احتساب سنوات الدراسة لطلبة المدارس العليا في سنوات الخدمة    سلطات ولاية تيارت تقرر إعادة فتح 16 مسجدا آخر    المجموعة البرلمانية للحركة الشعبية الجزائرية تعتبر لائحة الاتحاد الأوربي "تدخلا سافرا" في الشؤون الداخلية للجزائر    خمس سنوات سجنا في حق أويحيى وسلال    إرهابي يسلم نفسه إلى السلطات العسكرية بتين زاواتين    عطار: دول أوبك مجمِعة على تمديد تخفيض الإنتاج    طاقات متجددة: محافظة الطاقات المتجددة و النجاعة الطاقوية تحلل أسباب فشل البرامج السابقة    جعبوب يطالب بتسوية وضعية أصحاب عقود ما قبل التشغيل    الجوية الجزائرية تستأنف رحلات الاجلاء يوم 6 ديسمبر    الجزائر تدين بشدة الإعتداء الإرهابي في نيجيريا    لجنة الإنضباط. تعاقب المدرب سيكوليني بالإيقاف لمدة عامين    الفاف: كل فريق يتغّيب بِحجّة شبح "كورونا" ينهزم بِثنائية نظيفة    الرئيس تبون سيعود إلى الجزائر في الأيام المقبلة    إبراهيم مراد: 50 مليار دينار للتكفل بمناطق الظل في 2021    التماس 3 سنوات سجنا نافذا في حق كريم طابو    أوضاع نفسية واجتماعية مُعقّدة لجزائريين عالقين بالخارج    غلق المطارات التي لا يحترم فيها البروتوكول الصحي    الحكومة تقرر استيراد ما بين 10 و13 مليون جرعة من لقاح "كورونا" على دفعات    الوزير فروخي ورزيق يتباحثان سبل ضبط سوق المنتجات الصيدية    مشروع الطاقة الشمسية بالجزائر جسد بنسبة 1.8 بالمائة فقط    رفع التجميد عن خدمات "الامتياز" الاجتماعية بقطاع التربية    آخر المستجدات في الصحراء الغربية    بن دودة تدعو الجمعيات والتعاونيات إلى النشاط الافتراضي    الأمازيغيّة بين العقلاء والمتعصّبين    بداية نهاية شعار "الكومونة"؟    وزارة الشؤون الدينية تصدر بيانا بخصوص إعادة فتح المساجد التي تتسع لأكثر من 500 مصلٍ    48 ألف مليار سنتيم لتجسيد أكثر من 38 ألف مشروع بمناطق الظل    رئيس بورصة طوكيو يستقيل بسبب تعطّل النظام في أكتوبر    غليزان:حبس حاملي الأسلحة البيضاء    تأجيل النظر في استئناف قضية "مايا" إلى 7 ديسمبر    انطلاق المنافسة بمشاركة 10 فرق    وزارة الصحة: 15 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    المنتخب الوطني لأقل من 20 عاما: يواجهون تونس في افتتاح الدورة التأهيلية لكان 2021    حوادث الطرقات: وفاة 4 أشخاص و جرح 8 آخرين خلال اليومين الماضيين    الجزائر تحصد 5 ميداليات منها ذهبيتان في دورة "غولدن غلو" للملاكمة    الموت يغيب الجزائري مهدي خلفوني    شركة النقل بالسكك الحديدية: قرار استئناف حركة سير القطارات يخضع لقرار السلطات العمومية    لهذا السبب مُنع المغني رضا الطلياني من دخول تونس    وهران: الشروع قريبا في تجهيز الملعب الجديد بمضمار ألعاب القوى    تفاصيل جديدة لعملية اغتيال عالم إيران النووي فخري زادة    ليبيا: انقضاء المهلة الأممية لتقديم مقترحات آليات ترشيح السلطة التنفيذية    العربي الجديد: المشهد السينمائي الجزائري الحالي: مشاريع مُعطّلة وأفلام تُشارك في مهرجانات    وزير الطاقة : أسعار النفط ستنتعش بعد الأخبار المتداولة بتوفر اللقاح    بركاني: توزيع لقاح كورونا مجانا    قنصلية الجزائر بمونتريال تحدد المستفيدين من الإجلاء    "السيتي": "محرز هو معادلة السهل الممتنع"    وفاة الكاتب نذير عصاري بعد اصابته بفيروس كورونا    تيارت.. أساتذة ثانوية شبايكي يحتجون بسبب تقليص المناصب    الفلسطينيون يطالبون في اليوم العالمي للتضامن معهم بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي    إصابة بايدن بكسر في قدمه وترامب يتمنى له الشفاء    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    تأصيل لإبداع تحكمه هواجس المدن    الرجل الكفيف الذي كان مبصرا    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    مساع لتصنيف 7 مواقع ومعالم أثرية وطنيا    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تواصل أشغال الاجتماع 13 لنقاط الارتكاز للمركز الإفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب
نشر في الجمهورية يوم 19 - 11 - 2019

تتواصل أشغال الاجتماع ال13 لنقاط الارتكاز للمركز الإفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب (الكايارت), يوم الثلاثاء, بالجزائر العاصمة, في جلسات مغلقة بهدف تحليل الوضع الحالي للإرهاب في القارة وتحسين التنسيق في مجال مكافحة الإرهاب, وكذا تحديد السبل والوسائل الكفيلة بتحقيق أهداف مكافحة الإرهاب.
