تبون يترأس أول اجتماع مع الحكومة الجديدة غدًا الأحد    تعليق الدروس و الامتحانات ومداولات التخرج على مستوى الجامعات بسبب كورونا    زغدار يلتقي مسؤولي المجمع الصناعي العمومي للصناعات الإلكترونية "ELEC ELDJAZAIR"    التصريح والدفع عبر الإنترنت بالولايات التي ليس لديها مراكز ضرائب    فرنسا تنهي مهام إمام مسجد بمبرر تلاوته لآيات قرآنية مُنافية لقيم الجُمهورية    الأئمة يطالبون رئيس الجمهورية بالتدخل العاجل من أجل حمايتهم    الجزائر تستلم مليونين و 400 ألف جرعة من اللقاح الصيني    جنوحات: منحنى ارتفاع الإصابات في الجزائر يتزامن مع الإصابة في العالم حاليا    ليلة سوداء عاشها مرضى كورونا في مستشفى عبد النور سعادنة بسطيف"    سيدي بلعباس : وفاة المسرحي أحسن عسوس    البليدة: الفرقة الجوية للحماية المدنية تشارك في إخماد حرائق الغابات بمرتفعات الشريعة    لعروق ل"الجزائر الجديدة: "انفتاح مدرسة فنون الجميلة على العالم حتمية    "مراسلون بلا حدود" تعترف بإدراج الجزائر "خطأ" ضمن قائمة مستعملي برنامج التجسس "بيغاسوس"    إنتاج لقاح كوفيد-19: وصول وفد من الخبراء الصينيين لتفقد تجهيزات وحدة الإنتاج لمجمع "صيدال"    حريق في غابة الشريعة بالبليدة    خبر وفاة دلال عبد العزيز يُحدثُ ضجة في العالم العربي    الكبيرة في الصحافة بن شيخ فتيحة في ذمة الله    موجة حر تجتاح هذه الولايات    "مراسلون بلا حدود" تعترف بإدراج الجزائر "خطأ" ضمن قائمة مستعملي برنامج التجسس "بيغاسوس"    الألعاب الاولمبية 2020/تنس: اختيار الجزائري نسيم بلعزري كحكم خط    تبادل وجهات النظر حول آخر التطورات في ليبيا    نُزُهَات بحرية وأطباق شهية    عين سيدي يعقوب بحي «تيجديت» العتيق    الجزائر تحتفظ بالحق في تنفيذ استراتيجية الرد على المغرب    إطلاق بوابة رقمية جديدة لترقية العلاقة بين الإدارة ودافعي الضرائب    الملاكمون الجزائريون يتعرفون على منافسيهم في الأدوار الأولى    المقدم العربي بن حجار أحد رموز تثمين التراث بمستغانم    «الموقف الإنساني يتغلب على الرهان الرياضي»    بن سبعيني مصاب إلى أجل غير مسمى    الرئيس تبون يستقبل رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات    «61.17 % نسبة النجاح باحتساب معدل يساوي أو يفوق 9.5 / 20»    "أمازون" تقطع الأنترنت عن شركة "أن أس أو غروب" الإسرائيلية    انطلاق أولمبياد طوكيو.. وبعثة الجزائر ترفع التحدّي    الصحفية فتيحة بن شيخ في ذمة الله    الصحفي محمد علوان في ذمة الله    المخزن ينفي تورطه في عمليات تجسس وتنصت!    ذروة الموجة الثالثة لكورونا خلال أسبوع    "بيغاسوس" يفضح مؤامرة المخزن!    رحيل ثلاثة من رموز الثقافة والفن والإعلام    إنه عيد الأضحى.. فاخلعوا الأحزان    زيارة اعتراف وعرفان    الصّيد بالصنّارة هواية تبعد ممارسيها عن العدوى    سيّدات آفاق غليزان يطمحن للتّألّق    صدور العدد الثامن لمجلة الصالون الثقافي    ''معذبو الأرض" لفرانز فانون    وفاة المثقف عبد الحكيم مزياني    الإطاحة بعصابتي أحياء    أرشح جمال سجاتي للوصول إلى نهائي 800م بطوكيو    استمرار انحسار العزوف عن المخاطرة عالميا    ''الكاف" تعقد من مأمورية "الفاف" والرابطة    توقيف متورطين في قضايا سرقة    وفاة ثلاثيني في حادث مرور    وزارة التجارة توضح بخصوص مداومة التجار يومي عيد الأضحى    مؤسسة بريد الجزائر تشرح سبب عدم تحيين الأرصدة في بعض الحسابات الجارية    في تعليق لها عن حوادث المرور لجنة الفتوى تؤكد مسؤولية السائق اتجاه الحادث    الكعبة المشرفة تكتسي حلتها الجديدة    الكعبة المشرفة تكتسي حلة جديدة    يوم عرفة.. يوم كله فضائل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الحكومة اليمنية تتهم الحوثيين
فشل مفاوضات العاصمة السويدية
نشر في المساء يوم 09 - 12 - 2018

اتهمت الحكومة اليمنية أمس، وفد المتمردين الحوثيين المشاركين في جولة مفاوضات العاصمة السويدية استوكهولم، افتقادهم للجدية التي يستدعيها الموقف للبحث عن تسوية توافقية للحرب المدمرة التي تعصف بهذا البلد الممزق.
