ضبط 1.82 كلغ من الديناميت ..21 كبسولة تفجير و9 أمتار من الفتيل الصاعق بالجنوب    الأمم المتحدة تثمن المساهمة الفعالة للجزائر في يوم إفريقيا الثاني المنظم بنيويورك    المجلس السيادي السوداني يباشر مهامه اليوم    الأردن يستدعي سفير إسرائيل بسبب الانتهاكات في الأقصى    القنصلية الفرنسية تتحجج بتذبذب الأنترنت في معالجة ملفات “الفيزا”    إسبانيا تسمح بإنزال مهاجرين رفضت إيطاليا استقبالهم    قديورة :” سفيان هني يمثل إضافة كبيرة لنادي الغرافة”    «إضراب اللاعبين لا يخدم مصلحة الفريق»    توقيف شخصين وحجز أزيد من 06 كيلوغرام من الكيف المعالج بالمسيلة    البجاويون يدعون إلى تنظيم حملة تشجير واسعة    السكان يغلقون العيادة متعددة الخدمات بالجلفة    إرتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 19 شخصا    «لدينا رغبة كبيرة لتشريف الجزائر في الألعاب الإفريقية»    زفان على بعد خطوة من ترسيم انتقاله لاسبانيول برشلونة    بن العمري: أعاني من إصابة وكل ما قيل عار من الصحة    شبيبة الساورة.. حتمية الفوز على بركان من جزر القمر    “إسترجاع هيبة الدولة مرهون بالتصدي للفساد وتكريس حق المواطن”    ناصر بوضياف يتهم 4 جينرالات باغتيال والده    تدهور الميزان التجاري للجزائر كان متوقعا    «143 شارع الصحراء» يحصد جائزتين في مهرجان لوكارنو    «كادير « يخطف الاضواء والشيخ الحطاب يرقص الجمهور على الايقاعات الرايوية البدوية    الفيلم الوثائقي «تادلس..» يحكي «مدينة الألفيات»    الحكومة تخصص أزيد من 92 مليار دينار لتهيئة التحصيصات الإجتماعية بالجنوب والهضاب    وصول 600 حاج إلى أرض الوطن اليوم الأحد بعد أدائهم لمناسك الحج    آخر صيحات ال DGSN .. !    “الفرصة ستمنح لكافة فئات المجتمع وسنشرع في التنقل إلى مختلف ولايات قريبا”    النفط ب 10 دولار .. !    شرفتم الجزائر    Ooredoo تُطمئن زبائنها    فنان الأندلسي إبراهيم حاج قاسم والجوق الجهوي لمدينة تلمسان في سهرة تراثية بالعاصمة    إفشال محاولة هجرة ل 26 حراڤا بوهران        الجلفة: مئات من المواطنين ينظمون مسيرة سلمية للمطالبة ببعث مشروع مركز مكافحة مرض السرطان    بريطانيا ستواجه نقصا في الوقود والغذاء والدواء بسبب "بريكست"    آخر ساعة تنشر برنامج رحلات عودة الحجاج عبر مطار رابح بيطاط    تبسة ..إصابة 5 أشخاص في حوادث مرور    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    باريس سان جرمان يشكك في نوايا برشلونة للتعاقد مع نايمار    نحو إقرار يوم وطني ل "عون النظافة"    "غوغل كروم" يتعرض لأكبر عملية اختراق في تاريخه!    ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم استهدف حفل زفاف في كابول    بعد انحسار مخاوف الركود    من بينهم وزير السياحة السابق حسن مرموري    مشروع مهجور منذ عامين    أسباب تقنية وبشرية وراءها سوء التسيير    الحبس لمخمور دهس مسنّا ولاذا بالفرار    أزمة نقل حادة ببلدية الطابية    زمن الحراك.. بعقارب الدخول الاجتماعي    الأولوية اليوم، الرئاسيات في أقرب وقت ممكن    العدالة .. هي العدالة    « تستهويني الصور التي لها علاقة بالأكشن و أفلام الفنون القتالية و الأحصنة »    العثور على آثار حضارة متطورة مجهولة في الصحراء الليبية    الجزائر ضيفة شرف الطبعة ال42    غزويون يقدمون خدمات إلكترونية لتعزيز الثقافة العربية    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    الأخلاق والسلوك عند أهل السنة    «الماء».. ترشيد.. لا تبْذير!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قمة وزراء 5+5 حول الهجرة غير الشرعية تحذر.. استغلال ''الحراقة'' من قبل الجماعات الإرهابية