وافتتحت أشغال الاجتماع أمس الإثنين من قبل مدير المركز والممثل الخاص للاتحاد الإفريقي للتعاون ضد الإرهاب, لاري غبيفلو-لارتي اسك, وبحضور مفوض السلم بالاتحاد الإفريقي, إسماعيل شرقي, وممثل عن وزارة الخارجية, إلى جانب ممثلين عن السلك الدبلوماسي المعتمد بالجزائر.
وقال السيد غبيفلو-لارتي اسك, أن "الوضعية الأمنية في القارة الإفريقية باتت تستدعي الكثير من العمل من أجل مساعدة الدول على بناء القدرات لمواجهة الإرهاب, مما جعل المركز يعرف ضغطا كبيرا للقيام بالمهام المنوطة به".
ودعا في هذا الصدد, الدول الأعضاء إلى "تقديم المزيد من الدعم للمركز من أجل تمكينه من الاستمرار في أداء مهامه في ظل التحديات الأمنية المتزايدة في القارة الإفريقية".
ومن جهته, شدد مفوض السلم بالاتحاد الإفريقي, إسماعيل شرقي, على ضرورة "تكييف وتحيين مكافحة الإرهاب في إفريقيا بشكل دائم, على ضوء الاستراتيجيات الجديدة المنتهجة من الشبكات الإرهابية التي لا تنقصها الوسائل من أجل استهداف استقرار البلدان والشعوب".
وأوضح المفوض الإفريقي أن "تكييف وسائل مكافحة الإرهاب يعتبر الوسيلة الوحيدة التي تسمح للبلدان الإفريقية بمواجهة التهديد الإرهابي بكافة أشكاله", محذرا من أن "تكييف مكافحة الإرهاب لا ينبغي أن يعني فقط الوسائل المسلحة, بل يتعين على هذه البلدان أن تركز أيضا على أسباب التهديد الإرهابي, من خلال مراجعة طريقة الحكامة الاقتصادية ومكانة الشباب والفئات المهمشة في المجتمع".
وبما أن السلم غير قابل للتجزئة, والإرهاب أصبح ظاهرة كونية ولم يعد يعرف حدودا, "يتعين على جميع بلدان العالم التنسيق بشكل وثيق ومن أجل وضع تصور مشترك لمواجهته", يضيف السيد شرقي.
ويعكف المشاركون خلال أشغال الاجتماع - التي تتواصل اليوم وغدا الاربعاء في جلسات مغلقة - على تحليل الوضع الحالي للإرهاب في القارة وتحسين التنسيق في مكافحة الإرهاب, وكذا تحديد السبل والوسائل الكفيلة بتحقيق أهداف مكافحة الإرهاب.
وسيقدم الخبراء في مكافحة الإرهاب والتطرف العنيف, عروضا ويشاركون في النقاشات حول التهديد الإرهابي في إفريقيا وتأثيره على الوضع الأمني في القارة.
وسيتم تقديم توصيات عملية من أجل تحسين التعاون والتصدي لهذا التهديد الإرهابي, في ختام الاشغال, ستشكل- حسب مدير المركز - كخارطة طريق لفائدة البلدان الإفريقية في مكافحتهم للإرهاب.
وكان الاتحاد الإفريقي قد أنشأ المركز الإفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب, الذي يوجد مقره بالجزائر العاصمة, في أكتوبر 2004, بمبادرة من الجزائر, خلال الاجتماع الأول حول الإرهاب الذي انعقد في سبتمبر 2002, لتنسيق الجهود الفردية والجماعية ما بين الدول الإفريقية لمواجهة خطر الإرهاب.
ويهدف المركز أيضا, إلى ضمان إطار تبادل المعلومات حول تحركات الجماعات الإرهابية والمساعدة المتبادلة للدراسات والخبرات في المجال, وكذا ضمان إطار تبادل المعلومات حول تحركات الجماعات الإرهابية والمساعدة المتبادلة للدراسات والخبرات في المجال.
وتوفر الاجتماعات السنوية التي ينظمها المركز أرضية موحدة للتفاعل وتقاسم الخبرات والتعاون بين المشاركين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.