شبه طبي: استحداث 10 آلاف منصب بيداغوجي    طالبة جامعية ضمن عصابة لتزوير الأوراق!    الطارف: الإطاحة بشبكة وطنية لبيع وترويج المخدرات وحجز 7 كلغ من القنب الهندي    السفير الجزائري بياوندي يرد على انتقادات المركز المغربي للدراسات الاستراتيجية    «تونس سياحية» في الجزائر    إطلاق الصيرفة النقالة في غضون 15 يوما    الشروع في بيع قسيمة السيارات 2021    الفريق شنقريحة: توفير الظروف المناسبة والعوامل المواتية لمواجهة أي طارئ    تنصيب لجنة تقييم مخاطر تبييض الأموال وتمويل الإرهاب    بلجود يشرف على تنصيب واليي جانت وعين قزام    دليل للّغة الوظيفية في الدبلوماسية وقطاعات أخرى    شرفي يبحث تجربة الجزائر الانتخابية مع سفير الاتحاد الأوروبي    الرئيس تبون يجري مقابلة مع مسؤولي بعض وسائل الإعلام    المدية: تحويل المقيمين بالإقامة الجامعية "حسان بن مولود" إلى موقع جديد    وفاة فكري بن شنان: فتح تحقيق أولي    إشادة باحترافية القطاع في التعامل مع الحوادث والكوارث    غانا تنهي معاناة "الوفاق"    3 نصوص جزائرية في القائمة الطويلة للبوكر العربية    بن دودة تستقبل سفير البرتغال وهذا ما دار بينهما    لجنة الإنضباط تقسو على هريات وتوقف حشود وعمروش مباراة واحدة    تأجيل محاكمة الوالي السابق للبليدة عياضي إلى 15 مارس    الاتفاق النووي الإيراني: إلى أين تقود "الضغوط" التي تمارسها إدارة بايدن على طهران؟ - صحف عربية    ترامب ينفي نيته تأسيس حزب جديد    442 برلماني أوروبي يطالبون بوقف الاستيطان الإسرائيلي    اتّفاقية شراكة بين الجامعة ومؤسّسة تسيير مراكز الرّدم التّقني    الوزير الأول يدشن الثلاثاء مسرع الشركات الناشئة بالجزائر العاصمة    مؤشرات مالية ل2020 : السياسة النقدية سمحت بتحسين مستوى السيولة البنكية    الشرطة الإسبانية توقف بارتوميو    جائزة «عثمان باي الكبير» للاحتفاء بذكرى تحرير وهران    «العميد» في أزمة عميقة قد تعصف بكل أهداف الفريق    نشر الإشاعات يرمي إلى إعادة ليبيا إلى مربّع الحرب    "كان" المغرب .. تقديم موعد سفرية أشبال الخضر    دوري الأبطال.. مُدافع مولودية الجزائر في التشكيلة المثالية للجولة الثانية    بومزار ينتقد وتيرة التغطية بشبكة الجيل الرابع    تجارة: دخول أسواق جملة جديدة للمواد الغذائية حيز الخدمة في الأيام المقبلة    نقابة الأئمة ترد على دعوات تعليق صلاة التراويح    وجُعِلَتْ قُرَّة عَينِي في الصلاة    الحجابُ ومقاييس إبليس!    عرقاب يكشف عن جهود لرفع إنتاج المحروقات    قانون خاص لضبط معايير استقدام الفنانين الأجانب    برمضان: المرصد الوطني للمجتمع المدني سيتشكل من الكفاءات الناشطة في الميدان    الحكم ب3 سنوات على الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي منها سنة واحدة نافذة    مبولحي يسارع الزمن لحضور تربص المنتخب الوطني!    إنقطاع وتذبذب التزويد بالماء الشروب في عدة بلديات بالعاصمة    كورونا في الجزائر: تسجيل 163 إصابة في آخر 24 ساعة    جمعية الصيادلة تلح على ضرورة "اعطاء الأولوية القصوى لتغليب المسؤولية الصيدلانية بدل الصراعات بين الفاعلين    سريع غليزان: لقاء بلعباس قد يكون الأخير لشريف الوزاني    السيد بلجود يشرف على تنصيب والي جانت    أربع نساء في حياة يوسف شعبان.. فنانتان وأميرة وسيدة كويتية    3 روايات جزائرية في القائمة الطويلة لترشيحات جائزة البوكر العالمية    وزارة الشؤون الدينية تكذب وتستغرب    ارتفاع أسعار النفط    رياح قوية مرفوقة بتطاير للرمال مرتقبة في 7 ولايات جنوبية    العالم العربي على موعد مع ظاهرة فلكية هذا الأربعاء    هذا آخر ما قالته الفنانة أحلام الجريتلي قبل وفاتها!    التحقيقات الوبائية لم تثبت انتشار النسخة المتحورة    ما هو اللوح المحفوظ.. وما المكتوب فيه؟    طريق لن تندم عليه أبدا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عهد « التعشيش» قد ولّى
مشروع قانون الانتخابات الجديد يحدد العهدات النيابية:
نشر في الجمهورية يوم 25 - 01 - 2021

يضع القانون العضوي للانتخابات المعروض على الطبقة السياسية للنقاش في انتظار عرضه على البرلمان حدّا للعُهد البرلمانية المفتوحة و التي كانت سائدة منذ زمن في الجزائر معطية لبعض منتخبي الأمّة فرصة التعمير في البرلمان.
