دون جمع كل الأطراف الليبية    الحكومة عازمة على تطبيق إصلاحات التقاعد    بيرنار كازوني‮ ‬الضحية الثالثة    عن عمر ناهز ال62‮ ‬سنة    بعد مسيرة استمرت‮ ‬70‮ ‬عاماً    4500 مليار دينار من بواقي تحصيل الضرائب تنتظر استرجاعها    الصحافة العالمية تسلّط الضوء على تفاصيلها‮ ‬    كل الإمكانيات موفرة لضمان السير الحسن    استمرت‮ ‬7‮ ‬سنوات    بلعيد بتعهد بحماية أصوات الناخبين    الرئاسيات استحقاق مصيري لتكريس الاستقرار    قبل نهاية السنة الجارية ببرج بوعريريج    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    "كوديسا" يفضح الانتهاكات المغربية في المدن المحتلة    نتانياهو يعتزم ضم 30 بالمائة من الأراضي الفلسطينية    أكدت أنه سيوفر خدمة للدول الإفريقية‮.. ‬فرعون‮:‬    سفير بريطانيا في‮ ‬مطعم شعبي    سلال كاد‮ ‬يغمى عليه    ثلاث سنوات سجن لحمّار    العثور على سمكة قرش أبومطرقة ميتة    حجز كميات معتبرة من السلع والممنوعات‮ ‬    أشاد بقوة إرتباط الشعب بجيشه‮ ‬    طمأن المواطنين على توفير المواد الضرورية والخدمات    رئيسة برمانيا ترافع عن جرائم جيشها ضد الروهينغا    إجراء قرعة الحج لموسمين متتاليين    بدوي‮ ‬يقرر خلال اجتماع وزاري‮ ‬مشترك‮: ‬    ماكرون يبحث مشروع إصلاح نظام التقاعد    5 ملايين مصاب بالسكري و10 ملايين بارتفاع الضّغط الدموي    التسجيلات لقرعة حج 2020 و2021 الأربعاء المقبل    الإفراج عن قائمة السكن الاجتماعي مطلب سكان أولاد خالد    العطش يمتد إلى 22 بلدية بسبب عطب في محطة المقطع    جمعية أفاق تستغل المراكز الشاغرة بقديل لتعميم برنامج محو أمية    تفعيل بحوث الأكاديميين يساعد على الحد من تبعية المعاق    تصاميم مميزة من الذهب والفضة والألماس    ‘'بذرة'' تطلق حملة تحسيسية لتسيير النفايات المنزلية    140 عامل مهدّد بالبطالة بشركة "سيراميس" بمستغانم    بطل مظاهرات 9 ديسمبر بعين تموشنت مصاب بالشلل    وداعا .... الحاج تواتي بن عبد القادر.    أبواب الوجع    وهج الذكريات    المبدع يقدّم إبداعا مؤثرا وإلا فهو غير كذلك    تكريم الكاتب والمخرج الجزائري محمد شرشال    عمل يقترب من المونودراما    الشباب يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    8773 طلب إحالة على التقاعد هذه السنة    التحضيرات الفعلية للقاء أرزيو تنطلق اليوم    الإدارة تحمل الحكم مسؤولية التعثر أمام بلوزداد    «أرفض التدخل في صلاحياتي والمولودية ليست ملكية خاصة»    تفاؤل بنجاح الموسم الفلاحي    100 مشرف تربية ومخبري بدون تسوية    الإدارة تقرر التخلي عن المدرب كازوني    جيل سيق يعمّق جراح الزيدورية    نسعى لإنهاء مرحلة الذهاب بقوة    إجتماع وزاري مشترك لتقييم موسم الحج ل2019 ودراسة التحضيرات الخاصة بموسم 2020    « الحداد »    مهمة الناخب الحساسة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غش جماعي ينتهي بتمرد في مراكز امتحانات
تلاميذ يشتبكون مع مراقبين ويحطمون زجاج النوافذ

دخل تلاميذ بثانوية طريق الشبلي "علي تواتي" في بوفاريك في اشتباكات وتلاسن حاد مع المراقبين، خلال إجرائهم امتحان الفلسفة في اليوم الثالث من امتحان البكالوريا بالبليدة، وتطورت لهجة التلاميذ المحتجين على صعوبة امتحان الفلسفة إلى تحطيم زجاج بعض النوافذ والاشتباك مع أساتذة مراقبين، حاولوا منعهم من الغش وتهدئة ثورتهم.
