الجزائر الجديدة لن تسكت عن أي استفزاز    رئيس الجمهورية يستقبل المجاهد عثمان بلوزداد    ضرورة تخفيف ديون الدول النامية لتجاوز الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن الجائحة    322 ألف، عدد المتضررين من كورونا    جثة فتاة مرمية قرب العيادة المتعددة الخدمات    مصادرة 1260 قرص مهلوس بمسكن مروج    تمديد إجراء الحجر الصحي لغاية 13 جوان، ورفعه كليا على أربع ولايات    لتحديد الصاعدين في حال توقف المنافسة    تساؤلات حول إمكانية التواصل بين الأحياء والأموات؟    بعد حذفها لعلم الجمهورية الصحراوية من خارطة إفريقيا    معالجة آثار الأزمة ودعم القدرة الشرائية للمواطن    يعد أحد أبرز وجود المعارضة السياسية في المغرب    خبراء يحذرون من تحركاتها المشبوهة ويطالبون:    دعا لبناء جبهة داخلية لتحصين البلاد    أكد أنه ليس مفبرك    متى تفهمون الدرس؟!    تعليمات لتسريع وتيرة الإنجاز لتدارك التأخر    القضية خلفت جدلا واسعا في الشارع    مجلس قضاء تيبازة يوضح:    توسيع مهام لجنة مكافحة الحرائق إلى حماية الغابات    النواب يدرسون 30 تعديلا على قانون المالية    منظومة استثمارية دون عراقيل    خالدي يستقبل مريجة    سعداوي متناقض وتعرضتُ لمؤامرة    قلق كبير حول تأخر التحاق عنتر يحيى بالنادي    الناقلون الخواص يطالبون بإدراجهم ضمن مساعدات الدولة    محمد الأمين بحري يكتب عن شعبوية مسرحية "خاطيني"    جرح لازال ينزف بعد أزيد من ستة عقود    تواصل "لقاء السابعة" الافتراضي    تراخيص التنقل الاستثنائية تبقى صالحة وسارية المفعول    تجدد الصدامات في مينيابوليس    البطولة على المحك    «غالبية الأندية الجزائرية لا تملك الوسائل الطبية لحماية اللاعبين»    توقيف رئيس بلدية شتمة عن ممارسة مهامه    التزود بالماء من الخامسة إلى الحادية عشرة ليلا ابتداء من يوم غد    قرار تخفيض الأجور لن يمس كل اللاعبين    تكريم 9 متسابقين في برنامج «ورتل القرآن ترتيلا»    منْ زمنِ الذاكرةِ في وهرانَ الباهية...    « نشاطات افتراضية وبرامج تحسيسية عبر الأثير»    نجم مغاربي ينطفئ    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    مواقع التواصل الاجتماعي مطالبة بمكافحة التضليل الإعلامي    محطة هامة لاستذكار همجية الاستدمار الغاشم    يوم تضامني للتبرع بالدم ببومرداس    مديرية التكوين المهني تتبرّع بممر تعقيم للمحكمة العليا بالعاصمة    توزيع 100 ألف كمامة على العمال وسكان مناطق الظل    322 ألف مستفيد من منحة 10 آلاف دينار الخاصة ب “كورونا”    الصين تتهم واشنطن «باختطاف» مجلس الأمن وتهدد بريطانيا    وفاة الممثل الكوميدي والفكاهي الفرنسي غي بيدوس    وزيرة الثقافة تعد بالتكفل بالحالة الصحية للفنان محمد بوخديمي    “قطار الدنيا” أخر إنتاجات المسرح الجهوي لوهران    أعمال العنف تجتاح مينيابوليس الأمريكية    السفير الجزائري لدى أنقرة: الجزائر وتركيا تحتلان مكانة هامة في العالم الإسلامي    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    طيران الإمارات يستأنف رحلاته نحو 12 دولة منها الجزائر اعتبارا من الفاتح جويلية    أسعار النفط تستقر للأسبوع الثاني عند 35 دولار للبرميل    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    بلمهدي يرد على شمس الدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كأس أمم إفريقيا.. مسيرة حافلة ونضج كبير لبطولة عمرها 53 عاما
نشر في الحوار يوم 10 - 01 - 2010

يتوقع المراقبون أن تكون الدورة النهائية لكأس الأمم الإفريقية ال,27 التي تستضيفها أنغولا لأول مرة في تاريخها، ذات مستوى رفيعا مع حضور خمسة منتخبات متأهلة إلى نهائيات كأس العالم بجنوب إفريقيا، وهي الجزائر والكامرون وغانا وكوت ديفوار ونيجيريا.
