الملك سلمان يعزي ترامب بضحايا هجوم فلوريدا    الخبير في‮ ‬الطاقة عبد المجيد عطار‮ ‬يصرح‮: ‬    ‮ ‬أوبك‮ ‬تقرر زيادة خفض الإنتاج‮ ‬    زرواطي‮ ‬تؤكد خلال‮ ‬يوم الطاقة‮ : ‬    ترامب يتراجع عن قراره    بن ناصر خليفة بيرلو    الفرق بين الواقع والتقارير    بعد أزيد من نصف قرن من المعاناة‮ ‬    أكثر من 700 مليار ضخت في حملة "الخامسة"    تسهيل الاستثمار الأجنبي بالشراكة مع المؤسسات الجزائرية    حظيت بمتابعة واسعة من قبل الجزائريين والأجانب‮ ‬    شباب بلوزداد يعمق الفارق والملاحق يسقط ببلعباس    زيدان في‮ ‬الجزائر    وعد ببعث إستثمار حقيقي‮ ‬لخلق الثروة‮ ‬    الجالية الجزائرية بالخارج تشرع في التصويت    الدفع الإلكتروني الموحد لتكاليف الحجز، تذكرة الرحلة والتأشيرة    متى تتدخل وزارة السياحة؟    تأطير استغلال الشبكات والتجهيزات اللاسلكية الكهربائية    تواصل الإضراب لليوم الثالث ضد إصلاحات التقاعد    الدعم القانوني والمالي ضروريان لتطوير الطاقات المتجددة    خبراء يؤكدون على الوقاية وشكوى من عدم تعويض دواء" الفيكتوز"    الكونغرس الأمريكي يصادق على قرار يدعم مبدأ "حل الدولتين"    واشنطن تخيب آمال الرباط في ضم الصحراء،،،    زبائن البريد ينتظرون البطاقة الذهبية    14 رياضيا جزائريا اقتطعوا تأشيرة تأهلهم إلى موعد طوكيو    إشادة ب «الديناميكية الجديدة» التي تشهدها الإستعدادات    مولودية وهران تنفرد بالصدارة    «اعتبروا من مصير أويحيى وسلال»    «الممارسة الديمقراطية تقتضي الاحتكام إلى صناديق الاقتراع»    تذبذب في توزيع ماء الشرب شرق وهران    4 سنوات حبسا نافذا للمعتدي    إجراءات جديدة لرفع مداخيل بلدية تيارت    «السترات الصفراء» تدخل على خطّ الإضرابات    «قوتنا في وحدتنا»    «داري من زجاج ولا فساد فيها»    « الحداد »    فلاحو عنابة ينتظرون المرافقة وربط أراضيهم بالسقي    نادي بارادو يريد تحقيق أول فوز له اليوم أمام حسنية أغادير    رجراج يستقيل رسميا و"لافان" يتحدى "السنافر"    مكتتبون يرفضون رزنامة التوزيع    التدفئة غائبة بمدارس أربع بلديات    مهمة شاقة لاقتناء أرقى الأنواع    الإصابة بسرطان الثدي في سن مبكر يستوجب دق ناقوس الخطر    ضرورة توخي الممرضين الحذر من الإصابة بالآيدز    “تامر حسني” يدخل غينيس كأكثر فنان مؤثر وملهم في العالم    المخرج الجزائري أحمد راشدي:”التلفزيون أثر سلبا على تطور السينما العربية”    رحيل المغني القبائلي مصباح محند امزيان عن عمر يناهز 62 سنة    شنيقي يرصد ثقافات وهويات الجزائر الحديثة في مؤلّف على الإنترنت    «نتفاءل خيرا بمستقبل الأدب والحدث مناسبة لرفع سقف الإبداع ..»    بمناسبة‮ ‬إحياء اليوم العالمي‮ ‬للغة العربية    إعلامي‮ ‬مصري‮ ‬يكشف التفاصيل    وزارة الصحة تكشف في‮ ‬بيان لها‮:‬    كان‮ ‬يهدف للسيطرة على الحراك وتنظيم حركة عصيان‮ ‬    ورشة تكوينية في الكتابة الروائية    الشّعارات والادّعاءات لا تُغني شيئًا!    خياركم كلّ مفتّن توّاب    مهمة الناخب الحساسة    الهواتف الذكية وتهديد الحياة الزوجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ڨالمة: أحياء سكانية تسبح في البرك
نشر في الخبر يوم 12 - 11 - 2019

حولت الأمطار الغزيرة التي تساقطت اليوم الثلاثاء على ولاية ڨالمة، العديد من الأحياء السكنية إلى برك مائية وأكوام حصى، كما أحدثت حالة طوارئ لدى سكان حي 200 مسكن اجتماعي بأعالي مدينة حمام دباغ، بعدما غمرت مياه الأمطار 05 مداخل عمارات متسببة في تسربات داخل خمس شقق أرضية حسبما أظهره لنا سكانها.
وقال السكان ل"الخبر" بڨالمة، أنّ سبب التسربات المائية، أشغال إقامة جدار إسناد الخرسانة المسلحة، تسير حسبهم بوتيرة بطيئة جدا وبما لا يقل عن عاملين فقط، حيث أدت الحفريات أمام مداخل العمارات إلى تجمع مياه الأمطار فيما يشبه البركة الكبيرة وطوفانها على مداخل العمارات والشقق السكنية.
واستنفر سكان الحي الأخير مسئولي الدائرة والبلدية، الذين تنقلوا إليهم رفقة المصالح التقنية، ووقفوا على الوضعية الكارثية وما بات يهدد حياة السكان، حيث طمأنوا السكان بتدخلهم مع مختلف المصالح المعنية ومسئولي الولاية ، للإسراع في أشغال إقامة الجدار الإسمنتي وتخليصهم من الخطر.
بالموازاة مع ذلك، شهدت العديد من المناطق بعض الانقطاعات المتكرّرة للتيار الكهربائي على امتداد نهار اليوم، كما عرفت شبكة الأنترنيت وتيرة تدفق بطيئة جدا، مع امتلاء غرف الشبكة الهاتفية بكوابلها الأرضية ككل فترة تساقط للأمطار، وبدون تسوية المشكل من مصالح اتصالات الجزائر.
وعرفت بلديتا لخزارة وعين مخلوف تسربات لمياه الأمطار بمركز بريد الجزائر للبلدية الأولى دون خسائر، وتسربات مائية أخرى بمنزل أحد المواطنين للبلدية الثانية حسبما أورده بيان لمصالح المديرية الولائية للحماية المدنية الحماية. تحوّل المدخل الشرقي لمدينة هيليوبوليس إلى وادي من المياه التي جرت معها الحصى والحجارة ومختلف الشوائب، ما صعب من حركة المرور في الساعات الأولى من الصباح، مثلما ذكر لنا سائقون على
مستوى الوطني 21 الرابط بين قالمة وعنابة والوطني 20 جهة قسنطينة وكذا الولائي 122 الجارية به أشغال ازدواجية الطريق جهة المدينة السياحية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.