لا وعودا كاذبة ومهلة سنة لتدارك الفوارق محليا    مروج المخدرات والمؤثرات العقلية في قبضة الشرطة    وزير الصحة يقيم مأدبة عشاء على شرف العائديين من ووهان وطاقم طائرة الجوية الجزائرية        وزير الصحة يكشف عن إجراءات عاجلة لإنقاذ القطاع    عليوي: إعلان حالة الجفاف سابق لأوانه    وزير الصناعة : تصنيع السارات الكهربائية في الجزائر    الانتقال الطاقوي مرهون بدور المواطن وعقلنة الاستهلاك    ندوة دولية للشركات الناشئة قريبا بالجزائر    سياحة: دول آسيوية تدفع فاتورة وباء كورونا    افتتاح مطار وهران الجديد في 2021    أسبوع تاريخي بالمتحف الجهوي للمجاهد بالمدية    دعوة    بوقادوم يشارك في اجتماع لجنة المتابعة الدولية لمؤتمر برلين حول ليبيا    الجزائر تطالب بمقعدين دائمين لإفريقيا في مجلس الأمن    وزير المالية ينتقد أداء الولاة والأميار: “الجماعات المحلية لا تبذل الجهد الكافي تعبئة موارد مالية خاصة بها”    ش.بلوزداد، إ.الجزائر، ش.قسنطينة وم. وهران لنسيان خيبة الكأس    بلماضي يفكر في دعوة شميد، عبد اللي و زدادكة    أولمبي المدية يحافظ على الصدارة ووداد تلمسان يبقى في المطاردة    التحضير لإطلاق صيغة جديدة خاصة بالسكن الإيجاري    ضمان التوزيع المتوازن بين البلديات    النقاط السوداء أكبرعائق لمخططنا المروري    ترقية التشغيل: لا قرار ولا سياسة يمكن تفعيلها بدون المشاركة التامة والفعلية للسلطات المحلية    الحراك يمثل ارادة شعب "هب لانتخابات شفافة و نزيهة"    منظمات دولية تطالب بالإفراج عن ناشطة مدنية صحراوية    إنسحاب النهضة من حكومة الفخفاخ يعمّق الأزمة    الأزمة اللّيبية حاضرة في مؤتمر ميونيخ    الدعوة إلى ترقية الأنشطة البدنية والرياضية على مستوى المدارس والجامعات    زغماتي: ” الإختلالات التي تقوض مجهوداتنا في حماية المال العام لا تزال موجودة”    مخرجون شباب يصنعون مجد السينما الجزائرية بالخارج    مدرب نيم يوضح بخصوص إصابة فرحات    بالصور.. أطباء مركز الأمومة والطفولة في تيارت يحتجون    لماذا “يفتون الناس”    حكم قول: اللهم إنا لا نسألك رد القضاء…    مقتل 30 شخصاً في هجوم لعصابات في شمال غرب نيجيريا    هل يغمض العالم عينيه عن مأساة النازحين من إدلب؟    كم في البلايا من العطايا    الرئيس تبون: لن تكون هناك حواجز في التعديل الدستوري عدا ما يتعلق بالوحدة و الهوية الوطنيتين    كارثة جديدة تحل على مانشستر سيتي    الرئيس تبون: “ضرورة الاستمرار في محاربة الرشوة واستغلال النفوذ بصرامة”    تخصيص مبلغ إضافي ب100 مليار دج لفائدة البلديات لدفع عجلة التنمية المحلية    بسكرة: هلاك شخص في حادث مرور ببلدية رأس الميعاد    ثلاثة شبّان يتورّطون في قضيّة تهريب البشر وتنظيم الحرقة بعنابة    «العائدون من ووهان الصينية سيغادرون فندق الرايس اليوم»    بالصور: افتتاح فندق مستوحى من فيلم "ستار وورز" في فلوريدا    اللجنة الدولية للصليب الأحمر متمسكة بمهمتها في ليبيا وتنوه بجهود الجزائر    الصين تؤجل المعارض والمؤتمرات الصناعية بسبب الوباء    سيتم تسليمها قبل نهاية السنة الجارية    خلال اشتباكات مع قوات الأمن ببغداد    ارتفع إلى ستة ملايير دولار خلال سنة‮ ‬2019    يقتل زوجته "بطريقة وحشية"    المعاناة والموت البطيء ..    كاكي ...مُلهم الأجيال    (الميدان أولى خطوات النجاح)    تجليات ومنارات من وحي الريشة    أدرار تحيي ذكرى العلاّمة محمد بلكبير    واجبنا نحو فلسطين في وجه صفقة القرن    الشائعات تطارد ريم غزالي ..وأصدقاؤها يقفون بجانبها    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مهنيو ومتعاملو القطاع يؤكدون: نقص مرافق الإيواء وارتفاع الأسعار حال دون استقطاب السياح
نشر في الحياة العربية يوم 20 - 05 - 2012

أجمع المشاركون في ختام فعاليات الصالون الدولي للسياحة والأسفار بالجزائر العاصمة، أن النقص الكبير الذي ما زالت تعاني منه الجزائر في مجال الإيواء قد حال دون تحقيق الأهداف المرجوة في استقطاب السياح سيما الأجانب منهم على مدار السنة.
