النصوص التشريعية والتنظيمية المبادرة بها    بلماضي يصر على لعب ودية الخضر بملعب وهران الجديد    ترشح قرابة 500 وكالة سياحة لتنظيم موسم العمرة الجديد    أمير قطر ونائبه يهنئان رئيس الجمهورية بنجاح عمليته الجراحية    بن زعيم " تصريحات وزير الصناعة تؤكد وجود عمليات مشبوهة لصالح المستوردين"    مجلس الأمة.. 10 أسئلة شفوية ل 5 وزراء    بلحيمر: الجزائر تتعرض لحملة بسبب رفضها ركوب موجة التطبيع    البيئة.. الجزائر تؤكد على ضرورة الاستفادة من الخبرات الألمانية    رئيس دائرة الاستغلال بالوكالة الوطنية للسدود للإذاعة : 44.45 % نسبة إمتلاء السدود لحد الآن    بلحيمر :"ولايات الجنوب لها أولوية في البث الإذاعي لطابعها الجغرافي وقربها من مناطق التوتر"    مجلس قضاء الجزائر : تأجيل البث في قضية "الطريق السيار شرق-غرب"    وزير الصناعة: جماعات مشبوهة تضغط في ملف الاستيراد وأسباب موضوعية تمنع تطبيق المادة 110    للأسف، المأساة التي خلّفها «داعش» في منطقتنا كنز مهمّ للسينما الهوليووديّة    ناصري: نعمل على بناء مليون وحدة سكنية    مجلس قضاء الجزائر يؤجل الاستئناف في قضية الطريق السيار شرق-غرب الى نهاية الدورة الجنائية    الشلف.. الشرطة توقف 3 مروجين وتحجز 293 قرص مهلوس    البيت الأبيض يحذف بيان اعتراف ترامب بالسيادة المزعومة للمغرب على الصحراء الغربية    قطار يدهس شخصا في الحراش واضطراب في الحركة    سونلغاز تعلق قطع الكهرباء    الصحراء الغربية: ما صحة حذف موقع البيت الأبيض لقرار ترامب؟    المحترف الأول: صراع الريادة والتأكيد يتواصلان    الشاب نصرو: تمنيت أن يكون عثمان عريوات وزيرا للثقافة    وصول الجرعات الأولى للقاح "أوكسفورد-أسترا-زينيكا" في فيفري    بايدن يؤدي اليمين الدستورية وينصّب رئيسا لأمريكا    والي مستغانم يزور الفنان المسرحي جمال بن صابر    فراشة النادي الأدبي الشاعرة الراحلة « أم سهام »    نظام القائمة المفتوحة يمنع تسرب المال الفاسد    5 سنوات لمروجي 300 قرص مهلوس    بطولة بلا خطة ... في ورطة    أحمد ويحمان يدعو إلى استنفار وطني لمواجهة مخطط صهيوني تدميري    جون بولتن يصنّف ترامب كأسوأ رئيس للولايات المتحدة    مشوار فريد لشاهد على القرن    تقديم الخريطة الأثرية الجديدة للجزائر    تحقيق الانتقال الديمقراطي والتعايش معا خلاصنا الأكيد    بحث مستجدات القطاع الصيدلاني في ظل الأزمة الصحية    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





« القلتة » ..جوهرة الساحل
من أجمل القرى بولاية الشلف
نشر في الجمهورية يوم 19 - 08 - 2019

تعتبر قرية القلتة بولاية الشلف من أجمل القرى الساحلية بالولاية، نظرا لموقعها الرائع ونسيمها العليل وشاطئها الممتاز و طيبة سكانها، ولعل هذا ما جعل الكثير من الناس يفضلونها لقضاء عطلتهم السنوية رغم نقص الإمكانيات السياحية فيها.
تقع هذه القرية الجميلة في أقصى الشمال الغربي لولاية الشلف، وهي تابعة إداريا لبلدية المرسى، تبعد عن مركز الولاية بأزيد من90كلم ، ..» القلتة « بشاطئها العائلي الممتاز وبطيبة سكانها صارت تستقطب كل موسم عدد كبير من الزوار، الباحثين عن الراحة والهدوء، خصوصا أنها تضم شواطئ خلابة وغايات ظليلة ،تقدر مساحتها ب5 ألاف هكتار، منها غابة « الكاليتوس»، فضلا عن أثارها ومعالمها التاريخية التي أضفت على المكان طابعا سياحيا فريدا من نوعه ، حيث توجد بها أحد شواهد تدل على مرور الحضارة الرومانية، ومن أهم المواقع الأثرية نذكر « ارسناريا» ، وهو معلم أثري يكشف أن الإنسان استوطن بهذه المنطقة منذ القرن الثالث قبل الميلاد ، حيث كانت المنطقة تابعة لمملكة ماسينيسا ، ليستولي عليها بعد ذلك الرومان، ويقع هذا المعلم الأثري عند ضريح الولي الصالح سيدي بوراس ، وهو المكان الذي وجد فيه اسم « ارسناريا « منقوشا على صخرة، و تقول كتب التاريخ إنه كان هناك جدار يحيط بالمنطقة المسماة حاليا ب « الدحامنية «، وقيل أنه كان حصنا منيعا في العهد الروماني ضد هجمات القبائل المجاورة. ، كل هذا وغيره سيجعل من قرية « القلتة « مستقبلا مدينة سياحية بامتياز ، إن أحسن القائمون على قطاع السياحة استغلال المكان والزمان .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.