دون جمع كل الأطراف الليبية    الحكومة عازمة على تطبيق إصلاحات التقاعد    بيرنار كازوني‮ ‬الضحية الثالثة    عن عمر ناهز ال62‮ ‬سنة    بعد مسيرة استمرت‮ ‬70‮ ‬عاماً    4500 مليار دينار من بواقي تحصيل الضرائب تنتظر استرجاعها    الصحافة العالمية تسلّط الضوء على تفاصيلها‮ ‬    كل الإمكانيات موفرة لضمان السير الحسن    استمرت‮ ‬7‮ ‬سنوات    بلعيد بتعهد بحماية أصوات الناخبين    الرئاسيات استحقاق مصيري لتكريس الاستقرار    قبل نهاية السنة الجارية ببرج بوعريريج    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    "كوديسا" يفضح الانتهاكات المغربية في المدن المحتلة    نتانياهو يعتزم ضم 30 بالمائة من الأراضي الفلسطينية    أكدت أنه سيوفر خدمة للدول الإفريقية‮.. ‬فرعون‮:‬    سفير بريطانيا في‮ ‬مطعم شعبي    سلال كاد‮ ‬يغمى عليه    ثلاث سنوات سجن لحمّار    العثور على سمكة قرش أبومطرقة ميتة    حجز كميات معتبرة من السلع والممنوعات‮ ‬    أشاد بقوة إرتباط الشعب بجيشه‮ ‬    طمأن المواطنين على توفير المواد الضرورية والخدمات    رئيسة برمانيا ترافع عن جرائم جيشها ضد الروهينغا    إجراء قرعة الحج لموسمين متتاليين    بدوي‮ ‬يقرر خلال اجتماع وزاري‮ ‬مشترك‮: ‬    ماكرون يبحث مشروع إصلاح نظام التقاعد    5 ملايين مصاب بالسكري و10 ملايين بارتفاع الضّغط الدموي    التسجيلات لقرعة حج 2020 و2021 الأربعاء المقبل    الإفراج عن قائمة السكن الاجتماعي مطلب سكان أولاد خالد    العطش يمتد إلى 22 بلدية بسبب عطب في محطة المقطع    جمعية أفاق تستغل المراكز الشاغرة بقديل لتعميم برنامج محو أمية    تفعيل بحوث الأكاديميين يساعد على الحد من تبعية المعاق    تصاميم مميزة من الذهب والفضة والألماس    ‘'بذرة'' تطلق حملة تحسيسية لتسيير النفايات المنزلية    140 عامل مهدّد بالبطالة بشركة "سيراميس" بمستغانم    بطل مظاهرات 9 ديسمبر بعين تموشنت مصاب بالشلل    وداعا .... الحاج تواتي بن عبد القادر.    أبواب الوجع    وهج الذكريات    المبدع يقدّم إبداعا مؤثرا وإلا فهو غير كذلك    تكريم الكاتب والمخرج الجزائري محمد شرشال    عمل يقترب من المونودراما    الشباب يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    8773 طلب إحالة على التقاعد هذه السنة    التحضيرات الفعلية للقاء أرزيو تنطلق اليوم    الإدارة تحمل الحكم مسؤولية التعثر أمام بلوزداد    «أرفض التدخل في صلاحياتي والمولودية ليست ملكية خاصة»    تفاؤل بنجاح الموسم الفلاحي    100 مشرف تربية ومخبري بدون تسوية    الإدارة تقرر التخلي عن المدرب كازوني    جيل سيق يعمّق جراح الزيدورية    نسعى لإنهاء مرحلة الذهاب بقوة    إجتماع وزاري مشترك لتقييم موسم الحج ل2019 ودراسة التحضيرات الخاصة بموسم 2020    « الحداد »    مهمة الناخب الحساسة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إجماع على تحرك أممي لإنهاء الاحتلال في الصحراء الغربية
في اجتماع اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار
نشر في المساء يوم 04 - 10 - 2017

أكد ممثلو عدة دول أعضاء بمنظمة الأمم المتحدة ومنظمات إقليمية من أمريكا اللاتينية والكاريبي بمقر الهيئة الأممية بمدينة نيويورك على حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره. واعتبر نيفيل غارتزو ممثل ناميبيا في الأمم المتحدة في مداخلة لدى افتتاح النقاش العام لأعضاء اللجنة الرابعة لتصفية الاستعمار أن انضمام المغرب إلى الاتحاد الإفريقي يجب أن يساعد في إيجاد حل لنزاع الصحراء الغربية، حيث الرباط إلى تطبيق اللوائح التي دعت إلى تنظيم استفتاء حول استقلال الصحراء الغربية بحلول العام القادم.