ممارسة الحياة التشريعية وفقا للقانون و التنوّع السياسي كان قد نص عليها الدستور المعدّل المصادق عليه في نوفمبر الماضي و بالتالي القانون العضوي للانتخابات يأتي لتطبيق أحكام الدستور التي نصّت على تحديد العُهد البرلمانية بعهدتين ، فكل راغب في الترشح يترشح لمرتين لا أكثر.. و عليه فإنّ تحديد العهد من شأنه أن يعطي دفعا حقيقيا للبناء الديمقراطي لمؤسسات الدولة الممثلة الوحيدة و الشرعية للشعب خاصة تلك المنتخبة سواء على الصعيد المحلي أو الوطني .
هذا الإجراء الذي تضمنته بنود الدستور و جاء القانون العضوي ليشرحه و يبيّنه من شأنه أيضا أن يضفي شفافية كبيرة على الممارسة السياسية و أيضا النيابية في البلاد، فالمنتخبون صوت الشعب لدى السلطة و وجب الاستماع إلى انشغالاتهم.
و يذهب بعض المحللين إلى القول بأنّ تحديد العهد الانتخابية باثنتين فقط من شأنه ضمان عوامل أخرى استرجاع ثقة الشعب و عدوله عن الإحجام عن الانتخابات، حيث أبانت الاستحقاقات السابقة المشاركة الضئيلة للناخبين الجزائريين في الاقتراع. و يضاف إلى ذلك بأنّ هذا التحديد من شأنه إضفاء الديناميكية على الحياة النيابية و يخرجها من نمطية المشهد المتكرر حيث تسيطر وجوه معيّنة على المجالس المنتخبة و أكثر من ذلك يتحوّل البرلمان و البلديات و المجالس الولائية إلى مشهد يسيطر عليه أصحاب المال ، الذين يجدون في اجتياز الانتخابات طريقهم إلى الثراء و الحصول على الصفقات من خلال شراء الذمم و إقحام المال الفاسد في مفاصل الدولة و التسرّب أيضا إلى إرشاء بعض الإدارات . ناهيك عن الاستغلال المفرط للحصانة البرلمانية فالحصانة في القانون الجديد لن يدخل فيها ارتكاب أفعال مجرّمة من طرف القانون و تتخذ ضد المرتكبين إجراءتٌ قانونية بعد إشعار البرلمان بذلك . بالإضافة إلى ضرورة التمييز الجاد في الاستفادة من الحصانة بين أعمال مرتبطة بممارسة النيابة و تلك الخارجة عنها. و عليه فأنّ كل من الدستور المعدّل المصادق عليه و القانون العضوي للانتخابات من شأنهما إعادة الهيبة و المصداقية لكل المجالس الشعبية المنتخبة و بالتالي تعزيز الرقابة البرلمانية على التخطيط و الأداء الحكوميين على حدّ سواء. و بالتالي فإنّ التحديد بعهدتين لا ثالثة لهما قد يسري على الانتخابات التشريعية المقبلة تطبيقا للقانون، دون محاولات « تشغيل « الملف لاعتبارات سياسية من طرف الأحزاب أو مرشحين أحرار...


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.