ولن يتغيب، من المتأهلين الأفارقة الستة إلى مونديال منتخب جنوب إفريقيا، عن موعد أنجولا، سوى البلد المنظم للحدث العالمي الذي تستضيفه القارة السمراء لأول مرة، منتخب ''بافانا بافانا''، بالإضافة إلى الغياب المتميز لبعض المتعودين على حضوره مثل السنغال والمغرب وجمهورية الكونغو الديمقراطية. ومن المنتخبات ''الثقيلة'' الأخرى المقصاة من المونديال، لكن ستكون حاضرة في انغولا منتخب مصر (حامل لقبي الدورتين السابقتين) وتونس (بطلة إفريقيا سنة 2004) وزامبيا، وتلقى هذه المنافسة اهتماما واسعا نظرا للحضور المنتظم لكبار النجوم الأفارقة لكرة القدم العالمية، كما تعد كذلك فضاء مفضلا لدى الوكلاء الأجانب الذين يبحثون عن اكتشاف مواهب جديدة التي أصبحت القارة الإفريقية منبعا كبيرا لها. هذا الموعد القاري الذي سيحتفل بالمناسبة بمرور 53 سنة على ميلاده أصبح مع مرور السنوات واحدا من أكبر المنافسات تمثيلا لكرة القدم العالمية، سواء من حيث نوعية اللعب أو من حيث الاهتمام الذي تجده لدى الجماهير الإفريقية، فبعد بداية محتشمة سنة ,1957 بثلاثة بلدان فقط (السودان وإثيوبيا ومصر) التي نشطت دورتي 1957 في السودان و1959 في مصر، أعربت جنوب إفريقيا وقتها عن رغبتها المشاركة في الحفل، غير أنها لم تلق موافقة الاتحاد الدولي لكرة القدم بسبب سياسة التمييز العنصري ورفضها المشاركة بفريق متعدد الأعراق. وعرفت كأس إفريقيا للأمم بعد ذلك مشاركة متزايدة، حيث ارتفع العدد إلى أربعة بلدان سنة 1962 في إثيوبيا، ثم إلى ستة سنة 1963 في غانا وسنة 1965 في تونس. وأدى استقلال عدد من البلدان الإفريقية واستعادهتم لسيادتهم الوطنية في سنوات الستينيات إلى رفع عدد المنتخبات الإفريقية المشاركة في هذه المنافسة، هذا الأمر دفع بالكونفدرالية الإفريقية إلى إجراء الأدوار التصفوية ابتداء من الطبعة السادسة التي جرت بإثيوبيا عام (1968) والتي استضافت لثاني مرة نهائيات المنافسة القارية بعد الدورة الثالثة التي جرت عام 1962 التي عرفت مشاركة المنتخب الوطني الجزائري لأول مرة. بعد هذا التاريخ، عرفت منافسة كأس إفريقيا بعدها الحقيقي بإجراء التصفيات التي أسفرت عن تأهل ستة (6) منتخبات فقط إلى المرحلة النهائية رفقة منتخبي غانا (حامل اللقب) وإثيوبيا (البلد المنظم). ومنذ تلك الدورة أصبحت النهائيات تنشط من قبل ثمانية فرق، حيث تحدد المرحلة التصفوية المنتخبات الستة المتأهلة التي تضاف إلى منتخبي الدولة المضيفة وحامل اللقب اللذان يتأهلان مباشرة إلى المنافسة. وشكلت هذه التصفيات عائقا كبيرا أمام ''الخضر'' الذين فشلوا منذ عام 1968 في اقتطاع تأشيرة التأهل إلى غاية دورة 1980 بنيجيريا. وتعين على عشاق الساحرة المستديرة في الجزائر انتظار قدوم كوكبة مشكلة من عناصر موهوبة من شاكلة ماجر وعصاد وبلومي وفرقاني وسرباح ومرزقان من أجل اقتناص مكانة لائقة لكرة القدم الجزائرية على الساحة القارية. وأمام النجاح الكبير الذي سجلته هذه المنافسة قررت الهيئة الإفريقية بقيادة رئيسها الجديد عيسى حياتو المنتخب عام 1988 إعطاء نفس جديد للمنافسة التي تجاوزها الزمن مستلهمة ذلك من الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي كان يرفع بشكل منتظم المنتخبات المشاركة في المونديال. وعليه كانت الطبعة ال17 التي جرت بالجزائر عام (1990) الدورة الأخيرة التي تنشط من قبل ثمانية (8) منتخبات قبل أن يرتفع العدد إلى 12 منتخبا في دورة السنغال عام 1992 وتونس عام .1994 وفي الدورة العاشرة التي جرت عام 1996 بجنوب إفريقيا نشطت المنافسة في مرحلتها النهائية من قبل 16 منتخبا، الأمر الذي أعطى للمنافسة بعدا آخر يتوافق مع سمعة ومستوى هذه المنافسة القارية. والأمر الذي ميز المنافسة القارية في كل هذا المشوار وبقي عالقا في ذاكرة المتتبعين، يتمثل في أحداث كثيرة، أهمها إعادة إجراء نهائي طبعة 1974 وتغيير نظام المنافسة في عام 1974 (بدون دور نصف نهائي) وإقصاء المنتخب الجزائري في دورة 1994 بتونس بسبب ما عرف بقضية ''خروف'' وانسحاب نيجيريا من دورة 1996 بجنوب إفريقيا، ومن ثم معاقبة الكونفدرالية الإفريقية لها في دورة بوركينا فاسو عام (1998) .