نشر في الحوار يوم 18 - 12 - 2010


اجتمع وزراء ومسؤولون حكوميون من عشر بلدان متوسطية الأسبوع الماضي بطرابلس العاصمة الليبية في مؤتمر الحوار 5+5 حول الهجرة غير الشرعية، أين تسعى عشرة بلدان متوسطية إلى تعزيز المساعدة في مجال التنمية للقضاء على الهجرة غير الشرعية. وجاء في البيان الختامي للاجتماع بأن الهجرة غير الشرعية ''لا يمكن معالجتها بإجراءات أمنية فقط، بل ينبغي أن تقوم على إدماج الهجرة في استراتيجيات التنمية، وإقامة المشاريع التنموية في دول المصدر وإيجاد سوق العمل والإنتاج والخدمات فيها لتشجيع المهاجرين على البقاء في بلدانهم الأصلية''. البيان الختامي حذّر من ''أن التدفقات الكبيرة والتلقائية وغير الشرعية للمهاجرين واحتمالات استغلالهم من قبل المجموعات الإرهابية والجريمة المنظمة، قد يكون له أثر كبير على أمن واستقرار دول غرب المتوسط. وأوضحت هذه التوصيات بأن العدد المتزايد من الشباب المهاجرين الذين يضحون بأرواحهم سعيًا وراء تحقيق حياة أفضل، يقعون ضحايا لعصابات الجريمة المنظمة المتورطة في تهريب البشر''. وكان المشاركون في الدورة الحالية قد أكدوا خلال تدخلاتهم على ''على ضرورة بذل الجهود المشتركة للوصول إلى حلول جذرية وعملية لظاهرة الهجرة غير المطلوبة لما لها من أثار سلبية على دول حوض المتوسط''. كما أكدوا على أهمية الاجتماع ''كتعبير عن تعزيز الإرادة المشتركة لدول حوار (5+5) لوضع وتفعيل مقاربات وآليات ناجحة لمعالجة قضايا الهجرة، تكريسًا للتواصل الحضاري والثقافي بين شعوب ضفتي المتوسط''. وأكدت دليلا أروجو كاتبة الدولة للشؤون الداخلية في البرتغال ''على أن حوض المتوسط كان ولا يزال منطقة إستراتيجية خاصة على مستوى العلاقات بين قارتي إفريقيا وأوروبا، والتي بإمكانها أن تشكل قاعدة هامة لإرساء تعاون متين في كافة المجالات في إطار إستراتيجية استشرافية تنموية''. المسؤولة البرتغالية اعتبرت بأن إطلاق حوار خمسة زائد خمسة ''يمثل فرصة إضافية لتوحيد القارتين، كما يلعب دورًا هامًا في إحياء وتعزيز علاقات التعاون أكثر قربًا بين الدول المشاركة في هذا الحوار''. وحضرت هذا الاجتماع على مدى يومين وفود من تونس والجزائر وليبيا والمغرب وموريتانيا بالإضافة إلى شركائهم الأوروبيين إيطاليا والبرتغال وإسبانيا وفرنسا ومالطا. وقد اتفق وزراء داخلية دول حوار (5+5) على البحث عن آليات، ووضع السياسات التي تأخذ بعين الاعتبار الاحتياجات الخاصة لدول المصدر والمقصد، وتسهيل تنقل الأشخاص داخل دول الحوار بالطرق القانونية وتبسيط إجراءات منح تأشيرات الدخول وإعادة إدماج المهاجرين الذين هم في وضعية غير قانونية. ودعت التوصيات التي صدرت في ختام الاجتماع إلى بناء القدرة الإفريقية لإدارة الهجرة على نحو أفضل من أجل التنمية، وكذلك تدعيم قدرات دول المصدر والعبور، للحد من عمليات التسلل لغرض الهجرة غير الشرعية ومكافحة العصابات المنظمة التي تنشط في مجال الاتجار بالبشر. وأكدت التوصيات أهمية إيجاد الآليات المناسبة لتوفير الدعم المالي اللازم لتأمين هذه المتطلبات بما يُعزز آليات مكافحة الهجرة غير الشرعية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.