وأكدت رانا غانم، عضوة الوفد الحكومي إلى هذه المفاوضات الأولى من نوعها منذ قرابة ثلاث سنوات بين فرقاء الحرب اليمنية، أنه "انطلاقا من تجربتي، بإمكاني القول إنهم غير جادين في التوصل إلى تسوية نهائية للنزاع"، في إشارة إلى وفد المتمردين الحوثيين. ولكنها شددت القول أن الأمل في التخفيف من معاناة الشعب اليمني يبقى يحدونا للعمل من أجل التوصل إلى اتفاق يسمح بإنهاء الاقتتال المتأجج في هذا البلد منذ 2011 وزاد تصعيدا آخر منذ تدخل دول التحالف الإسلامي بقيادة العربية السعودية، إلى جانب القوات الحكومية للقضاء على الحركة الحوثية المتمردة.
وجلس فرقاء الحرب اليمنية منذ نهار الخميس إلى طاولة مفاوضات مباشرة بعد جهود مضنية بذلتها الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص، الدبلوماسي البريطاني مارتن غريفيتس من أجل إخماد لغة السلاح بين المتحاربين وإيجاد بادرة أمل من خلال هذه المفاوضات التي رعتها السلطات السويدية. وعلق اليمنيون الذين يدفعون منذ سنة 2011 تبعات "الربيع العربي" التي عصفت ببلدهم ضمن أزمة داخلية ما لبثت أن تحولت إلى أزمة إقليمية منذ سنة 2015، آمالا كبيرة على هذه المفاوضات علها تكون بداية انفراج ليل حرب طال وحصد أرواح آلاف اليمنيين وجوع الملايين. وجاءت تصريحات عضوة وفد الحكومة اليمنية لتؤكد على هوة الشرخ القائمة بين طرفي معادلة الحرب وبما يعطي الاعتقاد أن هذه المفاوضات ستنتهي هي الأخرى إلى نتيجة صفرية تماما كما انتهت إليه مبادرة مفاوضات سبتمبر الماضي التي تغيب عنها الحوثيون بذريعة عدم منح وفدهم ضمانات أمنية للوصول إلى جنيف، حيث كان من المقرر أن تجرى تلك المفاوضات وكذا السماح بنقل جراحهم للعلاج في سلطنة عمان المجاورة.
وقالت غانم إن وفدي الحكومة والمتمردين لم يعقدوا أي لقاء مباشر بينهما إلى غاية مساء أمس، السبت، وكل الاتصالات تمت بطريقة غير رسمية وغير مباشرة حيث قام المبعوث الأممي الخاص بنقل مواقف هؤلاء والعكس في محاولة للبحث عن أرضية توافقية بينهما.
ومن بين القضايا التي طرحت على طاولة المفاوضات كل المشاكل ذات الصلة بالأوضاع الاقتصادية في أحد أفقر بلدان العالم ومحاولة حسم مسألة توفير أروقة إنسانية لإيصال مساعدات الإغاثة لملايين اليمنيين المحاصرين في مختلف مدن البلاد وخاصة في مدينة الحديدة الإستراتيجية في أقصى جنوب غرب البلاد والعاصمة صنعاء. بالإضافة إلى وضع آلية عملية لتبادل أسرى الحرب بين الجانبين تنفيذا للاتفاق المتوصل إليه السبت الماضي وفك الحصار عن مطار العاصمة صنعاء وميناء الحديدة الواقعين تحت سيطرة الحوثيين. ورفض الحوثيون إلى غاية أمس، كل فكرة للانسحاب من دون ضمانات ومن دون تلبية الحكومة للعديد من مطالبهم في إدارة الشأن العام اليمني، حيث أكد عضو في وفد المتمردين رفض الحركة كل فكرة لطرح مصير ميناء ومدينة الحديدة على طاولة المفاوضات وأكد أنها ليست مسألة للنقاش في الوقت الراهن.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.