وأضاف أن بلاده التي كانت مستعمرة عاشت تجربة ناجحة لاستفتاء حول استقلالها تحت إشراف الأمم المتحدة مما يصعب علينا أن نفهم كيف لبلد إفريقي أن يرفض اليوم تطبيق قرار أممي صادق عليه في الماضي وخاصة وأنه قرار سيعود بالفائدة على إفريقيا من الناحية الاقتصادية والاجتماعية والسياسية.
من جهتها، نددت لويس ميشال يونغ ممثلة دولة جزر بيليز بالمعالجة السطحية لمسألة الصحراء الغربية من قبل الأمم المتحدة، مشيرة إلى أنه تم وعد الشعب الصحراوي منذ 25 عاما باستفتاء مقابل وقف إطلاق النار.
وأضافت أن 50 بالمئة من الدول الأعضاء في الأمم المتحدة حصلت على استقلالها بفضل كفاح شعوبها ودعم الأمم المتحدة بما في ذلك بلدها الذي استقل في سنة 1981 غير أن مهمة تصفية الاستعمار لم تستكمل بعد.
وتحدث هكتور انريكي كالدرون ممثل السلفادور الذي تحدث باسم مجموعة دول أمريكا اللاتينية والكاريبي، مؤكدا أنه من المستحيل تجاهل الأقاليم التي لا تزال غير مستقلة إلى يومنا هذا، معتبرا أن عمل الأمم المتحدة في مجال تصفية الاستعمار لم يستكمل بعد.
وأكد أن دول أمريكا اللاتينية ومنطقة الكاريبي تواصل دعمها لجهود الأمين العام ومبعوثه الخاص، الالماني هورست كوهلر من إجل التوصل إلى حل سياسي عادل ودائم يقبله الطرفان ويسمح بتقرير مصير الشعب الصحراوي طبقا لمبادئ وأهداف ميثاق الأمم المتحدة واللائحة 1514.
وكانت مسألة الصحراء الغربية محور هذا النقاش العام الذي كان بمثابة فرصة لغالبية الوفود للتذكير بحق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره.
ومن جهته، أكد البيو روسيلي سفير دولة الأورغواير الذي تحدث هو الآخر باسم اتحاد أمم أمريكا الجنوبية بأن مسألة تصفية الاستعمار تشكل أولوية بالنسبة للدول الأعضاء في هذا التكتل الذي يعتبر أن الاستعمار ينتهك المبادئ الأساسية لميثاق الأمم المتحدة.
وألح ممثل الأرغواي على الحق الثابت للشعب الصحراوي في تقرير مصيره لأنه «من المهم أن يستأنف الحوار بين جبهة البوليزاريو والمغرب في أقرب وقت من أجل الوصول إلى تقرير المصير للصحراء الغربية طبقا لوائح الأمم المتحدة».
كما دعت فنزويلا المجموعة الدولية إلى «العمل على نحو عاجل» من أجل حل وضع الأقاليم ال17 التي لا تتمتع بالحكم الذاتي والتي مازالت في قائمة الأمم المتحدة وأيضا إلى ضمان ولوج الشعوب المنتمية للأقاليم إلى الوسائل التي تسمح لها بالتعبير عن إرادتها في الاستقلال بحرية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.