أكد المشاركون في الصالون -والذين يمثلون دواوين ووكالات السياحة والأسفار إلى جانب متعاملين آخرين- أن "نقص مرافق الإيواء وارتفاع الأسعار قد أديا إلى عدم تحقيق الأهداف المرجوة في استقطاب العدد الكبير من السياح الأجانب نحو الجزائر".
وتطرق المشاركون إلى "أوضاع أمنية سادت خلال العشرية السوداء" وساهمت في "تراجع السياحة في الجزائر بعد أن كانت خلال السبعينات تنافس العديد من الدول المجاورة".
وأشارت ذهبية حماني مسؤولة بالديوان الوطني للسياحة إلى كل "الجهود المبذولة حاليا للنهوض بقطاع السياحة من خلال تحسين مقصد ووجهة الجزائر السياحية". وقالت حماني في هذا الإطار، أن "وجهة الجزائر السياحية أضحت من بين انشغالات قطاع السياحة حيث نعمل من خلال مشاركتنا المكثفة في مختلف الصالونات الدولية للسياحة التي تقام في الخارج على إبراز الثروات السياحية الزخمة والمتنوعة التي تتوفر عليها بلادنا لاستقطاب السياح".
وأوضحت حماني أن العديد من السياح الأجانب "خاصة من فرنسا واسبانيا وايطاليا أصبحوا يزورون الجزائر لاكتشاف تنوعها السياحي"، وأشارت إلى أن أغلب هؤلاء السياح يميلون للسياحة الصحراوية والثقافية. وذكرت من جهة أخرى بأهمية تنظيم هذا الصالون الذي جمع كما قالت العديد من وكالات السياحة والأسفار من الجزائر ومن العديد من الدول الأجنبية لتبادل الآراء والمعارف لدعم الشراكة والتعاون في مجال السياحة.
وأكدت مسؤولة بوكالات السياحة والأسفار "مون لايت تور"، نورية سي حسان، على الدور المنوط بالوكالات للترويج بالسياحة الجزائرية التي تتوفر على إمكانيات كبيرة ومتنوعة في هذا المجال.
وقالت مسؤولة الوكالة أن وجهة الجزائر السياحية "أضحت خلال هذه السنوات الأخيرة محل اهتمام الكثير من السياح الأجانب" مذكّرة بدور وكالتها للترويج والتعريف بالمؤهلات السياحية الجزائرية عن طريق استعمال تكنولوجيات الإعلام والاتصال ومختلف وسائل الإشهار"، غير انه ما حال دون جلب عدد واسع من السياح تقول السيدة سي حسن هو"نقص مرافق الإيواء وكذا الأسعار المرتفعة الخاصة بالفنادق الفخمة" ودعت إلى توفير مراكز لإيواء السياح تكون في مستوى متطلبات وإمكانيات الزبائن".
وأكد مسؤول بوكالة السياحة والأسفار مشتركة "جزائرية-إماراتية (الجزيرة دبي)" أن الجزائر "تملك من مقومات سياحية وثروات طبيعية وثقافية تؤهلها لان تكون في مصاف البلدان التي تستقطب العدد الكبير من السياح الأجانب". غير أن نقص مرافق الإيواء والخدمات السياحية -يضيف مسؤول هذه الوكالة - قد ساهما "بشكل كبير في تراجع السياحة في الجزائر على ما كانت عليه في السبعينات".
وألح مسؤول هذه الوكالة على "دعم الاستثمار لبناء مرافق جديدة تكون في مستوى رغبات وإمكانيات جميع السياح" داعيا في نفس الوقت إلى تحسين الخدمات السياحية بترقية التكوين وتعزيز وسائل التسويق والترويج للدخول في المنافسة في السوق العالمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.