الأرقام القياسية لكأس إفريقيا منذ دورتها الأولى
عدد المشاركات:
-- مصر: 22 مشاركة سنوات ( 1957 - 1959 - 1962 - 1963 - 1970 - 1974 - 1976 - 1980- 1984- 1986- 11988- 1990- 1992- 1994- 1996- 1998- 2000- 2002 - 2004 -2006 -2008 - 2010 .
عدد التتويجات:
+مصر: ست(6) القاب: 1957 - 1959- 1986 - 1998 - 2006 - 2008 .
-- عدد المشاركة في المقابلات النهائية: مصر وغانا بسبع(7) مشاركات .
عدد المشاركات في المقابلات النهائية المتتالية: غانا باربع (4) نهائيات ( 1993 1965 1968 1970 ).
+ أحسن هداف: -- صامويل ايتو(الكامرون) ب16 هدف
+ احسن هداف في الدورة: - بيار نداي مولامبا (الزائير سابقا): تسع(9) أهداف عام 1974 .
العناصر الأكثر تتويجا: ثلاثة ألقاب لعصام الحضري (مصر-1998 و 2006 و2008) احمد حسام (مصر- 1998 و 2006 و 2008 ) و حسام حسن (مصر- 1986 و 1998 و2006).
+ اللاعبين الذين لعبوا أكثر عدد من المقابلات:
روبرت سونج(الكامرون): 33 مقابلة
سبع (7) مشاركات بالنسية لألان كاومييني (كوت ديفوار: 1988 - 1990 - 1992 - 1994 - 1996 - 1998 - 2000) و روبرت سونج(الكامرون: 1996 و 1998 و 2000 و 2002 و 2004 و 2006 و 2008 وعليه يبقى سونج الذي سيشارك في دورة 2010 بانغولا صاحب الرقم القياسي بثماني (8) مشاركات.
+التشكيلات الأكثر تتويجا: شارل جيامفي مع منتخب غانا (1963 و 1965 و 1982).
أعرض نتيجة: - عام 1970: كوت ديفوار / اثيوبيا ب(6-1) في مرحلة المجموعات - عام 2008: كوت ديفوار / غينيا ب( 5-0) في الدور الربع نهائي
+اكبر عدد من الاهداف في مقابلة واحدة: - تسع(9) اهداف: مصر -نيجيريا ب(6-3) في مرحلة المجموعات.
+اكبر حصة لضربات الجزاء: (12-11): بين كوت ديفوار والكامرون، في ربع نهائي دروة 2006 .
+أسرع هدف: هدف سجل في الدقيقة ال23 من قبل أيمن منصور في المقابلة التي فازت بها مصر على الغابون( 4-0) في مرحلة المجموعات لدورة .1994
10 منتخبات افريقية يشرف عليها مدربون أوروبيون
يشرف مدربون أوروبيون من بينهم خمسة فرنسيون على عشرة منتخبات افريقية من ضمن التشكيلات ال16 المتأهلة إلى كأس إفريقيا للأمم 2010 لكرة القدم التي ستنطلق يوم 10 جانفي المقبل بأنغولا.
بالمقابل، اختارت ستة منتخبات افريقية مدربين محليين في حين أوكل منتخب
مالي العارضة الفنية لفني أجنبي لكنه من القارة الإفريقية وهو النايجيري ستيفن كيشي.
ويحتل المدربون الفرنسيون الصدارة (5 مدربين) وهم: الان جيراس (الغابون)
- بول لوغوان (الكاميرون) - هوبير فيلود (طوغو) - هيرفي رونار (زامبيا) وميشال دوسوايي (البنين). ثم يليهم البرتغاليان خوسي مانويل لمنتخب أنغولا وبولو دوارتي لمنتخب بوركينا فاسو.
الفنيون الأوروبيون الآخرون هم البوسني فهيد هاليلوديزيتش (كوت ديفوار)
والصربي ميلوفان راجيفيتش (غانا) والهولندي مارت نويج (الموزمبيق).
وسيشارك المدرب الوطني رابح سعدان للمرة الثالثة في كأس إفريقيا للأمم
بعد أن أشرف على العارضة الفنية للمنتخب الوطني في دورتي سنة 1986 بمصر و سنة 2004 بتونس.