تدخل عناصر الأمن والدرك الوطني والحماية المدنية بعد إبلاغهم بالحادث، وأفادت المعلومات الأولية المتوفرة لدى "الخبر" بأن مديرة التربية تنقلت إلى مركز الامتحان وعاينت الفوضى التي امتدت إلى كل الأقسام ال18 في تخصص أدب عربي، وتمكن التلاميذ المحتجون من فرض سيطرتهم واستعانوا بكراريسهم في عملية غش جماعي باستعمال القوة، إذ لم يستطع المراقبون من التدخل ومنعهم. وقد رفض الأساتذة المراقبون التوقيع على محاضر التسليم عند نهاية الامتحان في حدود الواحدة ظهرا في بادئ الأمر، لكن رئيس المركز أقنعهم بالتوقيع مع تدوين ملاحظاتهم حول مجريات امتحان الفلسفة، ووقع المراقبون في الأخير على محضر سير الامتحان، مع تدوين ملاحظة "وقوع غش جماعي بكل الطرق والأساليب". أراد المراقبون، حسب المعلومات التي تحوزها "الخبر"، تبرئة أنفسهم من فضيحة غير مسبوقة بتاريخ امتحان البكالوريا في البليدة. وحاولت "الخبر" الاتصال بمديرة التربية، لكن تعذر عليها الحصول على أي توضيحات، فيما نقلت المشكل إلى المكلف بالإعلام لدى المديرية، السيد فتوح، وأعلمته بما وقع وتعهد بالاستفسار وتوضيح ما حصل، لكنه لم يعاود الاتصال ولم يرد على هاتف "الخبر". وفي تلمسان، أكد مدير التربية أن الاحتجاج الذي وقع صباح أمس بمركز ثانوية المشور المخصص لطلبة شعبة الآداب والفلسفة، كان بعد ضبط المكلفين بالحراسة لخمسة تلاميذ في وضعية تلبس لمحاولة الغش في امتحان مادة الفلسفة، بعد دقائق قليلة من توزيع أوراق ومواضيع الامتحان، وهو الموضوع الذي احتج بشأنه التلاميذ، مدعين أنه لم يرد في المقرر الدراسي، وهو ما نفاه مدير التربية الذي أكد أنه قام بإشعار الديوان الوطني للامتحانات ووزارة التربية، وشهدت ساحة المركز احتجاجا من قبل عشرات الطلبة الذين اعتبروا أسئلة الفلسفة غامضة وفي غير متناولهم. وعرف مركز امتحان الشهيد مجاوي بمدينة الرمشي فوضى عارمة أربكت الممتحنين، بعدما أصيبت تلميذة بنوبة من البكاء بعد اطلاعها على موضوع الفلسفة، وقامت بمغادرة قاعة الامتحان ليلتحق بها بعض التلاميذ الممتحنين قبل أن يعودوا أدراجهم. وفي تيسمسيلت أقصي أربعة مترشحين أحرار من امتحان شهادة البكالوريا في اليوم الأول بسبب الغش، حيث ضبط هؤلاء في مركزي بيطاط وعين البرج في شعبة أدب وفلسفة. وحسب مصادر من مديرية التربية، فإن الحراس ضبطوهم في حالة غش مستعملين تكنولوجيا الاتصال مثل "الكيتمان" و«البلوتوث". ويجمع المراقبون والملاحظين على أن أحسن وسيلة لمحاربة الظاهرة هي تزويد مراكز الامتحانات بأجهزة التشويش.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.