هدافو الدورات ال26 لنهائيات أمم إفريقيا
السودان 1957: محمد دياب العطار (مصر) 5 أهداف
مصر 1959: محمود الجوهري (مصر) 3 أهداف
إثيوبيا 1962: بدوي عبد الفتاح (مصر) ومنغويستو (إثيوبيا) 3 أهداف
غانا 1963: حسن الشاذلي (مصر) 6 أهداف
تونس1965: أوسي كوفي (غانا) بن أشيمبونغ (غانا) ومانغلى (ك.ديفوار) 3 أهداف
إثيوبيا 1968: لوران بوكو (كوت ديفوار) 6 أهداف
السودان1970: لوران بوكو (كوت ديفوار) 8 أهداف
الكاميرون1972: كيتا فانتامادي (مالي) 5 أهداف
مصر 1974: مولامبا نداي (الكونغو الد) 9 أهداف
إثيوبيا 1976: نجو ليا (غينيا) 4 أهداف
غانا 1978: فيليب أوموندي (أوغندا) 4 أهداف
نيجيريا 1980: خالد لعبيد (المغرب) وأوبغبامي (نيجيريا) 3 أهداف
ليبيا 1982: جورج الحسن (غانا) 4 أهداف
كوت ديفوار1984: طاهر أبو زيد (مصر) 4 أهداف
الكاميرون 1986: روجي ميلا (الكاميرون) 4 أهداف
المغرب 1988: لخضر بلومي (الجزائر) روجيه ميلا (الكامرون)
أوكواراغي (نيجيريا) عبد الله طراوري (كوت ديفوار) وجمال عبد الحميد (مصر) برصيد هدفين
الجزائر 1990: جمال مناد (الجزائر) 4 أهداف
السينغال 1992: رشيدي يكيني (نيجيريا) 4 أهداف
تونس 1994: رشيدي يكيني (نيجيريا) 5 أهداف
جنوب أفريقيا 1996: كالوشا بواليا (زامبيا) 5 أهداف
بوركينا فاسو 1998: حسام حسن (مصر) و بينديكت ماكارثي (ج.إفريقيا) 7 أهداف
غانا ونيجيريا 2000: شون بارتيلت (ج. أفريقيا) 5 أهداف
مالي 2002 : باتريك موبوما (الكاميرون) جوليوس أغاهوا(نيجيريا) وسالامون أولمبيه (الكامرون) 3 أهداف
تونس 2004: سيلفا دوس سانتوس (تونس) جاي جاي أوكوتشا (نيجيريا) يوسف مختاري (المغرب) وكانوتي (مالي) 4 أهداف
مصر 2006: صامويل إيتو (الكامرون) 5 أهداف
غانا 2008: صامويل إيتو (الكامرون) 5 أهداف
ترتيب المنتخبات الستة عشرة حسب التصنيف العالمي
1- الكامرون (11)
2- كوت ديفوار (16)
3- نيجيريا (22)
4- مصر (24)
5- الجزائر (26)
6- غانا (34)
7- مالي (47)
8- الغابون (48)
9- بوركينا فاسو (49)
10- تونس (53)
11- البنين (59)
13- الطوغو (71)
14- الموزمبيق (72)
17- زامبيا (84)
20- أنغولا (95)
23- لمالاوي (99)
قائمة مدربي المنتخبات ال16 المشاركة:
الجزائر: رابح سعدان (الجزائر)
انغولا: خوسي مانويل (البرتغال)
البنين: ميكائيل دوسوي(فرنسا)
بوركنا فاسو: باولو دوارتي (أنغولا)
الكامرون: بول لوغوين (فرنسا)
كوت ديفوار: فهيد هاليفيدتش (البوسنة و الهرسك)
مصر: حسان شحاتة (مصر)
الغابون: الان جيراس (فرنسا)
غانا : ميلوفان رلااجيفتش (صربيا)
مالاوي: كيناح فيري (مالاوي)
مالي : ستيفن كيتشي (نيجيريا)
الموزمبيق: مارت نوج (هولندا)
نيجيريا: شوايبو أمودو (نيجيريا)
الطوغو: هوبير فيلود (فرنسا)
تونس: فوزي بنزرطي (تونس)
زامبيا: هيرفي رونار (فرنسا)
سجل أمم إفريقيا منذ الدورة الأولى سنة 1957
1957: مصر
1959: مصر
1962: اثيوبيا
1963: غانا
1965: غانا
1968: الكونغو
1970: السودان
1972: الكونغو
1974: الزائير
1976: المغرب
1978: غانا
1980: نيجيريا
1982: غانا
1984: الكامرون
1986: مصر
1988: الكامرون
1990: الجزائر
1992: كوت ديفدوار
1994: نيجيريا
1996: جنوب افريقيا
1998: مصر
2000: الكامرون
2002: الكامرون
2004: تونس
2006: مصر
2008: مصر
2010: /


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.